لم يبق إلا هذا
06-04-2012 08:32 AM

لم يبق إلا هذا

عباس خضر
[email protected]

الكل يدري وأنتم تدرون
ومنذ الطامة الكبرى
وقعت جات

لم يبق في بحر إنقاذ التيه
إلا هذا يا هذا فيما بين
خضم العوجات

فمذ وقعت حتى الإحصاء
السكاني زوروه لفتافت
إحصاءات

نقصوا مساحات زادوا
مرابيع أضحت مدن كبرى
أصغربكثيرمن شعبيات

والشعب بجلالة نفسه
بالقمع حشر في قمم
كالحشرات

عمركم سمعتم بمحلية
أكبرمن عاصمة إحدى
الولايات

فازوا بجدارة حشر
الحشرات المختلفة
في أي كشوفات

أوعك تنسى وماتندسه
أرضك لسه صوت للشجرة
يادوبك تقطف ثمرات

الإغراءات جات
المأكلة جات
ناكل ميتة
تحب الميتات

بعد ان أوشك السودان
أن يتحررمن بعض
عقيم العقليات

باعوك ياسودان الأحرار
للثروة والسلطات

أهدروا دم إنسانك وصنف
بعضك كأدنى من مرتبة
الحيوانات

فصلوا كل كوادرك
صالح عام
منية دولة بإخفاقات

باعوك بثمن بخس
فصلوا أرضك
باعوا عرضك
ضاعت أرضك
إستثمارات

طرحوا الجو
البحر البر
عطاءات

دقت أجراس وهمية
في خطوط
الوهم مزادات

أعادوك للقرون الوسطى
أدخلوك عنوة في بحر
الظلمات

إزدهت كلمات سلخانية
من عهد الجاهلية
ومن غابة ديناصورات
جات

نمت نبتت كلمات من بطن
مصارف ومجاري
البالوعات

ظهرت في الساحة كلمات
تنطح كلمات

ألحس،موصو،فطائس،
تحت الجزمة توجد
حشرات

فلكم أنتم لاإذن بعد الآن
فبعد العاشرة تلغى كل
الحفلات

لاتذهبوا شارع النيل
نرقص نحن نستمتع
نعقد مؤتمرات

وبعد العاشرة
يصدر فرمان
تلغى حتى بالإذن
كل الندوات

نرقص نحن ونمنع
بجرة قلم الحفلات

فلم يبق إلا هذا
ياهذا أن ندعو
لهؤلاء نتوسل
ليستجيبوا
الدعوات

ونصوم لهم
وهي لله.. هي لله
وأن نركع في اليوم
لهم خمسة ركعات

ونصلي لهم يا هذا
كل الصلوات


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1027

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




عباس خضر
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة