المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مسلسل شذاذ الآ فاق من إخراج البشير
مسلسل شذاذ الآ فاق من إخراج البشير
06-27-2012 08:40 PM


مسلسل شذاذ الآ فاق من إخراج البشير

عمر الفاروق عبد الله
[email protected]

الناس ديل من ماجو وانا قلبي مابيهم!!! وشاركت الأديب الراحل الطيب صالح سؤاله الذي جري مثلاً: من أين أتي هؤلاء وهل ولدتهم الأمهات؟ سحناتهم تدل علي المساخة وتقل الدم.. يحملون حقداً دفيناً علي من لا أدري؟! جاءوا ببيان بأنهم أتوا لإنقاذ السودان من المخاطر التي تحدق به وللمحافظة علي وحدة التراب والوطن (لكن ما حافظتوا) .. وتهكموا علي رئيس الوزراء الذي أضاع وقت البلاد والعباد في كترة الكلام والأسفار .. فتصايحت ديوكهم من صباح الرحمن بقبيح الكلا م بواسطة ديك الصباح وخرجوا علينا من التلفاز المذياع يشنفون آذاننا بكلام تعلوه لغة الدين مع الإكثار من التكبير والتهليل ولكنهم يفعلون عكس ما يقولون "وكبر مقتاً عند الله أن تقولوا مالاتفعلون" صدق الله العظيم .. طالبونا بالجهاد وملأوا الساحات بكتائب الدفاع الشعبي وكونوا المليشيات الخاصة و"ناسنا" القالها البشير "منتهي الصلاحية" مقصود بيها كتائب البشير ونافع التي أعدت شكلاً للدفاع عن السودان ولكنهم لمثل هذا اليوم كانوا يعملون .. وتكلموا عن الخزينة الخاوية التي لم يجدوا فيها سوي شوية دولارات ولو ما مجيئهم الميمون لوصل الدولار عشرون جنيهاً!! فعاثوا في الأرض فساداً فاق القبلهم والقدامهم لحس في شراهة لتعويض ما فاتهم في دنيا لا يعملون لها كما يدعون فهم للدين فداء .. آه يا كضابين يا دجالين بإسم الدين كنتزتم الدرهم والدينار والدولا ر وحولتوه لحسابات في بنوك خارجية بأسماء وكلائكم .. وتركتوا للشعب اللضي!!
والباقي طبعاً معروف حافظتم علي وحدة التراب بذهاب حلايب وشلا تين والفشقة وفصلتوا جزء عزيز من الوطن بما يساوي تلته شال معاه ثروة بترولية نعمتم بها وأصبحتم مجرد سماسرة حكوميين تبيعون وتقسمون في البلاد كما شاء لكم وأهملتوا مشاريع البلا د العملاقة وأهدرتوا مواردها في مشاريع خاسرة وأصبح وأمسي رئيسكم يطلع علينا في كل مناسبة وبدون مناسبة بلغة غير رئاسية من شاكلة اللي يشربوه ويموصوه وتحت جزمتي دي .. والحشرات وأخيراً شذاذ الآفاق ونحن لغاية هسي حابسين "ناسنا" "كتائب البشير ونافع" وحنتعامل معاهم بباقي الجيش والشرطة التعبانة الباقين ديل يا لهيافتك رئيس تعيس.. والكلا م ليكم يا ناس الشرطة والجيش سعادتو خلاكم درجة تانية أما كتائبهم وناسهم فديل دوري ممتاز مخليهم لدوري المجموعات .. والآن أصبحتم أضحوكة في الأخبار الفضائية والصحف العالمية والعربية ومواقع التواصل الإجتماعي "يخسي عليكم فضحتونا في العالم الأصبح أوضة ده.
أحب أقولكم المظاهرات الشايفنا محدودة دي .. دي المناظر وتمارين إعداد لقابل الأيام بتكتيكات وتكنيكات وأساليب وخطط جديدة عليكم مدعمة بإرث ثوري سوداني من ثورتي أكتوبر وأبريل لا عندنا ميدان تحرير ولا الشعب يريد اسقاط النظام و لا بطيخ الشعب أسقطه بالفعل ولا أرحل ولا حاجتين ترحل تمشي وين انت مكانك محفوظ في لاهاي هناك ولا امكن نتوسط ليك نحاكمك في السودان أما باقي الجماعة وبالذات الشتمونا من شاكلة شحاتين وخفافيش ولحاسين أكواع وهلم جرا.. ديل حنكون منهم مجموعة درامية تمثل في الأسواق والميادين مسرحيات بعنوان "لحس الكوع" ودي حيخرجها "نافع ع نافع" والشحادين ودي حنعملها أول فلم سوداني حيكتب السيناريو "طبيب الأسنان مصطفي اسماعيل" .. أما مسلسل "شذاذ الأفاق" .. 23 حلقة فده حتقوم الحكومة ومجلس النواب والولاة بتمثيله من أخراج عمر البشير الشهير ببشة يعني يرفهوا علي الشعب شوية من الشقاوة العليه قصرنا معاكم.


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1558

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#409200 [عبده الشيخ]
0.00/5 (0 صوت)

06-28-2012 03:01 AM
انتو عايزين اية من البشير رئيس للموتمر الوطني نافع قالها في لندن الارجل مننا يستلمها الايام القادمة هي الفاصل بين الشعب والموتمر


#409022 [المظاهر يوم الجمعة]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 10:35 PM
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، اندفع فيها قطار الحكم "الإنقاذي" بقوة يهدم كل ما فى طريقه.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، تمددت فيها خيوط الدِّماء والدموع والحروب والكوارث.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، تحول فيها الناي إلى عصا وجذع النخلة إلى كعب بندقية.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، تقاصرت فيها الدولة عن مسؤولياتها في الرعاية الاجتماعية.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، سيق فيها ملايين السودانيين زمراً إلى شتات المنافي يتيهون في دروب العالم. ثلاثةٌ وعشرون عاماً، والأمهات هناك في الاغتراب يدفعن للحياة بمواليدَ جدد لم ينعموا بدفء الوطن.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، وأبناء المغتربين لم يسمعوا حكاوي الجدات ولا يدرون ما المنفى وما الوطن.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، أقْحَلَت وطناً كان مرتعاً خصيباً للفضائل .
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، أوصلتنا إلى قمة الفشل التاريخي وذروة الوجع الوطني .
ثلاثةٌ وعشرون عاماً، من مهرجانات الحشد والخطابة والكلام الكذوب باسم الدِّين والوطن.
ثلاثةٌ وعشرون عاماً،...........................................................
ثلاثةٌ وعشرون عاماً،...........................................................
ثلاثةٌ وعشرون عاماً،...........................................................


#408982 [شهاب ثاقب]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 10:02 PM
ياسبحان لاأدري لماذا هذا التشابه في مخاطبة جماهير الشعب السوداني من هاتين الشخصيتين البشير ونافع كأنهما رضعا من أم واحدة وقددرسوا أيضا في مدرسة واحده نهلوا من معين قذر يقوم على نرجسية مريضة وثقافة ضحلة وفكر منحط لاأدري كلما سمعت خطبهم أشعر أن هؤلاء شماسة وليسوا ساسة مما يدل على بيئة إسرية منحطة نشأوا فيها أتمنى أن تكون نهاية هذه الشرذمة نهاية مبارك يارب


#408965 [ابوبكر خليل]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2012 09:40 PM
غايتو بشة ده المفروض يخجل من نفسه ويعتذر للشعب السوداني ويقول ليهم يا جماعة الكلمة دي والله انا ما عارف معناها اداني ليها ابو العفين الله لا كسبه وقلتها ليكم .. العفو والعافية .. امكن هذا الشعب الطيب يغفر لك بعض من شتائمك التي لا تشبهه وتحفظ ماء وجهك ان كنت تستحي والحياء شعبة من الايمان ان كان لديك ايمان


عمر الفاروق عبد الله
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة