المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
حركة العدل والمساواة السودانية بمنطقة الخليج تعقد مؤتمرها التنشيطي الثالث
حركة العدل والمساواة السودانية بمنطقة الخليج تعقد مؤتمرها التنشيطي الثالث
08-27-2012 01:03 PM


بسم الله الرحمن الرحيم

حركة العدل والمساواة السودانية بمنطقة الخليج المؤتمر التنشيطي الثالث (20 –21/08 /2012 م )
تحت شعار(( معا لانجاز المهمة))
Justice & Equality Movement Sudan (JEM

www.sudanjem.com
[email protected]
عقدت حركة العدل والمساواة السودانية بمنطقة الخليج مؤتمرها التنشيطي الثالث في الفترة من /20 – 21/08/2012 م تحت شعار ((معا لانجاز المهمة))، وقد عم المؤتمر عدد كبير من أعضاء الحركة بدول منطقة الخليج الذين صعدوا من مؤتمراتهم القاعدية.
وقد تناول المؤتمرون بالحوار عدة أوراق علمية تعنى بالشأن السياسي والاقتصادي على الصعيدين الداخلي والخارجي في السودان والأوضاع في الساحة على الأرض , والأحداث التي تجري ووضع اللاجئين والنازحين.
وقد خاطب المؤتمر مستشار رئيس الحركة للشئون العدلية ورئيس المؤتمر العام سعادة المستشار أبوبكر القاضي, والأستاذ/ أحمد حسين ادم أمين العلاقات الخارجية والتعاون الدولي, والأستاذ جبريل ادم بلال أمين الإعلام والناطق الرسمي باسم الحركة.
افتتح رئيس مكتب الحركة بمنطقة الخليج الجلسة والذي هنأ الحضور وجماهير الحركة والشعب السوداني بعيد الفطر المبارك , كما حيا جماهير الحركة المنتشرين حول العالم والأهل في معسكرات النزوح واللجوء والأسرى ,وحيا أرواح شهداء العزة والكرامة وعلى رأسهم الشهيد المؤسس وجميع شهداء الكرامة الذين قدموا أرواحهم رخيصة من أجل قضية الشعب وحقوقهم ,وثمن السيد رئيس الحركة بالخليج دور أعضاء الحركة على ما قاموا به من أنشطة وعلى السلاسة والمؤسسية التي تم بها انعقاد المؤتمرات القاعدية وتمنى لأعمال المؤتمر النجاح ودعا الجميع إلى إثراء المؤتمر بالنقاش والأفكار والرؤى ,والمساهمة الفاعلة من اجل إنجاح أعمال المؤتمر . ومن ثم أعلن افتتاح فعاليات المؤتمر .
بدأت فعليات المؤتمر بحديث السيد أمين الإعلام والمتحدث باسم الحركة بمنطقة الخليج والذي بدوره هنأ الحضور بالعيد السعيد وتمنى أن يعود العيد وقد رحل الطغمة الراقصة الجاثمة على صدور الشعب ,ودعا إلى ضرورة إرساء قيم العدل والمساواة ورسالتها القومية وإيلاء أمر نشر هذه الرسالة جانبا مهما في الإعلام , والعمل على تطوير وسائل نشر هذه الرسالة وتجويد الأداء وجعل التدريب وصقل القدرات عملا مستمرا في كافة المجالات على مستوى الحركة كمؤسسة والمبادرات الذاتية للأعضاء باعتبار أن التدريب جزء مهم من رسالة الحركة.ودعا الى دحض كافة المحاولات اليائسة التي تسعى إلى النيل من الحركة ورسالتها وأضاف اعتقد انه ليس هناك شيء أبشع من أن توصف العدل والمساواة بأنها حركة جهة أو إقليم ان العدل والمساواة حركة السودان وللسودانيين جميعا فان انطلقت من دارفور فذلك عنوان جانبي لقضية كبرى للشعب السوداني لذلك رسالتنا الكبرى هي إصلاح السودان ومشاركة كافة مكوناته , وعلينا أن نكون بقدر كبير من المسئولية على حمل هذه الرسالة لأننا نحمل رسالة سامية لكل الشعب وبالتالي كانت العدل والمساواة السودانية من أجل قضايا الشعب.

كما خاطب الحضور عضو المكتب التنفيذي والذي حضر لتوه من الميدان , حيا نضالات أبناء الشعب السوداني وحيا شباب الانتفاضة وأبناء الحركة الذين ما زالوا يقبعون في سجون النظام.كما أبلغ الحضور تحية ورسالة الجنود الأشاوس بالميدان , وطمأن الحضور على أن قوات الحركة في قمة قوتها وإنها تمسك بزمام المبادرة . (......... )***

. ثم توالت الكلمات والمداخلات التي تركزت حول ضرورة تطوير العلاقات البينية مع قوى المقاومة والأحزاب السودانية الحرة , والتدريب وضرورة تكثيف الدعم اللوجستي على كافة المستويات.
المستشار أبوبكر القاضي/ رئيس المجلس التشريعي :
ومن ثم خاطب المؤتمر, السيد المستشار أبوبكر القاضي رئيس المؤتمر العام للحركة ومستشار رئيس الحركة للشئون العدلية وحقوق الإنسان , هنأ الجميع بقوله ( تهنئة مباركة للثوار وجيش الحركة وأشاد بالحضور و عبر عن مدى فخره واعتزازه ,بجهود قيادات وشباب حركة العدل والمساواة بمنطقة الخليج , وأضاف إن المهمشين يدفعون ثمن التغيير منذ فجر التاريخ وهم مصدر موارد الدولة السودانية لكنهم لم ينعموا بها لان من يمسك بالسلطة تعمد تهميشهم وحرمانهم منها ,فالبترول في دار المسيرية ولكنهم ليسوا مؤتمنين عليه لذلك حتى الخفير والسائق من المركز والجيش السوداني منذ 60 عاما لم يطلق طلقة واحدة في غير صدر المواطن السوداني يقتل مواطني جبال النوبة ودارفور وغيرها إذا ما الحل ؟ الحل هو أن نحكم الخرطوم على قدم المساواة مع الآخرين , والهدف إيجاد سودان موحد يسوده قيم العدل والمساواة. رغم أن النخبة النيلية كلها على درجة واحدة من المسئولية في تهميش الأقاليم ومحاولة إطفاء جذوة الثورة بل وتآمروا على ثورة الريف ونعتقد أنهم سيستمرون في محاربة قوى الريف لكننا مؤمنون أيضا بتحقيق النصر وقيام العدل والمساواة التي رفعتها الحركة.ان النظام كون المئات من المليشيات لحماية سلطته لان الجيش أصبح غير موثوق به , ولكن نعتقد ان هناك من فيهم كرامة الإنسان السوداني صحيح التحدي أمامنا وإمامهم كبير ويجب أن نكون قدرها. (...................)***

الأستاذ/ جبريل ادم بلال أمين الإعلام والمتحدث باسم الحركة
كما خاطب الجلسة من لندن عبر (الاسكايب ) الأستاذ جبريل ادم بلال أمين الإعلام والناطق الرسمي باسم الحركة , والذي شكر الحضور وهنأهم بالعيد وحيا ثوار شرارة الانتفاضة بالداخل , ثم تحدث عن التواصل بين القوى السياسية وعن وثيقة البديل الديمقراطي والفترة الانتقالية , وقال نحن قدمنا رؤى متكاملة حول الوثيقة وأدرنا حوارا مثمرا , صحيح ما خرج عن القوى السياسية بالداخل نتحفظ على كثير من نقاطه ولكنها تصلح كعرضية لحوار قادم . لان الهدف الأهم الآن هو إسقاط النظام ومن ثم نتحاور على مشروع كبير هو كيف يحكم السودان ؟ وهو مشروع قابل للتفاوض وليس به خطوط حمراء.(.......................)***

الأستاذ/ أحمد حسين ادم أمين العلاقات الخارجية والتعاون الدولي:
وعبر (الاسكايب ) من لندن خاطب المؤتمر السيد احمد حسين ادم أمين العلاقات الخارجية والتعاون الدولي والذي بدوره هنا الحضور وتحدث عن ضرورة ذهاب البشير وعن انعدام الرغبة لدى النظام في إيجاد سلام حقيقي لان النظام يرى في الحرب وإشعال الفتن بين مكونات المجتمع وسيلة لبقائه لذلك يسعون دائما إلى تجزئة الحلول ونحن نطالب بالحل الشامل لقضايا السودان يتضمن نقاط أساسية منها : الحقوق القومية والحرية- والحقوق الدستورية- ومناقشة جذور المشكلة وضرورة التمييز الايجابي ومعالجة الآثار الجانبية للحروب ولن يتم كل هذا في وجود البشير, و أكد على موقف الحركة الثابت والراسخ بشأن حقوق المهمشين في السودان , وأضاف العدل والمساواة حركة مبادئ ومطالب وقيم وليست حركة وظائف كما يفعل الكثيرين ممن يتاجرون الآن بالقضية (..................................)***

هذا وقد اختتم مؤتمر حركة العدل والمساواة السودانية بمنطقة الخليج وأصدر البيان الختامي ,الذي تضمن في مجمله تمسك الحركة بالكفاح , بكافة السبل حتى تحقيق مطالب شعبها.
*جدد المؤتمرون التزامهم التام والقسم على انجاز المهمة و رفض كافة المحاولات اليائسة للنيل من الحركة.
**جددت الحركة تحذيرها لنظام البشير وزمرة المؤتمر ومليشياته ,من المساس بأسرى عملية الذراع الطويل و سجناء الحق والقضية من أبناء الهامش و الناشطين السياسيين القابعين في السجون , ودعا إلى إطلاق سراحهم فوراً.
** أدان المؤتمر بشدة ما تعرض لها اللاجئين في معسكرات كتم وكساب من قتل وتشريد أمام مرأى ومسمع الوالي عثمان كبر , ودعا إلى تقديم الجناة للمحاكمة وإنصاف الضحايا.
** أدان المؤتمر عمليات الإرهاب التي تنفذها سلاح الجو الحكومي فوق معسكرات النازحين في دارفور والقصف المستمر على قرى جنوب كردفان والنيل الأزرق.
(....................)*** ليست للنشر
عاشت جماهير شعبنا الأبي
والخلود لشهدائنا الأبرار
إعلام حركة العدل والمساواة السودانية/ منطقة الخليج
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 779

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة