المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
حركة القوى الجديدة الديمقرايطة (حق) : بيان إلى جماهير شعبنا
حركة القوى الجديدة الديمقرايطة (حق) : بيان إلى جماهير شعبنا
06-21-2012 09:58 PM


حركة القوى الجديدة الديمقرايطة (حق) : بيان إلى جماهير شعبنا

بدأت بوادر المأثرة السودانية الثالثة فلنواصل النضال حتى النصر

نجدد نداءنا لتوحيد كل قوى المعارضة الشعبية الحية من أجل إسقاط النظام ثم الاتفاق على برنامج المرحلة الانتقالية نحو ترسيخ الديمقراطية والسلام والاستقرار

نحيي تحية إجلال وتقدير جماهير شعبنا الباسلة التي خرجت إلى الشوارع في مظاهرات قوية تندد بسياسات النظام المدمرة وتطالب بحقها في العيش الكريم والحرية.
نحيي مجاميع الشباب والنساء والرجال الذين ظلوا يتحدون آلة القمع والتعذيب والقتل، ولم يخضعوا لأساليب الترهيب والترغيب والابتزاز.

قلنا في ذكرى انتفاضة أبريل، "إننا نشهد الآن بوادر طوفان عارم يتجمع ولن يلبث أن تكون له قوة كاسحة يمكن أن تدفع بنظام الإنقاذ إلى مزبلة التاريخ في المستقبل القريب إذا ما شحذت كل القوى الوطنية الحية همتها وتوحدت إرادتها حول برنامج وآليات لإسقاط النظام واتفقت على برنامج للمرحلة الانتقالية فيما بعد إزالة النظام."

"لقد آن الأوان لكي توحد جميع القوى الوطنية الحية صفوفها في جبهة وطنية جامعة للمقاومة الشعبية في الداخل والخارج، مستفيدة من دروس الفشل الذي لازم تجاربنا الماضية. "

مرة أخرى، نحيي كفاح طلبة الجامعات والتجمعات الشبابية الجديدة التي ظلت تمثل رأس الرمح في المقاومة الوطنية في أحلك أوقات القمع والتعذيب الوحشي. كما نشيد بكفاح شباب الأحزاب السياسية الوطنية من أجل الإصلاح وحشد جماهير تلك الأحزاب للانخراط في صفوف المقاومة الجماهيرية حتى يتمكن الشعب من استرداد حرياته وحقوقه المسلوبة ومن الحفاظ على ما تبقى من وحدة البلاد وأراضيها

ومرة أخرى، نحيي نضال المرأة السودانية التي ضربت أمثلة رائعة في مقاومة الظلم والإضطهاد متحدية صنوف القمع والترهيب والتعرض للجلد والضرب والاغتصاب. نشيد بنضالها في المنظمات والانشطة النسائية ومنظمات الشباب والطلبة والمجتمع المدني والأحزاب السياسية والعمل الإعلامي.

نداء إلى شباب وجماهير شعبنا الباسل:

هبوا هبة رجل واحد في كل المدن والأحياء والقرى. نظموا أنفسكم سريعا وتقاسموا الأدوار. نوعوا من أشكال النضال من التظاهر والاعتصامات والإضرابات، ونوعوا أوقاتها وأمكنتها. انتشروا انتشارا واسعا وواصلوا التظاهر بالليل والنهار بحيث يرهق سلطات القمع ويشتت جهودها. أجروا اتصالات مباشرة بأقربائكم وأصدقائكم ومعارفكم وجيرانكم في الشرطة والجيش وتحاوروا معهم في ضرورة الإنحياز إلى ثورة الشعب وحمايتها، لأنهم جزء من هذا الشعب يعانون كما يعاني، ولأن من يموتون أو يؤذون هم من أهلهم وذويهم.
صعدوا النضال حتى مرحلة العصيان المدني الكامل.


نداء إلى قادة الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية ومختلف هيئات المهنيين:

لا تتركوا مبادرات الاحتجاج والتظاهر للشباب وحدهم. أخرجوا لقيادة المظاهرات بأنفسكم وكونوا قدوة للشعب والشباب في الإقدام والاستعداد للفداء.
أحزموا أمركم ونظموا صفوفكم سريعا، واخرجوا في مواكب سلمية متعددة، ترفع مذكرات إلى قادة النظام تطالب بالاستقالة الفورية للحكومة الحالية وتشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية مؤقتة لمدة قصيرة محددة ريثما يتم الاتفاق على تفاصيل برنامج المرحلة الانتقالية.

نداء إلى تجمعات السودانيين بالمهجر:
هبوا سريعا فرادى وجماعات لدعم الثورة الشعبية في الداخل. سارعوا إلى توحيد جهودكم وتنظيم صفوفكم في كل المواقع، واشرعوا في جمع التبرعات المالية وتنظيم الحملات الإعلامية بمساعدة أصدقاء السودان من مختلف الشعوب، لدعم المقاومة الداخلية السلمية وتصعيدها حتى النصر.

نداء إلى ضباط وضباط صف القوات المسلحة والشرطة:
إنه من الخير لكم أن تموتوا في سبيل قضية شعبكم العادلة لاسترداد حريته وحقوقه وكرامته من أن تموتوا في الدفاع عن بقاء نظام ظالم متهالك فرط في أوجب واجبات الجيش الوطني وهو الحفاظ على وحدة أراضي الوطن وحمايتها، وأذلكم مثلما اذل الشعب السوداني وأجاعه. لقد آن الأوان لكي تبادروا بنصرة شعبكم وتعلنوا انضمامكم إلى صفوف المقاومة الشعبية، وتوجهوا سلاحكم نحو العدو الحقيقي. واضعف الإيمان أن تكونوا مستعدين تماما للانحياز إلى جانب الشعب السوداني عندما تحين ساعة الصفر.

ختاما، نهيب بجماهير شعبنا أن تعمل بعزم وحزم على أخذ قضيتها بيدها وتنظيم صفوفها في جميع المواقع، وتواصل النضال اليومي من أجل حقوقها المشروعة التي صادرها النظام : حقها في الحياة الكريمة الآمنة من الخوف والجوع، وحقها في التعليم والعلاج والعمل والعدالة أمام القانون وحقها في حرية التعبير والتنظيم والاعتقاد.

عن المجلس القيادي لحركة القوى الجديدة (حق)
بشير بكار – 20 يونيو 2012


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1241

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#400159 [aza]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2012 05:18 AM
ههههههههه
شيوعى ساااى ما تلب بى جااااى
قصه عجيبه هو غايتو بلد مافيها الاحمر اقدل فيها خاتف اللونين والكلام ليك يالمنطر عينيك
المهم الموقف الان يتطلب تكاتف كل قوى الثورة وبعدين عندنا كلام تانى
يلا يلا يلا
ونمد
ونمد
ونمد


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة