انفصال بإحسان
09-26-2010 02:07 PM

إستفهامات

انفصال بإحسان

أحمد المصطفى إبراهيم

النقصان لا يعجب أحداً، النفس البشرية دائماً ميالة للزيادة. حتى مرضى السكري عندما يوافقون على بتر واحد من أطرافهم يقبلون ذلك بألم شديد، ولكن يقبلونه يوم يكون البديل أخطر. الاستفتاء سيكون في زمانه والإخوة الجنوبيون هم الذين سيقررون ماذا يريدون وحدة أم انفصال؟ كل هذا الإعلام الذي نرى في أجهزتنا القومية مبتور، فهذا الإعلام يقدم لنا لحظات الصفاء التي قال فيها قادة الجنوب إنهم مع الوحدة، ويتناسون عشرات المرات التي قالوا إنهم مع الانفصال، ولن يصبحوا مواطنين من الدرجة الثانية. ومنهم من بالغ وقال سننال الحرية قريباً. في الجنوب مظاهرات كل شهر تنادي بالانفصال بهستريا وكأنه دولة مستعمرة ستنال استقلالها قريباً. لكل هذا وبعد اجتماعات نيويورك التي قطعاً فيها ما هو معلوم وما هو سري رغم ذلك، علينا أن نتحدث بلغة العقل ونترك لغة العواطف. الجنوبيون الآن يحكمون كل الجنوب ويشاركون في حكم الشمال، وكل هذا لم يرضِهم وبعض من قادتهم يكيل التهم وينادي بالانفصال. الشمال الآن وبكل رضا يصرف على تنمية الجنوب وأموال الجنوب في إجازة من التنمية وغير متفق عليها. بدلاً من تضييع المدة التي تفصلنا عن الاستفتاء في البكاء على والوحدة (الجاذبة) وتكوين اللجان وهدر الوقت والطاقات في ما لا نملكه، علينا أن نتحدث في ما ينفع الناس حتى نخرج بانفصال سلس، وذلك ببحث كل القضايا المعلقة من حدود وديون وأموال بترول ووضع الشماليين الذين بالجنوب والجنوبيين الذين بالشمال، وأخطر الحلقات الجنوبيون المسلمون ما موقعهم من الإعراب؟ (مستشهداً ببثينة عوض الله جابو مينج التي كتبت لي في مارس 2006م منادية بالانفصال يوم كانت طالبة ويوم قابلتها بعد أن صارت صحفية سألتني نحن كمسلمين جنوبيين لماذا تخليتم عنا؟)؟ بحث اتفاقات ثنائية من الآن حتى لا يضر طرف بالآخر، وكل هذه ستأخذ وقتاً طويلاً وتحتاج إلى خبراء ووسطاء وأي تفريط فيها بانتظار نتيجة الاستفتاء، سيكون فاجعة وزلزالاً مدمراً للطرفين، ونخشى من حريق يقضي على الطرفين. في نفس الوقت إذا ما اتفق الطرفان على كل النقاط العالقة من بترول وخطوط وديون وحدود، وكانت نتيجة الاستفتاء الوحدة – ليس ذلك على الله بعزيز - يكتب على الاتفاقات بقلم أخضر (يُحفظ) وسيل الحبر أسهل من سيل الدماء. الخوف من لعنة التاريخ الذي سيسجل من تسبب في فصل الجنوب، هذا الخوف الذي يشغل بعض قادة الشمال يجب أن لا يضحوا بأرواح غالية في سبيل حفظ صحائفهم في التاريخ، فالمجموعة أولى من الفرد. والغيب لا يعلمه إلا الله{كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} [البقرة: 216]. من يدري لعل الإخوة الجنوبيين بعد الانفصال يرتبون أنفسهم ويبنون دولتهم ويجعلون لنا منها سويسرا أفريقيا، ونبادلهم الزيارات والسياحة بعد زمن قريب. ومن يدري لعل الإخوة الجنوبيين بعد تأسس دولتهم ربما يطالبون بالرجوع للوطن الأم تحت شروط جديدة وعاقلة بدون انفعالات ولا إحساس بغبن ولا ابتزاز. اللعب في مربع التباكي على ما لا نملك مضيعة وقت.

التيار


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 925

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#27275 [منصور ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

09-26-2010 09:58 PM
هذا كلامي منطقي ياأستاذ الانفصال السلمي افضل واتمني ان تحل القضايا العالقة من حدود وبترول ... وأن لا ندفن الرؤس في الرمال ونترك الامور تصير الي المجهول قالشعب السوداني عاني كثيرا من الحروب ونتمني ان يتجه كل لبناء دولته لاجل شعب الدولتين
ولك شكري..


#27254 [الطيب موسى]
0.00/5 (0 صوت)

09-26-2010 08:06 PM
لقد علقت على واحد من الاخبار على موقع النيلين بتاريخ 17/8/2009 وقلت ان الانفصال سوف يحدث وعلى الحكومة في الشمال عمل كآفة الترتيبات لذلك والوصول فيها لحل قاطع مع حكام الجنوب الجدد بحيث لا تترك اي مجال دون توقيع إتفاق فيه وبشهادة المجتمع الدولي حتى لا نترك اي ذريعة لفشل الحركة الشعبية في إدارة الجنوب وتعلق ذلك على حكومة الشمال . وحتما سوف تفشل الحركة الشعبية في إدارة الجنوب وسف تسعى لعمل القلاقل في الشمال وخاصة الحدود المشتركة وسوف تسعى لزعزعة إستقرار الشمال بدعم حركات جديدة بمبادي علمانية. واخر الكلام اضم صوتي لصوتك في ان يتوجه الشمال في معالجة كل الفقضايا العالقة بين الشمال والجنوب من الحدود والديون والاتفاقات الدولية وعقود الشركات والبترول ومياه النيل والجنوبيون المقيمين بالشمال والشماليون القلائل الموجودون بالجنوب والذين حتما سوف يغادرون قبل إعلان الانفصال لانهم سوف يكونون هدفا لضعاف النفوس من الحاقدين على الشماليون .كما انه يجب ان يتحسب الشمال لأسوأ السيناريوهات الحرب وجمع كل المعلومات من ارض الواقع بعيدا عن الاحلام وإنتظار كارثة الاثنين الاسود.


#27171 [احمد الطاهر علي]
0.00/5 (0 صوت)

09-26-2010 04:03 PM
سلمت يدك يا أخي وليت قيادتنا الرشيدة تستفيد من الوقت الباقي وتريحنا من هذه المعزوفة المملة.


أحمد المصطفى إبراهيم
أحمد المصطفى إبراهيم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة