اطلقوا سراح موسيس..!!
06-01-2012 11:07 AM

تراسيم - عبد الباقى الظافر

اطلقوا سراح موسيس..!!

في جامعة هاواي كانت الطالبة ستانلي ترمق الطالب الأفريقي بنظرات غامضة.. الضيف الكيني الأكثر نضجاً لم يستوعب أن اليافعة الأمريكية شديدة البياض قد شغفت به حباً من النظرة الأولى.. خليط (الشوكلاتة) مع اللبن الأبيض أثمر الرئيس الأمريكي رقم (44).. بعد عامين من ميلاد الطفل باراك كان والداه يقرران الانفصال ومن ثم لاحقاً الطلاق.. عاد حسين أوباما إلى أهله في كينيا وترك باراك في كنف والدته الباحثة الاجتماعية.. لا أحد يمكن أن يتنبأ بمستقبل باهر للصغير باراك إن أصر والده على اصطحابه إلى شرق أفريقيا.

في مدخل الأسبوع الجاري كان الطفل موسيس يلعب في صالة المغادرة بمطار الخرطوم.. موسيس كان بصحبة أسرته في طريق العودة الجبرية إلى وطنه الجديد جنوباً.. عين من الشرطة كانت تدقق في ملامح الطفل التي تبدو أقرب إلى أهل الشمال.. سؤال وآخر يكشف أن الأسرة الجنوبية تبنت هذا الطفل منذ أن كان عمره عشرة أيام.. موسيس ولد في العراء مجهول النسب.. الأسرة الجديدة احتضنته ووفرت له جواً أسرياً مفعماً بالمحبة.. السلطات أخذت الطفل إلى ملجأ.. لم تشفع دموع الأم ولا توسلات الطفل.. السياسة تقول إن الوطن أصبح يقبل القسمة على اثنين ولكن موسيس لا يعرف مثل هذه القواعد.. لم يرَ الصغير في حياته أماً غير هذه السيدة الجنوبية العطوفة.. ولا إخوة غير هؤلاء السمر.

المقابل لموسيس كان طفلاً جنوبياً آخر.. الحرب حرمته من الأم والأب.. ولكن السماء وهبت له أسرة شمالية.. جاك عاش بين أسرته الجديدة مثل أفرادها.. ينال حظه من الرعاية والاهتمام.. داهم الانفصال جاك مثل ما فعل مع موسيس.. فجأة شعر جاك أن هويته تختلف.. وأن يداً باطشة تحاول أن تنزعه من الأسرة التي يعتز بالانتماء إليها.. حظ جاك كان أفضل من موسيس.. فقد كان ناضجاً وتزوج من شمالية ربما توهبه إقامة دائمة في الأرض التي أحبها.

المجلس القومي للأمومة والطفولة اعتقل موسيس في إحدى دور الرعاية الاجتماعية المخصصة للأطفال مجهولي النسب.. المجلس يبحث الآن عن أسرة جديدة لرعاية الطفل.. فيما زالت الأسرة الجنوبية ومن وراء الحدود تعاود الاتصال للاطمئنان على ابنها المفقود.

ليس جاك وموسيس وحدهما اللذان دفعا ثمن انشطار الوطن.. عدد غير يسير من الموظفين كان قد تم تسريحه من العمل للاشتباه في أصوله الجنوبية.. حتى المناضل علي عبداللطيف الذي رفض أن يفصح عن قبيلته عند محاكمته بعد ثورة 1924 وجد أحفاده العنت والمشقة في إثبات انتسابهم للشطر الشمالي من الوطن الممزق.. الشماليون الذين عاشوا جل عمرهم في الجنوب وجدوا من يسألهم أن يدفعوا جزية الإقامة في أول كل شهر أو يغادروا إلى وطنهم في الشمال.

ليس بإمكان أي طفل أن يختار أبويه قبل الميلاد.. عليه ما دام الطفل موسيس يشعر بالانتماء لهذه الأسرة الجنوبية.. فدعوه في هذا الحضن عسى أن يكون يوماً سنداً للوحدة المرتقبة.

آخر لحظة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2296

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#381732 [عادل نقد]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 03:23 PM
الالم يعتصرنا والدمع ينزل مدرارا كلما جاءت ذكرى نصفنا الاخر.........
واليوم قد قالبت دمعي وعصاني وبكيت .........
وبكيت ياهواة الانفصال حتى ابن خطائانا حرمتوه من الصدر الذى وجد عنده الامان والحتات وباسم الدين مزقتوه حتى لا يصبح مسيحيا ..........
والانسانية لا تعرف الديانات .......
ويا امه بالانساتية والحنان انا نتوسل اليك ان لا تتركيه كما تركته الاخرى حتى يرجع الى حضنك ....
وكفى ..........................


#381295 [ود الجزيره]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 02:03 AM
بكره يطلع المسخ عبد الحى يوسف وبناء على هرشه من الخال الرئاسى بتحريم تربيه موسس من قبل اسره جنوبيه مسيحيه!! ويضيع موسس فى الغسيل!! اسه ياجماعه الله منو الافضل عند الله؟ الام الجنوبيه الربت والجده البتوصى بمشاركه موسس فى الميراث او عبد الحى يوسف والخال الرئاسى؟؟ هل سمعتم بموقف انسانى لهم او لابوجاعوره؟


#381020 [مندكورو..]
1.00/5 (1 صوت)

06-01-2012 05:23 PM
أولا كيف يسمح لأسرة مسيحية بتبني طفل أصوله شمالية!!؟ ثانيا يتباكي الكاتب علي الأوضاع التي خلفها الأنفصال ولم يحدد الطرف الذي تسبب في هذا الوضع.. وهو بالطبع الجنوبي المواطن العادي ومن يتزعمونهم.. علي كل حال ماحدث كان تصحيحا لخطأ تاريخي إرتكبه المستعمر في حق السودان ولكن بعد أن دفعنا الثمن غاليا ومازلنا ندفع..الجنوبيون يختلفون عنا في كل شئ ومن الظلم أن نترك (موسي) يعيش في بيئة لا تشبهه..


ردود على مندكورو..
United States [Citizen] 06-02-2012 02:53 PM
وهل البيئة التى تشبهه هى بيئة دور الرعاية ألإجتماعية التى يعيش فيها الأطفال حاملين لوصمة هم منها براْء، وهل تتطوع أنت بتبنى موسس ليعيش مع أسرتك و أطفالك كفرد منكم دون أن تلاحقه النظرات وتنطلق حوله الهمسات. بالله عليكم أعيدوا موسس لأسرته الجنوبية فهى رزق ساقه الله إليه بعد أن لفظه من يفترض ان يكوناأبواه الشماليان.

United States [صالح عام] 06-01-2012 09:56 PM
يا مندكرو انت اظنك من قوم النبى الذى لا يمكن ذكره هنا


عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة