المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
قصيدة (حال البلد )
قصيدة (حال البلد )
04-16-2012 03:24 AM


قصيدة (حال البلد)

خضرعطا المنان
[email protected]

على حــال البلد ببكي
أشـق جـيوب وألـطم خـدود
لا قيادي .. ولا مبادي
فســادن مافي ليـهو حـدود ..

حليل بلدي البقت سلعة
تبكي جموعنا بالدمعة
نعاني نـزيفـنا والأوجـاع
جراح الفرقة والوجعة
مآسي الدنيا مجتمعة
ضلمة باقـية بـلا شـعـاع

حليل نيلنا الحزين بلحيل
حــليلو نخيلنا والقنديل
حليل شعبي المـشرد وضاع
كنا لطاف
كنا ظراف
وما بنخـاف ومانا جـياع
الا الليلة يا بلدي
بقينا متاع
بقينا رعاع
يسوقنا الجـاهل الملتـاع ..

بقينا خفاف
بقينا رهاف
بقينا خـراف تسـوي الباع
وفي سـوق الخلوق تنـباع ..

وفي زمنـن تعيـس وحـزين
بقينا أغراب
تمنّا تراب
في بـلد العشـــق والزيـن
ضاع مفتاحنا يا أرباب
كسرنا الباب ....
هـدمـنا الحـوش وشــباكين
وبقـيـنا عـرايا مكـشوفـين
مليون ميل .. مليون ميل
بدل واحد بقالنا اتنـــــين
اتقســـمنا لى شعبـــــــين
في بــــــلدين ومتحــاربين
نحـنا الـكـنا يا نـاســــيـن
مـتآنسـين ومتـجانســيـن
بـقـيـنا الليـلة متـخاصمين
نسينا العشرة والإلفة
نســـينا أخلاقنا
ضـــــــــــــــــاع الــديـن

حليلك انت ياســودان
بلد الحوبة والفرسان
ويـــا بلد العـــديل والزين
مكانك يابا نون العين
إلا عليك الليلة متباكين
وبدل واحــد بقيت اتنين .


تعليقات 5 | إهداء 1 | زيارات 3048

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#335810 [عبد الرحمن على]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2012 09:02 AM
الزول دا مصدق نفسو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظظ


#335805 [لَتُسْأَلُنَّ]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2012 08:51 AM
لقد استهللت استهلالا رائعا ببكاء حارق يكشف عن ألم ممض جراء فقد عزيز
حتي شققت الجيوب و لطمت الخدود في زمرة الباكيات.
و حق لك البكاء علي وطن الجمال الذي ضم أكثر مما عددت من خصال.
و صدقت في كثير ولكن هل فعلا كنا (مـتآنسـين ومتـجانســيـن)!
و لا بأس فما الحياة كلها صفو فإن لم يدم العيش في تآنس وتجانس فيجب ألا
يؤدي التبرم العارض إلي تدابر يفضي إلي قطيعة و قديما كنا نصدح ونحن صغارا
لاعنين من يفصلنا:
نحن روحان حللنا بدنا
منقو قل لا عاش من يفصلنا
وأيام التشاكس و موشاكوس نعلل النفس بقول الشاعر:
لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها و لكن أخلاق الرجال تضيق
فعشنا إلي أن ضاقت أحلام الرجال و انشطر المجال
و كأننا لم نسمع بقول القائل:
ولست بمستبق أخا لاتلمه على شعث أي الرجال المهذب
و السياسة ذات قلب غليظ ولا ترخي للشعر أذنا ولا تلقي للمشاعر بالا.
ثم أخي ليتك أبقيت البكاء حيا إذ كأني بك أطفأت حرقة المناحة عند الخروج
حين أسدلت ستارا بقولك (إلا عليك الليلة متباكين) علي المشهد المأسوي وأبدلت
كل الدراما الحية التي بدأت بها بصوت يائس يشي بالتصنع وكأنما كل الصخب
ذاك لا يعدو فعل نائحة أجيرة كفكفت دمعها الكذوب بعد أن نالت أجرها
و ليتك حافظت علي شئ من الأمل بدلا من الختام بنبرة هامسة قانطة:
(إلا عليك الليلة متباكين
وبدل واحــد بقيت اتنين .)
ثم لبتك أشرعت كوة يأت منها ضوء أمل بالتئام الوطن الوطن العزيز,
و أطلقت بلبلا يردد:
قد يجمع الله الشتيتين بعد ما ظنا كل الظن ألا تلاقيا.


#335580 [ابو امجد]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2012 03:31 AM
ود عطا المنان الله يديك العافية


#334819 [Welli]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2012 06:21 PM
السيد خضر الشهير بخضر هربة(عاد اليكم من جديد, ترم تا, ترم تا); دي زي موسيقة كابتن ماجد يعني.
يا سلاااااام علي القصيدة العجيبة !
كدي شوفوا يا اخوانا الزول ده بنظم الكلام كيفن :
بقينا خفاف
بقينا رهاف
بقينا خـراف تسـوي الباع
وفي سـوق الخلوق تنـباع

هاهاهاهاهاهاها: و الله دجاجي يلقط الحب أحسن من الكلام الفارغ ده 1000 مرة !
يا أخوانا البلاء ده شنو ؟ يا ناس الراكوبة حرام عليكم ! انحنا ذنبنا شنو تبتلونا البلية دي ؟
بالمناسبة,انت سارق العنوان ده من القصيدة بتاعت (سيد البلد) صاح ؟

قلت لي (تسوي الباع), هاهاها
مهزلة !!


#334754 [دفع الله المقدم]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2012 05:26 PM
حليلك انت يافنان
سودانك في خبر كان
سودانك كان في مكان
اليوم ما بنفع الهذيان
تعال لم الصف وارمي قدام
حليل المهدي قائد الميدان
وين احفاده اليوم في الزنزان
تقولي كمان حليل سودان


ردود على دفع الله المقدم
United States [لَتُسْأَلُنَّ] 04-17-2012 11:24 AM
مين أحفاد المهدي الفي الزازان؟
تقصد القاعد في قصر الحاكم المزدان
واللا الشغال ضابط أمن و أمان
واللا أبوهم البتعويضات جرابو ملان
ديل يا خوي كلهم في خدمة السلطان
ليكن الله يرحم المهدي و حليل السودان


خضرعطا المنان
خضرعطا المنان

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة