المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية

05-21-2012 09:44 PM

حكايا


تعددت الأموات والسبب واحد !!

صدقي البخيت
[email protected]

قال تعالى : (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً ) الاسراء 70

لاشك أن التطور الذي احدثه الانسان في هذه الفانية على مر العصور والاجيال ماهو الا سبيل لراحة ذات الانسان ورفاهيته وتأكيد عيشه بحرية وكرامة , مع توفير مستلزماته من غذاء ودواء وكساء ووسائل نقل ومواصلات ,وكم من عالم ضحى بوقته وجهده وربما روحه في سبيل تلكم الغاية ..غاية وصول البشرية الى اعلى مراتب الراحة نفسية كانت أو جسدية ..وان كان ثمة عامل مكمل لذلك التطور فهو مرافقة الامن والسلامة الصحية لكل التطورات التي تطرأ على نمط الحياة فتغيره في لحظة من بسيط وبدائي الى فعال وسريع ..مما يدفع الانسان الى الانضمام لركب المواكبة في عصر طغت عليه السرعة واتسمت به العجالة ..
وقت ليس ببعيد ذاك الذي كنا نستغل فيه القطار او ذاك ( النيسان) في أسفارنا داخل القطر الحبيب فتستغرق رحلاتنا يوما أو ربما أكثر بسبب بدائية الطرق وعدم تأهيلها وتعبيدها , غير اننا كنا نستمتع بالرحلة رغم مشقتها ولا يعكر صفونا الا الشوق للوصول لمبتغانا الذي نقصده من قرى وحلال الوطن الواسع .
الان وفي عصر السرعة والتقنيات اللامحدودة وتهيئة الطرق أصبح بالامكان أن تصل الى نفس المنطقة التي كان يستغرق الوصول اليها يوما كاملا في سويعات معدودة ,وهو شئ جميل ومحمود .
بيد اننا ذكرنا ي بداية حديثنا أنه لابد من مرافقة اجراءات السلامة لكل تطور قد يطرأ على حياتنا ..والا فلا خير في التقدم والتواكب ان كانت العافية هي الثمن .
طريق شندي ذلك الطريق الذي سهل على الناس التواصل والتجارة والنقل وصلة الارحام له مميزات عديدة تحسب في ميزان حسنات صاحب او اصحاب فكرة انشائه ..غير أن به عيب واحد يؤخذ على منفذيه ..عيب يغطي على كل المميزات ويطوف ..عيب يحسب المسافر في عداد الاموات حتى يعود سالما ..تنفيذ هذا الطريق كله خطأ بخطأ ..عيوب هذا الطريق جعلت منه مصدرا لصفحات حوادث الصحف اليومية فلا تكاد تخلو مطبوعة اخبارية عن حادث مشئوم بطله طريق التحدي وضحيته مواطن هذا البلد المغلوب على أمره ..ومع كل هذا لا احد يحرك ساكنا ..المواطن السوداني مدرسا كان او ملحنا او عاملا او طالبا او موظفا اصبح فاقدا لقيمته في هذا الزمن الصعب ..يموت العشرات لذات السبب ولا احد يتحرك لادراك الخلل ..المواطن مؤمن تماما بالقضاء والقدر خيره وشره ..غير انه من الواجب العمل بالاسباب التي تحمي المواطن وتملاه احساسا بقيمته ..وتزيده أيمانا واطمئنانا ..
اللهم ارحم حبيبنا وصديقنا نادر خضر ,اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ,اللهم صبر اهله ومحبيه .اللهم ان كان محسنا فزد في احسانه , وان كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته .اللهم ارحم شاعر الوطن حميد واغفر له ,اللهم اني اسألك الرحمة والمغفرة لكل ضحايا هذا الطريق والشفاء العاجل لكل مجروح ومعاق ..والله المستعان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1514

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#371814 [الضعيف]
0.00/5 (0 صوت)

05-22-2012 01:25 PM
لابد من تجاوز طريق الاوهام اولا-
فكل الطرق ليست معمولة بمبدأ مواصفات وسلامة عالية- فكما قال المعلق ادناه الطرق الخارجية يجب ان تكون واسعة حارتين فى الاتجاه الماشى والمعاكس وبينهما جزيرة- فاذا لم تعمل بهذه المواصفات احسن ان يكون الطريق دلجة حتى لا يصطدم الناس ببعضهم


#371295 [زازووق]
5.00/5 (2 صوت)

05-22-2012 07:16 AM
طريق مدنى وكل الطرق تؤدى للهلاك
ما عندنا طريق سريع واحد
الطريق السريع يجب ان يكون واسعا ولاتجاه واحد


#371263 [محمد]
5.00/5 (2 صوت)

05-22-2012 05:04 AM
ياطريق التحدي بتاخد وما بتدي.....
اللهم ارحم حبيبنا وصديقنا نادر خضر ,اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ,اللهم صبر اهله ومحبيه .اللهم ان كان محسنا فزد في احسانه , وان كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته .اللهم ارحم شاعر الوطن حميد واغفر له ,اللهم اني اسألك الرحمة والمغفرة لكل ضحايا هذا الطريق والشفاء العاجل لكل مجروح ومعاق ..والله المستعان


#371252 [سواح محمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-22-2012 03:51 AM
ربنا يرحمه ويغفر اليه يارب ويدخله من الشهداء وخالص تعازينا للشعب السوداني عامه في فقيد الوطن والشباب وان يلهم اهله الصبر


ردود على سواح محمد
United States [ود الخضر] 05-22-2012 01:09 PM
حليل زمن اللواري و الصاجات كان السفر به امان اكثر من زلط الموت الذي يفاخرون به الان طرق عامله زي لسان الكلب بالله دي طرق دي .


صدقي البخيت
صدقي البخيت

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة