المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
الطاهر ساتي
الدرس الثاني ... هذا الفارس...!!
الدرس الثاني ... هذا الفارس...!!
04-23-2012 08:40 AM

إليكم .......

الطاهر ساتي
[email protected]


الدرس الثاني ... هذا الفارس...!!

** ومن أخلاق الفرسان.. نفى الفاروق عمر أبومحجن الثقفي الى جزيرة نائية، فهرب منها الى القادسية، وكان سعد ابن ابي وقاص واليها..علم ابن الخطاب بهروب الثقفي الى القادسية، فأمر سعد بحبسه، فحبسه.. ثم دارت معركة القادسية بقيادة سعد، وعرف ذاك الحبيس بأن بني جلدته ينازلون الفرس دفاعاً عن ديارهم، فتوسل الى سلمى - زوجة سعد - بأن تحل قيده وتعطيه البلقاء - فرس سعد - لينال شرف قتال الفرس ثم يعود الى السجن..رفضت سلمى، ثم وافقت بعد أن توسل اليها بالأشعار..انطلق الثقفي بالفرس الى سوح القتال وقاتل قتالاً أدهش الجيش وقائده سعد، ولم يكن يعرفه أحد، وظل سعد يردد حائراً أمام مشاهد قتال هذا الفارس : (الطعن طعن أبومحجن والصبر صبر البلقاء، ولكن أبومحجن في الحبس).. وعندما انتصف الليل وتوقف القتال عاد أبومحجن الثقفي الى حبسه، أي لم يخن سلمى..لاحقاً، أخبرت سلمى زوجها سعد بما حدث، فعفى عنه، هكذا الحكاية..مغزاها : بغض النظر عن سبب السجن، مؤلم جدا أن يقاتل السجين تحت رأية السجان، ولو لم يكن الثقفي فارساً محباً لديار أجداده وأهله لما دافع عنها - تحت رأية سجانه - وهو (سجين)..!!
** وعليه..ما يجب أن يتعلمه الحزب الحاكم من دروس هجليج، هو أن حال أهل السودان لايختلف كثيراً عن حال ذاك الفارس الثقفي ..فالحبس - بكل رمزيته - كان ولايزال يضم الحال العام، ومع ذلك ترفع ذاك الحال العام عن آلام الحبس ولبى نداء الوطن في هجليج..نعم تلك الجماهير التي هرولت الى القيادة العامة وإحتشدت أمامها - عقب سماع بيان تحرير هجليج - ليست هي عضوية المؤتمر الوطني، ولو كانت كذلك لذهبت الى شارع المطار وهتفت بشعارات الحزب في دار الحزب .. تلك الجماهير هي التي تصلح بأن تسمى بالشعب، لأن حشدها كان عفوياً وجامعاً لكل ألوان الطيف السياسي والثقافي والعقائدي وكل الأعراق ..وكان - شكلاً ووجداناً - نموذجاً للسودان الذي يشتهيه ويتمناه أي سوداني.. ويخطئ المؤتمر الوطني لو ظن بأن تلك الجماهير أخرجها الإنتماء اليه أو لتهتف لنهجه الحاكم أو لتفرح لسلطته القابضة، لا ما هكذا ملامح ذاك الحدث وما هكذا قال وجدان تلاحم الجيش والشعب يوم تحرير هجليج..!!
** فالكل يعلم - عدا متنطعي المؤتمر الوطني - بأن تلك الجماهير ما أخرجتها من أحزانها لمناصرة قوات بلادها إلا ذات المشاعر الصادقة التي أخرجت ذاك الفارس الثقفي من حبسه ليناصر جيش بلاده ضد الفرس..نعم، صدق الانتماء لأرض الوطن - وليس الولاء للمؤتمر الوطني - هو الذي تلك الجموع يومئذ الى حيث قيادة جيش البلد، ولذلك هي جديرة بأن تدير شؤون وطنها بلاقيود حزب أو شمولية جماعة..وفليسأل سلاطين الحزب الإقصائي أنفسهم : إن لم يكن هذا الشعب المخلص - الذي يكظم حزن واقعه السياسي في الملمات ويترفع عن آلام حاله السياسي عند الشدائد- جديراً بحل تلك القيود عن إرادتها، فمن الجدير؟..وإن لم يكن هذا الشعب المحب لوطنه جديراً بأوسمة الحرية والديمقراطية والعدالة، فمن الجدير بها ؟..ابن أبي وقاص كان حكيماً حين اعترف بحرية الفارس الثقفي الذي أخلص لوطنه في ( ساعة شدة )، وتلك حكمة يصلح اقتباسها بحيث ترسم - عاجلاً غير آجل - واقعاً في حياة أهل السودان، فليتواضع الحزب الحاكم قليلاً ويقتبس من تلك الحكمة..وخير للوطن أن يدافع عنه شعبه وهو فى كامل حريته، وليس من الحكمة أن يدافع عنه وهو (مكبل بالقيود) و (محروم الحقوق)..المختصر المفيد، : واقع هذا الفارس - شعب بلادي - بحاجة الي تغيير إيجابي يؤدي الى إصلاح سياسي يُحاسب المخطئ ويُكافح المفسد ويُحارب المحتكر ويحترم الرأي الآخر..فالبعض يطالب بمحاسبة الوزير فلان وإعفاء المدير فلتكان، ولكن لا، إذ قضية هجليج كشفت ثغوراً أوسع من هذا وذاك، مفادها : ( هذا الظل الأعوج من ذاك العود الأعوج)..الإصلاح المرتجى يجب أن يكون (شاملاً وجذرياَ)، بحيث يدافع أي فارس عن بلده (حراً طليقاً)..!!


تعليقات 21 | إهداء 0 | زيارات 4045

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#345300 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 07:03 PM
والله مقال يتوزن بالدهم وصبت الحقيقة في مقتل ولكن لا حياة لمن تنادي وربنا يصلح الحال


#344666 [youssfali]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 11:38 AM
يا جماعا في سؤال محيرني من يوم الجمعة بيقولو الجيش حرر هجليج وكل ما واحد منهم وقف في حشد مجلج بالسلاح والعدات بيقول الجيش انتصر وحرر هجليج والناس المفترط انهم هم الجيش بيكبرو للجيش المنتصر وكل الكتائب ال بتشوفها ديل ما شاركون في الانتصارات داير اعرف الكتيبة الشاركة في المعركة اسمها منو وقائدها ياتو


#344341 [شمالي]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 05:15 AM
خلينا في المهم حلايب وشلاتين والفشقة عملت لينا فيهم يا الطاهر فكنا من حكاية شغل الغواصات البتسوي فيهو دا
لمن المؤتمر البطني فقد مورد بترول هجليج أصبحت يا الطاهر تهذي وترعد وتزبد ويممت وجهك شطر المؤتمر الوطني
ما تعمل فيها منطش هههههه


#344281 [بيبو]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 12:58 AM
يا ساتي جماهير شنو هو فضل فيها جماهير دا شعب اصبح غريب يحب جلاده ويهتف باسمه .
منو العوض وعليهو العوض الشعب السوداني .


#344279 [ود الجزيره]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 12:55 AM
ياساتى ماعندى شك انك ارزقى عنصرى كما حال بنى جلدتك(بنى دنقل) الذين احتلوا كل مؤسسات الدوله والبنوك وافسدوا.... بس بصراحه ماعندى شك فى انك اذكى من ابورياله والولد المعدزه!!! ياخوى بطل مهابشه واتكلم عن قصف العزل فى دارفور وجبال النوبه.. وليه مافى ولا امام مسجد واااحد او صحفى من الاقليات المتنفذه (زى حلاتك كدا)تكلم عن معاناتهم


#344275 [ودكنانة]
0.00/5 (0 صوت)

04-24-2012 12:49 AM
الطاهر ساتى

انت الليلة مية مية
ربنا يديك العافية


#344259 [مغبون]
5.00/5 (2 صوت)

04-24-2012 12:20 AM
يا ساتى سلام
يا ولدنا طلعتا كيس نايلو ...و الهوا شايلو
يوم مع ديل ويوم مع ديلك ... لكن برضو نحيك على الشجاعه فى بعض انحيازك للشعب المغبون
بس بدل السفسفطه (وتغيير ايجابى وعلاج شامل ) حقو تقول للجماعه بالواضح الما فاضح انو سياساتكم الرعناء دى دخّلت البلد فى ... الوزّه, والعلاج الناجع الوحيد هو رحيل هذه الطغمه المتنفّذه والمكتنزه من مال هذا الشعب وذهاب مجموعة الاقزام التى أضرّت بتكويننا الاجتماعى حتى صرنا نحرق الكنائس و صار أصحاب الهوس الدينى رؤساء أقسام بالجامعات...حتى متى ستظل هذه الحكومه على رأسنا و نكتوى نحن بنيران الحرب التى يؤججونها
كسره.... حلايب الحصل فيها شنووووووووو؟؟


#344024 [ابو عــــــــــمر]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2012 06:41 PM
عمودك طاعم شديد التحية ليك والقومة للوطن >>> وضع البلد احبس النفس الطالع ونازل
وياريت امثال مصطفى اسماعيل ابعد عن المقارنة بين تحرير هجليج وموقعة بدر ..


#343911 [متفائل جدا]
5.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 04:21 PM
سلمت يداك ود ساتى .. مقال اليوم ازال الكثير من الغشاوة والارتباك الذى انتابك مؤخرا ..
ويا ريت يخرج لنا من بين القوم رجل رشيد حتى نخرج بنصر مبين من فاجعة هجليج واستثمار عودة اللحمة الوطنية لاصلاح ما افسده الدهر ..


#343656 [القاضي]
1.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 01:19 PM
لك التحية ... سوداني ومن صلب سوداني ... ما أعتقد زبانية المؤتمر الوطني حا يسمعوك وخير دليل حتى ذلك الشاب المسجون الذي يفهم في مسالة تجييش المشاعر ... فكوه عشان يجيش الناس لأغراض لا مكان للعقل فيها .. أرجوك أخي أن تكتب بضرورة أن يتم وضع جثث أخواننا الجنوبين المساكين ا الذين قلتو في هجليج في صناديق وتسلم عبر الامم المتحدة لجوبا ...هذه الخطوة تحقق كثير من المقاصد .. هي أحترام لحرمة و آدمية الموتى .. وكشف من الذي كذب في الآفاكيين على جانبي الحدود ... شخصياً لأ ارى أن قائد القوة السوودانية شخص يمكن أن يكذب وذكر ان الجثث 928


#343614 [سوداني عاقل]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2012 12:48 PM
هذة هي الحقيقة استاذنا الطاهر ساتي لان الشعب السوداني الذي خرج في مسيرات عفوية تائدا للنصر ثم رجع مرة اخري للسجن الذي فرضتهوا علية حكومة الكيزان


#343604 [mohy]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2012 12:38 PM
خففت الكوزنة شوية يعني
شتان بين ما ضربت من مثل قوات تحارب لنشر الإسلام وقوات تحارب شعبها المسلم في جبال النوبة

ماعندك أمثلة كويسة


#343583 [الواسوق]
3.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 12:19 PM
لا حول ولا قوة الا بالله... الزول دا مرة يميل جاي ومرة يميل جاي. ممكن نتفهم انه شغال في بيئة صعبة ومضطر يهادن عشان لقمة العيش وعشان يحافظ على امنه لكن يبطل المدح والشكر الزايد للجماعة كان فعلاً داير بيقى على الحياد!


ردود على الواسوق
United States [عنتر ابن شداد الجموعي] 04-23-2012 09:40 PM
علي الطلاق لا يمين لا شمال
خط ود ساتي واضح ومستقيم يا السموك اهلك الواسوق
انا واخوى على ابن عمي وانا وابن عمي على الغريب
وقع ليك ولا ازيدك بيت ؟؟؟؟؟


#343570 [انسان]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2012 12:04 PM
وعليه..ما يجب أن يتعلمه الحزب الحاكم؟؟؟؟؟؟؟؟ يااااااااااااااااااااااه اخونا الطاهر ساتي لسه منتظر ان يتلعم!نصيبة كبيرة


#343426 [الحال بطال]
3.00/5 (2 صوت)

04-23-2012 10:17 AM
لك التحية استاذنا الطاهر وكلام فعلا في الصميم واتنماء ان تصل هذه الكلمات مسامع الحزب الحاكم وان يعوها جيدا لان هذا فعلا حالي بلادي ومواطنوا بلادي الشرفاء


#343404 [الريفى]
3.00/5 (2 صوت)

04-23-2012 10:01 AM
القول ما قلته يا ساتى وليتهم يفهمون


#343385 [انا بكره راجل وداد]
5.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 09:44 AM
يا داب اتزكرت الشعب يا ود ساتي برضو كتر خيرك و الله يكوونفي عون الشعب


ردود على انا بكره راجل وداد
United States [Shah] 04-23-2012 02:09 PM
أعذرنى أخى العزيز أسألك سؤال: إنت غدا ستكون راجل وداد، أم أنت بتكره البشير؟


#343384 [Abubaker]
5.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 09:44 AM
في اليومين الماضيين اظهر اصحاب المشروع الحضاري فرحة غير طبيعية و ابتسامات العروس ليلة زفافها و ما لقاء الشيخ طه بالامس في قناة النيل الازرق ببعيد ظنا منهم بأن الشعب راضي عنهم و ان الشعب الذي كان يتوقعون خروجه عليهم ابدى فروض الطاعة و القبول هكذا هو تفكيرهم الذي هم انفسهم غير مقتنعين به و لكنه ظن من لا حيلة له. في كل سقطة من سقطاتهم المتوالية يزادوا صلفا و اسكتبارا تسقط البنايات فيقدم الوزير استقالته فيقولوا استراحة محارب تدخل حركة متمردة الى قلب العاصمة فيقولوا ساعدتهم الاقمار الصناعيةمصنع النيل الابيض لا يبدا الانتاج يقولوا مؤامرة امريكية تسقط هجليج فيقولوا ساعدهتم اسرائيل الا يستحي هؤلاء القوم يا اخي الطاهر هؤلاء ربطوا مصير الوطن بمصيرهم هل تعتقد ان من في قلبه مثقال ذرة من وطنية يفعل هذا.

فلنترحم على روح الاستاذ حسن ساتي الذي كان من اكثر الكتاب الذين يفرقون بين الوطن و الانقاذ.

و ابلغ قول الشاعر بلادي و نا جارت علي عزيزة و اهلي و ان ضنوا علي كرام.


#343351 [قبضة أمنية في الخرطوم ... دليل علي خوفهم]
5.00/5 (1 صوت)

04-23-2012 09:13 AM
الذي رأيناه خلال أزمة هجليج أن حكام الخرطوم في الوقت الذي تقاتل فيه إن شئت سمها مجازاً بالقوات المسلحة السودانية - ففي الوقت الذي تقاتل فيه هذه القوات وتقدم أرواحها كان حكام الخرطوم يحكمون الخناق علي أهلها بإجراءات غير قانونية إحترازية ليزيدوا من هلع المواطنين .
حيث أعلن والي الخرطوم - والذي لا نعرف أين بات تلك الليالي التي أحتلت فيها هجليج - قبضته الأمنية علي الخرطوم خوفاً علي حياته و علي حياة المسئولين , وقد وضح ذلك جلياً حول أماكن سكنهم والطرق المؤدية إليها حيث كان يكثر أفراد الأمن والشرطة والشبيحة.


#343338 [hassabo]
3.00/5 (4 صوت)

04-23-2012 08:59 AM
كلام جميل و مقال معبر ههو ده الشعب السوداني والله انا شفته في شارع النص الثوره رجال و نساء يهللون بالفرح والمجد في صوره لم اشهدها من قبل وايضا حصل عندما اصدرت المحكمه الجنائيه قرارها بالقبض علي بشه وقد كان حينها في الكليه الحربيه فخرجت جماهير الريف الشمالي و وادي سيدنا تهتف باسم الرئيس مع وجعها و انكسارها الشعب بالجد رجال ....
عشانك بكاتل الريح ..... عشانك فؤادي جريح


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة