المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
عيد ...والضحيه السودان ؟؟وبأي حال عدت يا عيد !!!!
عيد ...والضحيه السودان ؟؟وبأي حال عدت يا عيد !!!!
10-13-2012 05:10 PM

عيد ...والضحيه السودان ؟؟وبأي حال عدت يا عيد !!!!

صفيه جعفر صالح

كل عام والجميع بخير وعافيه مع الأمنيات بقرب الفرج القريب والخلاص من أوصلوا خروف الضحيه للملايين من الجنيهات واصبح خروف العيد بقدره قادر من الأحلام المستحيلة بعيده المنال والكل يشكو البشير ومن معه الي الله ودعوه المظاليم الكثر لا ترد بإذن الله وخاصه في هذه الأيام المباركة ....

عيد الفداء والتضحية اصبح ترف وما بعده ترف بالأسعار الخرافيه التي نسمع بها فقط ونحن تستغرب كيف ؟ ومن اين يأتون بهذه الأرقام المكوكيه ولا يعرفها إلا من يتعاملون بمثل هذه الأرقام من مرتزقه وأغنياء النبت الشيطاني لهذا النظام الذي أتي عن جوع وفقر وخوف و تفوق علي الشيطان نفسه بمنتهي الجداره وحتي الشيطان نفسه تقهقر مهزوما أمام هؤلاء الذين أشاعوا القحط والفقر والمرض والجوع والجفاف في كل موارد البلاد وأبسطها ونحن بلد نصدر اللحوم ونحن جياع ولا نستطيع ًلا نملك حق الخروف الملكي كما هو الحج الملكي حصريا لحكومه البشير واعوانه ...اي ظلم وأي قهر هذا يا من اتيتوا باسم الإنقاذ .. هكذا انقذتم البلد بطريقتكم التي سوف تودي بكم الي جهنم وأسفل سافلين أن شاء الله.....

اين شيوخكم لماذا لا تفتوت بالا يضحي هذا العام احد ؟؟؟ والحكومه سوف تضحي عن الجميع !!!! وطبعا لصوص هذا الزمان لا تطبق عليهم هذه الفتوي وبمعنى أصح هم ليس في حوجه لمثل هذه الفتاوي أنها للسواد الأعظم من مظاليم وفقراء لان جميع الناس اصبحوا فقراء ومحتاجين في هذا الزمان زمن ضياع الذمم وتفشي الفساد والسرقة جهارا نهارا .. واستباحوا لانفسهم كل شئ وأحلوا حتي الحرام في سبيل أن يعيشوا هم ويموت من يموت قهرا ومرضا وفقرا وعوزا وجوعا وتسولا..... لماذ .. ولماذا ... والي متي ؟؟؟؟

حديث ذو شجون ولا يعد ولا يحصي ولا ينتهي سرد ماسي وكوارث هذا النظام ولكن والعيد علي الأبواب والرثاء للوطن وما ال اليه الحال في وطن عزيز لأبنائه ويصل بنا الوضع الي هذا المستنقع من الفساد والإفساد ونصيح من أفقر الناس ونحن نملك الكثير الذي يذهب اغتصابا لقله قليله ضاله مضله ابتلينا بهم وان شاء الله بقدره من الله ودعوات المظاليم سوف نكسر شوكتهم ونخلعهم خلعا وسوف يرينا الله فيهم عجائب قدرته ويعطينا من اليقين والقوه ليصبحوا من تاريخ السودان المظلم الأسود عما قريب باراده هذا الشعب الآبي الذي صبر كثيرا وان أوان الفجر الساطع ليسطع في أرجاء بلادي .....

اذ .. هكذا انقذتم البلد بطريقتكم التي سوف تودي بكم الي جهنم وأسفل سافلين أن شاء الله.....

اين شيوخكم لماذا لا تفتوت بالا يضحي هذا العام احد ؟؟؟ والحكومه سوف تضحي عن الجميع !!!! وطبعا لصوص هذا الزمان لا تطبق عليهم هذه الفتوي وبمعنى أصح هم ليس في حوجه لمثل هذه الفتاوي أنها للسواد الأعظم من مظاليم وفقراء لان جميع الناس اصبحوا فقراء ومحتاجين في هذا الزمان زمن ضياع الذمم وتفشي الفساد والسرقة جهارا نهارا .. واستباحوا لانفسهم كل شئ وأحلوا حتي الحرام في سبيل أن يعيشوا هم ويموت من يموت قهرا ومرضا وفقرا وعوزا وجوعا وتسولا..... لماذ .. ولماذا ... والي متي ؟؟؟؟

حديث ذو شجون ولا يعد ولا يحصي ولا ينتهي سرد ماسي وكوارث هذا النظام ولكن والعيد علي الأبواب والرثاء للوطن وما ال اليه الحال في وطن عزيز لأبنائه ويصل بنا الوضع الي هذا المستنقع من الفساد والإفساد ونصيح من أفقر الناس ونحن نملك الكثير الذي يذهب اغتصابا لقله قليله ضاله مضله ابتلينا بهم وان شاء الله بقدره من الله ودعوات المظاليم سوف نكسر شوكتهم ونخلعهم خلعا وسوف يرينا الله فيهم عجائب قدرته ويعطينا من اليقين والقوه ليصبحوا من تاريخ السودان المظلم الأسود عما قريب باراده هذا الشعب الآبي الذي صبر كثيرا وان أوان الفجر الساطع ليسطع في أرجاء بلادي الحبيبه.....


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 919

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




صفيه جعفر صالح
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة