المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الدستوريين .. ولا الضالين !!
الدستوريين .. ولا الضالين !!
06-12-2012 02:30 AM


جدل واقعي

الدستوريين .. ولا الضالين !!

محمد محمود الصبحي
[email protected]


بعد كل هذه السنوات تجد الحكومة نفسها مخطئة وقد تشابه لديها بقر الدستوريين الذين تئن بحملهم مؤسسات الدولة وانهكوا بند الايرادات بصرفهم البزخي على انفسهم وذويهم واصهارهم من عرق ( الضالين ) من الناس في بلدي الحبيب . ويأتي الضلال هنا باننا خارج منظومة الاسلام السياسي ونضع اصابعنا على اذاننا من صواقع الهتافات الزائفة التي يطلقها زمرة المنتفعين وهم ( يحلبون ) بقرة خيرات الوطن ويستريحون على ظل تلك الشجرة , ويلسعنا هجير الحياة ورمضاءها طالما انتبزنا مكانا قصيا نهز جزع الحقيقة والحرية فتتساقط علينا ( هراوات ) الشرطة وقوانين الطوارئ وتكميم الافواه , على كل هؤلاء الدستوريين ولا ( الضالين ) بفقه الانقاذ على وشك ان ينقطع منهم الماء والنور حتى لاتزبل شجرتهم ويصيبها وابل العجز وتصبح صعيدا زلقا , فقد ورد في الاخبار ان المؤتمر الوطني يبحث عن وسيلة عاجلة لتخفيض اعداد الدستوريين البالغ عددهم (178) وزيراً ووزير دولة يشملون اصحاب وظائف قيادية يحملون درجة وزير دولة و ( 650 ) دستورياً بالولايات او خفض مرتباتهم ومخصصاتهم وشكل الحزب لجنة لهيكلة الدولة . حسناً عزيزي القارئ هذا العدد الذي تراه كبيراً فهو عند الحكومة هيناً بحسابات التمكين سيما ان عرفت هنالك اضعاف المنتفعين بالحزب الحاكم يصرف عليهم من ميزانية الشعب بمقدار تلك التي تعاني من الفجوة فهنالك ميزانية موازية ينفق منها على هؤلاء الله يعلمها وقليل من الاختصاصين في السياسية والاقتصاد , عمليات التخسيس هذه لازالة الترهل لاتخرج من دائرة المناورات التي تخرج بين الفينة والاخرى من واقع الممارسة السياسية العارية التي لم تتوشح عباءة التخطيط الاستراتيجي في مجالاته المختلفة سوى كانت سياسية او اقتصادية او اجتماعية وغيرها , فغياب الرؤية وسياسة الترضيات هي التي جعلت الترهل الدستوري المخيف يهدر موارد الدولة حتى واصاب الجهاز التنفيذي بالتخمة وهو يحكم بفقه العصور الوسطى واصبحت البلاد تزخر بالنبلاء يجب على عامة الناس خدمتهم ودفع نفقات حياتهم الرغدة السعيدة , حسناً لجنة حامد صديق امين التنظيم بالمؤتمر الوطني المناط به القيام بهذا الامر عليها اولاً قبل القيام بالتخفيض ان تأخذ في اعتبارها ان هؤلاء غير ( الضالين ) يكنزون من الذهب والفضة ما يسد عجز الموازنة فلا مجال للتسوية من شاكلة حقوق وغيرها كما دخلوا للاستوزار هذا بلا مال او تاريخ يجب ان يخروجوا بلا سلطة او جاه بعد ان سكنوا في جسد الامة زهاء العشرون عاما ونيف وهاهم يخرجون بيس والمعوزتين كخروج المارد من جسد من به مس شيطاني بدعوات المقهورين من الرجال والنساء والشيوخ والاطفال .. اعوذ بالله اخرج .. اخرج .. اخرج ..!!


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1066

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#391036 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2012 12:20 AM
هؤلاء ماعادت تنطلي على الناس انانيتهم
بلعوا البترول من 1999م حتى 2005م حتى جاءت مشيئة الله وطار البترول مع الجنوب
بلعوا البترول بانابيبه نهمين جدا
وقبلوا لمائدة المواطن ضرائب وجمارك حتى جوعوا المواطن
لم يسلم منهم شئ حتى اناث الماشية
مايكونوا ديل ماجوج وياجوج


#390250 [jinja]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2012 08:49 AM
Thank you Mr. Subhi but the real number of what they call constitutional posts is no less than 9000 all over the country.


محمد محمود الصبحي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة