المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الانفجار العظيم..!ا
الانفجار العظيم..!ا
09-22-2010 03:32 PM

حديث المدينة

الانفجار العظيم!!

عثمان ميرغني

أجهزة الأمن في كل الدول.. تعلم أن الخطورة تبدأ من لحظة تكوين (المهدد) Threat .. ولهذا تتحسب الأجهزة الأمنية جيداً لكل ما يمكن أن يشكل (مهدداً) فتحاول أن تكبته أولاً بأول قبل أن يشب عن الطوق.. سأحاول أن أقرأ لكم أخطر (مهدد) أمني قادم.. بالتحديد في الفترة من 9 يناير 2011 حتى 9 يوليو 2011.. سيكون السودان تحت وابل أعتى مهدد أمني.. لأنها الفترة التي يجري فيها الاستفتاء.. ثم تعلن نتائجه.. ثم لمدة ستة أشهر تالية سيجري تنفيذ ما تمخض عنه الاستفتاء.. وحدة أو انفصالاً. خلال هذه الفترة ستنشأ توترات كبيرة بسبب المقاومة الطبيعية.. لأنصار كلا الخيارين.. سيقاوم أنصار الوحدة قرار الانفصال.. إن كان هو القرار.. وسيقاوم أنصار الانفصال الوحدة.. إن كان هو القرار.. لكن ذلك ليس هو (المهدد) الأمني الذي نحن بصدده. (المهدد الأمني) الأكبر هو ما يطلق عليه علماء الاجتماع (الصدمة القومية).. وهي التي تحدث بصورة جماعية لكل الشعب بسبب حدث كبير.. مثل ما حدث للشعب المصري يوم أن أذاع الرئيس جمال عبد الناصر بيان الهزيمة بعد حرب يونيو/ حزيران 1967. عندما يصدر قرار الاستفتاء.. فإذا كانت النتيجة (انفصال) ستنشأ (صدمة قومية) كبيرة أشبه بزلزال عميق مكتوم.. (تسونامي) ضخم يتحول إلى بركان وطوفان مدمر إذا توفرت له المحفزات Catalyst . أحد أهم هذه المحفزات.. سريعة الاشتعال.. القرارات الاقتصادية التي (بدأت!!) الحكومة في إعلانها وتنفيذها.. زيادة الجمارك لبعض السلع.. تصاعد أسعار الدولار.. هذه القرارات ليست خطرة في حد ذاتها.. لكن الخطورة أنها تفاقم من حالة الخمول في الاقتصاد.. وينحسر سوق العمل أكثر مما هو عليه.. فتزداد البطالة.. خاصة في أوساط الشباب.. وهم فئة مكتوب على جبينها (قابل للاشتعال).. وما أسهل استثارة هذا الشباب ( في لحظة الإحباط) لصناعة الانفجار العظيم.. وخطورة هذا (المهدد الأمني).. أن توابعه الخطيرة كلها تقع في حيز (الإجراءات غير القابلة للاسترجاع).. على رأي الحكمة التي تقول (ما حدث.. لا يمكن أن لا يحدث) What is done, can not be undone . من توابعه ـ مثلاً ـ أن الكتلة البشرية في العاصمة التي وصلت إلى تخوم الستة ملايين.. متمركزة في بؤر محددة.. وهذه الكتل قابلة للاندماج السريع في موجات بشرية عارمة وكاسحة لا يمكن للشرطة أو أي قوى نظامية أخرى مواجهتها.. ويزيد من خطورة الأمر أن مواجهة هذه الكتل البشرية (في حالة الانفجار العظيم) أمر نجاحه رهين بالساعات القليلة الأولى من بداية الشرارة.. وبعدها يصبح في حكم المستحيل عزل كرة الثلج (الملتهبة !!!) و المتدحرجة.. سيدي وزير المالية.. أنت تلعب بالنار.. أنت لا تزيد الجمارك فحسب.. أنت تزيد (لعطالة) في الشارع السوداني.. تماماً كمن يجمع الحطب ليوم الحريق.. ولأن التوقيت القادم قاتل.. فأنت بجدارة تصنع (المهدد الأمني) الأخطر في تاريخ البلاد.. وستستبين النصح ضحى الغد.. وإن غداً لناظره لقريب..

التيار


تعليقات 17 | إهداء 1 | زيارات 3044

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#26741 [ابو كوج]
0.00/5 (0 صوت)

09-25-2010 08:39 AM
نظريا ولانها ءحالة الاحتباس (الصدمة المشار لها) فقد يتفق الشريكان المؤتمر وحكومة الجنوب بعمل ملحق ليس تعديلى او اضافي انما هو ملحق تفسيري لمن لم يقرأ جيدا اتفاقية نيفاشا هذا الملحق سيكون معدابعانية فائقة بحيث يدحض كل التوقعات السلبية (كالصدمات االتي توقعتم ) مقترح هذا الملحق هو انه في حالة لا سمح الانفصال وطبعا الطرفان متفقان سلفا على قبول النتيجة الاختيارية لشعب ج السودان وعليه سيكون تنفيذ هذا الانفصال في مدة اقصاها (5) سنوات واقلها ال3 سنوات بحيث يكون هنلك متنفس لقبول الوضع الجديد لسكان الشمال والجنوب معا وتعطى لحكومة الجنوب حق اعلان بداية قيام دولتهم وفق استعدادهم للتمكين وارساء قواعد الدولة ولحكومة الجنوب اعلان ذلك من داخل برلمانها خلال اوقبل المدة المنصوصة في الملحق عند ذلك سيتم االانفصال لا سمح له بصورة سلسة ودونما صدمات تماما كما هو الحال لمرضى العلاج النفسي حيث اعطء المريض جراعات علاجية في فترات متباعدة بحيث يستوعب الصدمة مقسمة وسوف تكون حكومة الشمال خير معين لاخوتهم في الجنوب لارساء اواصر الاخوة والجيرة وصولا الي رفاهية شعب القطرين نامل من اعماقنا ان تكون خيار الوحدة هي الصدمة التي لا نفوق منها الا وشعبيناملتحمين يد بيد وعناق بالاحضان


ردود على ابو كوج
Sudan [سجيمان] 10-05-2010 02:49 PM

اول قوانين الطبيعة والفيزياء ( الضغط يولد الانفجار) والشباب الذى تصر الحكومة على زيادة الضغط عليه لا يمكن السيطرة عليه يومأ عبوسأ قمطريرأ وكل ادوات الضغط ومحاصرة الشعب موجودة فى الساحة ولا يمكن تعديدهألكثرتها بل يمكن ذكر بعضهامثل العطالة وذلك ببحث رفع سن المعاش الى خمسو ستون عاما..بدلأ من انقاصه ليتمكن الشباب من ايجاد فرص عمل تمكنه من ممارسه دوره فى الحياة وتلبيه متطلبات اسرهم التى كابدت و دفعت دم قلبها لتعليمه ...

...ومن جهة اخرى هذا الموظف الذى افنى شبابه فى الوظيفة وبقى على وظيفته ما يربو على الاربعين عامأ له ايضأ ابناء يبحثون عن عمل وبالتالى هم عاطلون لان اباءهم ومن فى حكمهم يجلسون يحتكرون وظائف لا يستطيعون ان يقدموا لها اكثر مما قدموا الشئ الذى يدعو الى تخلف الخدمة المدنية و بالتالى هؤلاء الابناء ان وجدوافرص عمل يستطيعون ان ينفقوا على اسرهم ووالديهم ...

حقيقى لا استطيع ان اكمل الضغوط التى مورست على الشباب وان جلست شهورا عددا معددا اياها..بدأ من التعليم الذى انهار بصورة مذرية مرورا بالصحة التى حدث عنا بدون حرج انتهاء بالاخلاق التى لاتشرف حتى سفيها...لك الله ياوطنى وقريبأ سترون صومالا جديدأ...تصبحون على وطن....


#26401 [zola]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 07:46 PM
ليه كدة ياعثمان . من لايقرأون مابين السطور سيعتبرونه تحريطا أو فتنة .

والفتنة نائمة لعن الله من أيقظها .

كان من الممكن توصيل الفكرة بأقل احباط ممكن ز ألم يكن ؟؟؟


#26324 [فنجال السم فج الدور]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 03:35 PM
رائع يا وحيد YOU MADE MY DAY GOD MAY BLESSON YOU قد اصبت كبد الحقيقه واتيت بالمفيد ولكنهم يطعنون الفيل بدلا من ظله كان يمكن ان تكون البدايه الصحيحه تبدا بمعالجة دولاب الدوله المترهل والوظائف السياديه الارضائيه ومخصصاتها التي انهكت كاهل محمد احمد المسكين بل يتم الغاء كل الوظائف غير المهمه في القصر وحكومة الولايات وتقليل عدد الولايات والمحليات والاستغناء عن وظيفة المعتمد بضابط اداري موظف ترقي من DAY ONE الي ان وصل الي ما وصل اليه ويتركوا سياسة الترضيات وشراء الذمم0 ويحجموا شركات الدوله التي تستفيد من الاعفاءات والتسهيلات وتنافس التجار في سوق الله اكبر كالشركات التابعه للمؤتمر الوطني والاخري التابعه لجهاز الامن0 ويفكروا في التوجه نحو الزراعه والصناعات الخفيفه ودعمها بدلا تنفير المستثمرين فيها0 وان ارادوا الخروج من الضائقه الحتميه التي سوف تاتي بعد يناير لابد لهم من تقليل مصروفات الدوله في الصرف البذخي واموال التسيير التي تعطي للوزرات والمفوضيات0 والصرف علي الاجهزه الوهميه كمنسقيات الدفاع الشعبي ومنسوبيها وحرس الحدود وبلاويها وشراء الذمم في قضية دارفور0


#26312 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 02:56 PM
الصرف البذخي للحكومة و المناصب السيادية و الدستورية بالالاف و مستحقاتها في توايد مستمر و الرشاوي التي تدفعها الدولة للدول و الافراد للاغراض السياسية بالمليارات و شركات الاسلامويين التي \"تغرف\" من اموال السودان و تحول للخارج بالعملة الصعبة كل ذلك يضعف الخزينة العامة و يدفع المالية لاستحداث وسائل جيدية لزيادة الموارد لمقابلة هذا الصرف البذخي الذي لا يفيد منه الشعب الا المعاناة و الغلاء و القهر.... الوسيلة السهلة لزيادة موارد الخزينة هي زيادة الضرائب و الجمارك و المكوس الاخري و هي وسيلة سيئة و لها مردودات اقتصادية كارثية فكما راينا من توقف المصانع و انهيار الزراعة و كل اوجه الانتاج وازدياد معدلات البطالة و تمدد مساحة الفقر و اشتعال الحروب الاهلية و النعرات الانفصالية للخروج من سيطرة المركز الذي يجبي و لا يعطي..... مزيد من الجمارك و الضرائب و الاتاوات هو مزيد من الكوارث الاقتصادية و الاجتماعية و السياسية.... يبدو ان الجماعة في مرحلة خم الرماد! و يليه الهروب الي حيث اكتنزوا ثروات الشعب


#26298 [Yassin Sueliman]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 02:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
المهندس عثمان ميرغني
تحية طيبة
حقيقة أنني من المتابعين لمقالاتك وكتاباتك بصورة كانت أشبه باليومية .. إلا أن هداني الله واقتنعت بأن ما يخطه قلمك ليس هو إلا ترهات وأضغاث أحلام .. وبعد سنين طوال لم نهتدي إلى هل انت كاتب أم محلل أم موثق للتاريخ أم فطن بمعنى أنك تعود لاحداث الماضي وتربطها بالحاضر لتنبئنا بما هو آت في المستقبل ..
كما في مقالك اليوم ...
كما أنك لم تخبرنا بما حدث للشعب المصري بعد أن أذاع الرئيس جمال عبد الناصر بيان الهزيمة بعد حرب يونيو/ حزيران 1967. وما وجه الشبه هنا ... بل إن تسونامي التي في مخيلتك لن تحدث إلا في خيالكم الكبير أنتم أصحاب المقالات التي لم نستفد منها يوما .....
أنت تدعو إلى ما يحمد عقباه والى الفتنة وتريدها لا تبقي .. فليس وزير المالية كمن يجمع الحطب ليوم الحريق .. بل أنت الذي تفعل ...
بمقالك هذا فأنت أكبر مهدد أمني وحرى برجال الأمن والشرطة أن يستفسروا عن الذي ترمي إليه أولا ثم لماذا تقدح في كفاءتهم ومقدراتهم
لك تحياتي مجددا


#26202 [متغرب]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 11:12 AM
الاخ عثمان انفصال الجنوب تم من وقت بعيد ولم يتبقى غير الاعلان الرسمى حيث كل الموشرات تدل على ان الجنوبيون اسسوا لدلولتهم التى ليس فيها مكان لاى شمالى


#26123 [yuram]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 03:26 AM
هذا الانفجار سوف يكون دارفور مرفوع القوة غيغا مية فى حى المطار و قلب الخرطوم الجيفه
انفجار يأأه خلاص ياطبال قريبآ سوف تعلمون ماهو طعم و لون الموت
قال انفجار قال
ما اصلآ منفجره من زمان
الجنوب سابقآ و دارفور حاليآ
يأأه الطبال قال ايه الانفجار قال
يا طبال بشو اليومين ديل عامل كشات تقيلة فى الخرطوم و كدا ها ها ها


#26104 [عبد الغفار المهدى]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2010 12:06 AM
واين كنتم من زمان يا استاذ؟؟؟
هل الان فقط أستشرتم الخطر؟؟
زمنذ متى كانت تلك الحكومة لها استراتجية او تنعى بمسالة الأمن القومى غير أمنها؟؟؟
عجبى لكم وأنتم لايهمكم سواء استمرار صحفكم وتدفق الاعلان عليها ولا تستطيعوت تخطى الخطوط الحمراء التى توضع لكم من قبل أجهزة الامن
كفاكم لقد سئمنا منكم ومن حربائيتكم وانتم تتلون مع كل نظام ومع كل قوى من أجل استمراريتكم حتى حولتم هذه المهنة المقدسة وسلطتها الى تدليس ونفاق
ولا حول ولاقوة الا بالله العلى العظيم
اللهم أكفنا شر اقلامكم وشر الوانكم


#26101 [اوهاج]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 11:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم جنبنا الشرور والفتن ما ظهر منها وما بطن

الاخ عثمان مرغنى

جزاك الله خيرآ وانت اليوم تتناول موضوعآ هامآ جدآ جدآ قد لايكون قد حسبه البعض بانه السيناريو القادم

اتمنى واتنمى واتمنى ان ينتبه لتحزيرك ولاة الامر

ان الحريق قادم لامحاله

سيدى وزير الماليه

ا
انتم تلعبون بالنار



#26092 [ودأبوالعول]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 10:57 PM
مفروض نكون منطقين وواقعين شوف قناة الجنوبيين وقنواتنا كل واحد فى اتجاه معاكس تماما للاخر ..
المهم ترسيم الحدود - ابيى - المواطنة - وغيرها من الا مور التى يجب حسمها قبل الاستفتاء
ثم اللانتباه للموارد الاخرى زراعية صناعية وخلافه بوطنية خالصة وترك الانانية وحب والعمل لمصلحة الوطن ليست لمصلة الافراد وترك المجاملات اكيد اذا فعلنا ذلك مامهم اى نتيجة بل قد يكون افضل بكثير من الوضع الحالى


#26086 [احمد تاج]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 10:20 PM
هل مهمتك ان تحزرهم ليستعدوا بكل عتادهم لمقاتلة الشعب عند ثورته،،، ما هو الهدف من رسالتك ؟؟ ان تقدم لهم جميلاً ليعدوا العدة من الأن للإستعداد ؟؟؟


#26052 [قـرينات]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 06:54 PM
ألفـئران أول الهـاربين من السفينة الـغـارقه .. الانفـجـار الـعـظيم .. هـو الثورة الشـعـبية الاتيه لاريب فيهـا .. إنها التسونامي الذي لايبقي ولايذر .. الذي سيقتلع الـعـفـن ، والرجـس . ويجتث الافـك والـدجـل من عـروقه .. أنتهـي عصـر مستشـاري الشيطان .. اليوم لـن تنفـعـكم تحليلاتكم الفـاسدة ، اليوم لـن ينفـعـكم حـرق البخـور في عـش الشيطان .. رفـعـت الأقلام وجـفـت الصـحف .. وقـعـت ألواقعه .. ( الصدمة القومية ) التي سـتحدث بصـورة جمـاعية لكل الشعب بسـبب تمـزيقكم لوطـن بحجـم قـارة .. تـقـزيم اكبر بلد إفريقي ، قتل وتشـريد مـلايين من الـعـزل الأبرياء ، نهـب وسـرقة مقدرات البلاد بصـورة غير مسبوقة في التاريخ ..تفكيك وهـدم وتقطيع أوصال الوطـن ، بسـبب الهـروب من بطـش الجـلاد .. وبسـبب ملاحـقة النظـام بجـريمـة الاباده الجماعية .. ثورة شـعـبيه عارمة ، أشبه بزلزال مـدمـر ضـخـم يتحـول إلي بـركـان ، وطـوفان جارف .. ولان التوقيت القـادم قـاتل ، والأخطر في تـاريـخ الـوطـن .. لأنه وبمنتهـي البساطة لـم يـعـد هنـاك مـانـخسـره .. إن مـوعـدنا الصـبح ..وإن غـدا لناظـره قـريب .. أليس ألـصـبـح بقـريب ؟ ؟؟؟!!!! .


#26041 [blackberry]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 05:54 PM
نتمني الوضع ينفجر في وجه الحكومة فقط ونرتاح منها علشان المطبلاتيه اللي زيك ده يكتب بحرية من غير إنحياز ولا خوف علي إنقطاع رزقه.


#26035 [معلم]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 05:31 PM
الموتى داخل المشرحة دون ثلاجات وبرضو الانفجار لسع ؟


#26027 [سدرا موريس اروب]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 05:08 PM
الانفجار حتمى و كل اول له اخر الدكتاتورية تترنح وشروط الانهيار توضح كل يوم الفساد ضرب كل مناحي الحياة ابتداءامن عسكري المرور الذي يقود سيارته الخاصة ومعلوم ان مهنته تساوي درجة عمالية لا اكثر فكىف فاضت مدخراته والمسكين فضحه زيه الابيض وما افسد من تزيا ببطاقات اخرى حتى يتمكن نافع من ان يكون الامر و الناهي و يقرر وحدة او انهيار السودان نضوب امتيازات اجهزة التمكين ستحدد ساعة الصفر اما سواد الشعب فاخر ابداعات حلوله الفردية هى التسلل الى دولة اسرائيل لياكل سندوتشات الشاورما المصنعة من خراف البطانة المردة الى دولة الكيان بواسطة اشقائنا الاردنيين و بمباركة ديك حلة اوكامبو و هى لله لا للسلطة و الجاه


#26006 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 04:11 PM
وإن غداً لناظره لقريب..
هذا العباره بها تفاؤل عجيب قياسا لما نحن مقبلون عليه لأنها تقول (لناظره) فهل يا ترى نكون سعداء لننعم بالفرجة في ذلك الغد المشؤوم؟
وزير المالية مغلوب على امره غلطته الفادحة انه تسلم الحبال ثم طفق يسأل عن البقر , والبقر تحت الجبل, والجبل عايز مطر من دم المواطن الغلبان عشان ينبت الدولار ليملأ الجيف الخاوية فتحيا البقر فيصطادها وزير المالية غير ان حباله لن تصمد اما شباك المحترفين.
وان غدا لناظره لقريب.... نعم (لناظره)


#26001 [suhad]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2010 03:55 PM
عجباً اراك امس بحال واليوم بحال ,,,, الم تكتب امس ان البطل منصور بأذن الله وامامنا ثلاثة اشهر وكلام عجيب ,,,, اليوم اري نظرتك تغيرت تماما اصبحت تولول وتبشر بالانفجار القادم ماهذه الضبابية يااستاذ ,,,, ثم تانيا دي وحدة شنو الممكن تتم في ثلاثه شهور الحاسمة بتاعتك دي غايتو الا تكون وحدة الثلاثين فنان الناوين يغنوا للوحده غايتو؟؟؟؟ وهو الرئيس ذاتو لو كان وحدوي ما كان فاز في الانتخابات وقعد علي قلوبنا وكتم نفسنا خمس سنوات تاني ,,,, المفروض ياكاتب ياكبير تتحري الموضوعية في مقالاتك ما عشان لازم تكتب كل يوم تقوم تطلع لينا كل دقيقة برأي.(؟) (؟) (؟) (؟) (؟) (؟) (؟)


ردود على suhad
Saudi Arabia [كتأكا] 10-12-2010 12:20 PM
الله يخليكم يا مثقفي لسودان كلكم جارين ورا الشهرة والمنفعة وما بتحبو السودان يعنى كده انت بتحمس وتاااااااااااجج النيران لا بارك الله فيك


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة