المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
وزير التجارة -اجابة معيوبة!
وزير التجارة -اجابة معيوبة!
05-28-2012 03:39 PM

الطريق الثالث

بكرى المدنى
[email protected]

وزير التجارة - اجابة معيوبة !

*الحديث الذى ادلى به وزير التجارة الخارجية عثمان عمر الشريف في صالون الراحل الأستاذ سيداحمد الخليفة (امس الأول) حول ما اثير من تصدير اناث الإبل ذلك الحديث –والذى هو في احسن تقدير - افترض فيه سعادته جهل المستمع فالرجل اكد انه لا تصدير لإناث الإبل حفاظا على السلالات السودانية النادرة وقال ان الإثارة الآن اعلامية وكشف ان ماتم تصديرة من اناث (معيوبة )اصلا وغير منتجة !
*لقد ظن السيد الوزير ان كلمة معيوبة هى كلمة السر التى ستبطل الإثارة الإعلامية للقضية ويريد لنا الرجل ببساطة ان نسمح على (القنابير )التى على رؤوسنا ونحن نستمع للحقيقة التى كنا نجهلها !
* معيوبة كيف؟ يجيب الوزير بأنها لا تنتج وفي هذى الحالة اما انها مريضة او كبيرة في السن هذا ان لم يكن هناك سرخطير آخر لم يكشف عنه سعادته بعد!
* الإفتراض الأول وهو المرض ساقط اذ لا يمكن ان تغادر اناث ابل مريضة ميناء بورتسودان شبرا وان غادرت فسوف لن تطأ ارض موانئ دول الخليج المستوردة وان وطأتها فلن يسمح لها بالدخول الى عمق تلك الدول وستعود في كشة سريعة الى بورتسودان وذلك لأن دول الخليج لا يمكن ان تستلم بضاعة معيوبة خاصة ان كانت (حيوان) يحال الى طعام -(ياخى ديل لو في زول سوداني عيان بيرقان ما بخلوا يخش زيارة ويرجع تقول لى ابل معيوبة؟!)ودع عنك دول الخليج التى تنتقى لشعوبها ما تأكل وتشرب وتسعى لدرجة محكمة فحتى اخوتنا في شمال الوادي والذين وان كانوا يهتمون بمثل هذى الأمور أكثر منا الا انهم لا يبلغون مدى اهتمام مبلغ دول الخليج فى هذا الأمر –ولكنهم مع هذا – أي اخوة الشمال ابقوا على هدية السودان لهم من العجول والثيران والتى بلغت خمسة آلاف رأس بأسوان حتى تم فحصها –عجل –عجل –ثور-ثور وعلي ذلك فإن افتراض العيب بالمرض لإناث الإبل ساقط بالفحص الأكيد وان كان المصدر يفترض ذكاءا فالمستورد احرص!
* الإفتراض الثانى والذى نحاول ان نفهم او نتفهم من خلاله كلام السيد الوزير وهو ان عيب اناث الإبل - والذى يجعلها غير منتجة - كونها كبيرة في السن وطبعا لن نصدق ان الإخوة في الدول المستوردة سوف يشترون بحر مالهم اناث ابل بلغت سن اليأس ولماذا يفعلوا ذلك وهم يريدونها اما للإنتاج او الأكل او الإثنين معا والإناث كبيرة السن معيوبة ولا تحقق أي من الهدفين ولهذا فإن هذا الإفتراض ايضا ساقط بالعقل!
* وهناك افتراض آخر طبعا بين هذا وذاك وهو تكون تلك الإناث معيوبة بعدم الإنتاج ولكنها لا مريضة ولا كبيرة في السن بمعنى صغيرة ولكنها عقيمة ولكن في هذى الحالة على السيد وكل الجهات التى وافقت على التصدير ان تثبت لنا وبما لا يدع مجالا للشك ان اناث الإبل للتصدير (عقر) أي عقيمة ولا تنجب و سوف نسألهم عنها –حاشي –حاشي – ناقة –ناقة (دي عرفتوها كيف؟!)

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
الطريق الثالث.doc


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1396

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#378852 [طبيب بيطري]
0.00/5 (0 صوت)

05-30-2012 02:33 AM
أولا يا جماعة الخير في العالم كله لا يمكن أن يكون السيد الوزير سبق وإستوزر عام 1988 ثم عاد مرة أخرى لوزارة في 2011 أي بعد أن بلغ من الكبر عتيا وكأن حواء السودان قد عقرت ولم تنجب إلا سيادته ودا لوكان في أي دولة متقدمة لكان مكانه المناسب دور العجزة بأمانة(مع الإعتذار للسيد الوزير) وده إمكن بيقودنا لمشكلة مستفحلة في الأحزاب التقليدية والتي مازالت موصدة الأبواب في وجه الشباب لتسنم المناصب الدستورية ومازالت متبعة إسلوب الكنكشة والتي أوصلها للوضع الراهن والتي لا تحسد عليه.
طيب نأتي لمشكلة إناث الإبل وتصديرها وهي في السابق زمن البلد كانت فيها قوانين ولوائح معمول بها كانت نسبتها لا تتعدى 10% وشريطة أن تكون غير منتجة أي كبيرة في السن أو عاقر وحتى تلك اللوائح كنا نطبقها في الذبيح في السلخانات بنسبة أعلى أي 20%. ودعواتكم للبلاد والعباد وربنا يجيب العواقب سليمة


#377604 [..الجـعـلى البعـدى يـومـو خنـق]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2012 08:02 PM
المحترم بكرى المدنى السلام عليكم ..

شن أخونا(بكرى)هجوماً قاسياً على الوزير(عثمان الشريف) واتهمه بأنه لا يعرف فى (السياسة) وقال فى ما معناه ربما أثبت أنه(محامٍ ناجح) لكنه من خلال تجربته كوزير فهو كوزير(فاشل) بدرجة امتياز..أو(وزير) بدرجة(فاشل)جثم فوق نفّس الوزارة.. وتكشفت سوأته فبكون محتاج (كبش فداء) غير معيوب ..

* ف(الشريف)رجلُ مناور بارع يُعطِ لك وعوداً هى مثل السراب مجرد (أكاذيب)معيوبه ..واجتماعاته مسرحيات (تمثيلية) للحِزب العتيق الهرم .. فهو (يقول) أكثر مما(يفعل)..

فالرجل (خيب الآمال وسقط فى الامتحان) منذ اللحظة الأولى عندما انحاز إلى (نظام فاسد وفاشل)انحيازاً أعمى ..ولإرضاء(هؤلاء) بادر إلى (التحرش) ب(الأحزاب)المعارضه بتصريحات (معيوبه) متلاحقة ومستغربة وغير مقبولة وبخاصة فى بلد طابعه (سودانى) ولا تقبل غالبية أهله أىّ مس بالرموز..

* هذه بعض حقائق الأمور..فالشخص غير المناسب فى المكان غير المناسب به .. فالمسؤولية على أولئك الذين اختاروه بوضعه فى(مفصل حيوى) فهو ممن يتولون مسؤولية مباشرة عن النظام الاجتماعى والاقتصادى والسياسى فى البلد ....

وفى ضوء هذه المسؤولية(التجارة الخارجية)أرى أن ثمة إشكالية حقيقية تشكلت فى السنوات الماضية فى مجتمعنا تتمثل فى أن اختيار الأشخاص للمواقع (الحساسة) لا يتم وفق أيّاً من الأسس والقواعد التى يمكن اعتمادها فى أىّ مجتمع (إنسانى وحضارى) إذ تكون آلية الاختيار وفق أسس المجتمع التقليدى التى عفى عليها الزمان والمكان وعندماأقول المجتمع التقليدى فإن الإمكانات والقدرات والكفاءات (لا تُؤخذ) فى الحِسبان بل تؤخذ المكانة الاستنسابية التى يملكها(الشريف) بأنه ينتمى إلى أسرة رفيعة المستوى أو لديه إمكانية الوصول إلى أصحاب القرار فى الحِزب ..

* ومثل حالات(الشريف)شكلت هوة كبيرة جداً بين المجتمع والنظام..وحتى نردم تلك الهوة ونتجنب الهزات الكبيرة علينا الانتقال بالمجتمع من منظوماته القِيمية التقليدية والمحليه والحالة الفردية إلى الحالة (الوطنية)وعندها فى الإمكان الانتقال بكل البنى الاجتماعية من الحالة التقليدية إلى الحالة المدنية ومجتمع (العصرنة والحضارة) ومجتمع الهوية الوطنية والقومية ومن ثم ننتقل للنظام الاجتماعى الذى يُتيح للناس إمكانية التعبير بحرية عن هذا(الشريف)وذاك الوزير بتوجيه النقد المباشر والبناء ولو كان (معيوباً) ..


* الجـعـلى البعـدى يـومـو خنـق من مدينة ودمـدنى السٌُــنى .. ألطـيب أهلها


#377547 [أبو أواب]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2012 06:33 PM
إن كان قد قال ذلك

فإنه المعيوب

أو كما قال ..


#377459 [jinja]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2012 04:19 PM
بعدين الوزير الهمام نسي أنه في عالم اليومّ لا تستطيع تسويق الا اذا كنت صادقا وشفافا وأمينا .. عبارة من شاكلة ( ما نصدره معيب ) ستفشل كل مساعي الدولة لتصدير ثروتها الحيوانية .. يا وزير يا شاطر


بكرى المدنى
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة