المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
هل يأتي هذا اليوم ويحاكم الرئيس البشير لما أقترفه بحق الشعب
هل يأتي هذا اليوم ويحاكم الرئيس البشير لما أقترفه بحق الشعب
09-12-2012 01:14 PM

هل يأتي هذا اليوم ويحاكم الرئيس البشير لما أقترفه بحق الشعب السوداني

عبدالله صالح جولاي
[email protected]

وماذا يجب على الرئيس البشير – ولكن هُناك رب يسمع ويرى وهو الله سبحانه وتعالى وهناك ملكين يكتبان كل صغيره وكبيره (مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا) – وأنت تحمل هذه الأمانة وتسمع وترى حال هذا الشعب وما يعانيه من بؤس وضنك في المعيشة والحروب التي كنت سبباً فيها وبها زهقت ارواح نساء وأطفال وأبرياء ولكن سوف تسأل وتحاسب على المنتفعين من جهاز أمنك وعشيرتك التي ملأت اركان نظامك وما نهبوه بحق هذا الشعب وما تعيش فيه أنت وأسرتك ويعاني فيه بقية هذا الشعب في مناطق النزاع الويلات من البؤس والتشرد والنزوح – والهجرة لخيرة ابناء الوطن ونرى جهاز المغتربين وهو يصدر في اليوم أكثر من اربعة آلآف تأشيرة لأين يذهب هؤلاء؟ أين تذهب هذه الطاقات ؟ من الأطباء والمهندسين وخيرة ابناء هذا الوطن المفجوع – ألا كنت سبباً في معاناتهم وهجرتهم – والكم الهائل من القتلى والجرحي والمعوقين – وقادة الجيش الذين همّو بالإنقلاب وتم إعدامهم وأنت مثلهم قمت بإنقلاب ولم تُعدم ولكن حتماً سوف يأتي يوم حسابك إما في الدنيا أو يوم تتبدل الأرض والسموات ويأتي الكل بمظلمته نحوك ، والتصفيات التي ارتكبها جهاز أمنك بحق الأسرى من أبناء دارفور وتم إعدامهم بدم بارد لأنهم كانوا شجعان وعارضوا هذا النظام الدكتاتوري الفاسد –والجبايات والضرائب التي أثقلت بها كاهل هذا الشعب المقهور ونراها في المستشفيات الطرق – المحلات التجارية – ستات الشاى وبائعات المقاشيش وكذلك التأمين الصحي الذي أصبح فاسداً – والزكاة التي فرضت لغير موقعها على المغتربين بل هي علاقة المسلم مع ربه وليست للدولة أي علاقه بها – والإقتصاد المنهار والعملة التي أصبحت تباع وتشترى وذلك الطيار الذي أعدم بسببها وروحه معلقه برقبتك يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه – والكم الهائل من السياسات الخاطئة واليمين الغموس والطلاق التي حلفت بهما لعدم دخول القوات الأممية على أنها لا تطأ أرض السودان ودنسته بفعل سياساتك الحمقاء الطائشة التي أدخلت بها البلاد والعباد في ضنك من العيش وغلاء المعيشة – وأصبحت الجامعات خالية من خيرة أساتذتها وفضلوا الهجرة في بلاد الله الواسعة – وطلبة الجامعات الذين يعانون من الرسوم الباهظة مع تدنى التعليم وما يعانية الطلبة في حلهم وترحالهم ومعيشتهم ومساكنهم في داخلياتهم المنهارة وأصبح التعليم يباع في سوق النخاسة وما إنعكس ذلك على أخلاقياتهم – ألاّ أن الدولة مسئوله عن كل هذا الإنهيار لكل طوائف هذا الشعب – ولكن نأمل أن تصحح وتطلب المغفرة من هذا الشعب وترفع عن كاهلهم كل تلك المعاناة التي أثقلتهم بها وتحرر نفسك من قبل أن يأتي يوم سوف تسأل عن كل الجرائم التي ارتكبت بحق هذا الشعب الذي عانى وصبر وتحمل وأنت في قصرك الجمهورى محاط بحرسك وأهلك ولكن أنظر على صورتك في الأعلى وهي داخل هذا القفص الحديدي سوف تأتي يوم تحاط بملك الملوك مالك السموات والأرض وتوضع في القبر – على يمينك تراب وشمالك وفوقك وتحتك تراب من أين تهرب من ذلك اليوم وأنت تحمل هذه الأمانة وأنت ممسكاً بها وتأبي وأنت ترى هذا الإنهيار والدمار أن تتخلى عنها – ولكن كل ماطال أمدك في الحكم طالت مظالم الناس عليك – ولكن عليك أن تتحرر من هذا الحمل الثقيل الذي أثقلت به هذا الشعب وأفقرته وظلمته وبددت ثرواته ومزقته وأهدرت طاقاته بالحروب ومازال الجرح ينزف – والحل بيدك لا بيد غيرك – عليك أن توقف هذا النزيف وهذا الإنهيار بما هو جدير ليُبحر بنا إلى بر الأمان ....


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1309

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#467187 [shamy]
0.00/5 (0 صوت)

09-13-2012 01:33 AM
some of you may remember the story of emperor of Rome Nero on his last days .he was a fugitive like adog with his servant ...he wept ..cause noboy wants him in fact every body wants to kill him ...
he gave his knife to his servant ..and asked him to kill himself .because he wanted to see how people die ....the servant took the knife and stab nero in his heart ..several times..and drags his body in the street of Rome ...fats and grease came out from the decayed body.. .omer albasheer ...will meet the same destiny..


#467118 [مجدى حسن]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 10:47 PM
بعدين مالو لو قدمتو تنازلات للمعارضه والمغتربين والشعب - وبها تكسب الجميع يا بشير - ارحم المغتربيين لمرة واحده في العمر وارحم الشعب معاهم لأنهم يصرفون على اهلهم وذويهم وابنائهم بالداخل وارحم المعارضين اطلق مبادرة اجراء انتخابات مبكره .... عشان توقف نزيف الإنهيار ....


#466873 [سوسن سنهوري]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 04:18 PM
استاذ عبدالله صالح/ حتماً سوف يأتي الظالمون يوماً يقفون فيه أمام العدل - سوى أن كان عدل الله سبحانه وتعالى أو عدل البشر .وللبشير يوماً ليس ببعيد....


#466870 [ساره الفاضل]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 04:15 PM
زين العابدين بن علي - حسنى مبارك - علي عبدالله صالح - القذافي - عمر البشير


#466778 [معلم متقاعد]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 02:04 PM
بعدين الزكاة على المغتربين دي كيف - المغتربين بدفعو زكاه وبتمشى وين الزكاة دي - طيب المطار الجديد وينو - بعدين الشهداء بتاعين الطيارة الوقعت قالو عايزين ليهم تبرعات - الشهداء ديل كدى شوفوهم عندهم بيوت ولا عمارات وبعدين اللهم لا شماته شوفوا ميتتهم كيف - وأنت يا البشير الموت ده ماخايف منو وما خايف من السويتو في خلق الله خليت الناس يشحدو في الشوارع والطلبة يشوفوا في حق الفطور وما عارفين وين يقعدو ... الله لا بارك فيكم وينتقم منكم يا رب .....


#466754 [سوداني مغترب مظلوم]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2012 01:23 PM
الأستاذ / عبدالله صالح / يا خوي الناس ديل عايزين الشعب ده يكون كده - يا أخي الناس ديل قاسين وفاسدين لكن اله قادر عليهم - اللهم ارنا فيهم يوماً أسودا كيوم عاد وثمود وفرعون - وبعدين يا البشير بنلقاك في مجرى الصرف الصحى زي القذافي الذي أهان شعبه وأهانه الله على مرأي ومسمع كل العالم . وبعدين أنتو عايزين ترحمو الشعب والمهجرين والنازحين ديل متين - الله ينتقم منكم ....


عبدالله صالح جولاي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة