المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
قضية العسكريين المفصولين تعسفياً فى دهاليز المحكمة الدستورية
قضية العسكريين المفصولين تعسفياً فى دهاليز المحكمة الدستورية
04-18-2012 04:52 AM

قضية العسكريين المفصولين تعسفياً فى دهاليز المحكمة الدستورية

لا زالت قضيتنا نحن العسكريين المفصولين تعسفياً منذ العام 2007 تقبع فى دهاليز المحكمة الدستورية زهاء السبع سنوات من عمرنا المعطون داخل السودان فى أقبية المعاناة والتجاهل والنسيان, فإذا بنا ودون سابق إنذار نفاجأ قبل أسبوعين ونيف بالمحكمة الدستورية تطلب من رافعى الطعن الدستورى (اللجنة التنفيذية للضباط المفصولين تعسفياً) تسديد الرسوم المطلوبة لسبر أغوار القضية, رغم النص القانونى بقانون القوات المسلحة والقاضى بإعفاء العسكريين من رسوم التفاضى مع العلم بأن عدد الضباط الذين تم فصلهم وإبعادهم من القوات المسلحة منذ مجئ الإنقاذ فاق عددهم سبعة ألف ضابط .. وضباط الصف والجنود فاق عددهم ستة وثلاقين ضابط صف وجندى وكل هذا العدد تم فصله دون جريرة أو ذنب سوى إنتماؤهم الصادق للوطن السودان عندما كانت مساحته مليون ميل مربع ...وعافت نفوسهم الإنتساب للتنظيم السياسى الذى أستبدل العسكريين ذوى الكفاءات الميدانية والتكتيكية الفذة بفنيين ينتمون للتنظيم.... مع العلم بأن كل ضابط محترف أكمل فترته الدراسية التدريبية كاملة بالكلية الحربية السودانية يختم القسم بعبارة ( ولو أدَى ذلك للمجازفة بحياتى) وهو فى قمة الإنضباط العسكرى والوطنى.
العسكريون المفصولون تعسفياً وبكل إحترام وإنضباط وتقدير قاموا برفع ظلاماتهم وشكواهم ومطالبهم بخطابات ومناشدات لوزارة الدفاع ورئاسة الجمهورية لإعادة النظر فى قرارات الفصل التعسفي ولما لم يجدوا ناصراً سلكوا الطريق القانونى برفع القضية للجنة الحسبة والمظالم التى أحالت الأمر للمجلس الوطنى الذى أصدر قراراً واجب التنفيذ لوزارة الدفاع ... وعندما تجاهلت وزارة الدفاع مضمون القضية, قامت اللجنة برفع طعن دستورى فى المحكمة الدستورىة ضد قرارات وزارة الدفاع التى أحالتهم للمعاش دون أسباب واضحة تذكر. ومنذ ذلك الحين 2007 لم تحرك المحكمة الدستورية ساكناً سوى المطالبة بدفع رسوم التقاضى رغم أن اللجنة تقدمت بطلب إعفاء من الرسوم . بتاريخ 5/4/2012 قامت اللجنة وبمجهود ذاتى بدفع الرسوم المفروضة حتى يؤسسوا لأدبيات الصمود والتحدى فى قضايا المطالب ... ليس لهم بل لكل الأجيال القادمة فى سوداننا الحبيب.

لجنة الضباط المفصولين تعسفياً
الخرطوم: 17/4/2012


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1699

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#342823 [أبوالطيب]
0.00/5 (0 صوت)

04-22-2012 03:53 PM
نسأل الله أن يوفقكم من أجل حل قضيتكم العادلة انه نعم المولى ونعم النصير يقول الله تعالى :(ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين)صدق الله الغظيم


#337890 [الاقرع النزهى]
5.00/5 (1 صوت)

04-18-2012 08:44 PM
7000 ضابط 36000 جندى وضاط صف ....................لماذا لا تكونوا نواة للجيش الوطنى الحر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!96


#337330 [عمر خليل]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2012 12:34 PM
لماذا يها الاخوة فصلتم قضيتكم وحددتموها بالمفصولين تعسفيا منذ 2007 فالضباط فصلوا تعسفيا منذ 1989 وهم كثر هل نسيتم كشوفات الفصل خلال الفترة 1989 -2007 خاصة 1989 -1995 عندما تكون هناك لجنه وقضية كهذه ارجو ان تكون شاملة الكل فالظلم واحد والتعسف واحد والظالم والمتعسف واحد .......دمتم


#337277 [Islam]
5.00/5 (2 صوت)

04-18-2012 08:56 AM
الاخوه العسكريين المفصولين تعسفيا:
ارجو الا يفوت عليكم توقيت اعادة النظر في قضيتكم , فالسودان ليس به قضاء مستقل ونزيه كما في السابق, ومعظم القضاه في السودان هم كوادر امنيه تتلقى الاوامر من جهاز الامن وعمر ونافع , كل ما في الامر انهم بحاجه اليكم بعد الهزائم العسكريه التي منيت بها مليشيات المؤتمر الوطني او ما يعرف اصطلاحا القوات المسلحه, كذلك هناك دوافع امنيه لشغلكم عن اي محاوله او تحرك للمشاركه في اسقاط النظام , فالامر ليس سوى تسويف بدوافع امنيه بحته لا علاقه له برد الحقوق.


#337267 [الشايقي]
5.00/5 (2 صوت)

04-18-2012 08:34 AM
ابي فصل واحيل للصالح العام منز 1992ونحن في عز حوجتنا له وياتون اليوم بعد ان دمرو البلد ونهبوها ويطالبونا بالقتال في هجليج ويتكلمون عن الوطنيه ...اذهبو واغربوا عن وجوهنا فوالله لقد كرهنا ارض تضمنا معكم وكرهنا انفسنا زاتها


#337183 [عاشق النامير]
4.04/5 (6 صوت)

04-18-2012 06:26 AM
و انتو كان فى الحصل ده ما كان حصل


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة