المقالات
منوعات
(وردة الأسافير)
(وردة الأسافير)
08-24-2012 10:24 AM

(وردة الأسافير)

د.عبد الماجد عبد الرحمن الحبوب
[email protected]




القصيدة التفاعلية والشعر الرقمي

( Interactive Poem/Digital Poetry)

عبد الماجد عبد الرحمن الحبوب
([email protected])


" إن تاريخ تطور اللغة هو نفسه تاريخ تطور التعلم... فاللغة هي شرط الإدراك, و هي العملية التي عن طريقها تصبح التجربة الإنسانية معرفة" ( م. ك. هاليدي)


■ عالم النص يشهد تحولات كبيرة , كان ذلك على مستوى الخلق والإنتاج أو على مستوى القراءة و النظر والتحليل. والنص في المفهوم الحديث يمتد من الكلمة والعبارة الواحدة (انتبه !) , إلي الكتاب الكامل أو الخطبة أو المحاضرة أو حوار في منتدى , وقد يشمل إعلاناً في لوحة إعلانات أو برنامجاً تلفزيونياً أو مقالاً في جريدة أو صفحة ويب على الانترنت , على سبيل التمثيل لا الحصر . ويتصل كل ذلك أيضا بمجموعة العوامل المشكلة للسياقات الاجتماعية والثقافية التي تشتغل فيها اللغة وتؤثر فيها وتتأثر بها.

- وداخل هذا المشهد الجديد , يبرز مفهوم "القصيدة التفاعلية" ( Interactive Poem). هنا معالجة سريعة وسؤالية لهذا المفهوم.

مزرعة الأسافير

■ مفهوم القصيدة التفاعلية يقوم على ركيزتين:

1. إمكانية إنتاج نص شعري بطريقة مشتركة ومتفاعلة ومستمرة . ومعنى ذلك أن يشترك شاعران , و غالباً مجموعة من الشعراء والشاعرات في كتابة القصيدة , وأن يكون ذلك محاطاً بسياق تفاعلى حقيقي (فكري-شعوري) وأن تصير القصيدة غير منتهية التشكل بحيث تكون قابلة للحذف والإضافة المستمرتين.

2. الركيزة الثانية هي الاستفادة من الإمكانيات التي تتيحها التقنيات الالكترونية الحديثة من وسائل بصرية وسمعية ومؤثرات صوتية وسمعية مختلفة (الوسائط المتعددة). وينتشر مثل هذا النوع من النصوص الشعرية في المواقع والمنتديات الأسافيرية و المجلات الالكترونية الغربية. ومن نماذج الشعراء التفاعليين والرقميين المشهورين على مستوى العالم : الأمريكي باتريك هيرون , والايطالية كاترينا دافينو والبرازيلي باولو اكويرون.. لكن الشعر التفاعلي والرقمي ليس متداولاً على نطاق واسع عندنا. كما لم يتناوله النقاد العرب إلا في إطار جد محدود - كفاطمة البريكي في كتابها (مدخل إلى الأدب التفاعلي 2006) ودراسة سعيد يقطين وثائر العذاري في (الأدب الرقمي والوعي الجمالي العربي ) وكذلك كتب سعيد يقطين( من النص إلى النص المترابط : مدخل إلى جماليات الإبداع التفاعلي 2005, و (النص المترابط ومستقبل الثقافة العربية/نحو كتابة عربية رقمية 2008), وإحسان التميمي في تحليله لقصيدة الشاعر العراقي مشتاق عباس معن والذي يُعتقد أنه أول من كتب قصيدة رقمية تفاعلية بالعربية ( هل سندخل مرة أخرى في جدل و نزاع الريادية كما حدث في تجربتي قصيدة التفعيلة وقصيدة النثر ؟؟).

- ولا شك أن هذا الضرب الجديد من القصائد والنصوص الشعرية يطرح قضايا عدة ويثير جملة من السؤالات المتصلة بالإبداعية والشعرية و طبيعة النص :

1.هل يمكن اعتبار هذا النوع إبداعا جديداً مجسداً لفكرة التداخل بين الأجناس الإبداعية ونهاية الحدود ة الفاصلة بينها (شعر – تشكيل – رواية – قصة – موسيقى) ؟؟

2.ما مدي تأثير هذا الشكل الشعري على القصيدة " التقليدية" (تلك التي يكتبها شاعر واحد وتكتب مرة واحدة – ويشمل ذلك حتى قصيدة النثر والقصيدة الحرة , بالطبع) ؟؟ وما علاقة ذلك ببعض الإشكال الشعرية التراثية ( كالتشطير والتخميس في الشعر العربي, مثلاً.. راجع مقال مالك طه, في صحيفة الرأي العام , عن التشطير في الشعر التراثي والذي استثارته مقالة سابقة لنا عن القصيدة التفاعلية )؟؟ هذه "التخميسات" الشعرية , خاصة الجيّد منها, تعد , بلا شك, شكلاً من شكول التناص التراثي !!

3.ألا تعد القصيدة التفاعلية مرتبطة ومؤيدة لفكرة ونظرية التناص ( Intertextuality)- حيث النصوص تحمل في أحشائها نصوص سابقة لها , ونصوص معاصرة لها , كما تحمل هي نفسها بذرة نصوص مستقبلية . فالنص – وخاصة الجيد منه – يحرض ويولد نصوص بقدر ما هو نفسه متولد عن نصوص أخرى ؟؟
4.مع توقع ذيوع الكتاب الالكتروني مستقبلاً , هل يمكن أن يسود هذا النوع في الدواوين الشعرية الالكترونية , ويستطيع الشاعر أن يعدّل باستمرار في نصوصه الشعرية وتصير القصيدة بالتالي لا نهائية التشكل ؟؟
5.ما هو التحدي الذي تطرحه (القصيدة التفاعلية) على مفاهيم وتشريعات الملكية الفكرية ( Intellectual Property) على صعيدي النظر والتطبيق ؟؟ من الذي يملك حق المؤلف هنا , طالما أن النص يكتبه عدد من الكتاب ويضيفون ويحذفون بشكل مستمر ؟؟
6.ما هي إمكانية استخدام (القصيدة التفاعلية ) ضمن إطار من الوسائل والطرائق التعليمية الجديدة التي تعلم التفكير الإبداعي ( Creative Thinking) والتفكير النقدي ( Critical Thinking) ؟ . والى أي مدى يمكن أن تساعد القصيدة التفاعلية في ما يسمى بالتعليم التعاوني ( Co-operative Learning) ؟؟

■ وفي الأحوال كافة ,فإننا باستخدام (القصيدة التفاعلية ) , نستطيع أن نحقق مجموعة من الأهداف التعليمية والتربوية والإبداعية-التثقيفية . ومن ذلك , أن يتعلم الطلاب إنتاج نص إبداعي كالقصيدة, بشكل مشترك ومستمر وتعاوني, ويرون انجازهم يتحقق أمامهم . وأكثر من ذلك, يرون بأنفسهم أن هذا الانجاز نفسه مهما علا ونضج , يبقى قابلاً باستمرار للنقد والتعديل والظهور بشكل أفضل مما كان عليه . ثم يجعلهم هذا, ينظرون إلي اللغة بشكل مختلف , ويزيد من رقعة قدارتهم اللغوية والتفكيرية والنقدية .

■ والقصيدة التفاعلية تطرح أسئلة نقدية عميقة بشأن تأثيرها ليس فحسب على التجربة الكتابية بل على التجربة القرائية أيضاً. فالقصيدة التفاعلية , التي هي إحدى أنواع الشعر الرقمي , تجعل من القصيدة هوية إبداعية مشتركة ومتحركة في الآن نفسه.

-------------------------


مصادر


البريك, فاطمة , 2006, مدخل إلى الأدب التفاعلي , المركز الثقافي العربي, بيروت.

يقطين, سعيد, 2005, من النص إلى النص المترابط : مدخل إلى جماليات الإبداع التفاعلي, المركز الثقافي العربي , الدار البيضاء, المغرب.

يقطين, سعيد, 2008, النص المترابط ومستقبل الثقافة العربية/نحو كتابة عربية رقمية, المركز الثقافي العربي, الدار البيضاء , المغرب.


http://en.wikipedia.org/wiki/Digital_poetry(accessed, 25 Jul. 2012, 8:27 p.m.)

http://atlas.csd.net/~cantelow/poem_welcome.html (25 Jul. 2012, 10:20 p.m.)

http://ettcweb.lr.k12.nj.us/forms/newpoem.htm(25 Jul. 2012, 10:26 p.m.).




تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1497

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




د.عبد الماجد عبد الرحمن الحبوب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة