المواطن ومراقبة الدواء
10-05-2012 10:11 AM

المواطن ومراقبة الدواء

د.عبداللطيف محمد سعيد
[email protected]

لا ادري ما الذي دفع المجلس القومي للأدوية والسموم لتكوين آلية جديدة لرقابة تسعيرة الأدوية وصلاحيتها وتخصيص الرقم 4545 لتلقي الشكاوى! هل وراء الامر ضبط اسعار الدواء؟ ام مجرد مراقبة الشركات والصيدليات؟
فقد جاء في الاخبار أعلن المجلس القومي للأدوية والسموم عن تكوين آلية جديدة لتطوير العمل الرقابي تهدف إلى المتابعة الميدانية لجميع شركات ومصانع الأدوية، والتأكد من التزامها ببيع الأدوية وفقاً للتسعيرة المعتمدة من قبل المجلس، فضلاً عن استيراد جميع الأصناف المسجلة.
ونتساءل هل وضعت ديباجة على علب وصناديق الادوية تحدد اسعارها؟
وأكد الأمين العام للمجلس، الدكتور محمد الحسن امام، في تصريحات صحفية ان الآلية التي تم تكوينها اخيراً بمشاركة عدد من الادارات العامة للرقابة الدوائية والتسجيل والتيقظ الدوائي، تهدف إلى تطوير العمل النهائي في مجال الأدوية ،مشيراً إلى تكوين 5 فرق للتفتيش من خلال زيارات ميدانية لمراجعة الأسعار التي تم اعتمادها من المجلس، اضافة إلى التأكد من الوفرة الدوائية، وقال ان الفرق قامت بزيارة 32 شركة من جملة 88 شركة خلال الأسبوع الماضي ،كاشفاً أن الوفرة الدوائية بمخازن تلك الشركات بلغت أكثر من 82%.
ومتى تبلغ 100%؟
كما أكد على استمرارية الزيارات الميدانية لبقية الشركات، مشيراً الى ان الآلية تعقد اجتماعات بصورة دورية لمناقشة تقارير فرق التفتيش لاتخاذ القرارات، داعياً المواطنين إلى ضرورة التبليغ الفوري عن أية ملاحظات للأدوية من حيث التغيير في المواصفات أو الأسعار أو توفرها بالصيدليات، وذلك بالاتصال عبر الخط الساخن لتلقي الشكاوي 4545 للاجابة على جميع الشكاوي.
هل نشتكي من سعر الدواء ونحن لا نعرف السعر لعدم وجوده على العلبة او الصندوق؟ ولا حتى نجد تسعير معلقة على ابواب الصيدليات تحدد الاسعار؟
ان المواطن لا يملك ثقافة دوائية تمكنه من معرفة اسماء الادوية التجارية او الشركات المصنعة فسوق الدواء فاتحة على كل دول العالم حتى ان بعضهم ذكر ان بعض الادوية التي تدخل الى السودان لا تستعمل في الدول المنتجة لها... كما بعض الادوية تباع على قارعة الطريق او في دكاكين الاحياء.
ان على المجلس القومي للأدوية والسموم فرض قيود على الشركات المستوردة للأدوية تحدد الدول التي تستورد منها الادوية ثم بعد ذلك وضع التسعيرة وان كنا نرى ان وضع تسعيرة مع عدم استقرار سعر الدولار من الصعبة بمكان خاصة وان هناك حديث عن تحديد تحويلات بنسب معينة للشركات التي تستورد الدواء وان كنا لا نستطيع ان ندلو بدلونا في هذا الامر لاننا ليس جهة اختصاص ولكن نذكر تصريحات جمعية حماية المستهلك عن ارتفاع اسعار الدواء واننا وقفنا مرات على سعر بخاخ الربو الذي كل ما ذهبنا لصرفه ومن صيدلية التامين الصحي، اذا وجدناه، نجد سعره قد زاد.
نحن نحمد للمجلس القومي للأدوية والسموم مجهوداته لضبط الاسعار وندعو له بالتوفيق ولكن نختلف معه في كيف يعرف المواطن السعر او المواصفات او توفر الدواء وانعدامه؟
والله من وراء القصد


الردود



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 474

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




د.عبداللطيف محمد سعيد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة