المقالات
السياسة
عودة السودان لليونسكو!!
عودة السودان لليونسكو!!
11-16-2015 08:56 PM


قبل 28 عاماً من عمر الزمان كان الدبلوماسي المخضرم بشير البكري ممثلاً للسودان في منظمة اليونسكو، وبعد أن قضى البكري دورته خرج السودان من منظمة اليونسكو مثلما خرج من منظمات عالمية عديدة بفعل الحصار وأشياء أخرى.
من أجمل الأخبار السارة التي سمعتها في الأيام الماضية هي عودة السودان لليونسكو بعد كل هذه السنوات. خبر مهم توقعته ان يجد حظه من الاهتمام ولكن الخبر مَر مرور الكرام كما تمر كل الأخبار السارة وتتصدر المشهد حوادث انقلاب السيارات وشحنات المخدرات والعبوات الناسفة!! الأمر تمّ بجهد دبلوماسي وطني كبير من سفارة السودان في باريس وعلى رأسها سفير السودان في فرنسا المندوب الدائم لليونسكو نصر الدين والي ووفد السودان الذي قادته باقتدار الأخت سعاد عبد الرازق وزيرة التربية والتعليم وضم علماء أجلاء وسوف ينضم البروف عابدين صالح مرشح السودان للبعثة الدائمة باليونسكو ليمثل السودان في اللجنة التنفيذية في اليونسكو والتي تُعنى بوضع الخُطط والسياسات والسودان موقعه في المجموعة العربية والتي تضم سلطنة عمان ولبنان وقطر.
وجود السودان في هذا الموقع المُهم باليونسكو وبالإضافة إلى الفوائد الأدبية المُهمّة يُؤدي إلى فوائد مادية أيضاً ومنها تمويل مشروعات ثقافية وتمويل مشروعات المياه وإكمال المركز الإقليمي لتنمية القدرات وحصاد المياه بالخرطوم وغيرها من المشروعات التي تُموِّلها اليونسكو.
عودة السودان لليونسكو ورغم الجهد الكبير الذي بذلته الدبلوماسية السودانية عبر سفارة السودان في باريس التي استخدمت الثقافة وقامت ببرامج مُوسيقية ودرامية ومنها عرض مسرحية المهرج ومسرحية بوتقة سنار لفنان اليونسكو علي مهدي، إلاّ أنّه لولا وقوف دول غربية مع السودان لما تحقق هذا الفوز وتُشير تقارير من كواليس اليونسكو أنّ دولاً غربية مثل بريطانيا وهولندا والسويد وفلندا قدمت دعما كتابيا يدعم السودان مع دعم الدول الصديقة مثل البرازيل والصين، ولم تكن هناك حالات اعتراض على عكس ترشح السودان في العام 2007 الذي لم يحالفه النجاح مما يؤكد أن السياسَة الخارجية للسودان الآن تسير في الاتجاه الصحيح خاصة وأن الحملة الإعلامية العالمية ضد السودان بدأت في الهدوء وهذا الأمر يتطلب جهدا إضافيا من الدبلوماسية السودانية بضرورة قيادة زمام المبادرة لعودة السودان الى المشهد الدولي بقوة و مواصلة الجهود الدبلوماسية في تفكيك الصورة التي رُسمت عنا، والسودان بتنوعه الثقافي وحضارته العريقة مؤهل للعب دور حيوي ومُهم في اليونسكو يشكل قيمة مضافة لخارطة العمل في المنظمة الدولية .

الراي العام


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1817

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1371119 [طـيفـور الحاج]
0.00/5 (0 صوت)

11-17-2015 10:52 AM
وجود السودان فى منظمة اليونسكو زى عدمه والسبب واضح وهو ان العاملين فيه غير ملمين بالقوانين التى تصدرها المنظمة ولا يسعون لتطبيقها داخل السودان وحتى لو كانوا على دراية بها فلا يرفعون بها تقارير ليتم تنفيذها داخل البلد واضرب مثلا بقانون الأماكن والأبنية الأثرية والتى تقوم المنظمة فى كل بلد بحمايتها وذلك بوضعها فى قائمة الأماكن الأثرية والتى بموجب قوانينها ممنوع القضاء عليها بل العكس يجب صيانتها حتى تكون فى مأمن من الخراب والضياع . هل يا ترى قام المسؤلين السودانيين العاملين فى المنظمة بتزويد المنظمة فى باريس بقائمة بالآماكن الأثرية فى السودان لوضعها فى سجلات اليونسكو ؟ هل دافعوا عن مستشفى الخرطوم ( عمره اكثر من مائة عام ويدخل فى قائمة البنايات الأثرية ) الذى يجرى التآمر عليه لهدمه من قبل مامون حميده والمنتفعين معه لأقامة بنايات استثمارية مكانه ؟ اشك فى معرفة اى مسؤول سودانى عمل فى اليونسكو بالبنايات الأثرية فى السودان والأماكن التاريخية التراثية فيه . السودان لسنين عدة لم يدفع رسوم اشتراكه فى المنظمة ومعهد العالم العربى حتى يتسنى له الأشتراك فى فروع المنظمة من نشاطات وارجو ان يكون الآن قد دفع هذه الرسوم حتى يبعد عنه الفضيحة امام الدول العربية والصديقة .

[طـيفـور الحاج]

طارق شريف
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة