المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الحلقة الثانية - رسالة الي الضمير الحي
الحلقة الثانية - رسالة الي الضمير الحي
08-15-2012 04:08 PM

رسالة الي الضمير الحي من عضوية المؤتمر الوطني والحركة الاسلامية - الحلقة الثانية

عبد المنعم همت
[email protected]

في الحلقة الماضية تحدثنا عن الظلم الذي حاق بالناس جراء سياسات المؤتمر الوطني الداعية الي التمكين وتعرضنا الي الفساد محاولين ايقاظ ضمائر اعضاء المؤتمر الوطني والحركة الاسلامية ... في هذه الحلقة سننتقل الي محور اخري
الاعتقالات – التعذيب – القتل
ليس خافيا ان المؤتمر الوطني يمارس سياسة التنكيل بكل الخصوم السياسيين وكل من خالفه الرأي واعتمد في ذلك علي الية ممارسة الاعتقالات والتي طالت الاف السودانيين ولكن الجديد هو انشاء اماكن خاصة للتعذيب ( بيوت الاشباح ) هذه الاماكن شهدت ابشع انواع التعذيب ومات فيها البعض واعيق الاخر اعاقة كاملة . استخدم جهاز امن الموتمر الوطني الحرق والسحل والضرب والتعليق والحرمان من الاكل والشراب الخ هل هذا التعذيب والاعتقال والاغتيال يتناسب مع ما جاء به سيد المرسلين سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم ؟
دعونا نقرا هذا (فقد أخرج الإمام مسلم في صحيحه عن عروة بن الزبير رحمه الله، عَنْ هِشَامِ بْنِ حَكِيمِ بْنِ حِزَامٍ قَالَ: مَرَّ بِالشَّامِ عَلَى أُنَاسٍ وَقَدْ أُقِيمُوا فِي الشَّمْسِ، وَصُبَّ عَلَى رُءُوسِهِمُ الزَّيْتُ، فَقَالَ: مَا هَذَا؟ قِيلَ: يُعَذَّبُونَ فِي الْخَرَاجِ، فَقَالَ: أَمَا إِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ: "إِنَّ اللَّهَ يُعَذِّبُ الَّذِينَ يُعَذِّبُونَ فِي الدُّنْيَا"
. قال صلي الله عليه وسلم (خمس ليس لهن كفارة الشرك بالله عز وجل وقتل النفس بغير حق أو بهت مؤمن أو الفرار يوم الزحف أو يمين صابرة يقتطع بها مالا بغير حق)
رواه الإمام أحمد وغيره، وحسّن إسناده الإمام السيوطي،
فهل قتلتم الطالبة التاية والطالب سليم والطالب طارق بحق ؟! هل كانوا يحملون المدافع ويدنسون المصاحف ... ماذا فعل من قتلتموهم في نيالا في رمضان ؟ تلاميذ وتلميذات نيالا ؟؟!!! الشرطة قالت ما قالت ... ولكن اليك عضو الموتمر الوطني الحاكم ... ماذا سوف تقول يوم البعث العظيم عندما يسالك المولي عز وجل ؟... كلكم شركاء وهذا حزبكم برغم اختلاف الادوار داخل حزب المؤتمر الوطني ولكن المسئولية جماعية ... ماذا سيكون ردك ؟ ماذا سوف تقول ... ستكذب ؟ هل سمعت هذا الحديث--من مشى مع ظالم ليقويه وهو يعلم أنه ظالم ، فقد خرج من الإسلام . هل ستكابر وتقول ان قتل التلاميذ في نيالا كان احقاقا للحق ؟؟ تذكر انك سترد علي هذا السؤال امام المولي عز وجل ...
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لزوال الدنيا أهون على الله عز وجل من سفك دم مسلم بغير حق
الان يا عضو الموتمر الوطني انت امام خيارين الاول ان تتحمل مسئوليتك كاملة امام الله وتسكت عن الحق وتشارك في قتل الناس بصمتك ( علي الاقل ) وتكون بذلك شريكا اصيلا في قتل النفس وتعين الظالم والقاتل وتخرج من رحمة الله ولا تنسي ( ما حدث للمراة التي حبست هرة ) . عضو الموتمر الوطني ما رايك في هذا الحديث "كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ"
ما رأيك في قول الحق عز وجل ( وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً }[النساء:93]
قال رسول الله : "لا يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصيب دما حراماً".
الخيار الثاني يا عضو المؤتمر الوطني ان تقف ضد الظلم والظالمين وتعلن رايك فالحياة فانية ولا تعلم متي ستموت وكيف ستموت وان ترد الحقوق الي اصحابها
ونواصل


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 832

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#449656 [أبو السيم]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2012 06:18 PM
بغير شك فإن الذي يقود النظام الآن ليس الدين وليس الضمير بل شهوة السلطة والمال وهي داء إستشرى تماما داخل البنية الإجتماعية التي تكون تنظيم الحركة الإسلامية والمؤتمر الوطني .. المزيد من النصح لهم سيزيد من إيغالهم فيماهم فيه .. مقالات جميلة وشكرا ياصديق .. المهم أنها تنبه أنهم في أزمة حقيقية ليست مع الشعب وإنما مع ضميرهم ومع ربهم


#449082 [Mazin]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2012 04:46 PM
نشكر الكاتب الذي ناقش موضوع مهم للغاية حيث يقوم جهاز الامن بارتكاب فظائع لا حد لها في بيوت الاشباح و ذلك امعانا في القمع و تكميم الافواه ,,,,,,, ماذا يفعل المواطن البسيط امام هذا الموج العاتي من الاجرام اما عن مساله الضمير فاللاسف لايوجد ضمير للمجرمين عمر البشير و اعوانة


عبد المنعم همت
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة