المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية

04-12-2012 01:34 AM

ادلة دامغة جديدة تدين البشير بجرائم حرب فى جبال النوبة – صور

عثمان نواى
osman.habila@gmail.com

فى 13 مارس الماضى تمكنت المضادات الارضية لقوات الجبهة الثورية المكونة من الحركة الشعبية وقوات العدل والمساواة وحركتى مناوى وعبد الواحد , تمكنت من اسقاط طائرة بدون طيار تابعة للجيش السودانى فى جبال النوبة فى منطقة جاو . واورد تقرير لصحيفة الديلى ميل البريطانية فى 7 ابريل الجارى ان " تم العثور على صور وفيديوهات داخل الذاكرة الالكترونية للطائرة بدون طيار لمناطق صورتها الطائرة وتم قصفها بالانتنوف فيما بعد , وتمت مشاهدة مناطق اخرى مدمرة وجرحى مدنيين فى الفيديوهات التى سجلتها الطائرة " . ان دور الطائرة بدون طيار هو القيام بمهمة استطلاعية لجمع المعلومات حول الاهداف التى يراد قصفها , ولذلك هى مجهزة بكاميرات دقيقة تمكن من تحديد الاهداف وتعرف الاوضاع على الارض لانها تطير بارتفاعات متوسطة , وبالتالى فان وجود هذه المعلومات والادلة المصورة للمناطق المدنية التى قررت القيادة العسكرية للجيش السودانى قصفها بعلم مسبق ونتائج موثقة لديها ورغم ذلك اتت استهدافها عسكريا وقصفها يعتبر جريمة حرب وجريمة ضد الانسانية وبما ان البشير هو رئيس الدولة والقائد الاعلى للقوات المسلحة فهو المسؤول الاول عن هذه الجرائم ومن بعده وزير دفاعه باعتباره القائد المسؤول تنفيذيا , وعليه وكما ذكر تقرير الديى ميل فان احد موظفى الامم المتحدة الذى تحدثت اليه الصحيفة قال " ان هذه معلومات تعتبر ادلة ضد البشير فى المحكمة الجنائية الدولية " .
ان الادلة التى جمعت من الصور والفيديوهات فى ذاكرة الطائرة بدون طيار الايرانية الصنع تثبت مدى التصميم والاصرار من قبل النظام على ارتكاب جرائم متواصلة ودون توقف ضد شعب النوبة , وفى دارفور قبل اعوام ايضا كانت طائرة بدون طيار اخرى تم اسقاطها اوردت معلومات مماثلة , بذلك فان جرائم البشير تتكرر , والضحايا تتضاعف اعدادهم ولكن السؤال هو حتى متى سيستمر المجتمع الدولى فى الصمت القاتل على جرائم هارون والبشير فى جبال النوبة وحتى متى سيتمكن البشير وعصابته من النجاة من العقاب , ويبدو ان عدم جدية المجتمع الدولى فى تنفيذ قرار المحكمة الجنائية والضغط على الدول الاقليمية والتى ما فتئت تستضيف البشير مرة بعد الاخرى , انما تزيد من ثقته فى قدرته على ما يشاء دن ان يدفع الثمن , ورغم ان الطرق التى يحاول بها المجتمع الدولى الضغط على البشير ونظامه تبدو قوية ظاهريا الا انها لا تؤتى اكلها ولا تؤدى على الارض الى نتائج عملية تحد من القتل والعنف الممارس على المدنيين فى جبال النوبة ودارفور والنيل الازرق .

ومن الادوار التى يغض المجتمع الدولى ايضا الطرف عنها هو دوره فى مراقبة الامداد العسكرى والاتجار بالاسلحة التى تمكن البشير من الاستمرار فى حملاته العسكرية , فلم يتم الى الان تطبيق العقوبات المفروضة على السودان بشكل صارم بما يكفى للحد من قدرة الجيش السودانى العسكرية , والموردين الاساسييين للسلاح للسودان هم من المتمردين على الشرعية الدولة مثل ايران او المتجاوزين لها مثل الصين وروسيا وعليه فان البشير يستمر فى التزود بحاجته من الذخيره وقطع الغيار خارج نطاق العقوبات الدولية وبالتالى فان الدول الممونة للحرب فى السودان يجب ان تفرض عليها عقوبات وان يتم الضغط عليها عالميا للتوقف عن المساهمة فى الابادة والتطهير العرقى الممارس من قبل نظام البشير فى جبال النوبة ودارفور والنيل الازرق . ويبدو انه رغم المطالبات الدولية من بعض المنظمات الحقوقية كامنستى الا ان العالم لايزال شديد البطيء فى الاستجابة للمطالب الداعية الى ايقاف الامداد العسكرى لحكومة الخرطوم وفرض عقوبات وحظر حقيقى على الدول والشركات والافراد التى تسهم فى تاجيج الحرب فى السودان .
للاسف فان الادلة الدامغة التى جمعت والتى تتراكم يوما بعد يوم فى ظل تعنت واستمرارا البشير فى ارتكاب جرائمه , لا يمكن التفاؤل بوجودها الا فى وجود مساعى جادة وحقيقية ولاعتقال البشير وتقديمه للعدالة , وايقاف جرائمه , القصاص للضحايا الاحياء والموتى , ذلك انه حتى وان تم اسقاط النظام فان مرتكبى جرائم الحرب الشديدة البشاعة فى جبال النوبة ودارفور والنيل الازرق وغيرها يجب ان يقدموا للعدالة ذلك لكى ترد بعض من الحقوق وتطوى صفحات مليئة بالالم والموت دامت لعقود فى اجزاء كبير من السودان الوطن المأزوم .

image

image



تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4413

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#333057 [سوداني 1]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2012 10:01 AM
لو اي شخص مكان البسير سيفعل ما يفعله البسير هذه حماية وطن لمن لا يعرفون الوطن وستعود هجليج اليوم


#333022 [abdalla]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2012 09:37 AM
(( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ))ان الله سائلك يا كاتب المقال فاين هذه الادلة التي تثبت ما تقول واعلم ان الشعب السوداني من اكثر الشعوب تعاضد واغترب لتري ذلك ولتعلم ان الشعوب تتعجب من النسيج الاجتماعي السوداني واني اري هذه البوابة متنفذ للحقد والكراهية ودعوة لتشتيت الامة السودانية وزرع الفتنة والبغضاء واني ادعوك ومجتمعك الدولي الذي تتشدق به وبعدالته ان يروا ما حاق باهلك من الفئة التي تقاتل ضد الحكومة او من دولة جنوب السودان او ان تري تلك العدالة في العالم اجمع فلمن تكون الغلبة ولمن يميل المجتمع الدولي وابشر فقد ينصبون المشانق للبشير او قل احمد هرون فهل يشفي ذلك مافي الصدور


#332641 [عبد الله]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2012 09:28 PM
أولا أنا من أكثر من تضرر من نظام الإنقاذ، ولكني ينبغي أن تكون هناك خطوط حمراء تمنعنا من الارتماء في أحضان العدو بحجة المعارضة. إلى كل الغافلين هذه الصور لا تدل على جرائم حرب ودائما الكلام عن الإبادة والتطهير العرقي والعبودية في السودان عبارة عن قصص لا دليل ملموس عليها سوى محاولات الخبثاء والمخدوعين. أما شريط هارون فلم أسمعه ولكن هل قال اذهبوا فاقتلوا الأهالي الآمنين أم قال أقتلوا القوات المحاربة التي لا تخرج من نوعين: إما متمرد يرفع علم دولة أجنبية ويؤيد أجندتها واحتلالها لبلاده (خيانة عظمى)، وإما جندي غازي من تلك الدولة المعتدية. وأنا شخصياً لو كنت في ميدان المعركة فلن أسعى لأسرهم بل إن كل واحد منهم يستحق فعلا رصاصة في جبهته. أما من يقع منهم في الأسر فقد تركت الشريعة الإسلامية (إن كانت فعلا مطبقة) لولي الأمر أن يقرر بشأنهم (العفو أو الفدء بالمال أو القتل) ويعتبر قراره فيهم حتى إذا كان الإعدم بمثابة محاكمة وتطبيق للقانون الساري. ولم أسمع منكم اعتراض عندما أرسل أوباما قواته الخاصة "لقتل" بن لادن ولم يأمرهم بأسره بل كانت المهمة "القتل". بل قتلت قواته 500 شخص في اليمن فلماذا لم يسع إلى أسرهم ومحاكمتهم، واذنب الـ 111 مدني الذين تبين أنهم كانوا ضمن هؤلاء ال 500. هذا مثلكم الأعلى أمريكا فاخرصوا.


#331723 [الله يلعنهم .......]
0.00/5 (0 صوت)

04-12-2012 03:21 PM
عليك الله هسي طيارتك دي خزنة كلاش بتشيلا؟


#331182 [عبد الله]
1.00/5 (1 صوت)

04-12-2012 10:41 AM


أدلتك الدامغة أمشي أقنع بيها واحد غافل يا عثمان نواي الأهالي هربوا باتجاه مناطق الحكومة هربا من بطش الحركة التي تجند أطفالهم وتسرق ممتلكاتهم، وكذلك عندما حدثت الاضطرابات في الدمازين تحرك الناس من كل الأجناس باتجاه سنار والخرطوم، وأثناء حرب الجنوب هرب الجنوبيون إلى الشمال من بطش الحركة ولا أجد وصفا لإنسان يؤيد احتلال أرضه من قوى أجنبية إلا الخيانة العظمى. عندما يكون هناك قتل وإبادة فإن العالم كله يسعها ويراها كما يحدث في سوريا ولا تحتاج إلى كذاب مثل جورج كلوني ليتلصص ويتجسس ويدعي أنه يرى ما لا يرى غيره مع إنه الاتصالات في السودان متطورة أكثر من سوريا وعدد كبير من الناس شايلين موبايلات وبها كاميرات ويمكنهم الاتصال بالعام الخارجي وعكس ما يحدث إعلاميا.


ردود على عبد الله
United States [Zingar] 04-12-2012 07:49 PM
إنت عبدالله لو عندك الفهم ده كلوا المقعدك مع البوم ديل فى الأمارات شنوا.

Saudi Arabia [ابو محمدI] 04-12-2012 02:05 PM
ما رايك في شريط هارون الذي بثتة الجزيرة الصديقة لنظام البشير

Sudan [ود تلودي] 04-12-2012 01:33 PM
ادعوك يا عبد الله لاختصار الوقت ان تستغل طائرة مباشرة الي هجليج حتي تصلي اليوم هناك ومن ثم تحرير هجليج


عثمان نواى
عثمان نواى

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة