عملها عادل إمام؟
08-15-2012 01:02 AM

- حاطب ليل -

عملها عادل إمام؟

د.عبد اللطيف البوني

جماعة مسلحة منسوبة للمتطرفين الاسلاميين المصريين تريد القيام بعملية عسكرية في اسرائيل وفي طريقها اعتدت على ثكنة عسكرية لحرس الحدود المصري في سيناء قتلت منهم تسعة عشرا عسكريا ثم توجهت الى اسرائيل حيث كانت قوة عسكرية اسرائيلية في انتظارها فأبادتها عن آخرها فقامت القيامة في مصر فبعضهم استغلها ضد الرئيس مرسي بطريقة (ديل جماعتك) فقامت المظاهرات ضده ومنعه الأمن من حضور تشييع الشهداء. اسرائيل رفعت صوتها بضرورة التعاون المصري/ الاسرائيلي لمحاربة الارهاب وقالت إن المشكلة في الحدود المصرية/ السودانية حيث يتم تهريب الاسلحة (عصفورين بحجر) اما جماعة الاخوان المسلمين في مصر فقد قالت إن كل العملية كمين وتدبير اسرائيلي فانقسم الرأي المصري لا بل جيرت العملية لدعم مواقف سياسية مسبقة . المرسي من جانبه استغل الحادثة فعزل رئيس المخابرات ثم وزير الدفاع الطنطاوي ذات نفسيه والغى المرسوم الدستوري التكميلي فوجه ضربة قاضية للمجلس العسكري (عمل انقلابا على العساكر والفلول) فصفق له الثوار وجماعته واعتبروا أن الثورة بدأت بإبعاد العسكر عن السلطة ثم قام بضربات جوية ضد المواقع المشتبه وجود ارهابيين فيها في سيناء فبرأ نفسه من تهمة التعاطف معهم.. بحق اغتنم المرسي الريح الجديدة.
وانا اطالع متابعا حيثيات الخبر اعلاه قفز الى ذهني مسلسل فرقة ناجي عطا الله الذي يقوم ببطولته النجم عادل امام والذي تتلخص احداثه في سرقة بنك اسرائيلي في قلب تل ابيب والذي يبث حاليا في عدد كبير من القنوات العربية فحكاية التسلل من الحدود المصرية الى اسرائيل ورفح المصرية ورفح الفلسطينينة والامن الاسرائيلي كل هذه ملامح مشتركة بين العملية العسكرية والمسلسل وقد وصل بي الامر أن ربطت بين العملين الواقعي والدرامي بطريقة (هذه من تلك) ثم وجدت تعضيدا كبيرا لما ذهبت اليه من المحامي المصري الكبير والمشهور برفع القضايا ضد الدولة في مصر نبيه الوحش الذي قال إن ماقامت به اسرائيل رد فعل لمسلسل ناجي عطا الله الذي يتابعونه في اسرائيل بشغف شديد.
المسلسل يغوص وبحبكة درامية متقنة في المجتمع الاسرائيلي ويكشف التصدع والتمزق الذي يحدث هناك كما انه يصور الاجهزة الامنية الاسرائيلية بأنها قوية من الخارج فقط ومهترئة من الداخل كما انه صور الفرد الاسرائيلي بأنه انسان مادي يقدم مصالحه الخاصة على اي قيمة اخلاقية او مبدأ . خلاصة الفكرة في المسلسل أن اسرائيل يمكن أن تهزم اذا عرف العرب مواطن الضعف فيها اي انها نمر ورق بغض النظر عن صحة الوقائع التي قام عليها العمل الدرامي من عدمها وبغض النظر عن الميلودراما التي صبغت العمل فإن رسالته موجعة بالنسبة للاسرائيليين لذلك تابعوه ليعرفوا ماذا يقول الآخرون عنهم او على الاقل ليروا صورة لهم غير التي رسموها لأنفسهم اما بالنسبة للمشاهد العربي فالمسلسل يقدم صورة ذهنية جديدة لاسرائيل يتمناها العرب كما يقدم الشخصية العربية ممثلة في المصريين وحزب الله والسوريين واللبنانيين والعراقيين بصورة مشرقة اذا تعاونوا.
عليه لكل الذي تقدم يمكن التهكن بأن تكون عملية سيناء الاخيرة على الاقل من حيث التوقيت رد فعل مباشرا لمسلسل ناجي عطا الله وإن لم تكن يصبح مجرد الربط بينهما يوضح اهمية الصورة الذهنية في عالم اليوم واهمية عدم التفريط فيها وامكانية استخدامها في الصراع الاممي وتبقى الدراما هي المشكل الاول لتلك الصورة فاعتبروا يا ايها القائمين على الامر.

السوداني


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3761

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#449707 [اسامة]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2012 08:53 PM
حبكة درامية متقنة بتاع شنو ياعبد اللطيف ياخي
المسلسل حلل طبيعة الصراع العربي الفلسطيني على اساس ان دول واقعين مع دول ودول بيضربوا دول ودول عايزين دول يوقعوا مع دول
اما طبيعة الصراع الفلسطيني الفلسطينى فبقدم له المسلسل تحليلا عبقريا وهو ان دول واقعين مع دول ودول مش بيحبو دول قاموا دول ضربوا دول , دول يسكتم؟
نشوف بقى التحليل لطبيعة العلاقات الطائفية فى العراق الشقيق رحمه الله وهو ان دول واقعين مع دول ودول نفس الشيء بس احنا بقى لامع دول ولامع دول بدليل ان الاكراد بيتكلموا لغة غريبة كلها كاكا
ياخي لو اسرائيل نمر من ورق لاشتعلت من نفسها بسخونة الصراع, اسرائيل الرسمية بالمناسبة ترجمت كل الاعمال الادبية والفنية لكبار الكتاب العرب بعد ان قدمت لهم حقوقهم المادية كاملة , وراوية المطبع الكبير نائل الطوخي حازت على كونها الاكثر مبيعا فى اسرائيل قبل عدة اعوام وحقق من ذلك ثروة خلتو يكتب مقال اعجاب بالمبادىء والقيم فى النشيد الوطني بتاعهم , ولما سألناه لو كان عارف حاجة عن النشيد الوطتي الفلسطينى تجاهلنا


#449704 [كمال]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2012 08:44 PM
أوشـكت على كتابة تعليق شـديد اللهجة على هذا المقال وكاتبه (بوني) ولكني تذكرت رمضان والعشر الأواخر فكففت عما أردت قوله.


#449491 [ودالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2012 12:29 PM
شكلك ماخليت مسلسل ماتبعته يادكتور


#449145 [فارس عبد الكريم أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2012 06:50 PM
سمعت كثيراً بأسم عبد اللطيف البوني وكنت اعتقدانه في منزلة الصحفيين والمحللين السياسيين الكبار امثال الاستاذ الراحل والمقيم فينا حسن ساتي ،الى ان قرأت له اليوم هذا المقال التحليلي ،عندهاادركت ان مقام ومكانة الاستاذ الراحل حسن ساتي اسمى واعلى بكثير من هذا التحليل الساذج وربط مسلسل عادل امام بما حدث في سيناء وتوصله الى ان اسرائيل نمر من ورق!!
استاذ عبد اللطيف عفواً كل مافهمته من مقالك هذا مجرد دعاية لمسلسل ناجي عطا الله وعلينا بمتابعتها !!


#449117 [جادو]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2012 05:56 PM
قطر ومصر وموريتانيا والاردن والكويت تقيم علاقات مع اسرائيل اما نحن فقد كتب علينا تبني وحماية فلسطين.


#448995 [الحســـــــــــــــــــــــــــــــــرة]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2012 01:53 PM
البونى المرتاح رمضان كريم .. قلت لى متابع مسلسلاتك بى مزاج فلى الكرسى الوثير ومشروع الجزيره لحق بغداد
والمتعافى زعلان . والسجون فل الفل طلبة وطالبات والبشير قال الفورة 1000 وداعا ياوطن الجدود


د.عبد اللطيف البوني
د.عبد اللطيف البوني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة