المقالات
السياسية
هل قرأ المصريون ما كتبه الأديب العالمى الطيب صالح عن ألأخوان
هل قرأ المصريون ما كتبه الأديب العالمى الطيب صالح عن ألأخوان
06-16-2012 12:16 AM

هل قرأ المصريون ما كتبه الأديب العالمى الطيب صالح عن ألأخوان

تاج السر حسين
[email protected]

لا أظنهم فعلوا ذلك، فالمصريين كعادتهم دائما (منكفئين) على أنفسهم، ولو قراوا ما كتبه الأديب السودانى العالمى "الطيب صالح" عن الأخوان المسلمين السودانيين الذين لا يختلفون عن الأخوان المسلمين المصريين فى شئ، والمدرسه واحده والمنهج واحد ، لما وقفوا الى جانبهم ولما دعموهم كما نرى من وقت لآخر فى غفلة بالغه وعدم تقدير لسلوك جماعه تصر فى القرن الحادى والعشرين ان يكون لها (حزب) ومن خلفه (جماعة) على أختلاف باقى الأحزاب يمينها ويسارها رغم ادعائهم بأنهم يعملون من أجل قيام (دوله مدنيه) ديمقراطيه، ولا أدرى كيف تلتزم جماعه بالديمقراطيه وتحترم القانون وأحكام القضاء وهى تمارس (الشورى) ومبدأ (السمع والطاعه)، ولذلك لم يلتزموا بأى اتفاق أو عهد قطعوه على انفسهم أو على الشعب المصرى منذ نجاح الثوره المصريه.
وما هو أكثر غرابه أن الكثيرين من شباب مصر الثائر وبعض النخب مثل الدكتور/ ايمن نور، يعتبرون الأخوان من بين (الثوار) بمشاركتهم فى الميادين المصريه، بعد أن تأكدوا من نجاح الثوره بثلاثه ايام وبعد اعلان الجيش بأنه سوف يراقب الموقف عن كثب وسوف لن يتعرض للثوار بسوء.
أضافة الى ذلك فأن (الأخوان المسلمين) كانوا يشاركون فى نظام (مبارك) ويدخلون الأنتخابات البرلمانيه بدلا من مقاطعتها اذا كان يرون بأنها لم تكن نزيهه.. وكانوا يحصلون على عدد من المقاعد كما هو معلوم برضاء وموافقة النظام وجهاز أمنه، بدلا من مشاركة الثوار فى المظاهرات.
وكانوا يؤدون هذا القسم جانبا الى جنب نواب (الحزب الوطنى).
الماده : 90
يقسم عضو مجلس الشعب أمام المجلس قبل أن يباشر عمله اليمين الآتية أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصا على سلامة الوطن والنظام الجمهورى، وأن أرعى مصالح الشعب، وأن أحترم الدستور والقانون.
وكانوا يشاركون مع نواب الحزب الوطنى، فى افتتاح جلسات مجلس الشعب ويقفون معهم لتحية (الرئيس) مبارك، وفق هذه الماده.
مادة ( 101):
يدعو رئيس الجمهورية مجلس الشعب للإنعقاد للدور السنوى العادى قبل يوم الخميس الثانى من شهر نوفمبر، فإذا لم يدع يجتمع بحكم الدستور فى اليوم المذكور، ويدوم دور الانعقاد العادى سبعة أشهر على الأقل.ويفض رئيس الجمهورية دورته العادية ولا يجوز فضها قبل اعتماد الموازنة العامة للدولة.
ومما هو محير أن (الشباب المصرى) بكافة قطاعاته وبدلا من أن يشكروا (قواتهم المسلحه) الوطنيه القوميه بعدم تعاملها مع ذلك الشعب على الطريقه السوريه أو السودانيه أو الليبيه ، وانها حقنت الدماء قدر استطاعتها وعملت على حفظ وطنها موحدا عن طريق (القانون) وبقرارات صادرة عن (المحكمه الدستوريه)، التى قامت بحل مجلس الشعب الذى هيمن عليه (الأخوان) بتحالف مع السلفيين، مستغلين عدم استعداد باقى القوى ثم بذلوا غاية جهدهم (الأخوان والسلفيين) للهيمنه على الجمعيه التأسيسيه، بانتخاب أكثر من 57% من عضويتها من المنتمين للأخوان والسلفيين ووصلت النسبه الى أكثر من 80% باضافة أعضاء يتوقع وقوفهم الى جانب خيارات (تيارات) الأسلام السياسى، وبذلك مهدوا لأعلان قيام (الدوله الدينيه) فى مصر التى تؤدى الى حرب طائفيه مثل التى شهدها لبنان، بل ربما تصل بمصر الى ما حدث فى السودان بانفصال جنوبه عن شماله، ولا زالت مجموعة من الليبراليين بادعاء زائف للتمسك (بالديمقراطيه) مع (جماعه) لا تعرف الديمقراطيه وتستخدمها كسلم للهيمنه على السلطه، ثم بعد ذلك ترمى بالسلم وتستغنى عن خدماته.
وعلى كل، فهذا مختصر لما كتبه (الطيب صالح) عن (الأخوان المسلمين) فى السودان بعنوان (من اين اتى هؤلاء):
((السماء ما تزال صافية فوق أرض السودان أم أنّهم حجبوها بالأكاذيب؟
هل مطار الخرطوم ما يزال يمتلئ بالنّازحين ؟
يريدون الهرب الى أيّ مكان ، فذلك البلد الواسع لم يعد يتّسع لهم . كأنّي بهم ينتظرون منذ
تركتهم في ذلك اليوم عام ثمانية وثمانين.
يُعلَن عن قيام الطائرات ولا تقوم . لا أحد يكلّمهم لا أحد يهمّه أمرهم
.
هل ما زالوا يتحدّثون عن الرخاء والناس جوعى ؟ وعن الأمن والناس في ذُعر ؟ وعن صلاح الأحوال والبلد خراب ؟
الخرطوم الجميلة مثل طفلة يُنِيمونها عُنوةً ويغلقون عليها الباب ، تنام منذ العاشرة ، تنام باكية في ثيابها البالية ، لا حركة في الطرقات . لا أضواء من نوافذ البيوت . لا فرحٌ في القلوب . لا ضحك في الحناجر . لا ماء ، لا خُبز ، لاسُكّر ، لا بنزين ، لا دواء . الأمن مستتب كما يهدأ الموتى .
نهر النيل الصبور يسير سيره الحكيم ، ويعزف لحنه القديم " السادة " الجدد لايسمعون ولا يفهمون .
يظنّون أنّهم وجدوا مفاتيح المستقبل . يعرفون الحلول . موقنون من كل شيئ .
يزحمون شاشات التلفزيون ومكرفونات الإذاعة.
يقولون كلاماً ميِّتاً في بلدٍ حيٍّ في حقيقته ولكنّهم يريدون قتله حتى يستتب الأم
مِن أين جاء هؤلاء النّاس ؟ أما أرضعتهم الأمّهات والعمّات والخالات ؟
أما أصغوا للرياح تهبُّ من الشمال والجنوب ؟
أما رأوا بروق الصعيد تشيل وتحط ؟
أما شافوا القمح ينمو في الحقول وسبائط التمر مثقلة فوق هامات النخيل؟
أما سمعوا مدائح حاج الماحي وود سعد ، وأغاني سرور وخليل فرح وحسن عطية والكابلي
و المصطفى ؟
أما قرأوا شعر العباس والمجذوب ؟
أما سمعوا الأصوات القديمة وأحسُّوا الأشواق القديمة ، ألا يحبّون الوطن كما نحبّه؟
إذاً لماذا يحبّونه وكأنّهم يكرهونه ويعملون على إعماره وكأنّهم مسخّرون لخرابه ؟
أجلس هنا بين قوم أحرار في بلد حرٍّ ، أحسّ البرد في عظامي واليوم ليس بارداً . أنتمي الى
أمّة مقهورة ودولة تافهة . أنظر إليهم يكرِّمون رجالهم ونساءهم وهم أحياء ، ولو كان أمثال هؤلاء عندنا لقتلوهم أو سجنوهم أو شرّدوهم في الآفاق.
من الذي يبني لك المستقبل يا هداك الله وأنت تذبح الخيل وتُبقي العربات ، وتُميت الأرض وتُحيي الآفات ؟
هل حرائر النساء من " سودري " و " حمرة الوز " و " حمرة الشيخ " ما زلن يتسولنّ في
شوارع الخرطوم ؟
هل ما زال أهل الجنوب ينزحون الى الشمال وأهل الشمال يهربون الى أي بلد يقبلهم ؟
هل أسعار الدولار ما تزال في صعود وأقدار الناس في هبوط ؟ أما زالوا يحلمون أن يُقيموا على جثّة السودان المسكين خلافة إسلامية سودانية يبايعها أهل مصر وبلاد الشام والمغرب واليمن والعراق وبلاد جزيرة العرب ؟
من أين جاء هؤلاء الناس ؟ بل - مَن هؤلاء الناس)) ؟
(انتهى المقال) .. بالطبع يمكن (ترجمته) للغة والمفردات التى تناسب (مصر)، رغم انه مكتوب باللغة العربية الفصحى.
على كل مصر ذاهبة لأنتخابات الرئاسه وليت الناخب المصرى قرأ هذا المقال لأكثر من مرة، قبل أن يدلى بصوته ويفكر مليا، فألأخوان ليسوا افضل (السيئين) هم فى الحقيقه أسوأ من السوء، و(شفيق) مهما كان سيئا فهو افضل منهم لأنه سوف يذهب بعد اربع سنوات أما ألأخوان فسوف يبقون جاثمين على صدر مصر للأبد.
آخر كلام:-
• السودان ابتلاه الله (بالأخوانى) الرقاص المشير (عمر البشير)، فهل يعقل أن تعيد التجربه (مصر)، مع الدكتور (....) مرسى العياط؟
• وهل الخطاب الذى يدلى به (مرسى) يناسب قامة رئيس ؟
• المذيع/ محمود سعد .. على ذات طريقته ونفاقه ايام (مبارك) يقدم برنامجا دون مهنيه أو حياديه أو (قوة شخصيه)، فقد سأل (مرسى) عن تصرف الأخوان اذا فاز (شفيق)، فراوغ (مرسى) ولم يدل باجابه تحترم عقل المشاهد، رغم ذلك أكتفى (محمود سعد) بابتسامه بلهاء، بدلا من أن يصر عليه للأفصاح عن موقف جماعته وحزبه لو جرت الأنتخابات فى جو نزيه وديمقراطى وفاز بها (شفيق)؟
• وهل يعقل مرشح لأنتخابات رئاسة جمهوريه، يسمح بصفقة ومشجعين على طريقة (كرة القدم) المصريه التى يريد فيها كل فريق ان ينتصر بأى ثمن أو كما يقال بالمصرى (يا فيها يا أخفيها) ؟؟




تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2037



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#394670 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

06-17-2012 06:32 AM
ياخي انت مغيوظ مالك الناس ديل مش جو عن طريق الديمقراطية التي تسبح بحمدها اناء الليل واطراف النهار ماقلتو ديمقراطية اها جابت الاسلاميين هسي لو تم حل البرلمان وكان الغالبية هم اهل العلمانية لما سكت نرجو ان تكون منصف.


#394480 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2012 08:19 PM
ذكر د. حسان حتحوت وهومن الاخوان المسلمين وصديق شخصي لحسن البنا في كتاب النقد الذاتي 1989 يقول في ملخص دراسته لو قدر للحركات الاسلامية الوصول الى سدة الحكم فستكون دكتاتورية باسم الاسلام وسيان عندي الدكتاتورية الاسلامية والدكتاتورية العلمانية

فالخطأ في المنهج والفهم المعوج للاسلام عند هذه الجماعات
عندما كنا طلبة في الجامعة وتخرج مظاهرة ضد النميري وتجابه بالعسكر ينقلب الاخوان على الشيوعيين الذين كانوا معهم فيقومون بسلب حقائب الطالبات ويعتبرونها غنائم
مهما تظن شرا بالكوز فهو أسوأ مما تظن .. تسيطر علية الطاعة العمياء لمن هو فوقه والاستعلاء على من هو ليس معه .. ارى ان هذه الامة ابتليت بحسن البنا ومحمد بن عبد الوهاب


اللهم انصر شفيق على مرسي
على هذه الجماعة ان تتعلم أدب الحوار .. ولكن لشئ في نفوسهم الخربة يريدون أقصر الطرق للوصول الى مراميهم الخبيثة هي الدكتاتورية والتعاون مع الدكتاتورية .. السودان والسعودية نموذجا


0912923816


ردود على صبري فخري
United States [ود الحاجة] 06-17-2012 10:10 AM
مشكلتك يا صبري انت و امثالك أنكم لديكم عمى الوان فيما يختص بالديكاتورية فلا تبصرون الديكتاتورية الا عند من تكرهون ,على سبيل المثال لم ير العالم دكتاتورية أعتى من الدكتاتورية الشيوعية في الاتحاد السوفيتي البائد و في الصين الان و لكنكم اذا تحدثتم عن الشيوعيين تتحدثون عنهم و كأنهم عصافير حانية.

لماذا لا تتحدثون عن الاخوان في تونس و في تركيا و المغرب و عن الظلم الذي وقع على الاسلاميين في الجزائر.يوم أمس كتب الراشد في صحيفة الشرق الاوسط عن خطر و مساوئ قرارات عساكر مصر الاخيرة و قارنها بما حدث في الجزائر و معروف أن الراشد رجل ليبرالي و تعايش مع الغرب أكثر منكم و لكنه يكتب عن الحقيقةو ليس مثلكم تكتبون عن أوهام


#394355 [abusabeeb]
5.00/5 (3 صوت)

06-16-2012 05:21 PM
انت مالك ومالهم هم مابعرفو حاجة عن السودان وماعايزين يعرفو وبقولو نحنا بعد الصعيد يعني ولاحاجة

شوف ليك شغلة اقضاها وخليك معانا


#394275 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2012 03:43 PM
اقتباس :(شفيق) مهما كان سيئا فهو افضل منهم لأنه سوف يذهب بعد اربع سنوات أما ألأخوان فسوف يبقون جاثمين على صدر مصر للأبد.

تعليق:كم من السنوات بقي مبارك في الحكم ؟و كم بقي علي اليمن و القذافي في الحكم؟ هل كان أولئك إحوانا مسلمين.
يبدو أن الكاتب المحترام مصاب بالاخوانوفوبيا


#394130 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2012 01:25 PM
عزيزي الكاتب لقد ذكرت انت "أضافة الى ذلك فأن (الأخوان المسلمين) كانوا يشاركون فى نظام (مبارك) ويدخلون الأنتخابات البرلمانيه "
سؤال :وضح كيف كانت مشاركتهم؟
سؤال :ماذا عن شفيق هل كان مدافعا عن حقوق الانسان ايام مبارك؟
تعليق :اما بالنسبة للانتخابات البرلمانية,طالما أنهم مواطنون فمن حقهم حتى لو اختلفوا مع النظام و كذلك من حقهم الوظائف و التعيينات غير السياسية الا اذا كنت تفكر بطريقة المؤتمر الوطني الاقصائية الشمولية

كراهيتك للاخوان مجرد عاطفة و ليست أمرا موضوعيا


#393819 [Sadiq]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2012 08:23 AM
المهم ليس أن يأتي الأخوان أو شفيق لحكم مصر هذه ليست قضية ولكن القضية أن يعلم الأخوان وشفيق أنه ذاهب بعد أربع سنوات وأن نعمل على ضمان أن يتم ذلك. ليس للكاتب أو لأي شخص آخر أن يعطي حكماً مسبقا حول الأخوان أو غيرهم أنهم لن يتركوا السلطة بعد مرور الفترة المحددة فنحن لم نختبر الأخوان في ذلك حتى الآن مع النظر إلى أن شفيق من نفس مدرسة مبارك الذي جلس في الحكم لاكثر من ثلاثين عاماً وكان يعمل على توريثه لإبنه... هذه هي معضلتنا مع من يدعون الليبرالية والديمقراطية فهم على استعداد لتكسير وهرس هذه المبادئ عندما يتعلق الأمر بجلوس الإخوان أو إي إسلاميين على كرسي الحكم. الاخوان لم يأتو من المريخ أو زحل إنما هم جزء من هذا الشعب فإذا إختارهم الشعب للحكم علينا الامتثال لذلك والعمل على منح الشعب الحق في تغيرهم أو الإبقاء عليهم لدورة أخرى.. هذا هو لب الديمقراطية التي تتشدقون بها....


#393730 [مروان]
5.00/5 (2 صوت)

06-16-2012 02:04 AM
انت ما داير تبعد عن مصر يا اخي ؟ ريح الناس دي شوية


ردود على مروان
United States [فلونة] 06-16-2012 09:51 AM
صحى.ياخ دى اسمها الراكوبة مش الشاليه .

United States [فلانةالزهجانة] 06-16-2012 09:49 AM
صحى شايل همهم كدا مالك .ما سامع بالزيادات هنا؟


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية

تقييم
9.50/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة