(ناس لابسة تشيرتات حمراء) ... !!.
06-26-2012 11:01 AM

إليكم

الطاهر ساتي

(ناس لابسة تشيرتات حمراء) ... !!.

** محمد مندور المهدي، نائب رئيس الحزب الحاكم بالخرطوم، من الذين انتظر حديثهم بفارق الصبر في أية أزمة أو قضية، إذ دائما ما إشتم في حديثه رائحة بعض مشاهد ( مسرحية الزعيم)..وعندما أبدت الخرطوم وبعض المدائن غضبها على ما يحدث في البلد، سألت بعض زملائي لا إرادياً : ( بالله البلد جايطة؟، أها مندور رأيو شنو؟)، فضحكوا تلقائياً أيضاً..لم يطل إنتظارنا، لقد تحدث البارحة، أي بعد اسبوع ونيف من المظاهرات، وهي فترة مناسبة جدا بحيث يتمكن خلالها أي مراقب سياسي من قراءة أية قضية أو أزمة قراءة سليمة، ومع ذلك فلنقرأ قراءة نائب رئيس الحزب الحاكم بالخرطوم لما يحدث في شوارع الخرطوم ؟..(التظاهرة كانت متوقعة بسبب الغلاء الطاحن)، هكذا توقع مندور المهدي، وهو توقع صائب، ولكنه يُدرج في قائمة (باعتبار ما سيكون)، أي أجاد سيادته قراءة معطيات ما قبل الحدث، ثم توقع وقوع الحدث..ممتاز، ولكن كيف يقرأ سيادته الحدث الذي تكهن به؟..إذ حدق في ثورة الشوارع ثم قال بالنص : ( رصدنا ناس لابسة تشيرتات حمراء وتنقل اللساتيك بالبكاسي والدفارات من مكان لمكان وبتعمل تخريب وحريق)، هكذا يختزل الحدث..وهذا الإختزال بحاجة الى تحذير من شاكلة : (عمال البناشر وتجار الإطارات في خطر)، خاصة من كتب له القدر بأن يخرج الى عمله مردتياً (تيشيرت أحمر)، وساعات العمل هي بالتأكيد لحظات رصد مندور ..!!
** المهم..ملخص قراءة هذا القيادي النافذ لما يحدث لايتجاوز (نظرية المؤامرة) و(إختزال القضية)، ومحاولة نسب ما يحدث في شوارع الخرطوم - وبعض المدائن - للحزب الشيوعي أو لنادي المريخ، إذ هذا وذاك - كما تعلمون - لون شعارهما أحمر(زي كبدة الجداد).. وبمناسبة الدجاج، رد فعل معتمد الخرطوم لما يحدث كان رائعاً، إذ وعد بتوزيع مراكز بيع الفراخ بأسعار رخيصة، وهذا قرار جيد، ولكن ربما بعض المتظاهرين لايحبون الفراخ..نعم، بالتأكيد فيهم من يعشق السجوك أو الكوارع، ولذلك يجب أن يكون الحل شاملاً، والحل الشامل ليس بيد معتمد الخرطوم، بل بأيدي الذين تأتمر بأمرهم الخرطوم بكل رمزيتها، وليست الولاية فقط،( وقع ليكم؟).. يلا نرجع لذاك التحليل السياسي - وتشيرتاته الحمراء - الذي جادت به قريحة نائب رئيس الحزب الحاكم بالخرطوم، ونقول : بما أن قادة وكوادر الحزب الشيوعي لاترتدي التشيرتات في المناسبات العامة، وعليه - قطع شك - أن الذين ينقلون اللساتيك من مكان الى مكان بالبكاسي والدفارات بغرض الحرق والتدمير هم بعض لاعبي المريخ الذين لايعجبهم الوضع الراهن ..فليصدر مندور قراراً بحل النادي ثم يخاطبهم بخطاب من شاكلة : (من أنتم؟،..طاردوهم زنقة زنقة، دار دار، ميدان ميدان، نجيلة نجيلة، كورنر كورنر)، وهكذا يكون قد حسم القضية و (مشى نام) ..!!
** على كل حال، بعيداً عن مسرح العبث – ومندوره - ثمة حقائق في خضم الحدث يجب قراءتها بموضوعية بحيث لايضار الوطن والمواطن (أكتر من كدة)..حرق وتدمير الممتلكات - عامة كانت أو خاصة- غير مقبول، وهذا ما لا تتساجل فيه العقول والألسن..ولكن بالمقابل للمواطن حق التعبير عن رفضه لأية سياسة ترهقه وتنتقص من كرامته، إقتصادية تلك السياسة أو غيرها، بل وله حق التعبير عن رفضه للحكومة والمطالبة بتغييرها، فالحكومة خادمة وليست سيدة ..والتمتع بحق التعبير لا يتم بتكرار هذا الحق في ألسنة الساسة عند الأزمات والزنقات أو كما يحدث الآن، بل يجب أن هذا الحق واقعاً في حياة الناس ومحروسا بدستور الدولة ومحمية بشرطتها، أي كما يحدث في كل الدول ذات الأنظمة التي (تحترم شعوبها) ..!!
** وعليه، نسأل : هل نهج ولاية الخرطوم - وغيرها - كان على درجة من الوعي والإيمان بذاك الحق، بحيث ملك لأية جماعة أو حزب تصديقاً يؤكد (حق التعبير )؟..بمعنى، هل حدث بأن جهة حكومية صادقت لجماعة ما ب(حق التعبير ضد قرار حكومي)، ووفرت لها المكان والزمان والحماية؟..للأسف لا، فالحكومة كانت ولاتزال تصادر (حق الشعب والصحف فى التعبير)..ولذلك، يقابل المواطن المصادرة بالحريق والكبت بالتدمير..فالأنظمة الراشدة هي التي تعلم شعوبها كيفية التعبير بلاتخريب، وذلك بالإحتفاظ للشعوب ب(حق التعبير)، في أي زمان و في أية قضية وبلا أى هواجس أو حواجز أو إعتقالات ..وعدم الإحتفاظ بذاك الحق - أي عدم الإعتراف به - هو الذي (يولد العنف والتخريب).. ثم السؤال المهم : لا للحرائق، ولكن هل بصات الوالي أغلى من ربوع الوطن التي تحترق؟، أم هي أغلى من نسيجنا الإجتماعي الذي يحترق؟..على كل، تواضعوا عاجلاً الى حيث مقام يعترف للآخر بكل الحقوق بما فيها حق التعبير، وذلك منعاً لحرق وطن، وليس مجرد بص..هذا أوفليتواصل التحليل الساذج للوضع الراهن على نسق ( ناس لابسة تشيرتات حمراء)، لحين الحريق الأكبر..!!


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 6249

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#408622 [ود البورت]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 04:14 PM
حمدالله على السلامة الاستاذ الطاهر ساتى منتظرك كم يوم عشان تكتب ليك حاجة تلمح فيها عن ثورة الشباب السلمية لا اسكت الله لك حسا والله قلت الجماعة يكونوا اخدوك فى زيارة


#408514 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 02:51 PM
طيب ليه ما ينزلوا المجاهدين عشان يادبوا الشعب السودانى؟؟؟ طبعا المجاهدين انحنا عارفين البيادبهم ويخليهم يمشوا على العجين ما يلخبطوه وممكن يرقصوهم عشرة بلدى وهم المصريين والحبش وبنى قريظة!!! ما اصلوا الانقاذ عملت المجاهدين عشان الشعب السودانى شفتوا الرجالة كيف اما باقى الجيوش فى العالم ما رجال لانهم بيخافوا من شعوبهم ما زى عندنا هنا والله ما يخافوا من شعوبهم تب هيييييع رجالة!!!!!! ياربى ياتو الغريب على البلد الشعب ولا المجاهدين؟؟؟ يمكن الشعب لان البلد حقت ناس الانقاذ والمجاهدين ونحنا ضيوف ساكت نقعد بادبنا!!!!! الانقاذ عار على السودان ودى اصلا ما بيختلفوا فيها اتنين هبل!!!!!!


#407974 [Mohd]
3.00/5 (2 صوت)

06-27-2012 09:17 AM
الطاهر ساتي

هاك دي

واحد شاذ أفقيآ زهجااان من الحكومة .. ماشي في الشارع وبيغني-:

عجبوني أوﻻد الكيزان
لبسوا البدل و القمصان
ركبوا الهمر و التوسان
سرقوا البلد من زمان
من نياﻻ لى قيسان
عجبوني الليلة جو
سرقوا البلد نضفو
عجبوني أوﻻد الوالي
نبشوني و شالوا حالي
سرقوني و رفدوا خالي
نهبوا البلد باللواري
و دقسونا بالكباري

((منقول))


#407932 [ابو ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 08:39 AM
ديل الذين قال الله تعالى فيهم : ( ومن أظلم ممن ذكر بآيات ربه فأعرض عنها ونسي ما قدمت يداه إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفي آذانهم وقرا وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذا أبدا ( 57 ) فما توجع راسك معاهم ياساتي


#407774 [رحيل]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 12:32 AM
هذا المقال اظنه صادره جهاز الامن لان الاستاذ عموده بصحيفة السودانى محجوب لمدة يومين و الاحتمال الاكبر ان يكون منع من الكتابة و اوقف عموده ,, فقد اوقف الامن معظم الكتاب ابتداءا من الاستاذ عصام جعفر و عثمان شبونة و المكاشفى و غيرهم من الاساتذه الافاضل و وقف صحيفة التيار


#407707 [,ود شندي]
5.00/5 (2 صوت)

06-26-2012 10:33 PM
يا ود ساتي لماذا لا تنصفنا وتذكر الوالي بنا فنحن لا نطمع إلا في صحن أم فتفت مع شطة حارة بالدكوة وياريت يكون معاه شربوت كارب بعده حتى ننوم ونخلي المظاهرات


#407654 [abusabeeb]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2012 09:15 PM
ياربي الطاهر ساتي ده حيستمر معانا ولا حقوم يرتد مرة تالتة؟؟؟؟؟؟؟؟


ردود على abusabeeb
United States [سوداني متقاعد] 06-27-2012 02:54 AM
والله كلامك ضحكني ياابوسبيب.. فعلا الجماعة الزي ساتي دول حيرونا، مرات يشوتوا فينا ومرات يشوتوا في قونوهم.


#407381 [Mustafa]
5.00/5 (7 صوت)

06-26-2012 05:05 PM
يا الله .. الطاهر ساتي انت جيت بهنا .. والله أنا قايلك لسع في هجليج؟


#407283 [M. Ayyoub]
5.00/5 (5 صوت)

06-26-2012 03:37 PM
لقد كان الصحفيون المصريون جزءا أصيلا من احتشاد ميدان التحرير بجانب استمرارهم في كتابة أعمدتهم أيها الوطني الطاهر .. أيها الساتي .. أما أنتم فتكتبون من أبراجكم العالية وكأنكم تتابعون أحداثا تجري في كوكب آخر ..
تأتينا أيام يكون الساعي فيها والخارج مع الحشود أشرف وأعلى مقاما من الكاتب المنظراتي الوطني الهجليجي الساتي


#407273 [فرويد]
5.00/5 (6 صوت)

06-26-2012 03:27 PM
جداد .. دجاج .. فراخ
المتعافي : سنجعل الدجاج وجبة شعبية
الخضر : سنبيع الفراخ ب 16 ج فقط للكيلو
نمر (المعتمد) .. أكشاك لبيع الجداد

انتو الحكومة دي قايلانا "ثعالب" .. ولا شنو ؟


#407126 [خالد حسن]
5.00/5 (6 صوت)

06-26-2012 01:59 PM
بعد احد عشر يوما من المظاهرات تحدث ساتي حديثا مشوب بالحذر عن المظاهرات
هسع لو كانت هجليج كان قديتنا قد وكل يوم وكل مقال


#407061 [Abu Hadi]
5.00/5 (3 صوت)

06-26-2012 01:20 PM
والله ما تهمل كلام صحراوي دة..

وثاني ما تجيب لينا نكات بايخة زي بتاعة امس (ركز معاي)..

الله يهديك


#407033 [الزُول الكَانْ سَمِحْ]
5.00/5 (5 صوت)

06-26-2012 01:00 PM
والله دى حكاية

ناس لابسة تيشيرتات حمراء

وطيارات تجى طافية أنوارا

وجن يحرس دهب

وشوارع عدمانة نفاخ النار

وشذاذ يعملوا مظاهرات

آآآآآآه ...أنا الجنيت.....آآآآآآآه

يا طنون.. ( يا أخى ماترجع الإسعاف)


#406823 [صحراوي]
5.00/5 (4 صوت)

06-26-2012 11:24 AM
أن تستفيق أخيرا خير من أن تواصل الغبيان .. فهمتني يا طاهر بن ساتي


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة