حصان دراج وصافرة بريش!!
05-31-2012 05:15 PM

حصان دراج وصافرة بريش!!

ضياء الدين بلال
[email protected]



لم أنس ملامحه وطريقة مشيته، وحصانه الذي تلتف الأحجبة حول عنقه، صوت حوافره على الأرض يخبر عن أهمية القادم ويبعث رسائل التطمين.
العم دراج شرطي بمدينة المناقل في منتصف السبعينات إلى بداية التسعينات، كان ضمن شرطة السواري الليلية، تقابله عيون الكبار نهاراً بنظرات الإعجاب والاحترام، واسمه في مجالس ليل الأطفال يرتبط بقصص الخيال والأساطير!!
كان بطل شعبي بمواصفات تختلط فيها حكاوي الحبوبات بأفلام الكاوبوي ومغامرات "تشارلز برونسون" وجيفري هانتر!!
وخيال الطفولة ينتج قصصاً مثيرة عن حصان دراج المصفح بمادة حماية باليستية من اختراق الرصاص. وحكاوي عن مطاردات دراج للصوص الليل،كان الخوف الذي يذهب معنا إلى الفراش حزمة هواجس وشريط توقعات بقدوم لصوص الليل،يكفي فقط أن تسمع خَبيب حُصان دراج لتشعر بأنك في أمان، فتنام قرير العين هانئاً.
وفي الخرطوم كانت ابتسامة شرطي المرور العم بريش وصافرته المنغمة على السلم العاشر، تمثل واحدة من مضادات "الزهج النهاري" ونسمة عابرة في ضيافة صيف الخرطوم القائظ،الخرطوم التي قال عنها خبير التبريد الباشمهندس عمر البكري أبوحراز أنها أسخن عاصمة في العالم، بريش بزيه الأبيض الذي ينتهي في آخر النهار للون آخر، كان ينظم حركة المرور في تقاطع القصر بالبلدية وكأنه قائد أوركسترا موسيقية مثل كارايان وريكاردو،صافرته وحدها كانت قادرة على حسم المخالفات دون تحرير عقوبات فورية!!
(دراج وبريش) حضرا لذاكرتي وأنا في طريقي لمقر الاحتياطي المركزي بالكلاكلة لحضور احتفال الشرطة بافتتاح المرحلة الأولى في مشروع (مسكن لكل شرطي).
كثير من المناسبات والدعوات الرسمية نعتذر عن تلبيتها لأن ميقاتها يتعارض مع ساعات نومنا،حيث نقضي كل الليل وبعض الفجر في مطاردة الأخبار وحينما نذهب للفراش لا ننهض منه إلا بعد انتصاف النهار.
ما دفعني للنهوض باكراً والذهاب لاحتفال الشرطة هو إحساسي بسعادة غامرة مردها معرفتي بأن هذا المشروع يستهدف شرائح جنود الشرطة وضباط صفها إخوان وأبناء (دراج وبريش)..محدودي الدخل قليلي الحيلة في ظرف اشتدت فيه وطأة الفقر واتسعت دائرة المسغبة، بعد انفلات الدولار من عقال بنك السودان وتضاؤل الجنيه وانزوائه في قعر الجيب وتطاول أظافر السوق،يأتي مثل هذا المشروع ليرسم بسمة على الوجوه المنهكة ويضئ شمعة أمل في آخر الطريق المظلم.
إن توفير مسكن لشخص محدود الدخل في العاصمة الخرطوم إنما يحمي أسرته ويصونها من بعض أقدار الزمان ونوائبه..فلن تعد ترهبه طرقات المؤجرين على الباب ولا تحرجه زيارة الضيوف وضيق المكان.
لم يكن من العدل أن تنفق أموال الشرطة في العمارات السوامق والأثاث الفخيم لمكاتب الضباط ومنازلهم والجنود وضباط الصف في الإشلاقات وبيوت الإيجار لا تحميهم سقوف منازلهم من عباب أمطار الخريف!!
لم تكن انتقاداتنا السابقة لسلوك الشرطة في قضية جلد فتاة الثورة بسوط العسكري (قدوقدو) وقتل عوضية بت الديم برصاصة ذلك الضابط المتهور وقصة بنطال لبنى وما ترتب عليها من تداعيات إلا حرصاً منا على أن تظل شرطة السودان مصدر لطمأنينة وثقة المواطن و أمينة على تنفيذ القانون، وألا يصبح القانون في يدها (إله حلوى) تأكله عند شعورها بالجوع.
وإشادتنا اليوم بها لأنها فعلت ما تستحق عليه الثناء ونياشين الانجاز.


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2603

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#381753 [عشميق القسيبة]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 03:54 PM
دراج وبريش يا ضياء جيل من شرطة السودان الاصيل اما شرطة اليوم فهى واجهت النظام وحقده على المواطن فالانتفاضة قادمة شئت ام تمنعوا رغم اننى اششكك فى انحيازك الى الشارع فيا اقلام الحقيقة ارفعوا اصوات الانتفاضة لا المداهنة واكيد الشعب باق وبعرف ناسو؟؟؟؟


#381160 [هيما]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 10:01 PM
اه والله زكرتني دراج وحصان دراج واهلي ناس المناقل الطيبين وسلامي لي كل الاهل المناقل ( واشكرك ي استاذ ضياء علي انك ادرجت اسم دراج مع الموضوع )))) عائد عائد يا مناقل غريب ((( افهمو وعلقو )


#380653 [ابويتهمونه بؤ مازن]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 05:02 AM
انت جهلوا كبير لا تعرف ان هناك مواد معدنية بلاستية من الفولاذ تصفح بها العربات ارجو اكون قربت المعنى يتهمون


#380589 [Zingar]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 01:25 AM
وقفت عند كلمة باليستيه ولم أكمل هذا المقال السمج.

أللى عايز أقوله...أقطع ضراعى ورقبتى ورجولى من خلاف لو تكون عارف معنى باليستبه والدليل إنك إستعملت الكلمه فى موضع لا علاقة له البته بمعناها.

كلمة باليستيه (Ballistic) ياعزيزى تعنى الذاتية الدفع وهى بالتحديد الصواريخ أو القذائف وفى الصواريخ او القذائف الذاتية الدفع فقط...بصوره أوضح يعنى الصواريخ أللى بتطلق من طائره او محموله على الكتف ليست باليستيه لأنها تصل مسافه معينه وتقع من تلقاء نفسها...وبصوره توضيحيه أشمل الرصاصه لاتنطلق لحالها إلا عن طريق مسدس او بندقيه لأنه ليس لها وقود يدفعها ذاتيا.

أرجو ان اكون قربت المعنى


#380504 [ودالبلدرقم 2]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 09:02 PM
الضوء بلال غيرت اسمك من الضو الي ضياء قلما ماشى(حصانةدراج)هل تقصد مؤنث حصان (فرسة) (جواده)
دى لو ماعارف لكن شكلها دي زى كلام البنات اترجل شويه يا الضو !!!!!!!!!!والله انت قاصد انو دراج له حصانة سياسيه بالله وضح لينا قبل ما تسوء ظنونا بك ونحلقك بهيثم كابو.


#380446 [اسامه]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 07:05 PM
يا طافي (لمبة ) انت تكون الزول الطفي الانوار في بورسودان خلي عبد الرحيم مايشوف طيارة اليهود ؟؟ اعترف يازول اعترف !!!


#380402 [abusabeeb]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2012 05:44 PM
اعوذ بالله من السخف ياناس خلونا في حالنا والفينا مكفينا وزيادة

بالله مصرييين على الاخ (المطفح)ده وياريت لوفي موضوع في الموضوع

اللهم عليك بهم

وياحليلك يابلدنا


ضياء الدين بلال
ضياء الدين بلال

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة