المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ماذا اسقط طائرة تلودي؟
ماذا اسقط طائرة تلودي؟
08-22-2012 09:26 PM

خلوها مستورة


ماذا اسقط طائرة تلودي؟

طارق عبد الهادي
[email protected]

السؤال هو ماذا وليس من اسقط طائرة تلودي، فتحالف كاودا لم ينفذ او يتبنى العملية وهذا يحمد له، عكس ما فعلت الحركة الشعبية بطائرة الناصر المدنية أيام الديمقراطية الثالثة، كما ان الحكومة كانت ستعلن ذلك أي ان حدث الاستهداف لتستفيد من التعبئة للرد، وكذلك هو ليس بسقوط للطائرة ناتج من خلل فيها مثل احتراق احد المحركات رغم قدمها، تبقت فقط فرضية اصطدامها بجبل النار الذي يبعد فقط كيلو ونصف من مدرج المطار!، إذن هناك عملان تسببا في هذا السقوط وبدون أي فذلكة و كثير تنظير، الأول هو أن المطار، أي مطار بأي دولة متقدمة او نامية يفترض ان يبعد عن المدينة مابين خمسة وعشرين الى خمسين كيلو مترا ليبتعد عن المباني العالية ثم يصل طريق مسفلت او حتى ردمية الى المدينة، قد يقول متنطع أن الأمن غير موجود في جبال النوبة لذلك لا يأمن المسئولون بعد المسافة بين المطار و المدينة، إذن نحن نتحدث عن دولة فاشلة تلك التي لا يتمكن مسئولوها وفي رقعة هي جزء من بلادهم، من السير في الريف بضعة كيلومترات وتلك التي لا تبسط سلطانها على الريف تنمية وسلاما ورضا من الناس ليشعر المواطن فيها بالأمن والأمان من قاطعي الطريق بوجود وهيبة ومنظر شرطته وجيشه الدائم، سلاطين باشا كان يتنقل في دارفور على ظهر جمل، فلا نحن في العهد الوطني حافظنا على الوئام السابق ولا فرضنا هيبة الدولة بالوسائل الحديثة، الوالد متعه الله بالصحة والعافية وهو خبير تربوي سابق من أقصى الشمال جاب الجنوب في الستينات متنقلا في عمله، ذكر لي ان الدولة والجيش لم تكن آنذاك في الستينات تسيطر إلا على المدن وان الريف كان للتمرد، ذكر لي ذلك مطلع التسعينات وقال أن الجماعة ديل، ويقصد الإنقاذ، يسيطرون الآن فقط على المدن وان الريف هو للتمرد حينها أدركت ان هذا الإقليم سينفصل إذ ما هو معنى الدولة للمواطن إن لم تقدم له الخدمات التعليمية والطبية وتكن موجودة بجواره شرطة وقضاء ما الذي يبقيه فيها سينفصل منها ان عاجلا او آجلا وكتبت هذا في حينه ودعوت لتقرير المصير للجنوب مطلع التسعينات، ولكن من يستمع.

إذن كان ينبغي إما ان يبنى المطار خارج مدينة تلودي او النزول في مطار مدينة مجاورة مستوفي لشرط المسافة المسطحة هذا والانتقال بالسيارات ، العامل الثاني وهو أيضا تتسبب فيه الدولة الفاشلة، فبعد ربع قرن من الحكم لمجموعة منفردة اسأل نفسك هذا السؤال، هل معدات برج المراقبة في تلودي وغيرها محدثة بشكل جيد؟ أم من العصر الحجري وعمرها عشرون عاما وهل مرتبات فنيي هذا البرج تكفيهم ليعملوا بمعنويات عالية أم أصبحوا بعد هذا التضخم بنسبة 300% في الأسعار أصبحوا من الفقراء والمعدمين فيظل احدهم عاجزا عن علاج والدته المريضة وإطعام أطفاله بالشكل اللائق فهل تنتظر منه حتى وان تعلق عمله بأرواح الناس، أن يعمل بهمة وبمعنويات وبإخلاص ليبلغ عن الأحوال الجوية أولا بأول، من واقع خبرته بالمناخ في منطقته وتقلبها الفجائي ليكون على أهبة الاستعداد مستمتعا بعمله ومحذرا للطائرات على مدار الدقائق وليس الساعات، مشكلتنا في بئر معطلة وقصر مشيد ومعدات قديمة ومرتبات لا تقيم الأود، كانت الفاجعة لغياب المعلومة السريعة والحديثة والتي كانت ستمكن الطيار من خيار العودة من حيث أتى او التوجه إلى مدينة الأبيِض، انخفض الطيار في الغيوم محاولا الهبوط!، ولغياب الرؤية وانعدامها حاول الصعود مرة أخرى ولم ولن يتمكن لوجود المدرج في المكان الخطأ بجوار الجبل فحدثت الكارثة.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4753

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#452961 [عبدالواحد المستغرب أشد الاستغراب!!]
1.50/5 (2 صوت)

08-23-2012 09:14 PM
جيتنا بالمفيد يا طارق !!ومشكلة كل السودانيين إنهم يريدون تقديم شىء ما للوطن ولكنهم يقفون عاجزين عن تقديم هذا الشىء خوفا من جبروت هذا النظام الفاسد!!والحل يكمن فى ان يقدم كل من كان فى موقع يستطيع من خلاله توجيه ضربه موجعه لكل عتل معتدى أثيم من افراد النظام كالمساهمه فى إسقاط طائره بها افراد مهمين ومؤثرين نتيجة خطاء هندسى او خلافه!! او حجب اموال يجبونها غصبا وعنوه او الانحراف باى مركبه يستقلونها وتؤدى بهم الى الهلاك او وضع سم فتاك فى اطعمه يحسبون انها نعيم دنياهم وآخرتهم !! نعم00 فى يد البعض منا الحل لكل مشاكل البلاد وتخيلوا معى اذا ما طبقنا هذه النظريات على هؤلاء الذين يعتقدون انهم علو علوا كبيرا على وطنهم ومواطنيهم!! فلابد لنامن العمل الجاد ونجعلهم يعيشون فى حالة وسواس قهرى بقية حياتهم فيترددون فى إتخاذ اى قرار!!ولابد من تحويل نهارهم الى ليل يهيم وكلنا نعلم انهم استغلوا طيبة هذا الشعب المسالم وفعلوا به ما لم يفعله الحداد ويبدو انهم لم يكتشفوا حتى الان ان الكيل قد طفح وجاء دور المواطن الموجوع ليرد الصاع صاعين وليقول لهم إنها (إبتلاءات من عند عزيز مقتدر) والله نسأله ان يكونوا على قدر تحمل الابتلاءات كما حملها المواطن المغلوب على امره وما زال وليكن شعارنا نعم نحن نستطيع الرد على كل من تجبر على شعبه0


#452840 [Ardol]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2012 04:00 PM
بالحقيقة لا يوجد مطار بهذا المعني في منطقة تلودي ، للمعلومية تلودي دي ما فيها متر مسفلت منذ الخليقة وحتي الان. تلودي دي والله صحبي كان معتمد فيها سنة 2005 - 2007 في الخريف كان بتواصل الينا حتي كادقلي بالعجلة ، تلودي مافيها مطاااااار يا اخونا مجر 2 ميدان كورة لموهم كدة واطلق عليه اسم مطار بل هو اقل من مهبط جوي .
وانا سمعت تسائلات عن لماذا لم يخطر موظف البرج او موظف الارصاد كابتن الطائرة عن الاحوال الجوية قبل وصول الطائرة ليتفاجئ بالاحوال الجوية .
والله من ما خلقت تلودي لم تسمع في مجال خدمتها المدنية موظف بهذا الاسم ،واذا كان موجود طيب الحرب في شنو يا اخونا دي بلد خرابة ساكت واعتدلو في تصوركم لهذه المنطقة


#452647 [ود الحاجة]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2012 11:15 AM
هل مطار الخرطوم الحالي أو المزمع بناؤه خارج حدود المناطق المأهولة في العاصمة؟


#452447 [نازح ولكن]
1.00/5 (1 صوت)

08-22-2012 11:03 PM
وصفك للدولة الفاشلة دقيقاوالحقيقة الحكومة الفاشلة و لاتهمها من وكم يموت بل يهمه كيف يحكم ولو ذهب جميع اجزاء السودان وبقي كافوري او توتي ليحكموه


ردود على نازح ولكن
Sudan [بت الخرطوم] 08-23-2012 11:43 AM
خو ليك فى كافورى مالك ومال توتى واضح ما بتعرف اهالى توتى ديل تغلبوا على الطبيعة تفتكر برضوا بحكومة فاشلة زى ما قلت ليك خليك فى حوش بانقا اسفة كافورى ناس توتى انت ما قدرهم


#452446 [سودانى طافش]
5.00/5 (2 صوت)

08-22-2012 11:02 PM
الذى أسقط الطائرة هو ( المنتقم , العزيز , الجبار , مالك الملك ذوالجلال والأكرام) ! هل يوجد ( شك) فى ذلك !


ردود على سودانى طافش
United States [صخر] 08-23-2012 06:51 AM
لا والله صدقت وهو الذى يمهل ولا يهمل


#452437 [عبدالعظيم عبدالرحيم خميس]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2012 10:38 PM
لاكثر من عشرون عام فشلنا في الاجابة على هذا السوال ولاكثر من عشرين مرة ايضا فسلنا في الاجابةعلى هذا السوال............وقفوها وريحونا


طارق عبد الهادي
 طارق عبد الهادي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة