المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
الجبهة السودانية للتغيير : جمعة "لحس الكوع"
الجبهة السودانية للتغيير : جمعة "لحس الكوع"
06-29-2012 03:47 AM

الجبهة السودانية للتغيير جمعة "لحس الكوع"

الى جماهيرالشعب السوداني البطل والى ابنائه البرره الأحر ار
نحن فى "الجبهة السودانية للتغيير" ،لا ندعى معرفتنا بمساوئ الانقاذ ومخازيها اكثر من الشعب السوداني. وليس من حقنا أن نزائد على الشعب السودانى العظيم، القابض علي الجمر لاكثر من ثلاثة وعشرين عاما. ولكن من واجبنا أن نذكر فقط بجرائم الجبهة الاسلامية، التي عمدت، ومنذ انقلابها علي الديمقراطية عام 1989م، علي سياسة البطش والتجويع لارهاب هذا الشعب حتي لا يثور ضدها. واستطاعت بذلك حكم البلاد طوال هذه الاعوام العجاف. استباحت خلالها الوطن نهباً وتدميراً للاقتصاد وفساد وخراب فى كافة مجالات الحياة. لقد فشلت الجبهة الاسلامية فشلاً زريعاً في ادارة البلاد. وفشل برنامجها السياسي والاقتصادي المخرب والمدمر للاقتصاد.
اعدمت خيرة ابناء القوات المسلحة السودانية في رمضان. ومارست التعذيب والتنكيل بكل ابناء الشعب السوداني في بيوت الاشباح. واتبعت سياسة فرق تسد. واثارت النعرات القبلية في المجتمع السوداني. وعقدت اتفاقيات ثنائية، ادت في الاخر الي فصل الجنوب العزيز. واشعلت الحروب في دارفور، وجنوب النيل الازرق، وجبال النوبة كما استباحت دماء الشرفاء بمجازر في كجبار وشرق السودان. وقصفت المواطنيين العزل بالانتنوف وتركتهم يفترشون العراء في معسكرات النازحين وكهوف الجبال.
مازال نظام الجبهة يمارس سياسية الخداع وزر الرماد علي العيون باطلاقه حجة ان الانهيار الاقتصادي ظاهرة عالمية !! وليس حكرا علي السودان. وهذه قد تكون حقيقة ولكن الحكومات المحترمة والتي تقدر شعوبها في تلك الدول..ايطاليا مثالا؟؟!! تحملت مسؤليتها واعلنت استقالتها ولم تطلق منسوبيها في الاعلام لتدافع عن نفسها.
لكل ذلك مجتمعا تهيب "الجبهة السودانية للتغيير" بكل أعضائها، وأعضاء وجماهير الاحزاب والتنظيمات السياسية، والحركات ومنظمات المجتمع المدني المتحالفه معها، داخل وخارج السودان،علي الخروج والمشاركة بقوة وجدية في تظاهرات جمعة ( لحس الكوع) غدا بتاريخ 29 يونيو 2012م. كما تدعو بقية الشعب السوداني للخروج علي هؤلاء الطغاة لاقتلاعهم من جذورهم.


امانة اعلام
الجبهة السودانية للتغيير
28 يونيو 2012م


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1227

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#410635 [إبن السودان البار ==--]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2012 12:34 PM
اذا كنتم تؤمنون بالديمقراطية ولكم برنامج وطني مدروس وتدعون الي تقدم السودان ولا اشك في ذلك ؟؟؟ فأرجوكم اليوم قبل باكر ان تنضموا الي اي حزب له نفس افكاركم وتوجهاتكم الوطنية وتجتهدوا في ضم اي تجمع او حزب آخر يحمل نفس أفكاركم لتكوين حزب جماهيري كبير له قاعدة جماهيرية كبيرة تجعله قوة مهابة يجمع كل السودانيين بمختلف سحناتهم ولغاتهم وأديانهم؟؟؟ وسوف أكون من المنضمين والداعمين اليكم انشاء الله ؟؟؟ حزب جماهيري كبير يقف في وجه الطائفية وتجار الدين وأحزاب الشلل التي تحمل اسماء لا تمت الي السودان بصلة ؟؟؟ حزب متحد والأتحاد قوة ؟؟؟ وهذا للأسف ما يفتقده السودان حالياً ؟؟؟ يقدر عدد الأحزاب بالسودان بأكثر من 85 حزب منهم شلل خرطومية مكونة مثلاً من الطلاب الذين درسوا في سوريا وسموا نفسهم حزب البعث جناح الأسد ؟ ومنهم من درس في العراق وسمي نفسه حزب البعث جناح صدام ؟ ومنهم من درس في مصر وسمي نفسه الناصري الخ ( كيف يمكنهم ان يقنعوا أدروب بالشرق او اوثاقة بالغرب بالبعث العربي ومنهم لمة فتة وغيرها ؟؟؟ وهذا التشتت سبب وجود العواجيز تجار الدين وتسيدهم الساحة تدعمهم جموع الفقراء الجهلة المغيبين دينياً والذين يركعون لهم ويبوسون ايديهم ويرتهنون بأشارتهم قاتلهم الله ؟؟؟ بدون التضحية وانكار الذات لا يمكن ان يكون لكم تأثير يذكر ان كنتم فئة قليلة العدد وأيد في ايد تجدع بعيد؟؟؟ إن هذا الكابوس الجاسم علي صدر السودان المكون من عصابة اللصوص القتلة مغتصبي الرجال والنساء ليستقل كل موارده ويصرفها علي تنظيمه الشيطاني الفاسد وكذلك علي الأمن والجيش لحمايتهم لا يمكن مواجهته الا بتنظيم جماهيري قوي له صوت مدوي ؟؟؟ فلنتحد فالإتحاد قوة ؟؟؟ ثورة ثورة حتي النصر لا نريد عواجيز بالقصر ؟؟؟


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة