المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
جديد الخنفشار: (الجنوبولكي) ومصيبة الصحافة السودانية!!
جديد الخنفشار: (الجنوبولكي) ومصيبة الصحافة السودانية!!
05-23-2012 07:57 PM


جديد الخنفشار: (الجنوبولكي) ومصيبة الصحافة السودانية!!

أيمن الياس إباهيم
[email protected]

هناك قصة طريفة تقول أن رجلاً كان يدّعي معرفة كل شيء، فنظم أصحابه مقلبا له بسؤاله عن كلمة لا وجود لها. وقد كانوا ستة فقرروا صياغتها من الحروف الأُوَل من أسمائهم مجتمعة و أسماؤهم هي خالد، ناصر، فهد، شريف، احمد وراشد. فقالوا له ماذا تعرف يا أخانا عن (الخنفشار)؟ فحك ذقنه وأجاب بلا فكرٍ ولا روية ، "تلك شجرةٌ تنمو في اليمن من شأنها ان يزيد اكلها ادرار الحليب ، وهو شيءٌ معروف كما قال الشاعر:

لقد جلبت محبتكم فؤادي كما جلب الحليب الخنفشار!!

ما دفعني لذكر القصة أعلاه هو أن موقع (الشروق نت) كان قد وقع الأسبوع الماضي في خطأ تحريري فظيع جداً، حيث نقل الموقع حديثاً لزعيم حزب الأمة الصادق المهدي، نقلاً عن حوار أجرته معه (الأهرام المصرية)، يقول مطلع الخبر أن الإمام يحّذر من وصول قوة (الجنوبولكي) لسدة الحكم في الجنوب، وعلى الرغم من أن الخطأ في بدايته كان مطبعياً- أعني بموقع (الأهرام المصرية)- إلاّ أنه تحوّل الى خطأ تحريري عندما قام محرر موقع الشروق بنقل الخبر و كتابته بالضبط كما وجده دون تحرّي أو بذل أدنى مجهود، ربما لثقته الزائدة في أقوال الإمام أو لربما لتعوده على عدم فهم المصطلحات التي يشتقّها المهدي!
و المصيبة أن خطأ النقل وعدم التحري لم يتوقف عند الموقع فقط وإنما إمتد ليصل للعديد من الصحف التي صدرت في صباح اليوم التالي والتي نقلت الخبر كما هو من ذات الموقع -وحتى يكون الأمر تلميحاً فقط وليس تجريحاً، لن أذكر أسماء هذه الصحف، وسأكتفي بذكر معلومة صغيرة للقارئ وهي أنه يمكن إكتشاف هذه المسألة بقوقلتها (أي عمل بحث للكلمة على محّرك البحث بالإنترنت بموقع قوقل)! كما وأن المؤسف له أيضاً أن الخبر مرّ مرور الكرام في ذاك اليوم فلا الإمام ولا مكتبه علّق على محتوى التصريحات ولا حتى مسؤلوا الحكومة لم ينبسوا بشفة حول تحذيرات الإمام!!

ما جعلني أتتبع هذا الموضوع هو أن الأستاذ نصرالدين الطيب الزميل النبيه ورئيس قسم الأخبار بصحيفة (ذى سيتزن) الإنجليزية، كان قد سألني يومها إن كنت أعلم معنى هذه الكلمة (الجنوبولكي)، بعد أن ذكر لي أين وجدها، فأجبته بالنفي بعد أن حاولنا معاً الإجتهاد في سبر غورها وذلك بمحاولة الرجوع لأصل الكلمتين (باعتبار أنها يمكن أن تكون مكونه من شقّين)! وعندما لم تلفح المحاولة قمت بالرجوع الى مصدر الحوار موقع (الأهرام المصرية)، وعندها إندهشت جداً عندما إكتشفت أن كل مافي الأمر هو خطأ مطبعي كما أسلفت في بداية المقال، حيث أنه وعن طريق الخطأ أُدمجت كلمتا (الجنوب- ولكي) فصارت كلمة واحدة من غير مسافة(Space) تفصل بينهما، واليك أيها القارئ الكريم النص كما ورد بمصدر التصريحات "ولذلك نحن نقول هنا للنظام أنه يجب أن نقرأ المستقبل وأن يكون هناك اجراء استباقي لأنه إذا أدت هذه الظروف إلي أن تقوم قوة بالاطاحة بنظام الخرطوم فإن ذلك لن يؤدي للاطاحة بالنظام بقدر ما سيؤدي إلي حرب, خصوصا إذا كانت هذه القوة مدعومة من الجنوبولكي نتجنب الحرب الأهلية, والحرب بين دولتي شمال وجنوب السودان, فقد قدمنا مشروع سميناه أجندة الخلاص الوطني, نطالب فيه بالعمل علي الحيلولة دون حرب أهلية أو حرب شاملة علي نمط ما حدث في ليبيا وما تشهده سوريا."
كما ويمكن الرجوع اليه بتتبع هذا الرابط:
http://www.elaph.com/Web/NewsPapers/2012/5/735582.html

أمر آخر مهم هو أني عندما إكتشفت فظاعة هذا الخطأ الذي وقع فيه موقع الشروق حاولت أن أتدارك الأمر بالإتصال على إدارة الموقع ولكن للأسف تعّذر ذلك حينما لم أجد أية معلومات للإتصال بالموقع، فالمتعارف عليه هو أن لكل موقع أيقونة تدعى (إتصل بنا) أو (من نحن) يوجد بها بريد إلكتروني (E-mail) لمراسلة الموقع، في نهاية الأمر توصلت إلى أن أرسل ملاحظاتي كتعليق على الخبر، آملاً أن تتم قرأته قبل نشره، فتتم الإستفادة منه دون نشره كما بينت ذلك كتابة ولكن للأسف تم نشره أيضاً ولم ينتبه له أحد الى حين كتابة هذا المقال!!

يمكن أيضاً قراءة التعليق بتتبع الرابط أدناه:

http://www.ashorooq.net/net/index.ph...25&Itemid=1163


بالعودة لمصطلح (الجنوبولكي) أود الإشارة إلى أمرٍ مهم وهو ظاهرة الكسل الصحفي –إن جاز التعبير!- حيث أن العديد من المحررين الصحفيين إعتادوا مؤخراً على أخذ الأخبار من المواقع الإلكترونية ونشرها دون القيام بتحريرها أو تتبع مصدرها (فقط نسخ ولصق) والأدهى والأَمّر هو عندما وجدت مقالاً بالزميلة (الوطن) لكاتب يدعى (فيصل خالد)، حيث كتب خالد في عموده اليومي (في العمق) مقالاً عن ذات الموضوع بعنوان (الجنوبولكي) ، مرتكباً ذات الخطأ، بل وطفق مفسّراً وشارحاً لمعنى المصطلح من عنده مثنياً و ممجداً شخصية الإمام الصادق المهدي، حيث قال: "تميز الإمام الصادق المهدي بقدرات لغوية عالية ، ويجيد فن «النحت» ، ويرفد قاموس السياسية السودانية بمصطلحات جديدة"... ومضى في قوله مستشهداً بمصطلحات أخرى للمهدي وأقتبس "وأيام تسجيل الأحزاب بقانون التوالي ، حينما تجرأ الصحافي النور جادين بتسجيل «حزب الأمة»، أطلق الإمام على هذه الظاهرة «النرجدة» على سبيل السخرية من هذه الخطوة ، والمصطلح مشتق من اسم صاحبه ، ويقارب «النرجسة» ، كثيرا ما حذّر الإمام من خطر (الصومله) و(الافغنة) ، الذي ينتظر السودان في جديد «قاموس الصادق لشرح المقاصد» وهذه من عندي! تحذيره من أن وصول قوة «الجنوبولكي» للحكم سيؤدي للحرب ، فما أصل هذا المصطلح المنحوت من كلمتين «الجنوب» و«بلوكي»؟ الأولى معروفة ، أما الثانية فمصطلح انثروبولوجي ، يعرف أيضا بـ«البلوش» ، وينحدرون من «بلوشستان» وهو إقليم جاف يقع على طرف الهضبة الإيرانية ، ويمتد بين كل من إيران وباكستان وأفغانستان ، سميت المنطقة بذلك بعد نزوح القبائل البلوجية إليها قبل 2000 سنة" نهاية الإقتباس ويمكن أيضاً تكملة قراءة المقال بتتبع الرابط أدناه:
http://www.alwatansudan.com/index.php?type=3&id=31169

أسهب الكاتب في مدح الإمام ولم يتوقف ولو لبرهه لإخضاع المصطلح الجديد -حسب ظنه- للتدقيق أو المساءلة، ويذكرني هذا أيضاً ما يروى عن أحد (الأحباب) الأنصار المريدين للإمام، حيث تقول الرواية- والعهدة على الراوي!- أن هذا الحواريُّ الأنصاري أخبر صديقه، في ذات جمعة، بأن الإمام الصادق قد ألقى خطبةً بليغةً، فما كان من صاحبه إلاّ وأن سأله وماذا كان موضوع الخطبة؟، فقال المريد " هآ زول كلام سيدي كمان بتفهم؟)!!
آخيراً وليس آخراً وفي خاتمة مقالي هذا، أود أن أنبه الزملاء في (صالات تحرير الأخبار) إلى أنه ما كل ما يسمع يكتب، خاصةً في مثل هذه الحالات، إذ أنه من المعيب جداً أن تفوت مثل هذه الهفوة على كافة أعضاء هيئة التحرير والمصحّح اللغوي فلا يتوقف أحد عند اصل مثل هذه الكلمة التي لا تحمل اي معنىً او قيمة ولا توجد في معاجم اللغات جميعها ولا حتى قاموس الصادق المهدي!!
نيابة عن زملائى الصحفيين الذين استمرؤا الكسل، اعتذر للقراء الكرام – وبأثر رجعى - عن هذا الخطأ المطبعى، وأنفى لهم – جملة وتفصيلاً – أى وجود لجنوبولكى مزعوم، سواءً فى اللغة او فى التاريخ المعاش.

*محرّر صحفي بصحيفة زى سيتزن الإنجليزية اليومية


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 1490

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#374831 [احمد بريمة]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2012 12:35 PM
شكرا يا صديقي لهذا الجهد وهو ليس غريبا عليك .. دا باكد كلامي ارجع للصحف العربية سوف تكون رقماعما قريب


#373875 [صدمة]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 12:26 PM
ينصر دينك ..انا قريت الكلام واستغربت فى المصطلح ده وفى الاخر قلت دى جدعة جديدة لعمكم المخرف ده


#373510 [جحا]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 07:17 AM
المشكلة فى (النسخ واللصق )وعلى الاقل ومن المفترض ان يراجع احد الاشخاص الاخطاء الاملائية والنحوية والمطبعية


#373475 [aza]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 05:08 AM
هآ زول كلام سيدي كمان بتفهم؟)!!ههههههههههههههههه لسه روتانا سينما خخخخخخخ


#373433 [ابراهيم1£2]
2.00/5 (1 صوت)

05-24-2012 02:22 AM
شكرًا ايمن الياس ابراهيم على هذه الملاحظة الذكية ، ونشكرك على أدبك الجم بعدم ذكر اسماء الصحف التى نقلت الخبر ب(ضبانته) ... ولكشف ضحالة هذه الصحف اود ذكر اسم صحيفة الانتباهة ،، لنعرف كيف يفكر الخال الرئاسي الطيب مصطفى رئيس التحرير ، بتاريخ 2012/5/15 ، الثلاثاء كان الخبر كالاتى :
المهدى : وصول قوة " الجنوبولكى" للحكم سيؤدى للحرب
الانتباهة : لسان حال منبر السلام العادل ،، منبر الكذب والنفاق ،، منبر الفتنة ،، منبر التحريض .. منبر النتانة .
ارجو أيضاً تصحبح اسمك لانه وقع خطا ان ابنك الاكبر يدعى هيم ،، فصرت أبا هيم ،،


ردود على ابراهيم1£2
United States [مهضرب] 05-24-2012 11:03 AM
تعليقك لم يرتفع الى مستوى المقال الذي تميز باحترافية عالية .. ورغم أن كاتب المقال كان في وضع يأهله خلق بطولات وتهزئة مرتكبي هذا الخطأ الشنيع .. الا أنه ترفع عن الشتم وفاحش القول .. مما يدل على أصالة معدنه وثقته في نفسه .. (وكل اناء بما فيهن ينضح) .. أما حكاية تصحيح أسمه .. فهذا خظأ مطبعى لا يفوت على أي قارئ .. فضلا عن E.mail ينبئ عن صحة الاسم .. أكثر الله من أمثال أيمن الياس و........... ويبدو أن شهرة الامام الصادق باستحداث مثل هذه الألفاظ هو ما جعل الكثيرون ينسخون اللفظ ( بي ضبانتو) ومما ساعد على ذلك بأن كلمة(الجنوبولكي) توحي بأنه كلمة مكونة من شقين عربي وانحليزي على وزن (جيوسياسي).. وسبحان الله


#373378 [Magol]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 12:10 AM
هذا هو تفسير( الاستاذ)فيصل خالد من صحيفة الوطن السودانية لمصطلح الجنوبولكي كما زعم فهل يستحق لقب الاستاذ المستخدم هنا مجازا "أصل هذا المصطلح المنحوت من كلمتين «الجنوب» و«بلوكي»؟ الأولى معروفة ، أما الثانية فمصطلح انثروبولوجي ، يعرف أيضا بـ«البلوش» ، وينحدرون من «بلوشستان» وهو إقليم جاف يقع على طرف الهضبة الإيرانية ، ويمتد بين كل من إيران وباكستان وأفغانستان"
و الله هو رجل خنفشاري درجة اولي


#373326 [hema]
2.00/5 (1 صوت)

05-23-2012 10:48 PM
بيان رقم (1)
بسم الشعب السوداني الابيى
الي جميع فئات الشعب المغلوب على امره نعلمكم بدنو اجل الحكومه والمعارضه الهزيله وتحقيق الفجر الصادق وتوحيد البلاد وتقسيم الهم على الساسه والقيادات المتهالكه التى اكل الدهر عليها وشرب
نحن فى (الجنبكولى )ظلننا ومازلنا نعمل في صمت من اجل تحقيق الامن والسلام والعداله ولمن نكن نريد كشف انفسنا حتي تحقيق الغايه التى من اجلها كرسنا جهودنا ولكن نسبه لكسل الصحفى المزكور ومخيلته الجامحه واعتقاده الجازم باقوال امام الباطل وقادالاهواءقررنا ان ننبئكم ببداية النهايه ونفاجي العالم بميلاد الجنبوكلى
المجلس الاعلى للقياده الثوريه لحركه الجنبكولى المولوده فى رحم الجهل والغاء الذات والاتباع الاعمى للقيادات المتسلطه والخنوع الكامل والاستسلام للجلاده
يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (اذا وسد الامر الي غير اهله فنتظر الساعه)حسبنا الله ونعم الوكيل. لايستقيم الظل والعود اعوج


#373292 [opti]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2012 09:45 PM
استاذ أيمن الياس ابراهيم :احييك علي اجتهادك و مهنيتك العالية و ربنا يكتر من امثالك.
الحقيقة غالبية الصحفيين اليوم عبارة عن فاقد تربوي. الواحد تلقاهو ما بعرف الفرق بين الزاي و الذال و مخه فاضي و يعمل فيها صحفي و هو شغال نقلتي ما اكتر, من النت ظلل, اقطع و لصق. حتي ما بكلف نفسو يقرا الكلام النسخو من النت.
قال جنوبولكي قال!!


#373264 [ودالبلد الأصلى-كان أسمو السودان]
5.00/5 (1 صوت)

05-23-2012 08:55 PM
الأخ الياس لقد أتعبت هذا الفيصل تعبآ ما بعده ولو فى مكانو كنت مشيت أغتربت ولا عملت لى أمجاد عشان أفقع مرارة الركاب ب(الوهمة فى شكل فراشة) و(الشيطان السكن الديوان)!!! دة مصيبة شنو القعنا فيها الليلة!!!مافى محو أمية للصحغيين فى مدينتهم الجديدة؟؟


#373252 [Gallup]
5.00/5 (1 صوت)

05-23-2012 08:42 PM
مسخرة!!


أيمن الياس إباهيم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة