المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
المعتقلة جليلة خميس، وفطور الرئيس
المعتقلة جليلة خميس، وفطور الرئيس
07-18-2012 01:44 PM

المعتقلة جليلة خميس، وفطور الرئيس

محمود الدقم
[email protected]

قبل عشرة سنوات او تزيد قليلا، استولي ثوار الكنغو علي السلطة، وتربع كابيلا الابن علي البلاد والعباد، كان الثوار لديهم حقد زعّاف تجاه التجار اللبنانين علي مايبدو، تبعا لذلك اعتقلوا عدد من رجال المال والاعمال اللبنانيين، وقتها اتصل السيد نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني علي الرئيس البشير طالبا منه استلام الملف من الالف الي الياء، وبذل قصاري جهده والعمل علي ضرورة عودة هؤلاء التجار اللبنانيين سالمين غانمين الي لبنان، وكان وقتها الريس البشير في اجتماعات قمة رؤساء افريقية بتلك الاصقاع الافريقية، لم ينصرم الاسبوع الا وكان التجار اللبنانيين معززين مكرمين يتناولون طعام الافطار الساخن في قلب الخرطوم، ثم نقلوا لاحقا الي بيروت كملوك، في الوقت الذي يرزح فيه عشرات من السودانيين في قيهب السجون اللبنانية في اوضاع بائسة اقل ما يقال عنها انها بهائمية، وللان.

وفي هذا الاسبوع طلب الريس مُرسي من البشير اطلاق سراح شيماء عادل الصحفية المصرية المغمورة، التي اعتقلت خطاءا علي ما يبدو بالحاج يوسف، ولم تمضي اثنين وسبعين ساعة من طلب مرسي الا وكانت شيماء تتناول الفطور مع الريس المصري شخصيا، بينما المعتقلات السودانيات الحرائر يفترشن الهم والغم والضنك والمجهول، يمضغن العدس!!!

نعم كل بلدان كوكب الارض لديها اجهزة امن مهمتها الاساسية السهر علي امن المواطن، نعم كل بلدان الارض لديها امن مهمته هو تذليل الصعاب للمواطن داخل وخارج بلده، وكل الاجهزة الامنية في كل بلدان العالم من اوجب واجباتها علي الاطلاق احترام القانون واتباع اقصي الشفافية في تطبيقه.

وسؤالنا البسيط هو، لماذا اعتقلت اكثر من ثلاثمائة سيدة سودانية او طالبة جامعية سودانية؟؟؟ كما اتت الاخبار في الاسابيع الفائتة؟ اذا كان السبب هو المظاهرات والمطالبة باسقاط النظام، فحق التظاهر مكفول، وقد تظاهر الصحابة ابان بيعة الخلافة لابي بكر الصديق تحت سيقفة بني ساعدة وطالبوا بسقوط ابي بكر الصديق وجعل الخلافة مداولة بين الانصار والمهاجرين، وان كانت اسباب القبض عليهن هو انهم خالفن القانون فلما يتلكأ جهاز الامن في تقديمهن الي محاكمات عادلة شفافة تراعي حرمة القانون وقدسيته؟

جليلة خميس، ناشطة سودانية وام لعيال، لها زوج، واسرة، وقبيلة، ومن امُّة لا اله الا الله محمد رسول الله، اقتلعت من بيتها وتم جرّها الي سيارة الامن وهي بملابس النوم وفي انصاص الليالي، قبل ثمانين يوما وللان لا يعرف لها جهة، ولم تقدم لمحاكمة او يطلق سراحها، هل هذا هو الاسلام؟ هل الشريعة تحارب امراة فتحت دارها لايواء لاجئين من بني جلدتها شردتهم الحرب؟ هل القوانيين والشرائع السماوية اجازت بالحجر علي جليلة وكبيدة وغيرهن في الزنازين اسبوعين دون ان يعرف اهلهم عنهم شيئا؟ هل من الشريعة في شيء جرّ امراة الي سيارة الامن وهي بلباس النوم فقط؟ الم يقل الرسول صلي الله عن النساء، ما اكرمهمن الا كريم، وما اهانهن الا لئيم؟ ان كانت جليلة خالفت القوانين خلافا ظاهرا وواضحا، فلما لم تقدم للمحاكمة للان؟

الي اين نسير يا قوم؟ الي اين نسير بحق السماء؟ نساء يجلدن حتي تتفسخ اكتافهن فقط لانهن قلن بلغ بنا الجوع اي مبلغ؟ وعجزنا علي توفير حق تحضير (وجبة السخينة)، واخريات اختفين في ظروف غامضة، وبعضهن طلق عليهن الرصاص الحي واصابهن في مقتل مثل عوضية عجبنا رحمها الله رحمة واسعة، واخريات اصبن بالجنون والاكتئاب، وعشرات الالاف من الاسر اصابها القرف والحزن جراء ذلك، اين خطباء المساجد؟ اين علماء الامة المسلمين؟؟ اين المسلمين؟ ام جرت خصخصة الدين ولا ندري؟؟؟

لذلك لا نريد من الريس ان يدعو جليلة خميس الي فطور صباحي، لا، ولم، ولن، يحدث، لكن ما نريده هو تطبيق روح القانون ولا شيء غير القانون، من كان مذنبا يترك للقانون ان يقول كلمته من اصغر صغير الي اكبر راس في البلد، ومن كانت برئية تذهب الي زوجها واطفالها، عيب ان يتم حبس الحرائر السودانيات هكذا وكـأنهن سبايا او عبدات في انتظار سوق المتعةّ!!! عيب وعيب كبير ان يحدث مثل هذا في بلد يقول فيه السواد الاعظم لا اله محمد رسول الله، وهل يعقل ان نسارع لتحرير الاخرين من براثن الموت ونتركهن يواجهن الموت البطيء؟؟؟



تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1336

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#431179 [almo3lim]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2012 07:57 PM
محمود الدقم ....

مقال أكثر من منطقي و يدلل و (لا) يسخر !!!

كل ما جاء فيه مشروع و بالمنطق و بدستورهم و قانونهم لكن (....) "تم الباقي براك" ..

هذا النظام ليس بأصم و لا غبي لكنه سقيم و لايرد أن يتقدم عليه أحد أو يتفوق عليه و هو شبه فصامي إن لم يكن فصاميا بالفعل و فاقد للإدرك و فاقد للأهلية بدليل ما يطرحه من شعارات و ما يطبقه من الدين على ألارض الواقع ..

اعرف أكثرعن عدوك تعرف كيف تهزمه أما ( فاقد الأهلية) فلا يمكنك أن تتنبأ بسلوكه و هكذا هو حال هذه الدولة ( الضلالية DELUSIONAL) تحتاج لمعالجات ( إجبارية) لأنها في حالة رفض للعلاج منذ 23 عام ..


#430852 [salah]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2012 02:23 PM
هذا هو تطبيق الشريعة فى عرف الاخوان
الم نقل لكم انها شريعة 100%


محمود الدقم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة