المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
شباب حزب الامة - هذا هو موقفنا
شباب حزب الامة - هذا هو موقفنا
08-08-2012 10:37 AM


شباب حزب الامة - هذا هو موقفنا

القرشي علي عبد اللطيف
[email protected]

"وان عناء ان تفهم جاهلا
فيحسب جهلا انه منك افهم"

في البدء اريد ان يفهم الجميع ان بيت الشعر اعلاه ليس بالضرورة موجها للسيد الامام الصادق المهدي ونربأ بشخصه الكريم عن الجهل والتجهيل والرجل غني عن التعريف وقمين بالتبجيل والتقدير ونخاطبه اليوم وقد بلغ منا الغضب مبلغا اضطرنا لهذا المقال عل الله يحدث به امرا انتظرناه وطال انتظارنا له. وعبارة الجهل والتجهيل هذه سقناها باعتبار ان الامام يجهل تماما الاختراق الذي سرى في جسم الحزب حتى تمكن من الرأس وبهذا تمكن المؤتمر الوثني من شل حركة الحزب في التفكير والتدبير وحسن التقدير.
يقول محدثي وهو غارق في الندهاش والحيرة : انني لا اجد اي مسوغ منطفي وعقلاني للحالة التي تعتري السيد الصادق المهدي في الاونة الاخيرة ويذهب مستطردا –الرجل من المقربين ووثيقي الصلة بآل المهدي وهو دائما مايدخل في حوارات مع نافذين يشكلون دائرة المهدي الضيقة او كابينة القيادة في الحزب او الاسرة دائما ماينتهون الى ان الرجل تشابكت حوله الخيوط واستشكلت عليه الامور لأن الساحة السياسية تمور بالتعقيدات والمتعرجات الخطيرة بالاضافة الى ازمات حزب الامة الداخلية واختراقات النظام لجسد الحزب المثخن بالجراح وفيما يتعلق بموقفه من النظام القائم فيرى محدثي ان المهدي على اعتاب العقد الثامن من عمره ويريد ان يقابل ربه دون ان تتلوث ايديه بالدماء في هذه السن المتقدمة لذلك تجده دائما يتحدث عن التغيير وليس عن الاسقاط للنظام الحالي ومافتئ الرجل يتقدم بالمبادرة تلو الاخرى ولكن لاحياء ولا حياة لمن ينادي ويضيف محدثي ان المهدي اصبح في الاونة الاخيرة شديد التأثر واصبحت الدموع تنهمر من عينيه كالطفل الغرير لابسط الاسباب وذكر لي موقفين تأكيدا لذلك
الاول:عندما اقامت هيئة شئون الانصار فعالية ذات مساء بدارها بودنوباوي تأييدا ونصرة له كرد فعل ماقامت به مجموعة من الانصار بحملة الالف توقيع لمطالبة المهدي بالتنحى عن زعامة الحزب ،في تلكم الليلة كانت الاشعار الحماسية التي تمجد الرجل تملأ شغاف قلب المهدي قبل ان يرتد صداها من الجدران وقام ابنه بشرى باستعراض مهاراته الرياضية ووقف امام والده ذاكرا له نحن فداك ياابي قبل الاخرين فسال الدمع سخيا من مآقي الامام
اما الموقف الثاني:عند انعقاد مؤتمر الهيئة المركزية الاخير والذي اطاح بالامين العام السابق صديق محمد اسماعيل وعندما اعتلى الرجل المنبر وتحدث عن قبوله بالخيار الديمقراطي ذرف المهدي الدموع.
بهذه الافادات والاضاءات التي ينبغي ان نستصحبها لاكمال هذا المقال يتوجب علينا ان نتعامل مع الرجل بهذه الخلفية من الزاوية الشخصية والانسانية ويلزم علينا ان ندرك ان الرجل بشر له مشاعر وعواطف ليس من العدل الحجر عليها ايضا او حرمانه من التفاعل معها كانسان الا انه في المقابل ينبغي ايضا ان نفرق بين العواطف والعقل ومن البديهي ان الرجل سياسي من الطراز الاول الا انه اضحى اسيرا بعض المواقف والامور العاطفية ويتجلى ذلك في بيانه الذي اصدره بعد تعيين ابنه مساعدا للرقيص البشير فكان حريا به ان صدر قرارا حاسما وحازما ازاء هذا القرار الصادم والهازم للحزب قيادة وقاعدة ونجده ايضا منساقا وراء عاطفة الابوة وكال المدح لابنه ووصفه بالفارس المظلوم.
ومن ماسبق نستخلص ان الرجل اصبح اسير لعواطفه ولا مجال البتة للعواطف في شئون الحكم ومصير الامة السودانية
قبل ان اختم فارجو منك سيدي الامام الاجابة على هذه الاسئلة وعبر هذا المنبر حتى نكون على بينة من الامر
• الم تستولى عصابة الانقاذ على الحكم خلسة واطاحت بكم وانت الحاكم المنتخب من قبل الشعب السوداني؟
• الم ينكل بكم زبانية البشير وزجت بكم في الزنازين؟
• الم تعمل الحكومة سيف الصالح العام في كل فئات الشعب السوداني وكان لحزبكم نصيبا وافرا منها؟
• الم تهلك الحرث والنسل وتفصل الجنوب وتمهد للمزيد من التشرذم والانفصال؟
• هل توقفت شتائم المعارضة ولحزبكم بصورة خاصة ولشخصك بصورة اخص وانت تفاوضهم
• الم يعملوا على اشانة سمعتكم بدعاوى لاداعي للتفصيل فيها؟
• الم يوجه لك احد منسوبي الامن من الرباطة بانه سيهدر دمك ويتقرب بك الى الله زلفى اذا ما استقبلت السفير الامريكي والبريطاني في دارك؟
• الم تشوه هذه الشرذمة صورة الاسلام في اذهان العالم؟
• الم يرتكبوا من الموبقات والمخازي مايساوي ما ارتكبته انظمة القذافي وبن علي وحسين وعلي عبد الله صالح مجتمعين؟
• هل مازلت تؤمل خيرا سيدي الامام في هكذا نظام وانت اكثر من فاوض وحاور ووقع الاتفاق تلو الاتفاق والمحصلة كانت صفرا كبيرا طوال 23 عاما حسوما؟
اذا كانت اجابتك على الاسئلة اعلاه كما هو واضح وبديهي لك ذي عينين فلاتتريث ولاتهادن ولاتصافح ايادي لطختها دماء الابرياء
واذا كانت اجابتك على السؤال الاخير بالايجاب فاستميحكم عذرا بان اخاطبكم ببيت الشعر الذي اوردته في مقدمة المقال.
ونستشهد في هذا المقال بماجاء على لسان ابو العفين(نافع) في الحوار الذي اجري معه مؤخرا بصحيفة السوداني وكعادته طفق يكيل الشتائم والسباب للمعارضة التي انتم احد رموزها واسوأ ما ذكره ان مسجد ودنوباوي لايسمح النافذين فيه بخروج مظاهرات وهذا كان آخر الخناجر المسمومة التي طعن بها عبد المحمود أبو شباب الحزب المعتقلين في زنازين النظام وهذا ايضا بمثابة رصاص حاقد على قبور شهداءنيالا.
ختاما سيدي الامام
وليكن معلوما لديكم باننا لانشك في وطنيتكم ووفاءكم لهذا البلد ونحفظ لكم التضحيات والمواقف المشرفة كان فخرا واعزازا لنا وانت لست مثل صديق محمد اسماعيل او عبد المحمود ابو
نقول لكم بصريح العبارة ان ذهاب هذا النظام مهما كانت كلفته باهظه فان بقاءه اكثر كلفة ونحن كشباب في حزب الامة القومي على استعداد تام لخوض المعركة وازالة هذا النظام ونحن على ذلك قادرون، ونطالبكم بالاتي:
• ايقاف اي حوار مع المؤتمر الوطني ايا كانت المسوغات والاسباب مالم يوافق على الاجندة الوطنية التي تواثقت عليها قوى الاجماع الوطني وكل اهل السودان.
• الاعلان الواضح والمباشر والصريح بان حزب الامة مع كل الاصوات المنادية باسقاط النظام عبر كل الوسائل
اذا وافقتم على هذين البندين فنحن رهن الاشارة وعلى اتم الاستعداد للتضحية والفذاء وان لم تفعلوا فاعذرونا فان لنا خياراتنا ولكم خياراتكم
الله اكبر ولله الحمد
واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1043

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#445813 [ود الفندكوك]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2012 02:53 PM
الله أكبر ولله الحمد ،،الله أكبر ولله الحمد ،،الله أكبر ولله الحمد ،، الله أكبرولا نامت أعين القتله سارققي قوت الشعب ،،أباطرة الظلم والفساد .


#445800 [محمد حسن محمد أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2012 02:24 PM
فاقد الشئ لا يعطيه


#445550 [كشندكي]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2012 01:53 AM
نعم شباب حزب الامة انت هذا هو السؤال وننتظر الاجابه ياجماهير الشعب السوداني حيوا هذا الشاب وكبروا ظهر الحق وشهد شاهد من اهله اليوم من حزب الامه وغدا من المؤتمر اللاوطني ولكن هذه المره ليس شابا ولكنه كهل تمرد علي باقي العصابه انظرو من يكون .


#445491 [بدر]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2012 12:27 AM
الكلام دخل الحوش ,,, وهذا ماكان ينتظره الشعب السودانى من الصادق قبل ان تتبدد الثقة فيه , اما الان وقد فعلتوها ابناء الانصار فكل اهل السودان ينتظرون الرد ... وهو الكرت الاخير الذى تبقى للصادق ...


#445181 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2012 02:59 PM
أموت فيك وأحبك وأحييك أيها القرشي البطل ، فقد كان القرشي شهيدنا الأول في أكتوبر ، فلتكن أنت القرشي الثائر الأول في أغسطس 2012م نعم المطلوب الثورة على الصادق المهدي وإجباره على خيار شباب الحزب وإلا فلتنفذ أيها القرشي ما وعدت به ، وستجد كل الشعب السودان معك في خندق واحد .


القرشي علي عبد اللطيف
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة