الفاشلون !!
10-06-2012 10:16 AM

خارج السياق

مديحة عبدالله

الفاشلون !!

جاء فى الصحف الصادرة صباح امس ان لجنة الزراعة والتخطيط العمرانى بمجلس تشريعى ولاية الجزيرة اعلنت عن فشل الموسم الزراعى 2012 -2013 بمشروع الجزيرة نتيجة العطش الذى تعرضت له محاصيل العروة الصيفية بنسبة تراوحت بين 60 الى 65% , رئيس اللجنة تحدث عن الخلل الادارى بالمشروع مما ادى لتراكم الاطماء والحشائش بالقنوات وطالب بفتح تحقيق فنى وادارى لمعرفة الاسباب الحقيقية التى ادت الى عطش المحاصيل ومحاسبة الذين تسببوا فى ذلك !!

السؤال الذى يتبادر الى الذهن مباشرة بعد سماع حديث لجنة الزراعة بتشريعى ولاية الجزيرة اين كان المجلس طيلة هذا الوقت , لقد بح صوت تحالف المزارعين وهو يشير لمواطن الخلل فى المشروع بعد قانون 2005 وبح صوت اهل الخبرة بالزراعة وكتب الصحفيون كل ما يمكن كتابته عى ازمة العطش فى مشروع الجزيرة وخسارة هذا الموسم كانت مكتوبة على الجدران منذ بداية الموسم لكن لا احد من المسئولين كان يريد ان يهتم بينما اعلام النهضة الزراعية المضلل كان يبشر بالخير الوفير ووزير الزراعة مشغول بالرد على من ينتقدون وزارعته ومستوى ادائه الشخصى .

الواقع ان ماحدث ويحدث فى مشروع الجزيرة يتطلب تغيير جذرى فى وزارة الزراعة يبدأ من الوزير نفسه والغاء لقانون 2005 لانه سبب مباشر فى الدمار الذى لحق بالمشروع وكذا مايسمى بالنهضة الزراعية ومحاسبة المسئولين المباشرين هذا اذا كان هناك ثمة معيار لتقلد المسئوليات العامة لكن لا امل ان يحدث ذلك فى زمن المحاباة على اساس ايديولجى او قبلى ا وزمن تغليب المصالح الشخصية .

تحالف المزارعين والقوى الحية فى الجزيرة مطلوب منها شد الحيل لرفع درجة المقاومة لقانون 2005 وفضح المستفدين منه . وكشف التجار الذين يهدفون لشراء اراضى المشروع بشروطهم مستغلين حالة الفقر وفقدان الملاذ الذى يلف حياة المئات من المزارعين واسرهم .

ما يحدث فى مشروع الجزيرة امر لايمكن الصمت عليه والا دخل ذلك فى باب التواطؤ , انها ليس قصة موسم واحد فشل انما هى قصة شعب وحياة واستقرار لالف الاشخاص من رجال ونساء واطفال واجيال قادمة .

الميدان


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1106

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#484119 [ابو علي]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2012 09:41 PM
اذا لا قدر الله وان استمرت حكومة الانقاذ البائسة في الحكم لمدة ثلاثة مواسم قادمة لن تكون هناك ترعة واحدة في مشروع الجزيرة والمناقل قادرة علي توصيل ماء بقدار 10% من طاقتها التصميمية -- وهذه خطة مدروسة ومبرمجة لاخراج كل المزارعين من العمل الحقلي و شراء اراضيهم بثمن بخس دراهم معدودة و بيعها للاجانب من مصريين وقطريين وسعوديين و طفيلية الاسلامية الربوية -- اين المؤسسة الفرعيةالحفريات واين المؤسسة الفرعيةلاعمال الري -- تم تكسيرها و تحجيمها و من ثم تصفيتها -- وهي التي كانت تدير اعمال الري و الحفريات زهاء 50 عاما في مشروع الجزيرة والمناقل في قمة شبابه وعنفوانه حتي ظهر الغول الانقاذي دمر وخرب البنيات التحتية للمشروع بالجهل و الحقد و الكيد للشعب السوداني -- اول خطوة في الاصلاح العمل علي ازالة هذا الرجس المسمي بالانقاذ لايقاف التدهور و من ثم البحث عن سبل المعالجة وهي معروفة للجميع :-
1- تطهير الترع والقنوات و ازالة الاطماء والحشائش و الشجيرات و اصلاح القناطر و الابواب
2- تسوية الاراضي المستهدفة للزراعة بالحرث العميق والحرث الخفيف قبل مدة كافية من بداية الموسم
3- تجهيز التقاوي الجيدة و الاسمدة والمبيدات الحشرية قبل بداية الموسم
4- المتابعة اللصيقة من المفتشين الزراعيين لكل المراحل الزراعية
5- حصاد و ترحيل وتسويق


#484034 [OMER]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2012 05:56 PM
لى بيت وقطعة أرض صغيرة...لا ابيع ارضى ولو منحونى ذهباً..ليعلم هؤلاء أنهم لو أمسكو الماء الذى فى السماء لن نبيع شبر من أراضينا أو مبادينا...نحن هكذا وليمت الاسلاميين والطفيليين بغيظهم


#483938 [وحيد]
5.00/5 (1 صوت)

10-06-2012 11:53 AM
القضية قضية جريمة ترتكب في حق الوطن... الاهمال المتعمد الذي يؤدي لافقار المزارعين و ذلهم و من ثم دفعهم لبيع اراضيهم للمستغلين.. سياسة العصبة الحاكمة تدمير المشروع ليتم الاستيلاء عليه.. هكذا ببساطة فماذا نحن فاعلون؟!


مديحة عبدالله
مديحة  عبدالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة