كتمت !!
09-02-2012 01:16 AM

كتمت !!

كمال كرار

عندما يسكت هدير الجماهير وتصمت نقارة أبو سوط ويصيح أحدهم بصوت مبحوح ( كتمت ) فاعلم أن الفريق السوداني مزنوق زنقة حرامي في بيت عزابة أو كما تقول نهي صديقتي المختفية ، وعندها يكون الفريق الضيف مستحوذاً علي الكرة في مناطق الدفاع السوداني وتكثر الأخطاء وال ( القلشات ) ويحتد الحارس مع الدفاع ، وتشتت الكرة إلي الكورنر وسرعان ما يأتي هدف ملعوب ثم يعقبه الثاني وتخرج الجماهير وهي مكتومة ، ومن بقي في الملعب فإنه يتحول لتشجيع الخصم ويهتف مع كل هجمة ( يللا وروهم الكورة ) ، وهكذا .

وعندما تكتم الحالة الاقتصادية الإنقاذية ، ويجلب التقشف المظاهرات والربيع والخريفات فإن السدنة يحتفلون بدولار عبور النفط وكانوا من قبل يمنون النفس بستة وثلاثين دولاراً للبرميل الواحد بينما تكلفة نقل طن الهيروين من أفغانستان علي أيام طالبان الإسلامية كانت لا تساوي ثلث هذا المبلغ .

وعندما تنكتم أنفاس الميزانية المنهارة يحتفي التنابلة بحتة مسؤول صيني لا تعدو أن تكون وظيفته نائب وكيل وزارة فيقابله مسؤولون نافذون وكبار ويبحثون معه شؤون البترول وهو يدري أن الموضوع ( ماسورة كبيرة ) ولكنه يعطيهم وعوداً ويأكل ويشرب ويستضاف علي حساب الموازنة الكحيانة ثم يذهب ليعود من بعده مسؤول قطري وآخر ماليزي أو إيراني أو كاني ماني .

وبينما يزداد البنزين باسم التقشف هاهم وزراء الإتصالات الأفارقة يتنادون إلي مؤتمر دولي في السودان علي حساب المال العام ، بينما كان بامكانهم وهم وزراء ( المس كول ) أن يتناقشوا عبر الهاتف أو السكايب أو الإيميل لكن للكرم الحاتمي السوداني مآرب أخري .

وكتمت في الخريف معناها سخّنت والسحاب علي رؤوس البشر الخائفين علي بيوتهم وينزل المطر برداً وسلاماً علي حدائق السدنة وسيولاً وتجريفاً للغلابة سكان بيوت القش والصفيح ، بينما تنوم الحكومة ملء جفونها ولسان حالها يقول ( حناكل خريفين ) .

وكتمت الحالة السياسية السودانية رغم القهر والقمع ففي كل ناصية نقاش حامي عن الغلاء والفساد ، وفي مطلع كل يوم هنالك سخط جديد وشيئاً فشيئاً يخرج التذمر من الصدور إلي الشارع حيث أمواج البشر المتلاطمة التي لا يمكن صدها بالبمبان أو الرصاص المطاطي أو الحي ، وينادي شباب من فوق التظاهرات ( لما يطل في فجرنا ظالم ) وعندها تكتم المطارات ، وتنسد الطرقات علي السدنة وأشباههم .

كتمت يا عالم ، والحكم ( منيرة ) حينما كان للنساء شأن في بلادي بلا نظام عام أو (ورا مؤمن أرمي قدام)

الميدان


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2818

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#460082 [قفة]
0.00/5 (0 صوت)

09-03-2012 11:33 AM
دايماً كتاباتك في السلك أرجو القرف ما يخنق موهبة الكتابة في الناس البتكتب في السلك زيك وزي غيرك من كتاب الراكوبة القويين وييأسوا ويبطلوا كتابة لازم في النهايةيكون في فايدة


#459571 [دابي الخشة]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 04:23 PM
يا أستاذ كمال ربنا يحفظك من كلاب الكيزان وكل من لف لفهم
عندي طلب يا استاذ بما انك رجل اقتصادي ياريت تكتب لينافي الراكوبه أو الميدان
عن سبب غلاء الاراضي في الخرطوم لانها غير منطقية.
هل هي غسيل اموال ولا الفهم شنو ولك ودي واحترامي.


#459331 [adel]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 12:00 PM
Shamy he writes by Englih so easy or that good for us


#459317 [adel]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 11:50 AM
kamal only new sudan we can make victories register new history all sudan leave our mark


#459279 [Kantoosha Khamis]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 11:20 AM
كتمت فى اديس يا استاز, و كتمة السودان دخانو بلملم.


#459122 [ابعود مبرى]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 09:05 AM
روعة


#459046 [shamy]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2012 02:18 AM
when the governement ask the south sudan to divide Abyei 50/50 and sent some one to juba to discuss the resumption of air lines and open boarders ..with the south ..they are really at the bottle neck ..and te presssure is too tight...
believe me soon the most of the government memebers will bail out ...


ردود على shamy
Sudan [صالح عام] 09-02-2012 10:27 AM
يا شامى اكتب لنا بالعربى الله يهديك


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة