المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مذكرة روابط المياه للرئيس ( العُشر قام ليهو شوك)
مذكرة روابط المياه للرئيس ( العُشر قام ليهو شوك)
04-01-2012 08:52 PM


مذكرة روابط المياه للرئيس ( العُشر قام ليهو شوك)

أحمد المصطفى ابراهيم
[email protected]

خبر بـ «الإنتباهة» يوم أمس السبت بالصفحة الاولى يقول: «علمت »الإنتباهة« أن رؤساء روابط مستخدمي المياه بمشروع الجزيرة والمناقل، يعتزمون رفع مذكرة لرئيس الجمهورية عبر والي ولاية الجزيرة الزبير بشير هذا الأسبوع. وتشمل المذكرة »8« مطالب بشأن حل مشكلات مشروع الجزيرة، وقد وقع عليها عدد كبير من رؤساء الروابط. وقال مصدر مطلع للصحيفة، إن المذكرة ليست لها أية أهداف سياسية، وإنما هدفها إيجاد حل جذري لمشروع الجزيرة».
العنوان أعلاه هو أول ما خطر لي بعد قراءة الخبر لذا جعلته عنواناً. والمعلوم لمتابعي مشروع الجزيرة وما يدور فيه أن أضعف حلقات قانون مشروع الجزيرة لسنة 2005م حلقة روابط مستخدمي المياه. فقد كونت على عجل ولم تختر بأية مواصفات ولم تدرب ولم يقل لها شخص ما المطلوب منها إلا في بعض الأحيان، مثل تحصيل رسوم المياه والادارة والخدمات، وفي هذه فشلت فشلاً كبيراً وليس فشلها في عجزها فقط، ولكن بعضها تصرف في ما جمع تصرفاً آخر يعني «بلعها».
وأذكر أني حضرت جزءاً من اجتماع بقريتنا لتكوين روابط مستخدمي المياه، فبدأ الاجتماع بطريقة مدهشة، «أكتب فلان واكتب فلان» بدون أية مواصفات، ولا يستطيع أحد يسأل في ذلك الجو عن أهداف وبرامج ومواصفات، والموظف الذي كان يقوم بهذا الدور كان يؤدي واجباً فقط وليس مقتنعاً بما يفعل، فخرجت من الاجتماع سريعاً ولم أعد الى يومنا هذا، وتكونت تلك الروابط تقريباً بهذه الطريقة ولم تقدم شيئا طوال السنوات الماضية، وكلما سألنا أحداً عن عيوب قانون 2005م بدأنا بروابط مستخدمي المياه.
من حرك هذه الروابط الآن في ايام المأتم هذه؟ هل تريد هذه الروابط ان تصبح الوريث للاتحاد الذي كان مغضوباً عليه من قواعده وصار مغضوباً عليه من تحت ومن فوق؟؟ وماذا يشتم القارئ من عبارة «إن المذكرة ليست لها أية أهداف سياسية»، وعندما ينفي نافٍ خبراً دون أن يسأل منه «الفي بطنو أبو الحرقص براهو برقص»، اقول هذا ولا علم لي بأي فرد ممن تقدموا بالمذكرة «هذا إن كان هناك أصلاً من تقدموا بمذكرة ما لم تكن مطبوخة في مطبخ ما» ثم رفعها لوالي الجزيرة ليرفعها للرئيس؟ ماذا قال والي الجزيرة للرئيس يوم قاد الوفد لمقابلة الرئيس، ومن المفترض ألا يكون هناك بند آخر غير مشروع الجزيرة.
ذلك الوفد هو إجهاض لحراك بعضه مخلص وليست له أية مطامع خاصة أن نواته كانت في جامعة إفريقيا يوم اجتمع نفر بطيبة نفس ليتفكروا في أمر ولايتهم، وآخرون الله يعلمهم كانت لهم مطامع خاصة ويريدون ان يجعلوا من المجتمعين سلماً. وخافت الولاية من عواقب ذلك الحراك ورأت أن تكون حاضرة وجمعت كل الفرقاء شعبيين وسياسيين ومفكرين في وفد واحد، ليسمع الوفد فقط بلا تفاكر ولا أخذ ورد. ونامت الولاية يومها ذاك وهي «ما حزينة» وكان أول مرة في عمر المدينة تنام وهي «ما حزينة» شكرا سعد الدين شكراًَ أبو عركي.
«وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ» وكل من يظن أنه بمكره يمكنه أن يحقق مصالحه فليعلم أن الله فاضحه يوماً.

هذه ليست كذبة أبريل.. والمؤمن لا يكذب.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1245

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#321443 [رضوان الصافى]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2012 10:33 AM
اخى احمد المصطفى ساقول لك ( ان لابى حنيفة ان يمد رجليه )
كل ما اصاب المشروع من علل وازمات سببه التخبط الادارى والرؤيا المستقبلية التى لا تبرح ارنبة انف المتسلطين على رقبة المشروع اضافة لادارة المشروع التى تنتهج نهج الدولة فى قتل المشروع وذبحة عينيك يا تاجر ثم كانت ايادى الاتحاد ملطخة بدماء المذبوح وهى ترقص فرحا وطربا ( لان الجيب مليان ) اما الروابط فهى تمامة جرتق وبعض من النفعية المنتفعة ثم جاء قانون 2005 فكانت القاضية .
مازالت السكين على رقبة المشروع وما زال الجرح غائر .. فلابد من جراح ماهر لترتيق هذه الجراح ووضع المسحة الجمالية للمشروع وانقاذه واعادته الى سيرته الاولى .
كثرت المذكرات ولك بلا فائدة .. لان الكتابة لست كالتطبيق والتطبيق يحتاج الى جهد ومثابرة ومتابعة وتمحيص وتدقيق .. يحتاج الى لجان فنية ولجان اعلامية ولجان متابعة .
فدع اهل الجزيرة يتواثقوا ويتدافعوا من اجل هذا المشروع السنامل الذى رضعت منه كل الافواه السودانية فعلينا تكوين هئية تسمى ( هئية نهضة مشروع الجزيرة ) وتحت لواءها يعقد مؤتمر جامع لوضع التراتيب اللازمة . واختيار لجنة التفاوض والمتابعة والتنسيق
مرحب بمذكرة الروابط ويجب ان تضمن ضمن التراتيب اللازمة والمطلوبة ومرحب بكل مذكرة من كل نفر حادب على اعلاء شعار مشروع الجزيرة اولا .. ولكن ان لا تكون المذكرات صيد فى ماء عكر او لكسب سياسى او منفعة ..
معا يداً واحد من اجل انسان الجزيرة متمثلا فى مشروعه


#321391 [ذبيح الله ودالجزيرة]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2012 09:57 AM
أنا يرضو في حلتنا شفت واحدين متسكعين متصنعين متبرجلين مترنحين راكبين عجلات جديدة قالوا لي ديل ناس الرابطة ودي عجلات الرابطة لقيتم ناس ما عندهم علاقة لا بالتقنت لا أب عشرين لا أب ستة لا الجدول لا اللبق لا الإنقاية لا القصة قلت اللهم عليك بمن دمر المشروع وجاء بهؤلاء الأشباح اللهم إنهم لا يعجزرونك اللهم عذبهم بقدرما ما عذبونا نحن ناس الجزيرة ودمر أسرهم كما دمروا حواشاتنا وأوردهم مورد الهلاك إنك ولي ذلك والقادر عليه آمين


أحمد المصطفى ابراهيم
أحمد المصطفى ابراهيم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة