المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ابناء الهامش..لماذا لم يشاركوا في الثورة السلمية؟
ابناء الهامش..لماذا لم يشاركوا في الثورة السلمية؟
09-12-2012 02:00 AM

لماذا لم يشاركوا أبناء الهامش في الثورة السلمية؟

بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم
[email protected]

وكنتيجة حتمية للأوضاع المعيوشة في السودان علي الصعيد الاقتصادي والسياسي ،ونتيجة لعدم تلبية المنظومات والأحزاب التقليدية لمتطلبات الجمهور ووقوفهم مع أوضاعهم ، تولي الحركات الشبابية مثل( قرفنا ،شرارة ، شباب من اجل التغيير...الخ ) الذين اغلبهم ينحدرون من ذات التنظيمات والذين لا يرون الأمل في هذه التنظيمات حركات احتجاج ومظاهرات استمرت لفترة من الزمن ثم توقفت ،علي الرغم من أن الشرارة الأولي انطلقت من طالبات داخلية البار اكس بجامعة الخرطوم ،ثم فجأة تحولت هذه المظاهرات ملكية في يد بعض الحركات الشبابية المركزية يتحدثون باسمها بل أصبح محل متاجرة كبيرة !!!ولكن السؤال الذي يستفهم ذاته بهذا الصدد ما هي هذه الحركات الشبابية وليست من هي هذه الحركات ؟!! ولماذا لم يشاركوا أبناء الهامش في تلك الاحتجاجات كما استفهم واحد من أبناء الهامش الممسوحين بمسوحات المركز في ندوة بواشنطن ذات السؤال؟!!هل السبب نتيجة لدور التحريضي الذي لعبه جهاز امن المؤتمر الوطني كما ادعي ذالك الممسوح جزافا ام هناك اسباب اخري وراء ذالك؟!!!.
الحقيقة المتجلية التي لا تريد الحركات الشبابية المركزية الاعتراف بها ،هي ان العامل الاساسي الذي جعل من أبناء الهامش ان يقفوا موقف المتفرجين من الثورة السلمية ،ليس لانهم اصبحوا ضحايا لعملية التحريض والاكراهات من المؤتمر الوطني، وهذه هي ايضا محاولة افتراض الغباء وعدم الوعي السياسي لابناء الهامش ،وهي ذات العقلية المركزية التي تروج وتسوغ تاريخيا بعدم وجود ابناء هامش مؤهلين ومستنيرين لقيادة الدولة السودانية !ولكن لب الازمة تكمن في في التكوينة الجنينية لهذه الحركات الشبابية الداعية لعملية التغيير السلمي، لانها لم تخرج من موقع الأنا المركزي، وما هذه الحركات الا تكاثر وتناسل للتنظيمات التقليدية والتنظيمات الاخري التي تدعي بالحداثة ولكنها لم تخرج من ذات الدوائر الضيقة التي عهدناها!!! ثم أن ابناء الهامش عزفوا عن الثورات السلمية ليسوا لأنهم ضحايا التحريض النظام بل هم وبمحض إرادتهم ووعيهم الكامل ،لانهم يرون ان هذه الحركات والمنظومات الشبابية لا تمثلهم ولا يكمن ان تعبر عن آمالهم وتطلعاتهم الرامية لإحداث تغيير جذري في الدولة وليس تثبيت وترسيخ لابناء الجلابة مرة اخري ،يكفي ان ابناء الهامش تعلموا كثيرا من الدروس من خلال مدرسة حلبة الصراع السياسي السوداني ، ومن ابلسة واستحبال السياسي للمركز بكافة وجوهه ،لا يمكن ان نبني تاريخ علي المغالطات والنفاق السياسي ،لابد من الاعتراف بالحقائق التاريخية ،واعترافنا بالحقائق هي الخطوة الاولي لايجاد حلول جذرية للمعضلة السودانية، وأي محاولة لطبطة والقفز حول الواقع والحقائق التاريخية ،سوف يؤدي الي نتائج كارثية ومزيد من الصراعات والازمات،لذا يقتضي ا حداث مراجعات جوهرية في بنية هذه المنظومات والحركات الشبابية للتغيير السلمي.
ومن المسلم به ان ارضية الثقة المشتركة بين ابناء الهامش وهذه التنظيمات قد تلاشت تماما ولم يعد ابناء الهامش يثقون في هذه التنظيمات لانهم ظلوا يمارسون عملية الوصاية عليهم وعدم تناول قضاياهم بشفافية الخالية من عقلية الكسب السياسي الرخيص ،وقد تبدت هذه الممارسات بشكل واضح فيما يسمي بوثيقة البديل الديمقراطي للتنظيمات المركزية ،وفيها تم تناول قضايا الجوهرية والتي بموجبها سجل السودان ارقام خرافية في سجل الانتهاكات الإنسانية ووصل السودان الي قمة تجليات الأزمة ،علي الرغم من ذلك ما كان هذه القضايا محل اهتمام بالنسبة لهذه التنظيمات بل كل ما يعنيهم هو الوصول الي السلطة علي جماجم ابناء الهامش!
وبما ان ابناء الهامش هم الآن في قمة الوعي بالذات والتاريخ ووعيهم بدورهم الاساسي ،أما آن الأوان أن يكون لهم مواعينهم التنظيمية من اجل قضاياهم الحقيقية بدل لحس وراء هذه التنظيمات والحركات الشبابية التي لا يرجي منهم شيء؟!!!


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1227

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#467129 [shiekhedrees]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 11:01 PM
ما يطمئن له القلب أن أفكار مثل هؤلاء لا يمثل الا النشاذ....فهؤلاء لا يفصلون اشكالياتهم الشخصيه
التى عانوا منها عن المشكله العامه التى تخص البلاد،فهم يريدون الانتقام لأشخاصهم وذواتهم الفانيه بالانتقام من شعب كامل ....نتمنى أن يتحرر الكاتب من مثل هذه الخزعبلات ويعى أنه يخاطب وطن وبلد وشعب بحجم السودان....فاذا كانت له اشكاليه خاصه مع زيد من الناس فهذا ليس مكانه.


#467108 [الحارث]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 10:29 PM
مجننا هامش هامش
ناس برى الان شوف العمارات و الفلل حولهم اصحابها منو
اما ان تكون سودانى و تتناول قضية السودان ككل
او تتناول قضية منطقتك و قبيلتك
و اذا اخترت التانية فما الذى يدفعنى للوقوف معك و انت لم تتناول قضيتى
البلاغة و سحر الحديث و المقال ليس مقصد
اتهام امثال رضوان فى وطنيتهم يؤكد عنصرية لا تخفى


#467071 [شخصياتى المفضلة]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 09:29 PM
انت وامثالك الحاقدين العنصريين اصحاب عقدة الجلابة هم من ساعدوا ويساعدوا فى حكومة تجار الدين على البقاء ، واذا افترضنا جدلا ان الامور فى الواقع كما تراها انت تماما اليس من العقل والحكمة ان يشارك ابناء الهامش فى هذة الثورة بغض النظر عن من هم وماهية الجهه القائمة بها للوصول الى اسقاط هذا النظام وازاحتة اولا ومن بعد ذلك يفكروا فى كيفية تحقيق اهدافهم عبر كل الطرق الممكنة ، اليس من البلادة بمكان ان يقف ابناء الهامش ويتفرجوا على ابناء المركز وهم يناضلوا من اجل اسقاط النظام ويتمرمطو فى المعتقلات فقط ليقول ابناء الهامش لابناء المركز بركة عليكم لانكم ما شاركتو معانااو ما وقفتو معانا او لان حركاتكم لا تمثلنا !!! اذا فعلا ابناء الهامش لم يشاركوا فى الثورة فقط لانهم اعتقدو ان هذة الحركات لا تمثلهم فهذا يعنى انهم لم يصلوا الى مرحلة الوعى السياسى ولن يستطيعوا فعل اى شىء ولن يتركوا اى احد ان يفعل شىء . ان ابناء الهامش اوعى من مما تتخيل انت ايها العنصرى البغيض فقط كف انت وامثالك عن بث سمومكم العنصرية هذة بين ابناء الهامش والتى لا احد يستفيد منها سوى هذا النظام الفاسد والذى هو يماثلك فى العنصرية وسيكون اليوم ( مبسوط منك ) لانك تخدم اجندتة دونما تشعر


ردود على شخصياتى المفضلة
[رجمٌ بالحق] 09-13-2012 12:33 PM
يا اخى أرجو أن لا نهاجم الناس بالعاطفة ونرميهم بالعنصرية والقبلية وإنما الحق أن نربط هذا المقال بالواقع السياسى السودانى ونحسب نتيجة المعادلة وبعد ذلك نحكم على كاتب هذا المقال لأن مثل هذا الهجوم الذى لا يستند على منطق هو فى حد ذاته واحد من ادوات المركز التى يتم استخدامها فى مثل هذه الحالات لمحاصرة عملية توعية المهمشين وايقاظهم.
أرجو أن نقتنع بواقعنا ونبحث جميعاً عن الحل لأن المركز الذى نهاجمه ايضاً ضحية لمفاهيم قديمة خاطئة يجب ان نساعده للتحرر منها وذلك بمواجهة انفسنا والاعتراف بأخطاءنا والتفكير مع بعض فى كيفية حلها.


#466673 [رجمٌ بالحق]
4.63/5 (4 صوت)

09-12-2012 12:12 PM
صدقت يا أخى لقد كشفت حقيقة مهمة يجب الاعتراف بها ووضعها على طاولة الحوار السلس ومناقشتها .
أعتقد ان محاولة الهروب عن واقعنا السياسى السودانى المرير هى سبب تعقيد الازمة ، وللعلم أن محاولة تلميع الافراد الذين ينتمون لتنظيمات مركزية تعنى تغبيش الوعى الهامشى وتضليل المهمش وفى ذات الوقت هنالك تعتيم اعلامى كامل بل مقاومة شرسة تمارس ضد التنظيمات الهامشية وللعلم أن هنالك تنظيمات هامشية عديدة قد شاركت فى المظاهرات السلمية السابقة وبفاعلية شديدة ولكن بفعل الاستهداف الاعلامى من قبل المواقع التى تدعم المعارضة المركزية لم تظهر فى الاعلام وحتى الذين تم اعتقالهم لم يتم تلميعهم وفى ذات الوقت يتم تضليل المهمشين بتلميع رضوان وآخرين لكن رضوان هذا وغيره الذى تم تلميعه لم يكن رئيساً للتنظيم الذى ينتمى له بل هو مجرد عضو وانا اعرفه منذ ان كان طالباً وقيادياً شيوعياً محنكاً فى جامعة جوبا فى الاعوام 2007 وحتى 2009 وتلميع رضوان يعنى تلميع حركة قرفنا المركزية التى يقودها مركزى.
يا جماعة المهمشين وعوا لو رضينا او ابينا .
مسمار اخير ... هسع لو اطلعت على حريات وسودانيز اون لاين لم تجد هذا المقال ولكن الراكوبة رغم اننى لا اعرف ادارتها الا انها معتدلة وتنصف كل الكتاب وتدير اعلام الازمة السودانية بتوازن وتجرد تام نتمى لها دوام التقدم والرقى.
أرجو ان تنشر الصحف التى ذكرتها هذا المقال بعد الاطلاع على هذا التعليق.
يا شباب لازم نتوحد عشان نغير عقلية السياسة السودانية القديمة ، لازم نتوحد كلنا مركز وهامش وغيره من المسميات.


#466587 [ود الحاجة]
5.00/5 (2 صوت)

09-12-2012 11:24 AM
في الحقيقة لم تنجح الانتفاضة الاخيرة لسببين حسب اعتقادي و هما:
1.عدم وجود هدف اعلى محدد صحيح ان الكثير من الاطراف يريدون التخلص من النظام الجاثم على النفوس , و لكن ماذا بعد ذلك ؟ هنا مفترق الطرق حيث نجد تشتت الاراء في الاجندة بعد سقوط النظام و يبدو ان النظام اعتمد على هذه الحقيقة في التخلص من كل خصومه حتى الان , و على المخلصين من ابناء السودان حل هذه المعضلة الا و هي الاتفاق على اهداف نبيلة لمرحلة ما بعد الهمجية و الدكتاتورية الحالية و ان تبنى هذه الاستراتيجية على القواسم المشتركة بين كل السودانيين التي هي الدين و الارض و التعايش الاخوي بين الاشكال المختلفة لعنصر واحد متعدد القبائل - ولا احيذ عبارة متعدد الاعراق-
2. التوقيت لم يكن موفقا فقدوم شهر الصيام و ما فيه من الخيرات لم يكن الوقت المناسب للبدء في محاسبة المفسدين ,كما أن بعض قيادات المعارضة طعنت المتظاهرين من الخلف و بدم بارد


#466424 [garoom]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 09:50 AM
ابناء الهامش اكثر وعيابالقضيه فهم من حملوا السلاح في مناطقهم من اجل حقوقهم فماذا نريد منهم اكثر من هذا؟


#466395 [سايكو]
5.00/5 (2 صوت)

09-12-2012 09:32 AM
انت منو القال ليك انو ابناء الهامش ما شاركو ؟ و بعدين ياخي الحركات الشبابيه البتنتقد فيها دي اغلب قادتها من الهامش و اديك مثال واحد من قاده حركه قرفنا البطل السوداني رضوان داؤود هو من الهامش من دارفور علي ما اظن ، و رضوان دا اكتر معتقل تم التعاطف معاه و كان احد رموز الثوره بعد ما تم اعتقاله ، مع انو كان في ( جلابه ) كتار تم اعتقالهم و ما وجدو المسانده زي المناضل داؤود ، و بعدين الثوره كان فيها جمعه باسم دارفور و جمعه لشهداء بورتسودان و شهداء نيالا جلابه برضو ! لو ما تامر و عنصريه بعض النخب زيك كدا كان التوره نجحت و تم كنس البشير و عصابته و كان كل سوداني اخد حقو كان جلابي و لا كان مهمش ، و بعدين انت منو الاداك الحق تتكلم باسم الهامش ؟ ياخي حتي قاده الجبهه الثوريه قاده الهامش اعلنو دعمهم للثوره السلميه و اكدوا انهم سيوقفو القتال لحظه ذهاب النظام و كمان اعلنو جاهزيتهم لحمايه الثوره السلميه اذا حاول النظام قتل المتظاهرين ، دا كلو ما عاجبك ! و انت عايش في لندن و مرتاح و انت زاتك جلابي و كمان ما عاجبك الحركات الشبابيه ياخي بدل قاعد تتفلسف بجهل امشي كاودا و شيل سلاحك و لو عايز تكتب شيل معاك لابتوب و رسل مقالاتك بالايميل بدل قاعد مرتاح و بصحتك ما تمشي تناضل و لا الموت للهامش و المناصب و برامج البي بي سي و النجوميه ليكم ، طيب انت عايز شنو ؟ لما الناس تطلع تقولو ديل جلابه و لو ما طلعو تقولو الجلابه بكرهو ابناء الهامش ، و الله كلام يفور الدم انت عايز تتاجر بدماء ابناء الهامش و تروج للحركه بتاعتك و اي فرصه لحقن دماء الشعب السوداني و تحقيق التغيير السلمي تقيف ضدها ، يعني الثوره الا بدبابه الحركه بتاعتك ؟ اها خم و صر هسع لافي ثوره و لا في حاجه الشباب كفروا بالبلد دي و فضلو التشرد و الاستعباد في اي بلد بدل القعده في البلد دي ، تعال حررنا انت .


#466305 [الحارث]
5.00/5 (1 صوت)

09-12-2012 04:49 AM
وأي محاولة لطبطة والقفز حول الواقع والحقائق التاريخية
ومن المسلم به ان ارضية الثقة المشتركة بين ابناء الهامش وهذه التنظيمات قد تلاشت تماما ولم يعد ابناء الهامش يثقون في هذه التنظيمات لانهم ظلوا يمارسون عملية الوصاية عليهم وعدم تناول قضاياهم بشفافية الخالية من عقلية الكسب السياسي الرخيص ،وقد تبدت هذه الممارسات بشكل واضح فيما يسمي بوثيقة البديل الديمقراطي للتنظيمات المركزية ،وفيها تم تناول قضايا الجوهرية والتي بموجبها سجل السودان ارقام خرافية في سجل الانتهاكات الإنسانية ووصل السودان الي قمة تجليات الأزمة ،علي الرغم من ذلك ما كان هذه القضايا محل اهتمام بالنسبة لهذه التنظيمات بل كل ما يعنيهم هو الوصول الي السلطة علي جماجم ابناء الهامش!
ابناء الهامش
الجلابة
كلام بليغ فارغ
افكارك هذه التى تدمر فى السودان


ردود على الحارث
Norway [سايكو] 09-12-2012 11:14 AM
كلامك صاح يا الحارث ، هسع كلمه جلابي معناها شنو ؟ و مقصود بيها شنو ؟ حتي العنوان كاتبوا غلط ، لماذا لم ( يشاركوا ) ابناء الهامش في الثوره ! و لا يشارك ! ضياع زمن ساي القرايه لجنس دا.


عبد العزيز التوم ابراهيم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة