المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الاخوان يدشنون عهدهم بمهاجمة النوبة فى مصر
الاخوان يدشنون عهدهم بمهاجمة النوبة فى مصر
08-29-2012 01:12 AM

الاخوان بشدنون عهدهم بمهاجمة النوبة فى مصر

محمد داؤد محمد.
[email protected]



تشهد الصحف القاهرية حملة شبه منظمة ضد كل ما هو نوبى فى محاولة لطمس الهوية النوبية وهزيمة المطالب النوبية لاستعادة الحقوق النوبية المشروعة فى حق العودة الى ارض النوبة الاصلية حول ضفاف بحيرة النوبة ومطالبة النوبة فى مصر ان ينص دستور مصر المرتقب على التعددية الاثنية للمكون البشرى فى مصر . نعم كانت البداية قبل سقوط حسنى مبارك بفعل الثورة الشبابية التى سقط فيها عدد كبير من الشهداء من بينهم عدد خمسة شهداء من ابناء النوبة فى مصر سقطوا شهداء وهم يدفعون عن مصر شر الديكتاتورية وحكم الفرد ، اقول كانت البداية حين فجر الكاتب القاص النوبى احجاج ادول القضية النوبية فى المحافل والمناشط الدولية خارج مصر وداخلها فكان حينها ان صدر اول رد فعل مضاد (كركاتير ) فى احد الصحف التى تسمى قومية رسم الكركاتيرست الاديب حجاج جالس فى كنبه ( دكة بزى بلدى ومعه الرئيس اوباما يجلس بجانبه يقول التعليق ( اوباما يقابل حجاج اجول فى دكه امام البيت الابيض الامريكى )، واستمر الهجوم خلال تلك الفترة فى شكل نكات بايخة وتهمكم وازدراء واضح ملئت الصحف والمجلات المصرية وبعد ان جلس الريس مرسى على سدة الرئاسة كاول اخوانى يحكم مصر انبرى عدد من كتاب الصحافة فى مصر ليقودوا هجمة مضادة للمطالب النوبية بداية بمهاجمة الدكتورة منال الطيبى الناشطة الحقوقية المعروفة والنوبية الوحيدة فى الجمعية التاسيسة لوضع الدستور المصرى الدايم ليس لشئ ، فقط لمطالبتها ان ينص مشروع الدستور على التعددية الاثنية فى مصر ، فراحوا يلفقون القصص والحكاوى كذبا وافتراء عليها وعلى النوبة فى مصر كتب احدهم قصة ملفقة جمع فيها بين النقيضين اذ قال ان مصر تواجه مؤامرة دولية بفعل النوبين المقيمين فى اوربا وامريكا وفق اتفاق بين كل من امريكا وايران واسرائيل تهدف الى تقسيم مصر وفصل النوبة عنها واقامة دولة كوش النوبية فى شمال السودان وجنوب مصر ، لكم ان تحكموا فى مثل هذه الفرية والكذبة الواضحة البينة فكيف يعقل وفى هذه الظروف الحالية ان تجتمع المصالح الايرانية والامريكة والاسرائلية معا وهل قيام دولة نوبية فى مصر عمل مفيد لايران او حتى لاسرائيل ويستمر الكذب حيث كتبت احداهم ان النوبة شعب عنصرى وله ملامح اجتماعية شبية باليهيود الاسرائلين وهم مجموعة قبائل تعتقد انها شعب الله المختار وان مطلب العودة الى ارض انوبة ارض الاجداد انما هو سناريو شبيه ومطابق تماما لسناريوالصهوينية فى تاسيس دولة اسرائيل وتقسيم فلسطين وتستمر الكاتبة فى الكذب بقولها ان النوبة فى مصر يتمتعون بما لا يحلم به اى مصريا فى ارض الدلتا او القاهرة من حيث ان الدولة منحت لكل نوبى منزلا ذو كلفة عالية جدا
وان النوبيين يتمتعون فى مصر بشغل اكبر الوظائف الحكومية ويستمر الكذب وتأكيد الجهل حتى ان كاتب مشهور كتب فى توصيف النوبة فى مصر مالم يسبقة عليه احد اذا انه قال ان النوبة قبائل من البدو رحل استطونوا ضفاف النيل فى منطقة جنوب اسوان وشمال السودان وكانو يمتهنون رعى الايل والاغنام وانهم الان بعد قدمت لهم مصر التعليم والرعاية الاجتماعية يريدون ان يقسموا مصر الى اكثر من دولة من بينها دولة كوش النوبية وفى مجلة مصرية اسبوعية كتبت احداهن ان كل ما نعرفه عن انوبة انهم يمتهنون المهن الوضيعة خدم وبوابين واننا كنا نعرفهم بالبرابرة ويسكنون فى حى عابدين بالقاهرة واخرى قالت ان النوبة كانو عبيد لدى الاسر المصرية الكبيرة وان اسرتها من ال الهصيبى واسمتهم بالهضايبة كان لديهم عدد كبير من العبيد النوبين وبعد الثورة تم استخدامهم كخدامين باجر زهيد .

ان مثل هذه المقالات المفترية انما هدفها هو خلخلت الوحدة النوبية وتشكيك الجماهير النوبية فى قيادتها الشعبية والضرب على وتر التمدد الشيعى والتخويف من العدو الاسرائلى الغاشم بجعل ان كل من يتصدى للدفاع عن الحقوق النوبية متامر على الوحدة الوطنية وعميل اسرائيلى وشيعى عميل لايران .

ان الاضطهاد الاجتماعى الذى مورس وما زال ضد النوبة فى مصر لم يكن وليد صدفة او رد فعل للحراك المطلبى النوبى بل هو مخطط دهرى اتفق ومارست تنفيذه بوعى او بدونه كل الانظمة التى تعاقبت على حكم مصر منذ اول دخول العرب وحتى هذه اللحظة كان اشهرها اتفاقية البقد التى تشتهر بالبقض وفى عهد الايوبين حين اصدر والى النوبة فرمانا بمنع استخدام الابجدية النوبية ومنع كتابة اللغة النوبية او تداولها مكتوبة ومل الفرمان كل المنطقة التى تعرف ببلاد النوبة من دنقلا وحتى شمالى مدينة اسوان ويستمر تنفيذ المخطط حتى يومنا هذا بمثل هكذا ردود افعال لمطالب النوبية المشروعة لاستعادة الحقوق النوبية المسلوبة حق العودة للارض النوبية برعاية الدولة وحق التمتع بخدمات الدولة ورعايتها
واهمها المطب الاساسى ان ينص الدستور المصرى المرتقب بالتعددية الاثنية ومصر لم ليس كل سكانها عرب ومسلمين انما فى مصر اثنيات اخرى غير العرب كالقبط والنوبة والامازيق
يبلغ تعداد الانفس النوبية فى مصر الان حوالى خمسة ملاين مواطن ومواطنة
اليس من حق هذا الكم من السكان ان ينص على وجوده دستوريا اذ كانوا يريدونهم ان يكونوا مصريين مثلهم

ونواصل


محمد داؤد محمد.




تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1710

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#457215 [شهاب ثاقب]
0.00/5 (0 صوت)

08-30-2012 10:26 AM
تصحيح بسيط الإتفاقية تسمى إتفاقية البقط وليست البقد لأنني نوبي ولكم الشكر وعاش كفاح النوبة


ردود على شهاب ثاقب
[الرشيد فضل] 09-03-2012 03:20 PM
تصحيح آخر يا شهاب ثاقب
انا نوبي من دنقلا
الأسم الصحيح هو البقد ومعناها بالدنقلاوية التقسيم
حرفت مع مرور الزمن إلي بقط
كلما بقط(ط) لست نوبية ولست عربية ...لذي الصحيح هو البقد


#457095 [سومي العسل]
0.00/5 (0 صوت)

08-30-2012 03:27 AM
ونحن مالنا وايه دخلنا ..


ردود على سومي العسل
United States [محمد داؤد محمد] 08-30-2012 04:42 AM
هم جزء منا اراد لهم الاستعمار ان يكونوا تحت الحكم المصرى والنوبة فى اعتقادما الجازم هم شعب واحد اينما وجدوا وفى اى دولة فهم نوبة


#457085 [محمد داؤد محمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-30-2012 02:23 AM
المثقفين المصريين وكثيرين منهم يعتبرون ان النوبة لاحق لهم فى مصر وان مصر تشكر لاستضافتهم وكانهم لاجيئن فيها وهم بذلك يؤكدون جهلهم التام حتى بالتاريخ السياسى فى مصر لقد اصدر الخديو عباس وهو من اصل البانى كان يحكم مصر باسم الخليفة الثمانى التركى بقضى الفرمان بضم مديرية النوبة وهى اسوان وما يليها جنوبا حتى قرية فرص الى التابعية المصرية فى حين ابقى القرى والاراضى جنوب فرص وحتى مديرية وادى حلفا ايقاها تابعة الى حاكم عام السودان وكان ذلك قبل سقوط دولة المهدية بقليل من الشهور .

بعد ذلك تبرع عمدة بندر اسوان واخية بقطعة ارض تبلغ مساحتها حوالى الفدانين فقط وهذا التبرع اعتبره المصريين وحتى الان صحفيهم انه تبرع الشعب النوبى بكل اراضيه الواقعة على شاطيئ النيل وبكنتهى الجهل والاستهبال واعتقادا منهم بان النوبة فى صمر شعب جاهل امى وعبيط ما زالوا حتى الان يدفعون بوثيقة ذلك التنازل باعتباره تنازل كل النوبة عن ارضهم للحكومة المصرية .

والذى هيج هذه العاصفة من الغباء والبلادة لديهم هو موقف الدكتزورة منال الطيبى العضو النوبى الوحيد فى لجمة صياغة الدستور ومطالبتها ان ينص الدستور المصرى على التعددية الاثنية للمكون السكانى فى مصر فراحوا يهددونها ويدمغونها بالعمالة والخيانة حتى اضطرت لىستقالة من عضوية لجنة الدستور بالجمعية التاسيسة المصرية ؟؟


#456815 [طالب]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2012 05:07 PM
عنصريتهم ماظاهره في افلامهم


#456689 [مدحت عروة]
1.00/5 (1 صوت)

08-29-2012 02:49 PM
بالمناسبة النوبيين هم اهل مصر الحقيقيين وهم احفاد الفراعنة وليس هؤلاء المصريين اللونهم ابيض من شركس ومماليك وعرب واتراك وهلم جرا!!!جدادة الخلا الطردت جدادة البيت (دجاجة الخلا الطردت دجاجة البيت للى ما بيفهم كلام سودانى) وصحيح اللى اختشوا ماتوا!!!المصريين سرقوا حضارة النوبة ونسبوها لانفسهم بالله شوف قوة العين دى؟؟؟النوبيين هم الاصلاء وباقى المصريين هم الدخلاء وده ناريخ مش فهلوة بتاعة اولاد بمبة كشر!!!!! وارجعوا للغة النوبية السائدة الآن تلقوها اقرب للغة الفراعنة ولا كيف يا اولاد بمبة؟؟؟؟


#456449 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2012 10:52 AM
دعوها فانها منتنة .. ان أكرمكم عند الله أتقاكم
ما الشئ الذي جنته الانقاذ برعايتها وتأجيجها للقبلية والعنصرية غير الخراب والدمار .. كاد الشعب السوداني ان ينسى القبلية قبل مجئ الانقاذ ولكن أبى رجرجة الانقاذ الا اعادتها

0912923816


#456406 [kola]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2012 10:18 AM
المصريين الكلاب الذي عاني منهم اليهود في زمن سيدنا موسي يعاني منهم الان ابناء النوبة التي يطالبون بحوقهم وارضهم التي تبداء من اسوان الي الخرطوم, فكل الاثار والارض و المنطقة من اسوان تابعة للمكةالنوبية القديمةويريد المصريين اعداء الله ان ياخذوها منهم بتاريخ وثقافة ليست من حقهم ابداً فهل يوجد غير تلك الثلاث اهرامات وابوالهول ملكاً للمصريين التي لم يبنوها اساساً هم وانما بناها لهم العبيد اليهود في ذلك الزمان , ويتمادون كل دقيقة باغتصاب جزء من السودان والحكومة ساكته والمصيبة والغباء لايتوقفون هنا بل الحومة مع اقتصادها المدمر تعطي لهم اراضي زراعية(يعني الكرم كاتلهم او هم شبعانين لمن خيرهم مدفق).


#456252 [متابع]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2012 03:19 AM
ما ضاع حق وراءه متابع


محمد داؤد محمد.
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة