قصيدة الخرطوم
04-13-2012 07:41 PM

الخرطوم (قصيدة)

يوسف عمر بشر ديقو
[email protected]


أنا أشكو إليك يا الخرطوم
أشكو إليك وحزني بين ضلوعي مكتوم
فانا أعرفك واعرف انك مكلوم
كتبت علينا خطي برسم مرسوم
شئنا ام شاءت الأقدار فانه حتما محتوم
فليالي القهر لن تطول وتدوم
غداً سيصيح الخرطوم
كما صاح من قبل الحلقوم
وغني العندليب وام كلثوم
بالنثر والشعر المنظوم
هبي هبي يا الخرطوم
لن نقبل بالظلم المحكوم
لن نرضي بالضيظ المقسوم
ظلم الجيش المهزوم
فهذا عندي مزموم
لن ننسي الشعب المحروم
شعب بالعيش مهموم
فانا أشكو إليك يا الخرطوم
فالظلم عندي غيوم
والحب عندي منقوم
والسجن قصر الروم
فانا ابحث عن كتاب مرقوم
الحكم فيه للشعب المظلوم
اليراع فكر حر منظوم
والعدل حكما بين الخصوم
فيه الدستور يعلو كالنجوم
فانا أشكو إليك يا الخرطوم
فانا أشكو إليك يا الخرطوم


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1036

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#333671 [ساميه]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2012 07:14 PM
والله الشكيه لغير الله مزله .. لكن نسوى شنوا كلنا بنشك.......................................ى


#332557 [على ايوب]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2012 08:10 PM
مااروعك واروع كلماتك يا يوسف.


يوسف عمر بشر ديقو
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة