المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
المتسللون الى صفوف المعارضة
المتسللون الى صفوف المعارضة
06-02-2012 08:19 AM


المتسللون الى صفوف المعارضة

محمد عبد الرحمن عبد المعروف
[email protected]

الوطن يبحث عن مخرج من ازماته
والشعب يتحسس اصوات الثوار وملامح الاضواء الوطنية .
-فى زحمة الغاضبون على اللصوص والباحثين عن ساعة صفر
يتحكر اصدقاء الامس بل قل اولياء امور السلطة .
يتجاوزون التخفى فبانت ملامحهم انهم منتسبى المؤتمر الشعبى
يتشبهون بالوفياء للوطن
وهم اول من سن سكاكين القربان لفكرة الا يكون هناك شعب
الشعبيون هم اس البلاء
ولكن للمعارضة فى بلادى ذاكرة اعيتها سنوات القمع الطويل.
-فى القانون تقبل فكرة محاكمة القاتل ومحرضه
والسارق ودليله
ولكن فى بلادى الموجوعة
تسقط التهم ويتناسى الكثيرون.
-الشعبيون هم الفجيعة التى لا تختلف عما انجبت مؤتمرا وطنيا تشبع العقوق الوطنى
وامتهن حرفة الانقلابيين
-الجريمة فى بلادى اكبر من يتجاوزها الناس بمجرد مآلات الانشقاق
وحتى لا تكون المفاصلة طريقا معبدا لكل الهاربين من ويلات الثورة المرتجى

فلتوصد ابواب الارتماء فى احضان الشعب وصفوف المعارضة الا بشروط لمن يستوفيها
-الاغتسال من درن البؤس السياسى والممارسات الا انسانية يستجوب العقاب والتوبة لفظا وسلوكا

فهل فعل المتسللون الى صفوف المعارضة ابجديات التوبة السياسية ؟ وهل نالو عقاب ما اقترفته اياديهم ؟


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1061

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#381972 [ابو كوج]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 08:47 PM
فهل فعل المتسللون الى صفوف المعارضة ابجديات التوبة السياسية ؟ وهل نالو عقاب ما اقترفته اياديهم
بعد ادانة من عرف خطأه وتاب واناب ماذا تريد قولا ايها الرجل كلنا صفقنا لنظام يونيو كلنا كنا نحلم ببشير خير اتانا غبر شعث من ادغال الجنوب اتى يبوح لنا بمليء فيه جئتكم منقذا بعد ان ضاعت هيبة دولتنا وتمرغ جنودنا في وحل الهزيمةجئتكم ومع هؤلاء المغامرون شباب قنعوا ملزات الدنيا وعفوا نساء الدنيا وصار ديدنهم الحصول على قصور الاخرة وحور العين وجاءوا ومعهم الطبول والدفوف واغاني يا بلدي يا حبوب ويا ابو جلابية وتوب ولعنوا كل من غنى باغنية اعطني بالصبوح يا بهجة الروح او بامل في نهود العزاري والنهود تهتز ودا المجننا علمونا حلو الحديث وحفظونا مدح الحبيب اعادونا الي حيث المساجد ودور العباد ة ولم اطمئنوا بان لا احد يلتفت الي الوراء دخلوا الاسواق حاملين صكوك الولاء فكان لهم ما ارادوا دفنوننا احيانا جعلوا يوم شعبنا يبدا فجرا وينتهي مساء فلا قيلولة ولا تعسيلة قتلوا فينا روح التضامن فجرى كل صوب قوت يومه وصار هدف المرء فينا ناكل لنعيش لا نعيش لناكل فاذا عاد من تاب الينا من شراذم القومتائبا او مكرها فلا نصدهم وقد يجب نضاله معنا سوء اعماله ووقوفه مع اؤلئك الفساد اخي ان بعض المتسللين اضافة لنا وان كانوا قد اخذنا منهمك مآخذ الخزي فاليكونوا لنا عون منافق بيننا خير من ان يعووا مع ذئاب النظام فاليتسللوا الينا فخيرهم من سياتي يوما شاهدا على بلاوي رفاقه ولك الشكر ان كنت ممن لديه القدرة في جلب اي متسلل


#381816 [khalid maaroof]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 04:47 PM
يا اخي لعن الله ساس يسوس لو كانت هناك توبه في المواقف السياسية
الكل مذنب وعليه الطهارة حتي الشعب فمن الذي اتي بهولاء الذين
نصبوا انفسهم قاده علينا.


#381510 [abunima]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 11:25 AM
يا دوووب عرفتوا المفاصله كانت لي شنو؟


#381429 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2012 10:09 AM
يا اخ محمد عبد الرحمن افكار ومشروع الحركةالاسلاموية انتهت ولا تصلح تانى فى السودان ولا اى مكان آخر لانها مسخ مشوه لا هى اسلامية بحق وحقيق ولا هى علمانيةتفصل الدين عن الحكومة وليس عن الدولة لان الدولة هى المجتمع والوطن والدين لا يمكن فصله عن الدولة لكن لا يجوز استخدامه فى اللعبة السياسية وعلمانية الحكومة تعنى انها تقف على مسافة واحدة من جميع اديان ابناء الوطن لانه كلهم مواطنين لهم نفس الحقوق والواجبات وتدعم الحكومة جميع الاديان!!! الحركة الاسلاموية شعبى على وطنى كلهم واحد مفروض يعتذروا للشعب السودانى عن اخطائهم تجاهه ويعاقب المخطىء على خطئه حسب القانون!!! صدقنى بضاعتهم بقت كاسدة وتانى لا يتبعهم الا الغاوون والمفلسون و المصلحجية والغوغاء والجهلاء الذين لا يعرفوا اى شىء عن السياسة وكيفية خلق وطن موحد مزدهر وقوى وحر!!!!! خليهم يشتغلوا بالسياسة لكن يمشوا على حسب القانون والدستور اللى ح يضعه الشعب السودانى ولو حاولوا عمل اى شىء بالقوة ياخذوا على راسهم وبكل قوة وحزم ويراقبوا جيدا مش زى زمن الحكومة الديمقراطية الاخيرة التى فرطت فى مراقبتهم !!!!


ردود على مدحت عروة
United States [abunima] 06-02-2012 11:34 AM
90%من الشعب مفلسون.
05%مصلحجية.
04%غوغاء+جهلاء.
01%شعب يعي حاله.
___
100%


محمد عبد الرحمن عبد المعروف
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة