ونسة في هايس
10-10-2012 10:07 AM

ونسة في هايس

كمال كرار

لعلم من لا يركبون المواصلات العامة ، فإن الهايس هي ذلك الميكروبص الصيني الذي ينقل الركاب بقيمة أعلي من قيمة البص أو الحافلة المعتادة ، وأن العديد من الشباب يعملون في مجال قيادة الهايس من أجل توفير لقمة العيش لهم ولأسرهم في زمن تفشي العطالة و( الشغل ) عن طريق الواسطة .



كانت هنالك شلة من المحظوظين استطاعت أن تجد مقاعد بالهايس وسط زحمة الركاب وانعدام المواصلات العامة بالخرطوم ، جلس شاب في منتصف الثلاثينات في المقعد المجاور لي وما إن رفع رأسه حتي هتف في الشخص المقابل له وينك يا فلان !! وكان فلان هذا كهلاً قد خط الشيب رأسه .



وتبادلا التحايا والأشواق والسؤال عن الأحوال طيلة سنوات انقطاعهما عن بعضهما ، ويبدو أنهما ما زالا يعملان في مرفق حكومي هام ولكن في أماكن مختلفة .



وسأل أحدهما الآخر عن فلان فأجابه ( الجماعة إتآمروا عليه ونقلوه لأم دافوق ولكنه لم يهتم ، ومشت معاه تمام عمل بقر وضان ومواشي ولما شافو أموره تمام جابوهو بي طيارة ) .



وظلا يتحدثان عن مؤامرات الجماعة التي لا تنتهي وقدرتهما علي احتمال اللؤم والنقل التعسفي لمناطق الشدة



وعن ضياع الأموال العامة والقرارات التي لا تستند لأي قانون .



ولما أراد أحدهما أن يترجل من الهايس قال لرفيقه مازحاً أعمل حسابك من ام دافوق ، فأجابه الثاني أنا جاهز ولكنني لن أدخل في زمرة الفاسدين ، ثم تفرقت بنا السبل بعد أن وصلت الهايس لآخر محطة .



وكم في بلادنا من عامل أو موظف أحيل للتقاعد لأنه قال النصيحة والمدير ( شمّاهو ) .



وكم في الخدمة المدنية من مديرين وكبار موظفين سدنة أو تنابلة هبروا في المال العام ، وحولوه للحسابات الخاصة ثم نالوا الترقيات والأوسمة والنياشين .



ومن معايير الترقي والصعود في سلم الوظيفة الإنقاذية أن ( تأكل ) و تأكّل بمعني أن تقسم الغنيمة ولا تستأثر بها لوحدك ولا تخشي بعد ذلك المراجع العام بل ارقص وغني دخلوها وصقيرها حام .



ولهذه الأسباب ولغيرها تراجع أداء المؤسسات العامة وضعفت مساهمتها في الميزانية ، وبدلاً عن إرجاع الأموال المنهوبة صاح بعض السدنة ( ما قلنا ليكم خصخصوها ) .



ويدقون الجرس فيها بعد أن يأخذوا العمولات ، ويحرقوا المستندات ولا تسليم ولا تسلم ولا حركات .



وهكذا عندما يحال عمال وموظفي مسلخ الكدرو للشارع بفعل الخصخصة ، يستلم آخرون إشعار التحويل البنكي بالنقد الأجنبي ويحتفلون باليوبيل الذهبي ثم يقولون هذا من فضل ربي


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2485

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#486950 [adel]
5.00/5 (1 صوت)

10-11-2012 12:04 AM
kamal Sudan other world so as in the world government have big place to help all people without work and give them money in the last give us job


#486649 [Achut majak akiir]
5.00/5 (1 صوت)

10-10-2012 03:07 PM
أستاذ. كمال كرار.أنت على الحق ما كتبته إنها حقيقة لان جماعة الكيزان هذه هي أفعالهم ومعروف تماما ومن لم يعرفه الأن فعليه أن يعرف أنها حقيقة لأن الكيزان عمل بدون النزاهة ومحاسبة . لذلك الله لا يعفيهم.


#486615 [orass]
5.00/5 (1 صوت)

10-10-2012 02:14 PM
قال تعالى : (يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ)


#486595 [زول سوداني]
5.00/5 (2 صوت)

10-10-2012 01:48 PM
قالوا وجدوا ابليس مسافر من السودان.. قاموا سالوه .. مالك مسافر من السودان . قال ليهم اخوانى ديل انا الزمن كلو بساعد فيهم .. بعداك لمن يغنوا خلاص يعملوا ليهم لوحة كبيرة يكتبوا فيها هذا من فضل ربي هههههههههههههه


ردود على زول سوداني
United States [ابوشنب علي] 10-10-2012 04:15 PM
وبرضو قالوا أن الناس شافو ليك ابليس ململم عفشو وسايق شفعوا ومسافر سألوه وين ماشي قال والله البلد دي الجماعة ديل يقصد ناس الانقاذ ما خلو لي شغل اشتغلو


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة