الجيش ينحاز للشعب
04-23-2012 12:30 PM

الجيش ينحاز للشعب

طة أحمد أبوالقاسم
[email protected]

الذى حدث فى هجليج ثورة بكل المقايس .. هبة شعبية وتغير وربيع عربى .. فقد قلت من قبل ان ربيعنا يختلف وغضبنا لة طعم مغاير هذة الانتفاضة تجاوزت البشير وعلى عثمان ونافع وعبدالرحيم قائد الجيش .. هذة المجموعة مجموعة الخزلان والقنوع والانبطاح هكذا قال نفر منهم ..الطيب مصطفى

الشعب السودانى الذى علم الشعوب .. لا يخرج لانة جائع وفقير ولكن يرفض الضيم والخنوع .. لم يقبل المحادثات التى قادها نافع فى اديس أبابا .. وكان يود أن يقيم نيفاشا 2 .. ومزيد من الانبطاح .. شهدنا قبل فترة محادثات وامتداد من التخاذل وحريات أربع ..وباقان يطل من جديد ويدعو البشير الى جوبا .. الشعب السودانى رفض ولم يقبل من على عثمان هكذا اتفاقية تعرض امن الوطن والمنطقة للضياع .. هذة المجموعة هى التى قامت بسحب الجيش من جنوب البلاد وسمحت للجيش اليوغندى ان يطارد فلول جيش الرب داخل الحدود السودانية .. ولكن موسوفينى لة حسابات اخرى مع الحركة الشعبية بدأها مع جون قرنق واحلام ليتها تشبة احلام نايريرى ونكروما ..قبل ذلك كانت أمطارا غزيرة ضد يوغندا

رفض البشير اى جهد من اى شخصية .. عندمااجتمع الترابى مع قرنق للتفاكر زج بة فى السجن .. الصادق ترك الحركة وعاد لكن قطعت اوصال حزبة ..

اليوم البشير يعلن انة ارتكب خطأ .. ولن يهدأ لة بال حتى يقتل الحشرة الشعبية ..وقد كانت ساكنة فى قصر الشعب .. الذين قالوا من قبل ان الحركة الشعبية اخذت اكثر من حقها زج بهم فى السجن ..هكذا يدار السودان
اليوم انحاز الجيش السودانى الى الشعب السودانى دون أن يهتم بقائد الجيش عبدالرحيم .. ذهب الجيش الى هجليج ليطرد الحركة الشعبية خارج الحدود ..واهازيج الشعب السودانى تساندة .. حتى وزير الاعلام مسار المنشق من حزب الامة لا يعلم ماذا يقول .. يقول سوف تسمعوا أخبارا بعد ساعة او ساعتين ..كذلك سناء حمد تود ان تعود الى جوبا .. الاعلام تحول الى قناة النيل الازق وقناة امدرمان .. المعارضة قالت من قبل تريد تغير النظام دون ان ينفلت الامن ونصبح مثل النموذج الليبى .. الان تحقق هذا حرصت على تطهير اراضى الوطن .. عندما تحقق هذا حرص البشير ونافع على تصفية الحسابات والطابور الخامس وصحفى حوش بانقا راشد يود من الترابى شخصيا ان يعلن انة مع البشير ..هذا هو اعلام البشير ..ربيع عبدالعاطى فى قناة العربية.. يقول لمبارك المهدى انت شققت حزب الامة .. ومساروزير الاعلام لم يشق حزب الامة .؟؟.هل عرفتم الان ان هذة المجموعة خارج هذة الغضبة الشعبية ..قبيلة المسيرية التى همشت والاساءة اليها فى بروتوكول ابيى .. حينها قال قائد من القبيلة ان البشير باعهم بثمن بخس من اجل الحركة الشعبية .. قبيلة المسيرية كانت جنبا الى جنب مع الجيش السودانى فى الدفاع عن الوطن .. المسيرات فى الخرطوم لا تقول سير يابشير وكانت فرحة من القلب ..البشير الان خارج السلطة دوليا وداخليا وحفظ لة الشعب ماء وجهة بدل ان يكون رفيقا لباقبو ساحل العاج ..هكذا يقول المهندس الطيب مصطفى ..الذى اصبح يكيل لعلى عثمان ونافع وسائر اعضاء المؤتمر التهم وانهم مجموعة الانبطاح والتبعية ..البشير الان وضعة أقرب لوضع على عبداللة صالح
البشير يحاول تشوية نصر القوات المسلحة ..يود ان يغير نظام دولة اخرى وينعتة بالحشرات
انتصار القوات المسلحة رسالة الى امريكا ان لا تتمادى فى الاستفادة من ضعف البشير ..يكفى نيفاشا ..وهوالان اعلن على انة كان على خطأ..على عثمان اتى الى قناة النيل الازرق ليشكرهم ويقول حديثا خجولا.. وعلية هو ونافع عدم ممارسة الكذب وعلى البشير ان يصمت حتى ترى المعارضة معالجة وضعة من الجنائية .. البشير يود ان يرتكب مزيدا من الاخطاء لكى يطالب بة اوكامبو .. كيف يقول ان الحركة الشعبية اكلها وشرابها وبترولها بيدة ولن يفتح الانبوب ..هذة ابادة جماعية اخرى تؤخذ ضدة .. كذلك نافع .. والبلال يطبل له .. كيف يقول نحن فتحنا الشفرة الخاصة بمصنع السكر .. والبلال يقول هذا خبر بمليون دولار .. تخيل نافع تحول الى هكر يفك الشفرات .. هناك طرق قانونية لحل القضية والوزير رجل عاقل قدم استقالتة ..ولن يكون هكرا ..سيل من الاخطاء يمارسها نظام الانقاذ ..
الان الشعب السودانى يرتب اوضاعة للوضع الجديد ..حقيقى شعب متفرد ..ويخاطب العالم انة امام وضع غريب الغرب ساهم فية .. رسالة الى سلفاكير الذى خسر ابناء الشمال وقد منح من الفرص ولكن دون جدوى .. المحادثات القادمة اذا لم يكن فيها الشعب الذى صنع الانتفاضة الجديدة سوف يكون هناك وضع اخر..



تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1109

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#344189 [عمار]
0.00/5 (0 صوت)

04-23-2012 10:38 PM
تسلم أستاذ طه كلام في محله عسي ولعل أن يعى أهل الإنقاذ الدرس .


طة أحمد أبوالقاسم
طة أحمد أبوالقاسم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة