(موسس) ... وسلطات بلا أخلاق..!!
05-31-2012 05:16 PM

إليكم

الطاهر ساتي
[email protected]

(موسس) ... وسلطات بلا أخلاق..!!

** ليلى، هي تلك الطفلة التي ولدتها الرذيلة..أوهكذا يعرفك الروائي محمد عبد الحليم عبد الله ببطلة روايته (لقيطة)، ثم يبحر بك في بحر الأحزان..وكم هي مؤلمة مواقف البحث عن الهوية التي عاشتها ليلى في مجتمع لايرحم، حسب سرد الرواية.. إجتهدت - بانسايتها - في ترويض المجتمع، بحيث يكون (أباً وأماً)، ولم تفلح..فالمجتمع كان إستنكارياً، ليس للأطراف والظروف التي جاءت بليلى الى قيد الحياة بلا هوية، بل كان يستنكر حياة ليلى ذاتها، وكأنها ليست بضحية لتلك الأطراف والأسباب..لم تحتمل ليلى دنيا الناس، وفارقتها بعد محطات من المآسي والمحن..لقيطة، رواية تُبكيك دماً ودموعاً، وتعيد تعريف الخطيئة في عقلك وقلبك بأنها ليست هي فقط تلك الفاحشة التي تلد مولوداً بلاهوية ، بل هي أيضاً كل مجتمع لايرحم ذاك المولود ..!!
** وهذا مايحدث حالياً للطفل السوداني (موسس)..لقد أخطأت السلطات الحكومية التي وزعت - لصحف الأثنين الفائت - صور وأخبار الطفل السوداني ( موسس)..هذا الطفل لم يُذنب في حق أحد، وليس من العدل أن يكون حدثاً إعلامياً، أو كما أرادت سلطات مطار الخرطوم بمظان أنها حققت إنتصاراً ونجحت في إفشال عملية إختطافه من قبل أسرة جنوبية..لا، ماهكذا الوصف، فالأسرة الجنوبية لم تخطف موسس، وهذا تضليل للرأي العام وتزييف للحقيقة.. ولقد أحسنت صحيفة الرأي العام عملا حين إستنطقت المجلس القومي لرعاية الطفولة، ليقول بالنص : (الطفل موسس لم يكن مختطفاً، ولكنه لايملك أوراق ثبوتية، ثم أن كفالة الأسرة الجنوبية له لم تكن رسمية، وهذا أسقط حقه في السفر الى الجنوب مع الأسرة، فهو لايملك أوراق ثبوتية) ..تلك الأفادة بمثابة تأكيد بأن خبر الإختطاف لم يكن صحيحاً، وأن الجهة التي بثت الخبر - وصورة الطفل - لم تكتف فقط بإشانة سمعة الأسرة الجنوبية التي ظلت تتكفل بهذا الطفل السوداني طوال السبع سنوات الفائتة، بل - بجهل - وضعت تلك الجهة تفاصيل حياة طفل مجهول الأبوين في دائرة الضوء، بلا أي تفكير في مستقبله وأثر تلك الدائرة عليه..نعم، لقد أخطأت تلك الجهة وهي توثق في الصحف حياة طفل مجهول الأبوين بالصورة والقلم، لتحقق لذاتها إنتصاراً مزيفاً..!!
** فالأسرة الجنوبية كانت بمثابة حياة لهذا الطفل، إذ أنقذته من مصير مجهول بالتبني والرعاية وهو في الأسبوع الأول من عمره، وأسمته (موسس) ووفرت له كل وسائل الحياة الكريمة حتى بلغ من العمر سبعاً، و صار فردا من أفراد هذه الأسرة، ولايعرف أسرة سواها، والدموع التي انهمرت من مقل موسس وأفراد الأسرة بمطار الخرطوم - في لحظة الفراق - تشهد بأن موسس جزء من الأسرة..وفي وضع كهذا، ليس من العدل ولا العقل بأن يسمى سفر موسس مع أسرته الى الجنوب بالإختطاف، فالأصوب هو ما قاله المجلس القومي للراية والطفولة ( كفالته غير رسمية)، واكتشاف كفالة غير رسمية ليس بحدث يستدعي (دق الطار)، أو كما فعلت تلك الجهات الملقبة بالمختصة..إذ بالمدائن والأرياف الف موسس وموسس تتكلفهم الأسر بالطريقة السودانية التي تتصدق في الخفاء وتتكفل بلا ضوضاء..!!
** ولوكانت حياة هذا الطفل ذات قيمة عند تلك السلطات التي شهرت به، لإكتشفت تلك الكفالة غير الرسمية قبل سبع سنوات، أى عندما كان في الأسبوع الأول من عمره، وليس بعد أن نشأ في كنف تلك الأسرة بمنتهى الحرية وفي هواء كسلا الطلق..لماذا لم يتم ايداعه في دور رعاية حكومية، بحيث تكون الكفالة رسمية ؟.. ومن المسؤول عن عدم الايداع ؟..وكم موسس في بحر المجهول، بحيث لايعرف هويته، وكذلك لاتعرف السلطات الأسرة التي ترعاه وتتبناه ؟، ورسمية كانت تلك الكفالة أو غير رسمية ؟..فاعتذروا لهذه الأسرة الجنوبية، وأشكروها على حسن رعايتها لهذا الطفل السوداني..لهم الله، أمثال موسس، فهم بعض ضحايا هذا الوضع البائس..فلتعالج السلطات قضاياهم بمسؤولية وحكمة.. أي بلا تشهير اعلامي يلازمهم مدى الحياة..(انتو ناس ما عندكم أخلاق ولا ضمير)، أوهكذا لسان حال كل الذين صدمتهم صحف السلطات بصور موسس وقصة ميلاده واتهام تلك الأسرة بالإختطاف..!!


تعليقات 18 | إهداء 1 | زيارات 6251

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#396115 [mohamad]
0.00/5 (0 صوت)

06-18-2012 02:21 PM
سلام عليكم

السؤال الانسانى المهم جدا , الى من آل مصير هذا الطفل المسكين ؟؟؟.
هل لكم ان تطمنوا القراء على مصيره ؟؟؟


#382017 [BLACKMAN]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 10:09 PM
الغايظنى اكتر انو الورل العمل العمليه دى فى المطار.بيكون رجع بيتهم وهو متكيف انو انقذ ابن الحسب والنسب من العبيد الحشرات ديل...وما تقولوا خيالى واسع دى فعلا العقلية البتدير باقى سوداننا


#381257 [تماضر حمزة]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 12:48 AM
تستحق الاعتذار والاحترام.
هذا جزاء الاحسان بكتمان وصمت في بلاد مقلوبة موازينها ياساتي:(
اضاءاتك عن هويّة الطفل التي شهّرت بها السلطات والصحف أكثر ماآلمني في هذا الخبر.


#380968 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 04:22 PM
تمكت القوات المسلحة الباسلة المتمركزة في مطار الخرطوم من اطباق قبضتها على الطفل السوداني موسس الذي حاولت القوات السودانية الجنوبية المتمثلة في والدته التي سقته الحنان منذو نعومة اظافره من اختطافة و التوغل به جنوبا وهذا يعتبر نصر اخر تهديه قواتنا الباسلة الى شعبها المسكين المقهور و ذلك بعد تحرير هجليج و عودتها الى حضن الوطن و قد اعلن ذلك الناطق الرسمي باسم قواتنا المتمركزة في مطار الخرطوم


#380815 [Ayman]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 12:23 PM
دي ما فضيحة للجنوبيين الربو بدون مقابل 7 سنوات ولكن :
1- فضيحة لابويه الشماليين وتاكيد حدوث الرذيلة والحمل السفاح وقسوة القلب ورمي طفل عمره اسبوع..
2- فضيحة لحكومة السجم الما بتهتم بالانسان الا لاذلال اخيه الانسان
وفضيحة للحكومة اين كانت كوال سبع سنوات وما واجبها تجاه انسان على قارعة الطريق وعمر يحمل هم بقرة في العراق
بدل تاكله الكلاب تم تربيته سبع سنوات بلا مقابل
جزاء سنمار
حقا حكومة بلا اخلاق


#380632 [fax]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 03:58 AM
كل الذي حدث بسبب الكره الأعمي لدولة جنوب السودان والجنوبيين بصفة عامة , صحف الأرزقية حاولت تتاجر في هذه القضية... عليه ... يمكننا أن نقول أنها علاقة مصلحة وتجارة ما بين الحكومة وصحافتها في مسألة إنسانية وفي طفل مجهول الأبوين , فصحف الأرزقية تثبت للحكومة ولاءها بمثل هذه أخبار حتي تشيع الكراهية بين الشعب تجاه الجنوبيين .أما الحكومة فهي تقدم خدمات جليلة لهذه الصحف من تسهيلات تعينها علي أداء رسالتها والتي هي رسالة الحكومة نفسها وكذلك الإعلانات والتوظيف في جهاز الأمن للصحفيين الموالين لها .


#380568 [hani]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 12:18 AM
نفس الراى ده انا حدثت بية نفسى وغير انا الطفل لاقا اسرة ترعاة طوال هذة السنين وتورثة على حسب وصية الجدة المتوفاة الشكر الكثير لهذة الاسرة المحترمة التى رعتة


#380562 [سوداني فضل]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2012 12:01 AM
((لقد أخطأت السلطات الحكومية التي وزعت - لصحف الأثنين الفائت - صور وأخبار الطفل السوداني ( موسس)))

((نعم، لقد أخطأت تلك الجهة وهي توثق في الصحف حياة طفل مجهول الأبوين بالصورة والقلم، لتحقق لذاتها إنتصاراً مزيفاً..!!))
++++++

من هي الجهة الحكومية؟؟؟ هل هي غير معلومة وبلغت الصحف علي طريقة بلاغ من مجهول؟؟؟؟هل هي سلطات المطار أم هي ........... (يعيذنا الله)

ما هي الحلول التي وضعت بعد معرفة الحقائق وتضمن مصلحة الطفل أولاً قبل السياسة...

الصحف التي نشرت ووثقت التوثيق المضر ... ما الموقف من موقفها علي ضؤ الإخلاقيات الصحفية المهنية المعلومة للصحفيين .. والتي تراعي مصلحة الأسر ونفسيات الضحايا وذويهم وأن لا يتضرروا من النشر... أم أن هذه الإخلاقيات إنهارت مع ما إنهار من جوانب حياتناالأخري...


#380552 [ضل الراكوبه البارد]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 11:34 PM
بالمناسبه استاذ الطاهر اكثر شى مؤلم فى القصه دى كلها حكاية الاشتباه فى انوالطفل سودانى بالملامح مع العلم ان الكثير من قبائل السودان تداخلت مع قبائل جنوب السودان خصوصا قبائل غرب السودان وجنوب كردفان والنيل الازرق وسكان هذه المناطق هم الاكثر شبها بملامح اهلنا بجنوب السودان لذلك كانو الاكثر غضبا واستياء من وصف البشير للجنوبيين بالعبيد والحشرات .


#380532 [ran]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 10:32 PM
دعوا موسس الجنوبي إبن الجنوبيه التي لم تنكره كما نكره أبوه الشمالي ففي الجنوب الاف موسس


#380531 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 10:26 PM
موسس له الحق أن يكون شماليا أو جنوبيا من الروايه التي قرأناها فكان من الواضح أن والده شمالي ناكرا مثل كثير من موسس الان بالجنوب وينسب لخاله حسب التقاليد قطعا امه التي أودعته خالته دعوه يذهب مع أسرته


#380484 [الزول الكان سَمِحْ]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 08:22 PM
يا طااااهر

هذا موسس واحد بدون هوية..حدث معه ذلك ..فما بالك بالمواسس الذين لديهم هوية وإثبات الإنتماء لأسر وليسو من صلب الرذيلة...هل تعامل قضاياهم بمسؤلية وحكمة من قبل السلطات أم بالتهديد وهضم الحقوق ولحس الكوع من فِبل الجربوع


#380460 [أبو الناس]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 07:44 PM
تلقي كل الفي بالهم أنو يطلعو الجنوبين غلطانين..


#380419 [abumohanad]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 06:03 PM
هذا الحدث يثبت عنصرية الاعلام السوداني فالقصة تم تحريفها عن قصد لاشانة السمعة و التنكيل على الصحيفة التي كتبت الخبر ان تعتذر لقرائها على الاقل ان لم يكن لتلك الاسرة عليها ان تحافظ على مصداقيتها ( يا امة الاسلام سلام )


#380405 [برانتود]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2012 05:50 PM
وحسع ذنب المسكين دا شنو؟؟


#380404 [الصابري]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2012 05:47 PM
لو كان عندكم فعلاً اهتمام بالأطفال افتحوا تحقيق في موت مئات الأطفال في دار المايقوما. أم انها قصة المهزوم المأزوم الذي يبحث عن نصر على الجنوبيين بأي شكل حتى ولو اتهام أسرة جنوبية بانها تختطف طفل تبنته وعمره شهور وربته لمدة 7 سنوات. أي دناءة وأي وضاعة يحملها هؤلاء الكيزان؟! ومبروك عليكم نصر تحرير الطفل المختطف يا أنصار المشير المهزوم والمأزوم.


#380399 [بت الخرطوم]
5.00/5 (2 صوت)

05-31-2012 05:39 PM
ينصر دينك كفيت ووفيت فالطفل لاذنب له فلماذا التشهير به


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة