المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
العنف في المساجد ... من المسئول؟
العنف في المساجد ... من المسئول؟
05-07-2012 09:40 AM

العنف في المساجد ... من المسئول؟

أحمد المصطفى إبراهيم
istifhamat@yahoo.com

نقلت أخبار الأسبوع الماضي من شمال كردفان هذا الخبر الحزين.. كشف الشيخ فتح الرحمن محمد القاسم أستاذ القرآن والعلوم الإسلامية بالمجمع تفاصيل ما حدث داخل وخارج المسجد، وقال للصحافة: «إن حوالى «60» شخصًا ملثمين هجموا على المجمع أثناء رفع أذان العشاء وقاموا بضرب «25» طالبًا ومصليًا بالمجمع مبيِّنًا أن العناية الإلهية أنقذتهم من قتل جماعي بعد هروبهم من باب النساء بعد أن قام الملثمون بسكب البنزين لحرق المسجد، موضحًا أنه أُصيب في الرأس والظهر والأرجل.. وقال مؤذن المسجد محمد الحسن إنه فوجئ أثناء الأذان بشباب يرتدون البناطلين والقمصان وملثمين ويضربون الجميع بقوة ويهربون بعد أن هبّ أهالي قرية أم عشوش نحوهم واشتبكوا معهم وألقوا القبض على عدد منهم وفر الباقون ناحية الزريبة».
خبر مؤسف كنا نسمع بمشاجرات السكارى في «الأنادي» بعد أن يفقدوا الوعي جراء شرب الخمر وذهاب العقل لكن كيف يصل الأمر إلى العداء بين الطوائف إلى هذا الحد؟ هنا مربط الفرس! ثم من يحاسب على هذا العنف الفاعل أم المحرِّض؟ وما تعريف التحريض في آخر صوره وهل الشحن وغسيل المخ لهما مكان في القانون الجنائي؟ ها أنا استفهم ولا أنحاز لأي واحدة من الجهتين الصوفية ولا أنصار السنة ولكل منهما عيوب في خطابه هذا إن لم نقل أكثر من ذلك، من الذي يفتح علينا نيران غير صديقة.. وإذا ما أردت أن تحكم على مثل هذه الأحداث عليك أن تبحث في المستفيد من الجهل، فكل فكر يستفيد من جهل أتباعه فيه خلل ولن يصمد طويلاً.
وأحكي قصة سمعتها من زميل دراستنا الجامعية وكان دائماً يقص علينا كيف دخل المدرسة الثانوية كأول طالب من الجزيرة أبا يدخل الثانوية من غير أسرة المهدي.. يقول زكريا أن اسمه أُذيع من ضمن المقبولين في مدرسة الدويم الثانوية ولم يكن في الجزيرة أبا سنة 1967م، سنة دخولنا الثانوي ـ مدرسة ثانوية ـ فرحت أسرة زكريا بنجاحه وإذاعة اسمه ضمن المقبولين للدويم الثانوية.. «لحدي هنا كويسين» جاء في تلك الليلة من يقول لوالد زكريا سيدي يقولك الولد ما يمشي الدويم «وسيده هنا المرحوم الإمام الهادي» فما كان من والد زكريا إلا أن رد رداً قويًا قول لي سيدي والله يمشي يمشي إنتو بتودو عيالكم لبريطانيا نحن عيالنا ما يمشوا الدويم؟
وكان هذا التمرد على الإمام أن جعل زكريا أول طالب من أبناء عامة الجزيرة أبا يدرس الثانوي.. وزكريا حي يُرزق.
لأيما طائفة اتباع تستثمر في جهل القاعدة فهي في حاجة لمراجعة وتخشى من شيء ويجب أن يكون القانون شفافًا ليعرف من يعاقب المحرِّض تحريضاً صريحاً أو مستتراً ويوقع به عقوبة أكبر من عقوبة المُحرَّض ولا يعفى المحرض لخفة عقله ويجب أن يجد من العقوبة على قدر قلة عقله.
صراحة الخطاب الديني يحتاج عقلاء ومفكرين لينبت ثمرًا لا حشفاً.



تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1078

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#357274 [Tayeb]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2012 04:10 PM
معروف في السودان أن الصوفية لا يتميزون أو لا يتعالون على غيرهم بالدين ..وإنما هم من أدنى طبقات المجتمع تواضعاً .. وزهداً .. هذه هي الغالبية العظمى التي عرفناها منهم ... أما هؤلاء المتزمتين الجدد فما أن يلبس الواحد منهم جلابية في وسط الساق حتى يرى أنه يا أرض ما فوقك إلا أنا .. وعلى إستعداد أن يتأفف من أكبر متفقه في الدين إذا كان هذا الفقيه لا ينتمي لهذه الشريحة ذات الجلباب القصير .. والذي أتخذته علامة للشخص المتدين بغض النظر عن تصرفاته الباقية .. تباً تباً .. أرجو أن يلتفت المسؤولين والتشريعيين بسرعة لمعالجة هذا الأمر .. وذلك بإجازة التشريعات التي تحمي المساجد مهما كانت من عبث العابثين .. وتحمي الكنائس و المقابر من تطرف المتطرفين .. والذين لا يراعون حرمة الموتى .... إن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يوصي جيشه الذي يفتح البلدان الأخرى بأن يتركوا الآمنين آمنين ولو كانوا في الديرة والأبرشيات .. وأماكن العبادة غير الاسلامية الأخرى ... ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه .. فكيف من لبس جلباباً قصيراً كفر الناس الآخرين ... يا أخى نظف نفسك أنت أولاً وسلوكك وأجعل مسلكك من يتحدث عن الطريق الذي تنتهجه لا تجعل قوتك وجبروتك وإرهابك للناس هي أدواتك للدعوة ..فليس هذا سبيل الاسلام بل هذا سبيل الهندوسية والتتارية والشيوعية ...


ردود على Tayeb
United States [SESE] 05-08-2012 05:05 PM
التتارية نعم ولكن الهندوسية فلا وهذا لا يعني انني هندوسي ولكن عايشت الهندوس عن قرب فهم اقرب للإسلام الصوفي لا يقومون بمضاربة الناس في الشوارع ولا يزكون انفسهم على باقي اتباع الاديان الاخرى وإلا لأفنت الهند الفتن الدينية. اما الشيوعية فهي ايضاً كما عايشنا اتباعها في السودان فهم اقل الاحزاب تصادماً ولا يعرف عنهم الكبر والتكبر انما يمشون بين الناس تواضعاً وعلما وثقافة وفهماً وترفعاً عن الدنايا ولا يقربون الرشوى ولا يأكلون اموال الناس بالباطل ولا يتهربون من الدوام الرسمي وهم زاهدون بطبعهم ومتاعهم في الدنيا قليل كما كشفت لنا الايام عن شخصية رئيس الحزب الشيوعي السوداني المرحوم محمد ابراهيم نقد وقد اتضح انه لا يملك بيتا ولم يتزوج ولم يترك إلا جلابيته وعمته يوم وافته المنية ويشهد الله اني ليس بشيوعي ولكني اقول كلمة الحق...

اما اخوانا المتظارين بالجلابية الفوق الساق والعميمة اتقول شاش على رأس مفلوق فخليهم وليهم يوم.....


#357207 [محارب الثيران وطواحين الهواء]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2012 02:56 PM
"صراحة الخطاب الديني يحتاج عقلاء ومفكرين لينبت ثمرًا لا حشفاً."
ياكاتب الانتباهة الغافل ماقاعد تقراالسجم البكتبو ناس مصطفى دلوكة وصحبو البيدوفائل اسحق والاخر الاسمو سعد احمد سعد الخ؟؟؟ يعنى ديل قاعدين يرشوا فى ماء الورد ولاشنو

هاك دى عشان تضحك بيها ود مصطفى دلوكة ويعرف ويفهم مغزاها

A man travels to Spain and goes to a Madrid restaurant for a late dinner. He orders the house special and he is brought a plate with potatoes, corn, and two large meaty objects. "What's this?" he asks. "Cojones, senor," the waiter replies. "What are cojones?" the man asks. "Cojones," the waiter explains, "are the testicles of the bull who lost at the arena this afternoon."
At first the man is disgusted, but being the adventurous type, he decides to try this local delicacy. To his amazement, it is quite delicious. In fact, it is so good that he decides to come back again the next night and order it again. After dinner the man informed the waiter that these were better than the pair he had the previous afternoon but the portion was much smaller.
"Senor," the waiter explains, "the bull does not lose every time."


#357090 [hanankokoabas]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2012 12:58 PM
حكى لى احد الاعمام من الجارة الشقيقة تشاد انهم كانويخبأون اولادهم داخل الابار حتى لايأخذهم الاستعمار الفرنسى للمدارس وهو الذى خلق تفوق جنوب تشاد على شماله المسلم ونحن فى منطقة ابا لم يحجر احد على احد تعليم اولاده وحكاية الامام عبدالرحمن والامام الهادى من نسج الخيال والدليل على ذلك يوجد متعلمون لم يمنعهم احد فدعو الائمة ينامون فى هدوء ترحموا على موتاكم واصلحوا حالكم وانظروا الى مستقبلكم The bad carpenter always blames the stools


#357032 [سليمان احمد سليمان]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2012 12:15 PM
هذا الاسلوب ادخلة ناس المؤتمر الطنى الان فى جميع المساجد حتى فى الخرطوم يشحدوا باسم الدفاع الشعبى وهذا حدث لنا فى مسجدنا فى وجنوب الخرطوم


#356923 [ودالرحال]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2012 10:51 AM
السلام عليكم نحن معك ضد هذا الاسلوب الدخيل على مجتمعاتنا
لكن يا احمد المصطفى الجاب اسم الصوفية او انصار السنة شنو
هل هؤلاء هم مجرمون حتى يتهمون فى كل شى مافى اى جماعة تعمل الجريمة دى غيرهم
لاتشعلو نار الفتنة بين الجماعات الاسلامية اتقوا الله فيهم
حسبنا الله ونعم الوكيل


ردود على ودالرحال
United States [الغالي] 05-07-2012 12:46 PM
الحقيقه هي ان المسجد هذا حصلت فيه مشاكل كثيره بين شيخ الفاتح وانصار السنه لكن في الاخير تم تشييده ولم يرضى شيخ الفاتح هذا العمل بحجة ان اهل ام عشوش صوفيه وهي قريبه من الزريبه وشيخ الفاتح لا يريد انصار السنه في تلك المناطق


أحمد المصطفى إبراهيم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة