استقيل يا مسار !!
05-01-2012 08:25 AM

استقيل يا مسار !!

محمد بشير ابونمو / لندن
[email protected]

الاستقالة التى تقدم بها المهندس عبدالله مسار للبشير قبل يومين لا يمكن ان تُفهم فى غير صياغ عنوان مقالى هذا المتواضع، باعتبار ان مصدر التوجيه او الامر – عنوان المقال - هو البشير نفسه ، ولكن لماذا ؟
المهندس مسار هو شخصية خلافية ، ولكن للاسف فى معظم خلافاته ومواقفه المتشددة هى فى اتجاه واحد ومحدد ، وهو اتجاه معاداة كل من له علاقة بالحركات المسلحة فى دارفور وبقضية دار فور بشكل عام وبشكل صارخ . وربما هذا هو سبب قبول وابقاء نظام الانقاذ عليه فى مناصب سياسية رفيعة طوال العشرة سنوات الاخيرة ، ذلك القبول المتبادل الذى جعل مسار لتسمية حزبه (والذى يتكون فقط من بعض الاصحاب و افراد اسرته الصغيرة ) بحزب (الامة الوطنى) تيمنا بحزب (المؤتمر الوطنى) الحاكم ، وقد بادله المؤتمر الوطنى التحية باحسن منها عندما قرر (خلع) دائرة الهندى عزالدين (مؤتمر وطنى ) رئيس تحرير صحيفة (الاهرام اليوم ) باحياء الثورة بام درمان وتسليمها لمسار وهى خالصة الاعداد (التزوير لضمان الفوز) فى الانتخابات النيابية الاخيرة ، ويذكر القراء البلبلة التى احدثها الهندى بخصوص هذا الامر مسخرا صحيفته الخاصة فى هذه الحملة ، الا انه سكت فى النهاية بعد ان تجرع مرارة الهزيمة ، تلك الهزيمة التى تمت " صناعتها " فى النادى الكاثوليكى
بالخرطوم 2 !
ولكن ربما لطموح الرجل الطاغى واستمرائه للسلطة لفترة طويلة ، جعله يرتكب خطأً قاتلا فى علاقته مع المؤتمر الوطنى ، حيث لم يتحمل ابعاده عن تشكيلة "جيش " مستشارى الرئيس عند اعلانها الاخير ، فما كان منه الا وادْلى بالتصريح المحظور حيث قال للصحافة المحلية فى صبيحة اليوم التالى لاعلان قائمة المستشاريين ان التشكيل الجديد يؤكد ان البلد تحكمه قرية واحدة ، بمعنى ان جُل من تم تعيينهم بهذه الوظائف ينتمون الى منطقة جغرافية واحدة ، ونسى ان مثل هذا الحديث هو بعض من مآخذ الحركات المسلحة على السلطة المركزية فى الخرطوم بانظمتها وحكوماتها المتعاقبة ، تلك الحركات التى يعاديها هو ، فقط لارضاء المؤتمر الوطنى . ويقال ان هذا الحديث قد اغضب البشير غضبا شديدا ، اشبه بغضب سيف الدولة الاموى على الشاعر ابوالطيب المتنبئ ، ولكن قيل ايضا ان الدكتور نافع قد هدأ من غضب الرئيس وتكلف هو بامر اسكات مسار واعدا البشير بان الرجل سوف لن يتفوه بمثل هذا الحديث ابدا بعد اليوم . ولكن "احاديث المدينة " نقلت بعدها ان الدكتور نافع قد اوصل لمسار حديثا مسيئا ليس له فقط ، ولكن لاهل دار فور ايضا ، ومع ذلك فقد لزم الرجل
السكوت الى حين اشعار آخر !
قيل ان الدكتور نافع (على زمة الراوى ) قد استخسر استدعاء مسار او حتى مهاتفته وبل استدعى بدلا عنه احد القيادات الشابة للمؤتمر الوطنى والقريبة من مسار من اهل دار فور وقال له الآتى : (هووى .... اسمع كلامى دا كويس ووصله لزولك دا : هو مسار بعد عشرين سنة يدوبه عرف البلد حاكماه قرية واحدة ؟ احنا عندنا صنفين من اهل دار فور فى الحكومة ، صنف متمرد وصنف ثانى انتهازى ومرتزق وصاحبك دا من الصنف الاخير دا ، احنا قضينا اربع شهور نتفاوض مع مناوى المتمرد عشان نقنعه يتخلى لينا عن شوية الزغاوة بتاعينه ديل (جيش مناوى) عشان ندمجهم فى الجيش ونسرحهم بعد داك بالتدريج ونعينه هو فى نفس موقعه القديم لكن فى النهاية ركب رآسه وهرب الى جوبا ، واكيد سيلحق جيشه فى الخلا ، وسنلاحقه فى الخلا هناك ونفطسه ونقضى على جيشه ، دى حكومة وامكانيات دولة ما هو لعب ، وصاحبك دا احنا والله اربعين دقيقة ما حنقضى معاه فى النقاش خلى الاربعة شهور بتاعة مناوى ، امشى قول ليه يقفل قشمه ويقعد والتشكيل الوزارى جاى فى الطريق ممكن نقنع الرئيس يشوف ليه حاجة ..وزير ....وزير دولة ، .... اى حاجة وما حنقبل منه اى شرط ) !
ويبدو ان المهندس مسار قد استوعب الرسالة و"بلع" الاهانة واوفى الدكتور نافع ايضا بوعده وطلع التشكيل الوزارى وظهر مسار وزيرا للاعلام . ولكن تطورات الاحداث فى الاسبوعين الاخيرين قبل استقالة الوزير مسار اوضحت ان البشير ورغم تعيينه لمسار وزيرا للاعلام ، الا انه ما زال بغبينته "البايتة " مع مسار لتصريحه السابق ، حيث عين واحدة من القيادات الشابة للمؤتمر الوطنى وزيرة دولة فى نفس الوزارة مع سبق الاصرار والترصد و توصية خاصة لها لمناكفة الوزير باستمرار لافتعال الخلافات ، مع ضرورة اخذ موقعه على الدوام فى الاعلام المرئى والمسموع، فاخذت (البنت) بحرفية الوصية ، وكأن القنوات الفضائية صارت تتفاءل بطلتها البهية وتصطادها ، فاصبحت تظهر فى كل قناة اخبارية تتحدث فى كل شئ وفى لا شئ ، ابتداءً من هزائم هجليج وانسحاب الجيش منها والعودة اليها مرة اخرى ، علاوة على استنفارات الدفاع الشعبى الجهادية والانقلاب المزعوم على حكومة سيلفا كير فى جوبا ، وغيرها من قضايا الساعة ، الجادة منها وغير الجادة . ولكن الخطأ الآخر والقاتل ايضا الذى ارتكبه مسار فى وزارته هو اتهام مدير سونا السيد عوض جادين بالفساد وايقافه عن العمل وتكوين لجنة تحقيق له ، وهو معروف احد "الواصلين " من قيادات المؤتمر الوطنى فى هذا الموقع ، والخطأ هنا هو : مال الوزير مسار والفساد ومحاربته ؟ ... يعنى بالبلدى كدا : .....هو (كبارها) ساكتين عليه ونايمين فيه ... تجى انت يا مسار تكافح الفساد ؟
فكانت هذه هى القشة التى قصمت ظهر البعير ، فاصدر البشير قرارا بالغاء لجنة التحقيق وارجاع مدير سونا لموقعه رغم انف الوزير مسار ، جاعلا بذلك قرارات الوزير كأن لم يكن !
ماذا يعنى مثل هذا القرار من البشير غير : استقيل يا مسار ؟
فكانت اقالة فى حقيقتها وليست استقالة !!


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1324

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#352521 [ود مندي]
0.00/5 (0 صوت)

05-02-2012 11:09 AM
صدقتا ي ابو نمو
لكن مسار ابو مسمار كان اكثر ضجيجا في الاونة الاخيرة , كل الدلائل تشير الي ان مسار لم يستيطع اعداد التصريحات ستقالة حطوة عملية
معركة وكلامه الممل الذي قال ان الجيش انسحبو تكتيا ربما زهج الاباسلة وتم خلق برنامج له ودا استفزاز لاهل الهامش ومن الحيث مبدأ,يسقط مسار وكل المطبلاتية الي حين نسوقهم الي الجهيم


#351511 [ابره]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2012 12:35 PM
قيل ان الدكتور نافع (على زمة الراوى ) قد استخسر استدعاء مسار او حتى مهاتفته وبل استدعى بدلا عنه احد القيادات الشابة للمؤتمر الوطنى والقريبة من مسار من اهل دار فور وقال له الآتى : (هووى .... اسمع كلامى دا كويس ووصله لزولك دا : هو مسار بعد عشرين سنة يدوبه عرف البلد حاكماه قرية واحدة ؟ احنا عندنا صنفين من اهل دار فور فى الحكومة ، صنف متمرد وصنف ثانى انتهازى ومرتزق وصاحبك دا من الصنف الاخير دا ، احنا قضينا اربع شهور نتفاوض مع مناوى المتمرد عشان نقنعه يتخلى لينا عن شوية الزغاوة بتاعينه ديل (جيش مناوى) عشان ندمجهم فى الجيش ونسرحهم بعد داك بالتدريج ونعينه هو فى نفس موقعه القديم لكن فى النهاية ركب رآسه وهرب الى جوبا ، واكيد سيلحق جيشه فى الخلا ، وسنلاحقه فى الخلا هناك ونفطسه ونقضى على جيشه ، دى حكومة وامكانيات دولة ما هو لعب ، وصاحبك دا احنا والله اربعين دقيقة ما حنقضى معاه فى النقاش خلى الاربعة شهور بتاعة مناوى ، امشى قول ليه يقفل قشمه ويقعد والتشكيل الوزارى جاى فى الطريق ممكن نقنع الرئيس يشوف ليه حاجة ..وزير ....وزير دولة ، .... اى حاجة وما حنقبل منه اى شرط ) !
ويبدو

كلام عجيب والله وعموما اتمني اتمني ان تكون هذه المعلومات اعلاه غير صحيحه حتي نرضي ضمائرناعما اذا كان صحيحه عار علينا ان نترك قريه واحده تحكمنا


#351294 [العجب ود النور]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2012 10:19 AM
ينصر دينك يا ابو نمو والله دا كلام اصعب من الاقالة ذاتها يا اخى دا راجل ما عنده دم ولا اخلاق ومثال متحرك للارتزاقى وناس دار فور منهم براء ويستاهل نبز ابوالعفين ليه ولغيره لاهل دار فور الانتهازيين


#351161 [Ageeb]
5.00/5 (1 صوت)

05-01-2012 08:50 AM
إنها إقالة بالفعل يا أبونمو...! تحليل جيد لشخصية مسار الانتهازية؛ ومن المؤكد أنه استحق ما حدث له.


محمد بشير ابونمو
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة