ألا يتعظ الطغاة
07-15-2012 02:26 PM



ألا يتعظ الطغاة

مالك الطاهر آدم
[email protected]

الي متي تظنون يا من تسلطون سلاحكم بوجه الشعب بأنكم بمأمن من ثورتنا الي متي ؟ الم تدرسوا التاريخ ليريكم اكتوبر وابريل اين كانت ولما الم تكن هنا في السودان .. الي متي تظنون بأننا سوف نظل نري .. نري لااكثر .. نري وطننا يقوده اناث لا مؤهلات لهم سوي الكذب والدجل والنفاق وفوق كل هذا باسم الدين .. فما الدين في ناظركم ..واحقا تعرفون الله ؟... اسمعتم بعمر بن الخطاب مجرد سمع ؟.. من انتم ...؟ ومن اين اتيتم ايها الاوغاد امن السودان ..؟ كيف كانت حالتنا وكيف اصبح .. وماذا ابقيتم لنا ؟ نعم لقد افسدتم كل ما هو جميل في الوطن لم تبقوا لنا شيئا سوي ارادتنا التي لم تستطيعوا النيل منها قتلتم وسرقتم ونهبتم وفعلتم اشياء لا يفعلها اللادينيون وتجبرتم ظانيين بأن حكمكم دائم لم تتعظوا وتعوا الدرس ...تعوا بأن ارادة الشعوب لا تنكسر ..تعوا بأنكم وان تماديتم فلابد من يوم يحاسبكم فيه هذا الشعب علي كل ما ارتكبتمونة من جرائم بحقه وبحق هذا الوطن .. لأن التاريخ علمنا بأن حكم الديكتاتوريين زائل لا محالة وسيزول حكمكم بارادة الشعب وسيخلعكم الشعب من جزوركم كما الطغاة .. ٢٣عاما لم نري منكم سوي الحرب والعنصرية والفقر.. امن اجل هذا اتيتم ..وما الوطن في ناظركم . الاجابة انكم لاتدرون ما معني الوطن واغرتكم حب الدنيا وسلطتكم الزائلة وجبروتكم الذي بدأ ينهار, عن توفير علاج وتعليم مجاني لبني شعبكم مع العلم بأنكم لم تتركوا له حتي لقمة العيش فأستأثرتموه عليه . انتم ماتت قلوبكم حتي ظننتم بأن قلب الشعب مات معكم ولكن هيهات لم تمت قلوبنا يوما ولن تمت ..فنحن قوم لا يموت قلوبنا الا بموتنا ..وابدا لم نختار يوما ان نموت في مذلة وشيمنا وكبريائنا تحتم علينا بالذود والدفاع عن وطننا وعن مستقبل ابناءنا وغدهم لأن حلمنا دوما هو ان نري بلدنا يسير كما الامم تتقدم للامام سايرة نحو المجد لا متخلفة راجعة للوراء ,,ايظن هولاء القتلة بأن الشعب قد يختار الانكسار والموت فقرا وجوعا ..لا والف لا .. الشعب الآن عرفكم علي حقيقتكم اكثر من اي وقت مضي وعلم بجبنكم اكثر من اي وقت مضي ولم تبقي سوي ايام لتضح لكم الروعي التي تنكرونها الآن ولأن الطغاة امثالكم يحجب الله عنهم الروعية حتي يروه يقينا ..لأن الشعوب عندما تخرج فانها ابدا لن تركع وتتراجع ما لم تنجز مهمتها وهي القضاء علي الطغاة امثالكم الظلمة ..مفسدي الوطن ومقتلي خيرة ابناءها لا من أجل شيئ الا انهم قالوا لا في وجه الظلم والتهيش لا في وجه كل كوز جبان خائن للوطن من اجل بضعة دراهم يعطيه اياهو اسياده ليقتل أهله .اشباه رجال انتم يا من تبيعون كل شيئ بالمال الاهل الوطن الشرف .. متي تكونوا رجال ..يا كلاب الانقاذ ؟ فجبابرتكم نهايتهم قد حانت فابحثوا لكم عن مخرج ان وجدتموه .. فوالله لنحاسبكم علي كل افاعيلكم الدنسة اللا اخلاقية التي فعلتوها في حق هذا الوطن .




تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 835

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مالك الطاهر آدم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة