المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
والي سنار...كارثة من كوارث الأنقاذ
والي سنار...كارثة من كوارث الأنقاذ
05-08-2012 09:41 AM


والي سنار...كارثة من كوارث الأنقاذ

حسن بمبودي
[email protected]

*صدق من قال ان الأنقاذ كارثة كبرى ..( وأنها اتت على السودان بالشاحق والماحق والبلى المتلاحق)...كيف لا والموت في الحروب حصد الملايين من الارواح البريئة ... كيف لا والجوع امسى واقع (وجبتين بائستين.... أذا توفرتا) ... كيف لا والامراض حديثة المولد تنهش الاجساد ولا مستشفيات الا التي تطالب باموال خرافية اسهل من دفعها الموت الذؤام.... كيف لاو الجهل ضارب بموسسات التعليم المخلتفة التي تقدم تعليما يجهّل الدارس فيها .... كيف لا و الجبايات والاتاوات تطال كل من رنّت في جيبه قريشات (مثل تلك المرأة العجوز صاحبة الديك في سوق اب جهل بمدينة الأبيض التي طالبها متحصل الضرائب بضريبة على ديكها الذي باعته ببضع جنيهات)... كيف لا والرعب والهلع لاينشره الا من تولى حفظ الامن والنظام حيث ارتبط اسم الشرطة واجهزة الامن بترويع وقتل البشر واغتصابهم واهانة كرامتهم ...لا القيّ بالقول على عواهنة واتهم الناس بالباطل.. الأدلة والشواهد تناولتها وسائل اعلام محلية عالمية محايدة .
* أخطأ (عمدا أم سهوا) من قسّم قادة الانقاذ الى صقور وحمام ... الصقور توصف بانها طيور كريمة مثل الباز والشاهين والعقاب... أيضا الحمام طيور جميلة لها الاثر الطيب في النفس رمزا للسلام والمحبة ... ولمزايا تلك المخلوقات الرائعة ذهب الناس وتسّمو باسمائها تجد رجل اسمه شاهين وبنت اسمها حمامة والباز أسم حمله فاروق الباز عالم الفضاء المشهور.... اخطأ من سمىّ الانقاذيين صقور وحمام... ليته سماهم (حديّات وبوم النظام) لانهم فعلا حديّات وبوم حيث الحدية ذلك الطائر الوضيع الذي يغدر بالدجاجة المسكينة ويخطف احد كتاكيتها الصغار ويلوذ بالفرار اما البوم طائر الشؤم غني عن التعريف... توصيف اولئك بالصقور القوية والحمام الوديع فيه تجني على الحقيقة والتاريخ ... لعمري ان نافع عندما سمع بكلمة صقور النظام على وزن صقور الادارة الامريكية انتفخت اوداجه وقال( انا عنتر... انا هولاكو تهادى في الورى من جديد) وامتلئت نفسه الهزيلة بمزيد من الشر والتفكير في قمع العٌزل الذين ترك من اجلهم تخصصه في الزراعة وذهب يدرس التجسس والتعذيب ليعود ليمارس كل تشوهاته النفسية وامراضة العصيه فيهم (الله في زمن العنف) أو كما قال د.محمد عبد الحيّ الذي تغنى بسنار موضوع كتابتي اليوم .
*سنار أبتليت برجل أسمه أحمد عباس ,, هو والحمد خطأن متوازيان لا يلتقيأ ابدا وهو ايضا ليس بعباس اذا أحتدم الوغى ,,,هوعبّاث عبيس,,, تشاهده في التلفاز منفعلا نافخا نفخات الأنقاذ (الكدابه) مقطبا وجها كساه قبح مفتعل ,, يذكرك (الكرانج)
ذلك الضبع اللئيم,, يصرخ حيث لا صراخ او مصرخ ,,, ساعتها تعرف ان سنار بلوتها أم البلاوي وتعرف انها ما عادت حديقة الورد الأخيرة او كما وصفها د.عبدالحيّ.
* وكما تعلمون ان سنار من اغنى ولاية السودان بموارها البشرية والطبيعية التي لو تمّ توظيفها بصورة طيبة لحققت الاكتفاء الذاتي لكل السودان الذي يستفيد من بقية مدخول الولايات الأخرى في تحقيق الرفاهية .
* الا ان هذة الولاية تسلط عليها ذلك المعتوه الذي جاء الي الحكم لاهثا بعد ان تعيينة ثم اتت الانتخابات المزورة التي ثبتتة اكثر وكشر عن انيابه وأظهر وجهه الحقيقي لمواطني الولاية... هذا الرجل يمكنك ان تصنفه من ضباع الانقاذ الجائعة التي لا تشبع من كنز المال ومص دم الغلابة ,,, في قسمات وجهه (سبحان الله) وانفعلاته كل قبح الأنقاذ وكلاحتها و هرجلتها في الفاضي والمليان ... بعد مجيئة الى الحكم اصبحت مدن الولاية حتى حاضرتها سنجة قبحى من تراب وفوضى في كل مكان ... اذكر في احدى أجازتي ورجوعي لارض الوطن زرت مبنى رئاسة حكومة ولاية سنار (رغم ان المبنى جميل لحد ما) الا ان هناك أشياء لفتت نظري واصابتني بشي من القرف والغثيان ... اولها وجود عمالة اجنبية للنظافة من شرق أسيا (وكلكم تعرفون عمالة شرق أسيا)تسألت هل عمال النظافة اصبحوا في عدم في السودان؟ .. سالت عن ذلك لم اجد اجابة مقنعة .. وشي أخر وهو الاهم الاستهتار والفوضى الضاربة في المكاتب (ولله) جاني احساس كاني داخل على سوق (ام دفسو) منتهى الاستهتار والعبث في هذا الشعب سامي الأخلاق المتسامح ..تمر على مليّ بالناس تسمع ضحكاتهم وقهقهاتهم تحسبهم يلعبون (كوشتينة) وماهم لاعبون ماذا يفعلون؟ لاأدري- الله اعلم- وأحسب ان ذلك( العباث ) يدري بما يدور في عذبتة فهذة مصيبه وان كان لا يعلم فهذه الكارثة بعينها...
* بالولاية اربعة مشاريع زراعية كبرى مروية منها مشروع السوكي الزراعي ومشروع كناف ابو نعامة التي تحولت في عهد الانقاذ وبقدرة أحمد العباث الى الخصصة لشركات فخرج المزاعون بلا شي... لاحمص أو قرنبيط لانهم اصلا لم يدخلوا المولد ... لم يكتف الرجل بذلك بل قام باستزارع مشروع ابونعامة بعباد الشمس والقطن لصالحة الخاص اكثر من موسم حيث تخطت ارباحة كم مليار من الجنيهات.
* كحال قادة الانقاذ حاول بيع اراضي محلية (ابوحجار) للحرامي النصاب السعودي (مثيل عدنان خاشوقجي –نصاب عهد نميري) جمعة ال جمعة لكن محاولتة بأت بالفشل حيث وقف في وجهة رجال تلك المنطقة الأشاوس الذين يكن لهم ذلك الرجل كره كل العالم( ووضعهم في نقرة) يتوعدهم في مجالسة الخاصة يحاربهم بكلاب تنظيمة المسلط لايذاء عباد الله ..
* ومن مظاهر الفوضى والاستهتار بارواح الناس ماحصل في استاد سنجة الرياضي تلك الحادثة التي راح ضحيتها بعض الابرياء في ظل الفوضى وانعدام القانون ,, لم يجد الجناة الحقيقون جزاء مافعلوا (والقافلة تسير) وذلك العباث يعبث باقدار ومصائر الناس.
* أخر بلاوي ومصائب ذلك العباث وحكومتة قيامهم باعادة تخطيط سوق بمدينة ود النيّل وطرح قطع الدكاكيين للبيع حيث فرضوا على القطعة (100مليون جنيه) بالقديم !!! نعم دكان في ود النيل بمائة مليون ... ليس دكان في دبيّ او هارلم في نيويورك او قل في سوق ليبيا ام درمان حتى...هنا ثارت ثائرة الناس اصحاب الحق المساكين الذين تم رميهم في الشارع ثاروا وكسروا وحرقوا بعض المنشأت الحكومية... فقامت السلطات بالقبض على خمسين شخص وزجت بهم في السجن ولاحقت البعض الاخر خارج حدود الولاية... دكان في ودالنيّل بمائة مليون( ولله منتهى الفجور في الأثم والتجرد من الاخلاق والضمير) بالله ياأخوتي ماذا تسمون ذلك؟
* مصائب وبلاوي ذلك الرجل كثر لاتحصى ولاتعد هذا قليل من كثير وسوف نعود مادام ذلك الرجل يعبس ويعبث في عباد الله في تلك الولاية ... (دي ولله حاجة تطرش الكلب الاجرب)


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2803

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#358169 [sennary]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 02:30 PM
والله انا دايما بسأل نفسى هل سنار دى عقمت حتى لايجدوا احدامن ابنائها يولوه عليهاالا هذاالمسخ المشوه الحاقد !؟ لقد ذهب الكثير من مواطنى سنارالشرفاء الى المركز وقابلوا حتى الرئيس شخصيا ... ومعهم وثائق الفساد التى تفضح هذا الوالى وممارساته ورجوهم ان يقوموا بترشيح اى انسان غيره فى الانتخابات
ولكن الانقاذ كعادتهافى اختير اسوأ الناس داست على رغباتهم واصرت على ان تدفع بأحمد عباس فى الانتخابات .. وطبعا زورت ليهو النتائج كالعادة ليفوز باللأغلبية الساحقة رغم ان مافيش حد فى سنار اداه صوتو .. والجميع يتساءلون : من اين اتى بتلك الاصوات التى فاز بها !؟
وطبعا عاد اكثر حقدا على سنار واهلها وعاث فى المدينة تخريبا وتدميرا وبيعا لأراضيها ومؤسساتها ومصالحها ولااحد يعرف اين يذهب عائد ذلك البيع ولايحق له ان يسأل..ولاأحد يعرف الى اين تمضى سنار المسكينة فى ظل هذا الوالى الحاقد !؟


#358127 [Mohd]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 02:01 PM
يا اخونا ما في الغام او قنابل يدويه ترموها على المجرمين ديل ؟


مافي الغام توضع لهم في الطريق او امام بيوتهم او ترمى علي سياراتهم ؟


لماذا تتركون امثال هؤلاء على ظهر الارض ؟


#358086 [التمساح]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 01:26 PM
والله كل ما ذكرته صحيح ولكن آن الأوان لزجر هذا الطاووس الإنقاذى ومطالبة الأهالى بعزلة ولو بالقوة حياة كريمة أو موت بشرف الله أكبر ولا نامت أعين الجبناء/ شكرا للكاتب


#358024 [طشاش]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 12:32 PM
هذا الا محمود عابث الوجه الذي ينبئك محياه الكريه المكفهر بسؤ دواخله وسوادها البغيض

والذي اقسم ان يعيد سنار عشرات السنين للوراء؟؟؟؟

وان يجعل مواطنيها يردون الماء علي روؤسهم وعلي الدواب بعد ان كان الماء يصل لكل

مواطني سنار في السابق في سهولة ويسر

هذا العابث الكريه لو وضع في كفةووضعة الانقاذ في كفة لرجحة كفته من سوء فعاله ةاقواله

نسأل الله ان يرينا فيه عظيم قدرته قولوا آمييييييين


#357958 [مسمار]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 11:18 AM
اول مرة اشوف والي بشبه الكدروك....الحلوف ....!!!!!!


#357933 [حميدى]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 10:46 AM
ياسيدى الفاضل هذا الوالى عجيب امره وغريبة تصرفاته ووصل مرحلة الفرعنة فهو يردد على الملأ أن ليس هناك ( ود مرة ) بقيف قدامى ، وهو عمود من أعمدة العصابة الرئيسية التى يقودها نافع على نافع واحدى ازرعه التى يبطش بها ويصفى بها حساباته حتى مع بعض أعضاء مؤتمره الوطنى ، فقد تجبر وتكبر ووصل مرحلة التحكم فى أرزاق الناس بالولاية فيعطى هذه المنطقة ويحرم تلك المنطقة حسب قربه وبعده منها وعندما تحتج المناطق المظلومة إليه يزيد من إيذاءه إليها دون تورع وكذلك بيده التعيين حتى للخفير والممرض والفراش أى أن كل شئ بيده وتحت رحمته ، فوق كل ذلك رجل يحب السلطة حب جنونى فهو يتسلط على وزرائه ومتنفذى الولاية فهو يختار الوزراء الضعاف الذين يسبحون بحمده فهم يرونه ولى نعمتهم ولا يعصون له أمر حتى لو كان خطأ فقراره نافذ فيهم ومن يعترض مصيره القذف بالشباك فماذا ترجون من رجل لا يرحم موظفيه فكيف يرحم شعب ولايته ، وأغرب شئ أن هذا الوالى لا ينتمى إلى المجموعات الإثنية الرئيسية والكبيرة بالولاية بل هى من عائلة كلها تجار همها جمع المال نزحت إلى المنطقة فى عهود سابقة وأسست قرة او قريتان واستقرت فيها، لا يمثلون ثقل قبلى او ثقل جماهيرى بل ثقل مالى فى السابق ومعروف عن عائلتة الكبيرة هذه شح اليد وعدم المساهمة الوطنية فى شئ فى الولاية وفى المحليات المختلفة فهم يجمعون المال وحسب ولكن لا يبذلونه لشعب الولاية والروح التجارية هى التى يقود ويسوس بها الولاية . ونسيت جانب آخر فى شخصية الوالى المتسلط والمتعجرف هذا وهو إعتماده على الإعلام ثم الإعلام ويروج نفسه عبر هذه النافذة وحقيقة كل شعب الولاية غير راضى عليه وهناك إحتجاجات يقمعها بإستمرار من قبائل كبيرة وعريقة بالولاية ترى توليه للولاية تخطى لها وأنه بدون أى قاعدة عريضة . واحمد عباس الذى أتى من مصانع السكر ومؤهله فقط دبلوم صناعة السكر من جامعة الخرطوم ويحمل دكتوراه فى الخبث والمكر وخلط الكيمان والتصرف كأن الولاية جزء من عائلته الممتدة شرق سنار والدندر والسوكى ، فهل يرضى أحد ان تحكم الأقلية الأكثرية فهذا ما يحدث فى ولاية سنار ، نسألك اللهم اللطف بشعب ولاية سنار المغلوب على أمره وعليهم ان يرفعوا أيديهم بالدعاء أن يرفع عنهم هذا البلاء وهذه المصيبة ويزيح عنهم هذا الضغمة الذى أفشل كثير من المواسم الزراعية برعونته وسوء تخطيطه وإنفراده بالقرار ويكفى فى ذلك ماحدث فى طلمبات البساطة حين استبدلها بمستعملة إنهارت فى أسبوعين بعد أن كلفت الولاية اربعة مليارات تحتاجها المستشفيات والمدارس .


#357925 [ubedallawd]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2012 10:38 AM
عزيزي بمبودي متعك اللة بالصحة والعافية
لقد اثلجت صدري لانني من اكثر مواطني الولاية كرها لهذاء الرجل القبيح المنظروكذلك افعالة وعمايلة وانانيتة وحبة لكنز اموال الناس وغرورة الذي ساعدتة علية المؤتمرجية فانني اقسم باللة العظيم هذة الولاية باجمعها ناس ودالعباس يكرهونة ويرمونة بافذع العبارات ممااصاب اولادة بامراض عصيبة


حسن بمبودي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة