المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
من الواسوق طلع بازوك .. !!
من الواسوق طلع بازوك .. !!
04-17-2012 10:09 PM

من الواسوق طلع بازوك .. !!

سيف الحق حسن
[email protected]



وصلنى ايميل من المعلق الوطنى الغيور الواسوق والذى أعرب عن قلقه وهمه فى المتغيرات الحرجة التي طرأت على الساحة مما قد تؤثر في تصورنا عن العمر الإفتراضي للطغمة الحاكمة. فنسأل الله العلى القدير أن يحفظ ويتولى الوطن والشعب برعايته وفضله وان تنتهى هذه الحرب فى أسرع وقت. وتنتهى هذه الفتنة الوطنية التى تحاول الطغمة الحاكمة غرسها مع فتنهم السابقة من العنصرية والقبلية والجهوية.

وأبدى الأخ الواسوق إقتراحا فى غاية الأهمية وهو وجوب التفكير فيه من الآن فى وضع تصور متكامل لسودان مابعد الإنقاذ إنشاء الله. وهو إقتراح أتفق معه تماما. فالإنقاذ المشئومة ذاهبة بإذن الله لا محالة و لكن لحماية الثورة التى ستقلعها لابد من سبق فى التفكير الذهنى أو التسارع الذهنى. فقد كانت أكتوبر التى راحت شمار فى مرقة أبريل شاهد على ضعفنا من هذه الناحية. ويتلخص مقترح الواسوق فى النقاط التالية:-

* جسد معارضة جديد صلب مشكل من الوطنين فى الداخل والخارج. جسد مستقل على اساس الخبرة والاستحقاق وليس الشهرة والتاريخ من أناس لهم وزنهم واحترامهم الإقليمي والعالمي من علمائنا وخبرائنا المنتشرين في العالم. مدعومين مادياً باصحاب العمل المستقلين عن الانقاذ وما اكثرهم بالخارج.

* محتوى فكرى يكون روح تغذى الثورة. تفعيل دور الصحفيين والكتاب الشرفاء لتدعيم الافكار والوعى والمبادرات والتى تساهم فى صياغة افكار جديدة واجندة وطنية لمرحلة ما بعد الانقاذ. هذا المحتوى سيخلق قيادات (من عموم الجديد المجهول). قيادات يلتف حولها الناس وقت الثورة بدل نبقى في حيص بيص بعدين ويكون الوقت راح والخطر في اعلى مستوياته مما يسمح بالانقضاض على الثورة زي ما شفنا في التجارب الحولنا. ومثال لذلك صياغة دستور وطنى لقطع الطريق على الكيزان من صياغتهم الآن لدستور اسلامى يكرس لهم الجلوس فى السلطة والكرسى الى ابد الابدين.

* نشر الوعى فى مختلف المستويات. ليحس الناس بقوتهم وقدرتهم على المقاومة بأساليب فعالة كخطوة متقدمة على المعارضة التقليدية والإلكترونية المعرية للنظام. - نشر الوعي بين القواعد عبر إشراك القواعد والنقابات والأحزاب التقليدية في الصياغة مما يزيد نشر الوعي بالحقوق ويحشد التأييد بين القواعد الشعبية - تحفيز الاخرين على انتهاج الاساليب الخلاقة في الاتيان بمبادرات اخرى مما يفجر الطاقات الكامنة ويحرر الجموع المحيّدة من الاحباطات المفروضة عليهم الخ.

لنثبت ان الشعب السوداني اقوى وأرقى واعظم.

وبالتأكيد هذه خطوط عريضة تحتاج لصياغة خطط منبثقة تبين كيفية تطبيقها على أرض الواقع. فهل يمكن الأعزاء فى الراكوبة أو حريات أن يساعدوا أو يتبنوا هذا الطرح ويفتحوا منتدى لمناقشة كيفية الإنجاز.

و مقترح أخى الواسوق يوافق تقريبا ما ختمت به مقالى السابق كيزان فى الميدان 2:
الرابط:

http://www.alrakoba.net//articles-ac...w-id-14871.htm

والذى لخصت فيه حوجتنا لثورة عقلية كاملة تخلع الساق (الإنقاذ)، وتقلع الجذور (الكيزان) وتقتل البذور (الإسلاميين). ثورة لردع ورد ودحض طغيان الإسلاميين على المسلمين. ثورة إنطلاق لحرية التفكير والإبداع وهو الذى لا يريده الإسلاميين. ثورة لتحقيق العدالة يين الناس. ثورة شرف لرد كرامة الإنسان الذى أكرمه الله بالعقل. ثورة فكر حر لتدمير كل أنواع الفساد ولا سيما سحق الفساد الفكرى...

وهذا لا يتأتى إلا بالتخلص من العقلية السلبية وتنشيط العقلية النقدية وتحرير العقول لتهيئ المناخ. فالحرية الفكرية وسيلة ضرورية لتفعيل الإكتشاف والبحث بدل التلقى، والوصول للفطرة بدل التردى، والتحليق فى الإبداع بدل التأسى. وبالتالى ستتيح طبيعيا صيانة مكارم الأخلاق وتنمية الثقافة والمعرفة وبناء السلوك القويم. وفوق هذا كله تعبيد الطريق لأجيالنا القادمة لضمان إدارتهم للوطن بضمير وعقل ومسئولية تامة ونجاح كامل بإذن الله. والغرب والدول التى تفوقنا لم تتفوق علينا إلا بهذه الوسيلة التى يحاول قتلها فينا أعداء ضمير الفطرة الإنسانية.

والله يرحم حميد شاعرنا العظيم الذى صاغ: من الواسوق ابت تطلع... ولكن طلعت الآن ...

من الواسوق طلع بازوك
يِحَرقَ المدفع الخازوق
يكفكف دمعة الأبرول
ويشد ساعد الأقلام
عشان تملا البلد فاروق
ونصعد بالعلم صاروخ

ويرجع النيل القديم ياهو
ونرجع نحن ناس يا نا

نزيل غصة حلقنا المشروق
نضمد جرح حِلمنا المسروق
نشيل الحمل من تانى
ونكون يا نا

نسطر أفراح الزمن تانى
نفارق حظنا المغبون
نبارح همنا المخزون
ويكون النيل القديم ياهو
ونرجع زى زمان يا نا

عشان تطلع شمس فجرنا شروق
و نقول لأطفالنا السمر مبروك
ولا تَطَى الوردة الصبيى
ونكون يا نا...





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1564

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#336965 [الواسوق]
4.00/5 (4 صوت)

04-18-2012 02:33 AM
الاخ سيف الحق... اسمح لي ان استهل بدعائك الذي دبجت به ردكم الكريم ان يطهر الله قلوبنا من النفاق والكذب والرياء وشكر الله لك جهدك فما توانيت اذ لبيت. واني لادعو الله ان يؤلف قلوبنا على الخير والمحبة والحق. راكوبتنا عامرة وضلها وارف بخيراً كتير بساخرهم وطريفهم ومحللهم وحتى الحانقين والمغبونين منهم (وكلنا مغبونون طبعا!) وعلى رأس اهل راكوبتنا العزيزة أمثالك من الكتاب والصحفيين الهامين بهموم الوطن.

ان طاقتنا الجمعية لو وجدت وعاءً تنظيمياً يقوده اعلام فكرنا وثقافتنا السودانيين من المجالات المختلفة: سياسة ومجتمع واقتصاد وعلوم وفن وثقافة، فانهم سيشكلون منارات هادية للمحتوى المنشود عبر اطروحاتهم المختلفة ورؤآهم المجددة لكل مايجب وحري بسودان الغد ان يكونه. كما يمكن ان تتنوع المشاركات من الشباب والمهتمين بأطروحات مفكرينا فتتخذ النسق الأكاديمي او البحثي او المجتمعي في تطوير الأفكار والمبادرات في اطار حركة مدنية تفاعلية فاعلة مما يعمم الفائدة حيث ترى بنات أفكار أَعْلامِنا النور وتنتشر بين الناس مما يزيد الوعي ويعزز المكون الفطري من ناحية ومما يعرف شبابنا بالغرض النبيل من اسهاماتهم بل وبدورهم الهام في بناء مستقبل الوطن ذلك ان اعظم غرض للإنسان هو احسانه للآخر بدءً من دائرة المجتمع والوطن ووصولاً الى الامة والعالم ولكم في "ومن قتل نفساً... فكأنما... ومن أحياها فكأنما.." خير مثال.

مهم جداً ان الغرض من ذلك كله هو الخروج بحلول عملية وخطط ورؤى استراتيجية مدروسة للخروج بالسودان من أزماته بشكل نهائي منطلقين من فضاء فكري مبدع، مجدد، وحر مستندين على خبرات علمائنا ومفكريها وساستنا ومبدعينا. نأمل ان تكون ورشة عمل وطنية كبيرة تتسم بالعملية والفعالية ولكل تفصيل في حينه.

توكلت عليك يا الله!


#336700 [انا بكره الكيزان]
5.00/5 (4 صوت)

04-17-2012 10:28 PM
حقو نبدأ من الآن في وضع التصور لتشكيل السودان الجديد و هذه هي مقترحاتي :-
1- لا يوجد ما يسمى بالاحزاب في السودان الجديد فهي اس البلاء الذي حاق بالوطن
2- الترشح للانتخابات و البرلمان بصورة فردية
3- منع المهن الحساسة من ممارسة السياسة
4- حل القوات المسلحة و الشرطة و الامن و الاستعانة بقوات من الامم المتحدة لحفظ الامن و السلان في السودان حتى تستعيد البلاد عافيتها
4-بناء قوات مسلحة جديدة و شرطة و نظام قضائي و نيابة عامة جديدة يشترط فيها عدم الانتماء الحزبي و الديني و القبلي
5- الاستفادة من موارد السودان الضخمة في تحقيق الرخاء الاقتصادي
6-الحساب الشديد لكل من ارتكب جريمة في حق الوطن و المواطن
7-جمع السلاح من كل المتفلتين
اكتفي بهذا القدر فهناك من يحمل مقترحات افضل من
نرجو ان ننعم جميعا بوطن معافى يسع الجميع
حفظ الله السودان و شعبه و موارده من الطامعين


سيف الحق حسن
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة