المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الله اكبر ولله الحمد فوز محمد مرسي سيعجّل بتحرير والوقف الاسلامي في فلسطين ..
الله اكبر ولله الحمد فوز محمد مرسي سيعجّل بتحرير والوقف الاسلامي في فلسطين ..
06-27-2012 08:10 PM

الله اكبر ولله الحمد
فوز محمد مرسي
سيعجّل بتحرير الاندلس
والوقف الاسلامي في
فلسطين ..

خليل خوري
[email protected]

عقب اعلان اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة المصرية فوز مرشح حزب الحرية والعدالة المصري " سابقا جماعة الاخوان الملتحين " الدكتور محمد مرسي بمنصب رئيس جمهورية مصر العربية - لاحقا الاسلامية - تنفس الاخوان الملتحون الصعداء بعد ان حبسوا انفاسهم ووضعوا ايديهم على قلوبهم طوال فترة فرز الاصوات تحسبا لخسارة مرشحهم وفوز مرشح " الفلول " احمد شفيق بمنصب الرئيس ، فاكتست وجوههم بالبشاشة كما افترت شفاههم عن ابتسامات الفرح الغامر ، وتعبيرا عن ابتهاجهم بالنصر المؤزر الذي لا ينعم به الله الا على المؤمنين الاتقياء والمجاهدين في سبيل اعلاء راية دين الحق في كافة ارجاء المعمورة وفي أي جرم سماوي يتوفر فيه الاوكسجين ويصلح لحياة الكائنات البشرية ، فقد نظمت حركة حماس فى امارة غزة الاسلامية مسيرات ومهرجانات رفعوا فيها العلم الاخواني اضافة الى علمي فلسطين ومصر ورددوا خلالها هتافات طالت ذبذباتها اجواز السماء اشادوا فيها بمناقب محمد مرسي الجهادية وبانجازته وبابتكاراته العلمية التي اعترف بها العدو قبل الصديق . وبهذه المناسبة التي سيسجلها التاريخ باحرف من نور القى رئيس الحكومة المقالة الفيلد مارشال هنية خطابا حماسيا امام الحشود البشرية اكد فيه ثقته بان مصر في ظل قيادتها الاخوانية الملهمة سوف تستعيد دورها القيادي للامتين العربية والاسلامية ، وتلاه على منصة الخطابة الزهار حيث اكد بدوره بعبارات تحمل نفس المعنى بان مصر ستكون قاطرة للامة الاسلامية ، وهل ثمة شك في ذلك طالما ان سائقها هو احد ابرز خبراء وكالة الفضاء الاميركية ناسا ، وبهذه المناسبة جابت شوارع غزة شاحنات محملة بالخرفان المحشية والحلويات العربية مثل الكنافة النابلسية والبقلاوة البيروتية وقام الحمساويون بتوزيعها على المارة في الشوارع وتكرر هذا المشهد في شوارع وميادين العديد من عواصم ومدن الدول العربية التي فاز فيها الاخوان الملتحون بالانتخابات البرلمانية واحكموا فيها سيطرتهم على مقاليد السلطة . وفي عاصمة الحشد والرباط عمان احتفل الاخوان الملتحون بهذه المناسبة باقامة حفل في مقرهم العام تقاطر اليه من كل فج عميق حشود من المهنئين ، عادوا بعدها الى ادراجهم مهللين مستبشرين بعد ان ابلغهم قادة الجماعة ان فوز مرسي بمثابة مؤشر لصحوة اسلامية ستعم باذن الله تعالى المنطقة العربية ، كما ستكتسح في طريقها كافة القاذورات القومية والليبرالية والماركسية والعلمانية الى غير ذلك القاذورات الفلسفية والمعرفية والفكرية الغريبة على مجتمعاتنا والمخالفة لتعاليم الدين ، مؤكدين للمهنئين بنبرة التفاؤل والاستبشار بان نهوض الامة الاسلامية وتحقيق وحدتها الشاملة وهزيمة اعدائها المتربصين بها ، باتت حقيقة ماثلة على الارض ولا يستطيع حتى اشد اعدائها انكارها . وهل ثمة شك في ذلك طالما ان قائدها هو خبير ناسا وقاهرالفضاء بما اخترعه من تلسكوبات لرصد الاجرام السماوية ومن صواريخ عابرة للقارات ومركبات فضائية واقمار صناعية
وذكر الناطق الاعلامي للملتحين بان المراقب العام همام سعيد سيترأس وفدا يضم عددا كبيرا من الملتحين وسيتوجه الى القاهرة لتهنئة مرسي بفوزه المؤزر على منافسه " الفلولي " احمد شفيق . امام هذا المشهد لا بد للمرء ان يتساءل : لماذا كل هذه الزيطة والزمبليطة وهل يكون مبعث التهليل والتكبير ان مرسي سيطلق النفير العام بعد ادائه اليمين الدستورية ، ثم يقود غزوة جهادية لتحرير الوقف الاسلامي في فلسطين من احفاد القردة الخنازير ثم الانطلاق في غزوة جهادية لاعادة فتح الاندلس وطرد الغزاة الاسبان منها حسبما كان يروج الاخوان الملتحون في خطبهم الدينية امام بسطاء المتدينين للضحك على ذقونهم ، ولا ستثمار عواطفهم الدينية في غزواتهم لصناديق الاقتراع ؟ في الكلمة المقتضبة التي القاها بمناسبة فوزه بمنصب الرئيس اكد مرسي التزامه بالاتفاقيات والمواثيق والمعاهدات الدولية التي وقعت عليها مصر. فاذا كان ابو سكسوكة سيلتزم باتفاقية كامب دافيد الموقعة مع بين مصر واسرائيل فهل يستحق كل هذا التطبيل والتزمير له واطلاق الالعاب النارية في ميدان التحرير وتنظيم التجمعات المليونية فيها طالما انه سيكون رئيسا لدولة تعترف باسرائيل وتقيم علاقات دبلوماسية وتجارية وتعاون امني معها في مجال مكافحة الارهاب ناهيك عن استقبال وفود المسئولين الاسرائيليين الذين اكد الاخونجي هنية اكثر من مرة انها ملطخة بدماء الالاف من المدنيين الفلسطينيين الذين استشهدوا في المذابح الاسرائيلية . كما يعنى التزامه بالاتفاقيات انه سيلتزم باتفاقيات التعاون العسكري والتنسيق الاستخباراتي مع الشيطان الاكبر الولايات المتحدة الاميركية وحيث اثبت اخوان مصر التزامهم به حتى قبل ان يتسلم مرسي منصب الرئيس بارسال الالاف من كوادر واعضاء تنظيمات جماعات الاخوان المسلمين المنتشرة في الدول العربية الى الساحة السورية متسللين اليها من الحدود التركية واللبنانية والعراقية وربما من حدود الدولة " الشقيقة " اسرائيل لمحاربة النظام السوري تحت اغطية كاذبة كالزعم انهم يحاهدون ضد نظام دكتاتوري فاسد من اجل توفير الحماية للشعب السوري من بطشه ولتحقيق العدالة الاجتماعية وتوفير الحرية للشعب السوري وتطبيق الديمقراطية الى اخر المعزوفة التي لا نرى اثرا لها في ادبياتهم ولا في نظامهم الداخلي او برامجهم السياسية والدعوية المتمحورة على اطاعة المرشد العام للجماعة " واولي الامر منكم " ، بينما جهادهم يتركز على قتل الجنود والضباط والطيارين السوريين وتدمير المرافق العامة كخطوط نقل الغاز والنفط والقطارات الى جانب تدمير المصانع وكان اخرها صباح امس خطف لواء طيار ومن ثم اغتياله بدم بارد وكانه طيار اسرائيلي وتدمير ثلاث هليكوبترات كانت رابضة في احد المطارات ‘ وحيث يقدر المراقبون ان عدد الجنود والضباط السوريون الذين لاقوا حتفهم في الحرب الجهادية للاخوان للمسلمين الذين يتولى قيادتهم ويحركهم على الساحة السورية ابو سكسوكة مرسي والشاطر وبديع وغيرهم من قادة التنظيم الدولي لجماعة الاخوان الملتحين ، بستة الاف جندي وضابط سوري هذا اضافة الى مليارات الدولارات التي تكبدتها سوريا نتيجة تدميرالاخوان الملتحون لمرافق خدمية وانتاجية ومعدات تابعة للجيش السوري ‘ بما يدل ان هذا التنظيم الاجرامي الذي يرتدي الجبة والعمامة الاسلامية تزييفا لعمالتة للدوائر الامبريالية والرجعية العربية لا يستهدف من وراء اعماله الارهابية والتخريبية في سوريا اسقاط النظام فحسب بل اسداء اكبر خدمة للعدو الصهيوني بتدمير الجيش واستنزاف الاقتصاد السوري في الوقت الذي يلتزم فيه هؤلاء المجاهدون الاشاوس انضباطا شديدا حيال جنود الاحتلال الصهيوني المنتشرين في هضبة الجولان المحتلة ‘ وحيث لم نسمع انهم ومعهم ما يسمى بالجيش السوري الحر قد نفذوا عملية واحدة ضد جنود الاحتلال او اطلقوا رصاصة واحدة باتجاه مواقعه على الاقل ذرا للرماد في العيون ، رغم ان الاخوان الملتحون في سوريا والاردن ومصر وحيثما تواجدوا على الساحات العربية قد ملأوا اسماعنا ضجيجا بان النظام السوري قد فرّط بالاراضي المحتلة ولم يطلق رصاصة واحدة ضد العدو الصهيوني !!!!
من المفروض بعد فوز أي مرشح لمنصب رئيس الدولة ان يستعرض ولو في عجالة في خطابه الموجه الى الشعب الخطوط العريضة لبرنامجه السياسي والاقتصادي والاجتماعي حتى يعطى الفرصة للمواطن كي يقيّم البرنامج ويحكم على صلاحيته ويحدد الشرائح الاجتماعية المستفيدة منه وكي يحكم باختصار على انحيازه الطبقي بدلا من ان يوضّح ابو سكسوكة موقفه تجاه المسائل الاساسية التي تهم الشعب مثل كيفية مكافحة ظاهرتي البطالة والفقر وظاهرة التشوهات والاختلالات التي يعاني منها الاقتصاد المصري منذ ان تخلت الدولة عن ادارة النشاط الاقتصادي سواء عن طريق القطاع العام او عن طريق التخطيط المركزي وسلمت زمامه للراسمالية الطفيلية من مضاربين وسماسرة - الملياردير الاخونجي الشاطر مثالا - ونتيجة ايضا لتوجه الجزء الاكبر من الاستثمارات المحلية والخارجية الى قطاع الخدمات ولتراجع النشاط السياحي بدلا من ان يحدد موقفة بجلاء حيال هذه القضايا اخذ مرسي يجتر كلاما عفا عليه الزمن ولا يليق برئيس اكبر دولة عربية ان ينطق به حيث راح يخاطب الشعب المصري بعبارات يا اهلي ويا ابناء عشيرتي وكأنه بذلك لا يريد ان يعترف بمبدا المواطنة بل يؤكد التزامه بموقف ورؤية جماعة الاخوان الملتحين وحيث يؤكد هؤلاء ان مصطلح المواطنة مصطلح دخيل على الامة الاسلامية لان الدين وليس الارض هو وطن المسلمين وحصنهم الحصين ، واراهن ان مرسي لن يستخدم كلمة مواطن لانها كما يجزم الاخوان الملتحون رجس من الشيطان والنطق بها سيؤدي الى تحقيق المساواة في الحقوق والواجبات بين المسلمين الاعلون وبين اهل الذمة الاقباط واهل الذين لا ذمة لهم من علمانيين وليبراليين وقوميين واشتراكيين وشيوعيين الاقل درجة من الاعلون !!ّ
فوز مرسي بمنصب لا يستحقه سيكون كارثة على الشعب المصري وسيتحمل نتائجها وسيدفع الثمن باهظا شريحة الفقراء التي خدعوها واسكتوا جوعها مؤقتا ونفّسوا ثورتها باكياس الارز والسكر وموائد الرحمن وبصرف صكوك غفران لهم تضمن دخولهم الى جنات النعيم. وانّا غدا وليس المستقبل البعيد لناظره قريب .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 581

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#409647 [أبوهبة]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2012 01:29 PM
الاستاذ خليل خورى... كانوا يرتعشون وأيديهم على قلوبهم وهم يشاهدون ضربات الجزاء الترجيحية بين مرسى وشفيق على كل حال المصريون إكتشفوا آلاعيبهم قبل مضى ستة أشهر على الثورة وغدآ سيتبين لهم الوهم الأكبر الذى عاشوا فيه ... مشروع فاشل لجماعة فاشلة على مر التاريخ...
قال آيه !!! التجربة التركية الماليزية !!! لن ترضى عنك الطالبانية ولا شباب الصومال ولا القاعدة ولو حرصتم ... المجاهد شيخ شريف تحول لقبوله بالمبادىء الديمقراطية إلى شيطان مارق يجب قتله .


#409180 [ياسين]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2012 02:27 AM
محمد مرسى احد ابرز خبراء وكالة الفضاء الاميركية ناسا !!!
ضحكتنا يا زهار !!


خليل خوري
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة