المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
السودان والساسة "ناس ود أبرق"
السودان والساسة "ناس ود أبرق"
04-02-2012 07:32 PM

بلا انحناء

السودان والساسة "ناس ود أبرق"

فاطمة غزالي
[email protected]

ألم يئن الميقات لغربلة مجتمع الساسة، ليتساقط الطالح ونبني بالصالح وطناً يسع الجميع، وطن (بلا أزمات.. بلا حروب.. بلا جهوية.. بلا قبلية.. بلا أحقاد.. ألخ) بحيث تصبح الوطنيّة أجمل ما تزدان به الشّخصيّة السّودانيّة في عهد غربت فيه شمسُ الوطنيّة الحقّة وحلّت محلّها المصالح الحزبية الشّخصية والجهويّة. ألم يئن لهذه البلاد أن تُخرج من بين بنيها مرشد يرد معشر السياسيين الذين تلفحوا بالغرور إلى صوابهم، فكم من ساسة يتوهمون بأنّهم خُلِقوا لإدارة شؤون الشّعب وهم صفر اليدين من الفكر والسياسة ونهج الإدارة، بل هم أشبه ببطل أسطورة في الأحاجي السودانية "ودأبرق".. وما أدراك ما "ودأبرق" (ولد عوير يده يد حمار كما تحكي الأسطورة، وكلّما مسّ بها شيءٌ تسبب في تحطيمه أو ألحق الأذى به، وعليه نُفيَ من القرية بسبب المشاكل التي جلبها لأسرته وتنازل عنه الجميع حتى والديه إلا شقيقه "الفالح" الذي يتصدى لمصائب "ودأبرق" ويتحمّل نتائجها، بينما يبتعد "ودأبرق" من المشكلة بسبب "جهلو وعوارتو"، ويكتفي فقط بالضّحك على المعركة التي يدخلها أخوه بسببه، لا يدخل "ود أبرق" المعركة إلاّ إذا مسّ الطرف الخصم مصالحه الخاصّة وهي "طعامه" ، وظلّ يمارس "بيده الحمارية" الأذيّة على كل من حوله في الغابة بعد نفيه إلى درجة أن أوقعه القدر في طرقات "أمنا الغولة" التي ألحق الأذية "بعنزاتها" أيّ أغنامها، ودخل "الفالح" في معركة مع "أمنا الغولة" ولم ينفك الاشتباك إلا بعد تدخل "ودأبرق" حينما اقتربت "أمنا الغولة" من "طعامه" وحينها أدركت إمكانياته في الحاق الأذى ودخلت معه في تفاهمات.. لكن شقيقه "الفالح" ظلّ يدفع فاتورة الأذى المتلاحق من "ودأبرق" في الغابة. بيد أنّ عاطفة الأخوة تقف سداً بينه والتخلي عن أخيه.. وفي الوقت ذاته سئم الأذى المتلاحق والمعارك.
ها هو وطننا الكبير السودان حاله حال "الفالح" يدفع فاتورة كل "الأذى الذي يتساقط عليه بسبب نهج الساسة الذين يفعلون أفعال "ودأبرق" منذ الاستقلال إلى يومنا هذا.. هل من مُخلّص يُخلّصنا من أمثال "ود أبرق" في الحياة السّياسيّة.
الجريدة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1468

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#323036 [الزول الكان سَمِحْ]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 10:25 PM
والله صحى..ود أبرق ده بيعمل عمايل ...ماسبقو عليها طير..بس إنتى عرفتيهو كيفن؟؟؟


#323034 [الزول الكان سَمِحْ]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 10:24 PM
والله ...كلامك صحى...ود أبرق ده..بعمل عمايل ماسبقو عليها طير..بس إنتى عرفتيها كيف؟؟


#322828 [Abubalabeet]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 04:50 PM
أولادأبرق ساستنا الكل ما شافو ليهم بت سمحة قامو عرسوهامن البشير وبدر الدين طه ووو القائمة تطول. شد و اركب!!!!!!!!!


#322804 [Sudannow]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 04:20 PM
ولا تقنطوا من رحمة الله ... الفرج قادم ان شاء الله


#322800 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 04:18 PM
استاذة فطومة قصة ود ابرق دي اول مرة اسمعها وعجبتنى الغربلة دى البعملها منو لان البغربل ذاتوا داير غربال الله يديكى العافية انتى عارفه الحل شنو البشير يقوم يعمل انقلاب على نفسو ويعلن حالة الطوارئ وتبدأ المحاسبات والغربلة التى تريدينها


#322277 [المهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

04-03-2012 08:24 AM
ود ابرق .. البشير ..والطير الخدارى على عثمان والبومه نافع كلهم طيور.والطيور على اشكالها الى لاهاى .


#322027 [عاشق النامير]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2012 07:55 PM
انا يابت غزالى اانس فى نفسى الكفاءه و المقدره على ادارة دفه الحكم فى سودان السجم ده لدورة اربعه سنين وكلى ثقه فى نفسى و وطنى و بنى وطنى .
روئساؤنا عجزوا ان يديروا بلدا سكانه يتناولون ثلاثة انواع من الجبنه!!!!!!!!!!


فاطمة غزالي
فاطمة غزالي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة