المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
انـها جـبهة للتغـيير الشـامل
انـها جـبهة للتغـيير الشـامل
09-07-2010 08:02 PM

انـها جـبهة للتغـيير الشـامل

د. ابومحـمد ابوامـنة
[email protected]



يدور منذ اشهر نشاط مكثف بين عناصر قيادية من مختلف الكيانات السياسية السودانية والحركات المسلحة والمثقفين الديموقراطيين ومشردي الخدمة المدنية والعسكرية وقيادات نقابية في الخارج لتشكيل كيان جامع لا يستثني منه احد الغرض منه التخلص من النظام الاستبدادي الغاشم والرمي به الي مذبلة التاريخ. القائمون بهذا النشاط هم نفر من خيرة ابناء الشعب السوداني, عرفوا بالشجاعة والاقدام في مواجهة نظام الانقاذ الجبروتي وذاقوا صنوف العذاب في بيوت الاشباح ومعسكرات الاعتقال. انهم حين دعوا لقيام جبهة التغيير كانوا يدركون سلفا وجود عدة عقبات كبيرة ستواجه عملهم لكنهم مستعدون لبذل التضحية تلو التضحية لأجل ازالة النظام الديكتاتوري.

فقد دعت الجبهة الجديدة التي يقودها المحامي نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي علي محمود حسنين، الي التخلص من حالة التفكك والتشتت والانقسام التي تواجه كيانات المعارضة وتوافقها علي برنامج الحد الادني للاطاحة بالنظام. ان القيادة تدرك تماما ان الاطاحة بهذا النظام لن تأتي من الخارج, بل تؤكد ان ذلك سيأتي من الداخل هذه المرة. ان الجماهير في مختلف البقاع مدعوة للانضمام لهذا التنظيم وتقويته والالتزام ببرنامجه النضالي. من جانبها ستسعي القيادة عبر وسائل الاعلام المتقدمة ربط الجماهير بها ورفع وعيها لما يدور من فساد في البلد.
ستستعمل الجبهة نفس وسائل الاعلام لكشف ممارسات النظام الاجرامية من كبت للحريات واعتقالات وقتل وابادات وفساد واخفاقات ليس فقط علي النطاق المحلي بل علي النطاق العالمي وتناشد المجتمع الدولي السعي الجاد لتنفيذ استحقاقات نيفاشا ولايقاف جرائم الابادة البشرية في دار فور وتقديم البشير وكل المتهمين للمحاكمة العادلة. ان منظمات حقوق الانسان العالمية ستضغط حتي يتم عزل النظام دوليا واضعافه مما يسهل الاطاحة به.
ان مجرد بروز قيام جبهة التغيير في وسائل الاعلام المختلفة اثار رعب النظام الذي حاول بكل جهد ان يستخلص تصريحات من بعض الاحزاب بالداخل تدين او تتبرأ من جبهة التغيير فلم يجد احدا, فقام وادعي لوحده إن ما يتوفر من حريات سيقف حائلا دون نجاح للجبهة, وقال بمكر ان السودان لا يعاني من ضيق في الحريات حتى يلجأ بعض المعارضين لتشكيل جبهة خارجية، و أن ما تحظى به قوى المعارضة بالداخل من حريات كفيل بتقليل أثر المعارضة الخارجية. ما شاء الله علي الحريات التي يباهي بها النظام الديكتاتوري.

لقد عودنا النظام علي الكذب والتلفيق منذ استيلائه علي السلطة عام 1989. فقد قالوا حينها انهم لاينتمون للجبهة الاسلامية, وانما يمثلون القوات المسلحة, ووقعوا تشليحا فيها وقتلا لخيرة قادتها. فرضوا نظاما ديكتاتوريا بشعا وقضوا علي إستقلال القضاء ونشروا الفساد والخوف والرعب ومصوا الدماء.
ونشروا أجواء التشاحن والبغضاء والظلم والحروب والاقتتال بين مكونا ت الشعب السوداني , وسرقوا واحرقوا واغتصبوا وقالوا انهم يطبقون شرع الله.
ان جبهة التغيير ستواصل رفع راية النضال التي حملتها كل الحركات والتنظيمات المناهضة للنظام مستفيدة من تجارب هذه وتلك. ان الانقاذ رغم كبتها وجبروتها ووجهت بمعارضة قوية منها السياسية والعسكرية. فقد واجهها نفر من خيرة ضباط القوات المسلحة بما عرف بحركة رمضان لاسترداد الحرية والديموقراطية للشعب. الا ان الانقاذ غدرت بهم وصفتهم جميعا. قاومها الطلاب في الجامعات بمظاهرات ومواكب هادرة وكانوا نصيبهم الضرب بالرصاص مما ادي الي استشهاد العشرات منهم. وفي الجنوب تواصل نشاط الجيش الشعبي كما في الشرق حتي التوقيع علي اتفاق السلام.
في دارفور لا زالت المواجهات العسكرية تتواصل حيث لا زالت السلطة تواصل جرائمها من ابادة وقتل للابرياء.
ان طريق مقاومة الانقاذ لن يكن مفروشا بالورود, فكله دماء وقتل وابادات, الا ان شعبنا لن يستكين, والنضال سيتواصل رغم جسامة التضحيات


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 854

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#22293 [yuram]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2010 02:00 PM
فعلآ جبهة للتغير الشامل
ها ها ها ها
تتغير ايه يا ناس الحكومة ولا الاحزاب و و و
كفاية لعب بالمشاعر و بهتان
معروف قصدكم
قال ايه جبهة من الداحل
و الخارج مالو
فى النهاية وحدة مرفوضة و البشير لاهاي قال جبهة قال
كفاية كنكشة
كفاية خمسين سنة
كفاية خمسين سنة باسم الدين و العروبة والغجر و البجم و و و و
قال جبهة قال
جبهة حماية البشير من لاهاي ولا جبهة منع الاستفتاء و نحن ما عارفين
زمن الجبهات فات وانتهى،
يا ابوامنة قول لى على محمود بان يعمل على تكوين جبهة من ابناء الشرقة و الشمالية و معاهم بشو الرقاص جبهة لتحرير حلايب وللمرة التانية حلايب
قال جبهه قال
الشرق عطشان تقولينا جبهه
انت حرامى ليس الا
جبهة
جبهة
فاشل فاشل









#22207 [نادر ]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2010 03:22 AM
هههههههههههههههه والله تضحك كلامك ياخى كفاية معارضة ولا كلام فارغ التجمع الوطنى الديمقراطى قعد فى الخارج سنين وسنين وما قدر يسقط الحكومة رغم ان حكومة الانقاذ كان فى بدايتها وكان ضعيفا وقتها وما قدر يسقط وفى نهاية جاء راجع للداخل منهم من اشترك مع الحكومة ومنهم من يعارض معارضة اى كلام
فكفايانا معارضة وكلام فارغ برة والشعب السودانى مقتنع باسد افريقيا البشير وصراحة ثورة الانقاذ الوطنى منذ وصولها للحكم عملت اشياء كثيرة جدا والشعب السودانى راضى وحاسس بكل شى لانه شعب عريق وواعى
بس ناس المعارضة فى السودان لمن ما يلقوا او يشتركوا فى الحكم يطلعوا للخارج ويقعد يكذبوا فى الفضائيات ياخى حرام عليكم اتركوا الشعب السودانى يعيش ويبنى بلدوا الشعب اختار فى انتخابات الاخيرة اسد افريقيا البشير ولو كان عايزكم كان اختاركم بطلوا حقد


#22202 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2010 02:02 AM
اسقاط حكومة الانقاذ يحتاج لرؤية فكرية واضحة ... حتى لا ننكرر تجربة التجمع الفاشلة


د. ابومحـمد ابوامـنة
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة