المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
د. صبرى محمد خليل
القبليه: جذورها وخصائصها واليات تجاوزها
القبليه: جذورها وخصائصها واليات تجاوزها
05-24-2012 07:37 PM

القبليه:جذورها وخصائصها واليات تجاوزها

د.صبري محمد خليل
أستاذ بجامعه الخرطوم (تخصص فلسفه القيم الاسلاميه)
[email protected]

تعريف القبيله والقبليه: القبيله هى وحده تكوين اجتماعى تتميز بالأصل الواحد، فمقياس الانتماء إليها هو النسب، اما الطور القبلى فهو طور التكوين الاجتماعى الذى لا تتميز فيه القبيله عن غيرها بالأرض المعينة ، لحركتها من مكان إلى مكان،كما تكون فيه القبيله كل قائم بذاته ومستقل عن غيره ،اما القبليه فلها معنى ايجابى هو علاقه انتماء الى القبيله كوحده تكوين اجتماعى،كما ان لها معنى سلبى هى محاوله للعوده الى الطورالقبلى،كطور تكوين اجتماعى تجاوزه التطور الاجتماعى.
وقد اقر القران الكريم سنه التعدد التكوينى(الاجتماعى)، ومضمونها انتماء الناس لوحدات تكوين اجتماعية متعدده (في المكان)هي أطوار تكوين الاجتماعي(بتتابعها خلال الزمان) مثل: الأسرة﴿ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة أن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون﴾،والعشيرة﴿﴿ وانذر عشيرتك الأقربين﴾،والقبيلة والشعب﴿ وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا ﴾(الحجرات 13)،والأمة التى مناط الانتماء اليها: اولا: اللسان لا النسب قال(صلى اله عليه وسلم )( ليست العربية بأحد من أب ولا أم إنما هي اللسان فمن تكلم العربية فهو عربي)،ثانيا: الارض الخاصه (اى الديار بتعبير القران )، قال تعالى﴿ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم تبروهم وتقسطوا إليهم أن الله يحب المقسطين﴾ ( الممتحنة:8) . وموقف الاسلام من علاقات الانتماء المتعدده (العشائريه ، القبليه...) لوحدات (اطوار) التكوين الاجتماعى السابقه هى علاقه تحديد لا الغاء، سأل واثله الرسول (صلى الله عليه وسلم) قال: يا رسول الله امن العصبية أن يحب الرجل قومه؟ قال: لا ولكن من العصبية أن ينصر الرجل قومه على الظلم". (رواه بن ماجه واحمد).
أسباب نشؤ القبليه فى المجتمعات المسلمة : عندما جاء الإسلام كانت هذه المنطقة عبارة عن شعوب وقبائل متفرقة ﴿ وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا ﴾، فحوَّلها إلى أمة،غير أن الأمة لا تلغي العشائر والقبائل والشعوب، بل تحدها كما يحد الكل الجزء فتضيف إليها وتكملها وتغنيها.كما أن تاريخ الأمة قد صادف عقبات في مسيرته (كالجمود وقفل باب الاجتهاد وظهور البدع والاستبداد...)،وأخرى فرضتها عليها القوة المعادية (الاستعمار)؛ مما أدي إلى شلِّ مقدرتها على تحقيق تقدُّمها. فتخلفت كأمة؛ أي حال ُ هذا التخلف دون أن تبرز الأمة كطور ارتقت إليه القبائل والشعوب يمكن من خلاله حل مشاكل الناس المتجددة، وهنا بدأ الناس في البحث عن حل مشاكلهم من خلال علاقات أخرى أضيق كالقبلية.
خصائص القبليه:
نمط التفكير والسلوك الجماعي: والقبليه طبقا لمعناها السلبى ،تفرز نمط تفكير وسلوك جماعي، وهى بهذا تفارق الفكر الاجتماعي الاسلامى ، الذى يتجاوز الفردية التي تؤكد وجود الفرد لتلغى المجتمع ، كما يتجاوز الجماعية التي تؤكد على الجماعة وتلغى الوجود الفردي، و يدعوا إلى فلسفه اجتماعيه توفق بين الفرد والجماعة ،فالمجتمع بالنسبة للفرد بمثابة الكل للجزء لا يلغيه بل يحدده فيكمله ويغنيه.
العنصرية: كما ان القبليه طبقا لمعناها السلبى، تقترن بالعنصرية التي هي التقاء على إحدى المميزات الموروثة عن الطور القبلي، وهى: وحدة الجنس ، فهي هنا تخالف الإسلام كدين لانه نهى عن العنصرية، ذلك انه عندما ظهر الإسلام كانت أغلب الجماعات في هذه المنطقة قد أصبحت إما شعوباً أو قبائل تتميز بأصلها الواحد وتسود فيها بالتالي العنصرية؛ بمعنى اعتقاد كل جماعة بامتيازها على غيرها احتجاجاً بأصلها الواحد. وعندما جاء الإسلام بدين دعا إلى المساواة "وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا، إنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدِ اللهِ أنقاكم". وعمل على نقض العنصرية كما يدل على ذلك جملة الأحاديث الواردة في ذم العصبية، ثم ترك هذه الجماعات تتفاعل تفاعلاً حراً مع الأرض المشتركة وبالتالي صنع من تلك الجماعة أمـة،غير أنه نسبة لتخلف النمو الاجتماعي للمجتمعات المسلمة؛ عادت العنصرية كمظهر مسلكي سلبي.
الآثار السالبة للقبليه : وإذا كان سبب نشؤ القبليه بمعناها السلبى كما ذكرنا محاوله الناس البحث عن حل لمشاكلهم من خلال علاقات أضيق من الامه (التي حالت عوامل معينه دون أن تبرز كطور يمكن للناس من خلاله حل مشاكلهم)او الوطن(الذى حالت عوامل معينه دون ان يكون بالنسبه للقبائل الشعوب التى يضمها،بمثابه الكل للجزء ، يحده فيكمله ويغنيه ولكن لا يلغيه)،فان هذه المحاولة لن تنجح أيضا من خلال القبليه بمعتاها السلبى،ذلك انها محاوله فاشله للعوده الى طور تكوين اجتماعى تجاوزه التطور الاجتماعى، ذلك ان القبائل وان لم تلغى كوحده تكوين اجتماعى، فى اطوار التكوين الاجتماعى التاليه للطور القبلى، الا انها تحولت فى هذه الاطوار، من كل قائم بذاته، كما فى الطور القبلى ،الى جزء من كل (هو الامه والوطن).
اليات تجاوز القبليه : وكما ذكرنا سابقا يجب التمييز – لا الفصل - بين القبيله كوحده تكوين اجتماعى،والقبليه بمعناها الايجابى اى كعلاقه انتماء الى القبيله كوحده تكوين اجتماعى،والقبليه بمعناها السلبى،اى محاوله العوده الى الطورالقبلى كطور تكوين اجتماعى تجاوزه التطور الاجتماعى، بمعنى اخر يجب التمييز بين الدور الايجابي للقبيلة كحامل للقيم الايجابية، وأداه لتوارث الأجيال لهذه القيم، والقائم على اعتبارها جزء من كل،( وهو ما يعبر عنه بأصل الفرد) و الذي يجب الحفاظ عليه، والدور السلبي لها والقائم على اعتبارها كل قائم بذاته مستقل عن غيره ومتميز عنه والذي يجب العمل على إلغائه.
واذا كانت القبليه بالمعنى السلبى نشأت نتيجة لتخلف النمو الاجتماعي والحضاري للمجتمعات المسلمة، كمحصله لعوامل متفاعلة، فان تجاوزها لا يمكن ان يتحقق إلا من خلال العمل على إلغاء هذا التخلف فى النمو الاجتماعي و الحضاري ، بإلغاء العوامل التي ادت الى حدوثه، بالاضافه الى نشر الوعي الاجتماعي،مع ملاحظه ان الوعي اشمل من التعليم، فالتعليم هو شرط للوعي وليس هو الوعى.
-للاطلاع على مقالات أخرى للدكتور صبري محمد خليل يمكن زيارة العنوان http://drsabrikhalil.wordpress.com) ).


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 7972

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#375788 [محمد]
1.00/5 (1 صوت)

05-26-2012 06:39 PM
التعلق خاص بالذي علق على بيان ابناء الفلاته بالجامعات والمعاهد العليا مسمي نفسه السوداني الجد جد تعليقك على بيان قبلي فهل السودان قبيلة اي ان هنالك قبيلة تسمى بقبيلة السودان وانت احد افرادها ؟ الموضوع موضوع رطانة ومستعربين فهل انت عربي ؟ ان كنت عربي فاذهب الى أي دولة عربية واطلب الانتماء اليها بحجة انك عربي . والفلاتة الفي مكة مشوا لزيارة بيت الله وانت يا مستعرب قاعد تمشي السعودية بالسنبك لرعي الابل والضان . الافضل طلوع ابناء الفلاته للعمل والكسب الحلال (ديل اطفالهم) . أما انت يا مستعرب فكباركم وشبابكم الشغل البشتغلوه والله احسن منه الموت ( نظافة آبار السايفون وبيع الملابس الداخلية للنساء والرجال والمساويك وسلخ البهائم وتنظيف البطون ) أيهما أفضل ودي كلوا سببه الجهل والتخلف .
أما مسألة شهنهم في قطر نيالا فانتوا السعودية ما بتكشكم ليل ونهار فلو انتوا عرب ليه بكشوكم ؟ .
اما بخصوض حاج ماجد سوار فصحح معلوماتك فالراجل ما فلاتي . أبوه ( حاج سوار ) من الهبانية جابتو الظروف وسكن كادقلي أما والدته فما فلاتية .
يبدو انك أمي ومعلوماتك عن القبائل ضعيفة جدا جدا عليك الله أمشي اطلع على تاريخ غرب افريقا والممالك الاسلامية في غرب افريقا .وارجع لمن طالبوا باستقلال السودان ونشروا الوعي الديني والثقافي والسياسي والفني في السودان.
كنت عاوز يكون التعليق في مكان الموضوع لكن ما لقيت ماحة .


#374625 [تعريف القبيلة]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2012 03:21 AM
جتماعى تتميز بالأصل الواحد، فمقياس الانتماء إليها هو النسب
كضبا كاضب
يا باش كاتب
1- القبيلة
هي جماعة من الناس تنتمي في {{{الغالب}}} إلى نسب واحد يرجع إلى جد أعلى، وتتكون من عدة بطون وعشائر. غالبًا ما يسكن أفراد القبيلة [إقليم|إقليما]] مشتركًا يعدونه وطنًا لهم، ويتحدثون لهجة مميزة، ولهم ثقافة متجانسة أو تضامن مشترك ضد العناصر الخارجية على الأقل.
{{{في الغالب}}}
{{{في الغالب}}} ليس شرطا مئة بالمئة النسب الواحد ولديك صعاليك العرب الذين تأبتهم قبائلهم الاصلية فينتمون الى قبائل ترحب بهم لسبب ما
2- الاسم مشتق من الفعل يتقابل اي تتجاور البيوت اي السكن الخ وفق ظروف معينة
{{{في الغالب}}} {{{في الغالب}}}


#374464 [لَتُسْأََلُنْ]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 09:20 PM
** (قال تعالى﴿ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم {{؟؟؟؟}}تبروهم وتقسطوا إليهم أن الله يحب المقسطين﴾ ( الممتحنة:8) === (قال تعالى﴿ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم {{ أن }} تبروهم وتقسطوا إليهم أن الله يحب المقسطين﴾ ( الممتحنة:8)
* (عندما جاء الإسلام كانت هذه {المنطقة} عبارة عن شعوب وقبائل متفرقة).
* (عندما ظهر الإسلام كانت أغلب الجماعات في هذه {المنطقة} قد أصبحت إما شعوباً أو قبائل تتميز بأصلها الواحد وتسود فيها بالتالي العنصرية؛ بمعنى اعتقاد كل جماعة بامتيازها على غيرها احتجاجاً بأصلها الواحد. وعندما جاء الإسلام بدين).
- أي منطقة يا دكتور؟ لا شك أنك تعني شبه جزيرة العرب و لكنك لم تذكرها حتي تشير إليها ب(هذه المنطقة).


#374436 [محمدين]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 08:39 PM
القبلية فى السودان سببها هى قبائل الشمال فهم كانوا ينظرون لبقية السودان مواطنيين درجة ثانية بالنسبة لهم وأنهم أقل شأناً منهم وهذه النظرة وضحت حتى فى علاقاتهم الإجتماعية والتباهى والتفاخر بأنفسهم مما خلق إستعلاء غريب على بقية القبائل فى الوسط وفى الغرب والشرق ، والغريب هم من غزو ديار القبائل الاخرى وأستوطنوا فيها ولم يخالطوا قبائلها بالصورة التى تخلق مجتمع أمة بل تخندقوا وراء جذورهم واصولهم الشمالية بل كونوا قرى بأسمهم فى تلك الاقاليم وهم قد وفدوا عمال وسائقين ولا يملكون شئ لا ارض ولا ثروة حيوانية فتملكوا الاراضى ونالوا حقوق أكثر من اصحاب المنطقة وتضامنوا مع اهلهم فى مختلف بقاع السودان فأستولوا على مفاصل الدولة ووظائفها واصبحوا هم وحدهم الذين يحكمون السودان فى كل العهود سواء الذين كانوا فى الشمالية اصلاً او الذين نزحوا فمثلوا تلك المناطق التى نزحوا إليها فخرجت الإحصاءات بان الجزيرة مثلاً قدمت كذا وكذا من الحكام والوزراء والمسئولين فى حين ان معظمهم من الشمالية فلماذا لا يضافوا إلى نسبة الشمالية لتكون النسبة فى التمثيل هى مائة بالمائة فالاحصاء الجغرافى هنا خطأ كبير لان المناطق لا يمثلها اهلها بل الشماليين الذين جاءوا إليها ، وليس هذا التكتل القبلى فى الحكم فقط بل حتى التاريخ قاموا بتزويره فمجدوا زعمائهم وتناسوا او تجاهلوا بقية الزعماء لانهم كانوا هم المهيمنون على الاعلام والصحافة وكل شئ ، فهل يعقل ان يمجد المك نمر ويصور على أنه بطل فى حين انه إنسان متهور وغادر لم يقتل اسماعيل باشا وجه لوجه بل غدر به واحرقه ثم كان جبنه ان هرب وترك نساء قبيلته لمواجهة الجيش التركى لوحدهن فى صورة تعكس عدم النخوة والموت من اجل العرض ، يعظم هذا ويتم تجاهل ودحبوبة الذى قتل المفتش والمأمور وجه لوجه ولم يهرب كما هرب المك نمر بل صمد ووقف فى وجه الأستعمار ولم يرجف او يترك نساءه من خلفه.


#374408 [abubakr]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 08:09 PM
شح الموارد من أسباب نشوء القبلية فهي درع ضد الفناء ومحاربة المعتدين على هذه الموارد الضيقة أتفق مع الكاتب المحترم في أن التنمية وفي كل أوجهها هي الوقاء ضد النعرات والتكتلات القبلية.


#374394 [sima]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2012 07:52 PM
جزاك الله خيرا واتمنى ان يعتد السوداني بقبيلته لا بقبليته


د.صبري محمد خليل
د.صبري محمد خليل

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة