هجليج وربيع السودان
04-17-2012 02:56 PM


هجليج وربيع السودان

خضرعطا المنان
[email protected]

مما لا جدال حوله هو أن الربيع العربي أوجد شعورا جارفا لدى شعوب المنطقة قاطبة بضرورة التحرر من الانظمة الديكتاتورية وكسرحاجز الخوف وفتح الطريق واسعا أمام هذه الشعوب للتحكم في شؤون بلادها وادارتها بنفسها دون أن يكون هناك من ينصب نفسه وصيا عليها أو متحكما في مسار حياتها وشكل ملبسها ومأكلها ومشربها وموزعا على من يختاره من أفرادها صكوك غفران أو شهادات حسن سير وسلوك والوطنية .
ولكن الأكثر صحة هو أن الشعب السوداني - الذي تأخر ربيعه الى حين - كان هو الأولى باطلاق شرارة هذا الربيع الزاحف الآن بقوة ذلك لتوفركافة الأسباب الموضوعية التي كانت سببا في انطلاقه وهو يواصل مسيره ويبتلع بلدا تلو آخر وإن إستعصى بعضها عليه ولكنه حتما سينتصر في نهاية المطاف لسبب واحد هو أنه يستمد قوته من شرعية الشعوب وارادتها التي لا تقهر .. وللحقيقة والتاريخ فان شعب السودان هو الرائد في صناعة الثورات الشعبية في المنطقة واقتلاع الأنظمة المستبدة وله في هذا السياق ثلاث تجارب سابقة لن ينساها التارخ وإن تجاهلها العرب دون أن يذكرها أحد منهم في غمرة انتصارات ربيعهم الحالي وهي : 17 نوفمير 1958 و 21 اكتوبر 1964 ثم 6 ابريل 1985.
والشاهد أن المشفقين على السودان يرددون القول بأن هذا البلد الذي ابتلي بنظام عسكري /عقائدي / انقلابي/ اسلاموي /كريه يحكم قبضته عليه منذ العام 1989 وتربعه على أنقاض حكم ديمقراطي انما هو اليوم بحاجة ماسة وعاجلة لقيادة / رشيدة /جديدة/ وواعية تستوعب مستجدات العصر وحاجات انسانه الملحة لسياسات تطلق طاقاته السجينة التي تراجعت كثيرا إثر نهج عقيم ومتخلف اتبعه النظام و يقوم على الاقصاء والتقليل من شأن الآخر والتحكم في مصيره والاستيلاء القسري على امكانات وطنه ( السودان) وموارده المتعددة التي تزخر بها أرضه سطحا وجوفا .
وقد رأينا كيف ان عصابة الانقاذ قد فرطت في السودان ودفعت بربع شعبه الى محرقة الانفصال مرفقا بثلث مساحته المليونية .. فيما يعيش ربع آخر من سكانه اليوم خارج حدوده ( 8 ملايين ) ويعاني أهلنا في الداخل ويلات المجاعة وسوء الحال تحت وطأة اقتصاد ضاغط المرفهون فيه هم هذه العصابة الانقلابية والموالين لها من الرأسمالية الطفيلية والنفعيين والأصوليين وأصحاب المصالح الشخصية ممن يعيشون على أموال السحت واليتامى والأرامل والثكالى .
عشرات القضايا والفتن والمشاكل التي مرت بالسودان كانت كل واحدة منها كفيلة بخروج الملايين واسقاط النظام والرمي به في مذبلة التاريخ .. وتعد قضية هجليج واحدة من تلك القضايا الآنية التي يستجدي فيها النظام الناس والشباب للاستنفار و الوقوف ولوإعلاميا معه .
و(هجليج) كانت نتيجة طبيعية لما ظللنا نحذر منه منذ توقيع نيفاشا في التاسع من يناير العام 2005 من تأجيل كثير من متعلقات الاتفاقية وترحيلها لمراحل لاحقة .. وهذا ماكررته خلال مشاركتي في برنامج ( فجر الحرية ) الثلاثاء الماضي بفضائية ( ايه . ان . ان ) الذي دار حول ( هجليج ) وما يمكن ان يترتب على ماجرى هناك .
ولكن يظل السؤال الأكثر الحاحا هنا : حتى لو ( تحررت ) هجليج اليوم أو غدا فمن سيحررنا من عصابة الانقاذ الانقلابية في الشمال ياترى ؟ .
أخيرا :
يا وطن ...
مهما كتير نغيب عــنك
شـال في الغربة لافحـنك
وتاج في رؤوسنا لابسنك
عز في قلوبنا شـــــــايلنك
وهرم في علالي شايفنك
ومهما كبرت في ســـنك
شباب في عيونا راجـنك
كتاب في عمرنا حافظنك
ســـليل أمجادنا عارفــنك
ومهما نغيب كتير عنك
تغيب من بالنا ما ظنك .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1665

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#336975 [الهدهد]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2012 02:42 AM
سيتحرر السودان قريبا فى الشمال وفى ولايات الجنوب . الا تعلم الاخ خضر ان استعمار الكيزان اسوء من الاستعمار الانجليزى !!!؟ هل نصدق ان يحكمنا ناس بهذه الطريقة الدكتاتورية ؟ هل كنا نتوقع ان يدمر الوطن وينشطر فى ظل هذه الحكومةى الفاسدة ؟؟ من منا كان يتوقع تدمير مشروع الجزيرة العملاق ؟ من كان يتوقع تدمير السكة حديد السودان والتى كانت مثلا فى افريقيا . جاء هؤلاء الخنازير وبحقد اسوء من حقد اليهود واستولوا على السلطة بليل دامس وبعد ذلك استولوا على اموال الشعب فقد طردوا التجار من السوق واستولوا هم على مقاليد التجارةوطردوا المواطنين من معايشهم بما يسمى الصالح العام وهو التمكين العام فدمروا الخدمة المدنية وبالتالى تم تدمير كل البنية التحتية للوطن . تاجروا بالدين ومارسوا الوظيفة مع الاعمال الحرة فى دولة الفوضى وحكم بنى كحوز . دمروا القوات المسلحة وهاهى هجليج تسقط فى ثوان الشيىء الذى حير الشعب السودانى كله . مرحب بسلفاكير وقواته فهم ارحم لنا من حكم بنى كوز قطع الله دابرهم جميعا .


#336188 [عبدالسلام مختار]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2012 05:16 PM
ما عندك سالفة انت فى شنو والقوات المسلحة فى شنو قوم لف جاك البلى


خضر عطا المنان
خضر عطا المنان

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة