المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ثورة الجياع الغبش جاتكم خموا وصروا
ثورة الجياع الغبش جاتكم خموا وصروا
04-13-2012 04:42 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

الموضوع ثورة الجياع الغبش جاتكم خموا وصروا

حسن البدرى حسن
[email protected]




الانقاذيون نسوا الله فأنساهم انفسهم الى ان وقعوا فى شر اعمالهم التى نفذ الجليل الرحيم قدره عليهم وذلك بصنع ايديهم ومافعله سحرتهم ومافعله شيطانهم الذى لم تطأ قدمه الارض حيث سكن وعشعش سنين عددا فى امهات افكارهم الى ان او دى بهم الى مهالك الهزائم والانهزامية التى بالتاكيد هى مصير كل مغرور وكل معتدى أثيم .
الحقيقة ان مسرحية السلام التى كانت, كان الانقاذيون اول ضحاياها لانهم حاولوا ان يصنعوا امجادا وهمية لنظام وهمى تأسس على باطل وبالتالى مهما طالت سنين حكمه فهو الى الزوال والى الحساب والعقاب فى الدنيا قبل الاخرة , لان شأن الاخرة عند المولى عز وجل , اما شأن الدنيا فاننا نتوعدهم بأذن الله بفتح الحساب وباقامة المحاكم العادلة وليست الصورية كما كانوا وما زالوا يفعلون ,!!ولكن السؤال الملح لماذا الانقاذ واباطرتها من دعاة الحرب والعنصرية عندما اشتد اوار الحرب والصدام اصبحوا يلجأون الى الامم المتحدة ويتحججون بالاكاذيب والاباطيل ؟؟ ما قلتوا ناس حارة وناس جهاد فى سبيل الله وما قتلوا الامم المتحدة ما هى الا بوقا لامريكا لماذا لجأتوا اليها ؟!!.
الحقيقةان ثورة الحق وثورة الغبش هبت وعقدت العزم على مصادمة جحافل الكذب والنفاق ولن تتوقف مسيرتها الى ان تركعوا خاضعين لان خطابكم يكرر ويتحدى العاوز يحكم يقلعنا بالقوة!! شدو حيلكم القوة الالهية جاتكم , وقوة ثورة الجياع الغبش والمظاليم والمهضومين جاتكم خموا وصروا, ابقوا قدرها واتركوا الجقلبة وكفوا عن اساءة اصحاب الرأى الاخر من الشرفاء الاحرار ,لان رددوكم
البذئة المفلسة تؤكد ضعفكم وافلا سكم ولكنها لاتزيدنا الا, قوة وصلابة, تزدادوا سفاهة ونزدادوا طيبة,لانكم اصبحتم كما الساقطة والتى تقول كما يحلو لهواها ولعشاقها المائة! ولانكم بأساءتكم هذه لاتستطيعوا كبح جماح اقلام الشرفاء والاقلام الشريفة التى تختلف الرأى معكم.
الحقيقة نعود للذى ينفع الناس, كفاية تقسيم للسودان كفاية قتل وتجييش لشباب السودان كفاية محارق ,كفاية عذاب ,كفاية هلاك ,كفاية جوع وعطش كفاية مرض , كفاية تشريد وتعذيب , كفاية عنصرية جهوية وحزبية, اتعرفون كل هذا لماذا ؟ لانكم كذبتم وما زلتم تكذبوا بأسم الله ورسول الله لكى تبرروا بالكذب لنهبكم ولقتلكم ولتعذيبكم ولتشريدكم لخلق الله فى دنيا الله وفى بلاد الله ,ان الله يمهل ولايهمل كل هذا لانكم نسيتوا الله فأنساكم انفسكم ولانكم نسيتوا قول الامام الشافعى رضى الله عنه ,اذا دعتك قدرتك الى ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك , ان قدرة الله قد نفذت فيكم بنص الاية فى كتاب الله سبحانه وتعالى قال الجليل الرحيم , من عمل صالحا فلنفسه ومن اساء فعليها وما ربك بظلام للعبيد , صدق المولى عز وجلّ,لكل ذلك اهتزت عروش ضلالكم الخائرة واقلقت مضاجعكم وهزمت كتائبكم ومليشياتكم, السؤال ماذنب الرجال والشباب والطلاب الذين دفعتم بهم الى مهاوى المحارق والهلاك الجماعى بحجة الدفاع عن الدين والوطن؟؟! ولكنه كان اصطفافا للدفاع عن نظام فاشستى كل اجندته الحرب والتحدى والغرور وتجييش الشعب السودانى وكل خططه المكائد السياسية والكذب بأسم الدين وهذا هو اكبر الاثم لذلك كان القدر يخفى لكم العذاب والعقاب فى الدنيا قبل الاخرة والعياذ بالله , وما كل المكائد التى صنعتوها للابرياء وما كل الجرائم التى ارتكبتوها بأسم الاسلام دين الله فى حقوق الشعب السودانى من اقصاه الى ادناه تؤكد ذلك, لانكم وبدون رأفة وبدون رحمة زهقتكم ارواحه ورملتم نساءه وعذبتم شبابه واغتلتم ابرياءه واغتصبتم فتياته واراّضيه ودمرتم حرثه ونسله وفصلتم جنوبه عن شماله وارتكبتم الابادة الجماعية فى دارفور.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1418

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#332438 [TIGERSHARK]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2012 04:06 PM
ماقلت الا الحق ...


#332431 [ادروب]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2012 03:57 PM
اوفيت وكفيت وانعم بك من رجل


#332324 [العزايزى]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2012 01:56 PM
بارك الله فيك يا اخ حسن ود البدرى لخصت وكفيت.


حسن البدرى حسن
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة